منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 باركليس الذي في الكتاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
نسر الجزيرة



عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 10/10/2014

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   09.06.15 18:31

الفرقليط معناها الصحيح باللغة العربية هو المتصف بالحمد و هو أحمد و محمد.

اليهود ديدنهم التزييف في كل زمان و مكان لدلك غضب لله عليهم. يعلمون أنه الحق من لله و ينكرونه علنا و خفية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 32003
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   09.06.15 20:24

نعم أخي الكريم نسر

وياليتهم حرفوا وقت موسى (عليه السلام)

لكنهم مستمرين بالتحريف ليومنا هذا .. فالآية تقول (يحرفون الكلم عن مواضعه)
والفعل (يحرفون) فعل مضارع كما ترى

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.ebadalrehman.com
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 11173
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   09.08.17 5:25

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
ادم



عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 21/02/2017

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   09.08.17 13:26

السلام عليكم
لفارقليس او الباركليس
ساشرحها ان شاء الله
الباركليس وهي مكونة من الحرف ب والحرف ر. والحرف ك. والحرف ل والحرف الاخير س
ب .. معناه بيت او منبع اوعين
ر .. معناه النور
ك .. معناه الصلاة او الذكر او العبادة عموما
ل.. لا اجد لها معني ربما دخيلة مع الزمن
س .. معناه رسول والله اعلم
ومعناه الكامل بركلس .. رسول لعبادة الرب والله اعلم
ان اصبت فمن الله وان اخطأت فمن نفسي والشيطان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معز عوض



عدد المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 11/04/2017

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   15.08.17 22:19

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المزمور ٢٣ من مزامير داؤد عليه السلام يسميه النصارى الشرقيين الارثوذكس او الاقباط يسمونه مزمور البارقليط وجوهرة المزامير ومزمور الفرح الذي اتى بعد المزمور السابق له الذي هو ملحمة البارقليط الاخيرة قبل الوصول للمراعي الخضراء للرب عز وجل سبحانه

منقووول

مزمور الراعي او مزمور البارقليط
تسبحة ثقة:

يُعتبر هذا المزمور من أعذب ما ورد في سفر المزامير، بكونه تسبحة ثقة؛ فالسمة الغالبة عليه هي اليقين والثقة في الله حيث يرتمي المرتل على صدر الله كطفل وقت السِلْم والسكون[461]. في هذا المزمور يختفي بوق الحرب لتظهر قيثارة السلام التي لا تعود تُصْدِر لحنًا حزينًا بل سيمفونية حب مفرحة تتغنى بالله كراعٍ صالح قائد حكيم وصديق شخصي للنفس البشرية.

يحب اليهود الأرثوذكس هذا المزمور، ويستخدمه اليهود المصلحون Jews Reformed للعبادة في المجمع.

وجد آباء الكنيسة الأوائل بهجتهم وسرورهم وتهليلهم فيه، إذ رأوا فيه رعاية الراعي الصالح وعنايته بقطيعه. حسنًا اختاره القديس أغسطينوس كتسبحة للشهداء[462].

يعتقد كثيرون أن هذا المزمور هو أحد المزامير الأولى التي نظمها داود النبي؛ وتُشكّل عادات حياته الأولى كراعٍ للغنم لتصورات الجزء الأول من المزمور. يُعتَبر داود بحق هو أنسب شخصية تكتب مزمورًا تقويًا رعويًا كهذا
أن هذا المزمور يصف طقس تتويج الملك، يتضمن موكبًا يبدأ من الهيكل ويستمر إلى الينبوع، وربما يشمل الطوف حول المدينة المقدسة (مز 48: 13 إلخ). ربما يُستخدم هذا المزمور في تجليس الملك (مَن نسل داود) أولًا بكون هذا التجليس ليس إلا رمزًا لرعاية السيد المسيح نفسه (ابن داود) الملك الراعي المحب لشعبه، غير المتسلط. ثانيًا، لكي يتأكد الشعب عند تجليس الملك أن الراعي الحقيقي ليس الملِك ولا القيادات المدنية أو الكنسية إنما الله نفسه الذي يرعى الكل ويهتم بالنفس والجسد معًا.

يرى E. Vogt أن هذا المزمور مرتبط بذبيحة الشكر التي يقدمها زائر للأماكن المقدسة من أجل تمتّعه ببركة معينة، فيكون كمن عَبَر بوادٍ مظلم [4] ليدخل إلى بيت الله[464]. ومع كل عطية نتمتع بها نرى يدّ الله الحانية ورعايته الفائقة لنا، إذ يقودنا في وادي هذا العالم لنسكن معه أبديًا في مَقْدسه السماوي

ارتباطه بالمزمور السابق:

في المزمور السابق نرى صورة رائعة للراعي المتألم، وهنا نجد صورة مبهجة للقطيع المملوء فرحًا وشَبَعًا.

في المزمور السابق نرى الراعي وقد عُلّق على الشجرة لكي يحمل أتعاب شعبه، ويَعْبر بهم خلال صليبه إلى الأمجاد... هنا يتقدم الراعي قطيعه ليدخل بهم في استحقاقات دمه إلى مراعٍ خضراء، هي فردوسه المشبع للروح، يدخل بهم إلى جداول مياه مُنسابة وسط المراعي، هي جداول روحه القدوس المروي للأعماق الداخلية.

ما كان يمكننا أن نتمتع بهذا المزمور "جوهرة المزامير" ما لم نَتقبَّل عمل المسيح الخلاصي وندخل إلى المزمور السابق بكونه "قدس الأقداس

معذرة للاطالة ولتأخذوا منه ما يوافق ديننا ونتجاهل البقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 11173
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: باركليس الذي في الكتاب   15.08.17 22:24

وعليكما السلام

جزاكما الله خيرا

البارقليط تعني كثير الحمد
لكنها قد تعني المهدي أيضا لأنه خليفة بمنهج نبوي

هم يحرفون ما يحلو لهم
ويتركون ما كان في نظرهم - غير مهم -
ثم يكتشف ما تركوه من تحريف .. المسلمون
فيحرفونه ويتركون آخر
وهكذا

إذا لم يحرفوا النص .. حرفوا التأويل

السلام عليكم


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
باركليس الذي في الكتاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ :: الملاحم والفتن والنبؤات-
انتقل الى: