منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 دروس من أقوال سيد الخلق صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
درة تكريت
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 4843
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: دروس من أقوال سيد الخلق صلى الله عليه وسلم    12.10.17 19:43


بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة و السلام على سيد الخلق محمد بن عبدالله وعلى آله وأصحابه أجمعين

نعرج هنا على أقوال حبيبنا النبي صلى الله عليه وسلم والدروس المستفادة منها

،، ،، ،،




- صدقة -




((عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللَّه عَنْه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ
قَالَ: رَجُلٌ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ
فَوَضَعَهَا فِي يَدِ سَارِقٍ
فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ عَلَى سَارِقٍ
فَقَالَ اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ
فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ فَوَضَعَهَا فِي يَدَيْ زَانِيَةٍ
فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ اللَّيْلَةَ عَلَى زَانِيَةٍ
فَقَالَ اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ لَأَتَصَدَّقَنَّ بِصَدَقَةٍ
فَخَرَجَ بِصَدَقَتِهِ فَوَضَعَهَا فِي يَدَيْ غَنِيٍّ
فَأَصْبَحُوا يَتَحَدَّثُونَ تُصُدِّقَ عَلَى غَنِيٍّ
فَقَالَ اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ عَلَى سَارِقٍ وَعَلَى زَانِيَةٍ وَعَلَى غَنِيٍّ
فَأُتِيَ
فَقِيلَ لَهُ أَمَّا صَدَقَتُكَ عَلَى سَارِقٍ فَلَعَلَّهُ أَنْ يَسْتَعِفَّ عَنْ سَرِقَتِهِ،
وَأَمَّا الزَّانِيَةُ فَلَعَلَّهَا أَنْ تَسْتَعِفَّ عَنْ زِنَاهَا،
وَأَمَّا الْغَنِيُّ فَلَعَلَّهُ يَعْتَبِرُ فَيُنْفِقُ مِمَّا أَعْطَاهُ اللَّهُ))





الدرس الاول:
هذا هو شأن الناس دوماً
إذا ترفّعتَ عن رد الاساءة ، قالوا : جبان
وإذا تصدّقت ، قالوا: يُرائي
وإذا صاحبت عالماً، قالوا: يتزلّف
وإذا صافحت عاصيا ، قالوا: هو مثله
وإذا احسنتَ إلى زوجتك، قالوا :خروف
إن لم تجارِهم في المعصية ، قالوا: متزمِّت
وإن لم تجارِهم في قبول الرشوة ، قالوا: غشيم
وإن تحجّبت الفتاة، قالوا:جاهلة بالموضة
وإذا غطّت وجهها، قالوا: تستر قبحها
وإن أطاعت زوجها ، قالوا: ضعيفة الشخصية

كن أنت ولاتسمح لهم بأن يُغيّروك
ولا تتنازل عن مبادئك لإرضائهم
لو تأمّلت حال الناس، لوجدت أكثرهم غير راضين عن الله
فكيف يرضى الناس عن الناس؟؟!!





الدرس الثاني
خذ بأيدي الناس إلى الله
وتذكّر ان الله عزوجل لم يرسل الرسل إلا للعصاة من خلقه.
فلو كانوا أهل طاعة ما احتاجوا إلى الرسل
حتى الشواذ منهم أرسل الله لهم نبياً
والذي قال { أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ} أرسل الله له رسولا لقول له {قَوْلًا لَّيِّنًا}
والذين قالوا: أن الاصنام بنات الله
أرسل لهم صفوة خلقه عليه الصلاة و السلام

فلا تنظر في ذنوب الناس كأنك رب
وانظر إليهم كأنك عبد
وأن زكاة الهداية التي حباكَ الله إياها
أن تأخذ بأيديهم إلى الله
فما كان لك أن تهتدي بقوتك
ولكنه سبحانه منّ عليك
فانظر في أهل المعصية كما تنظر في أهل البلاء
وإنّ المرض أهون من الضلال
قد يكون رفعة في الاجر،أما الضلال فعاقبته وخيمة.





الدرس الثالث
صحيح أننا أُمرنا ان نحكم على الامور بظاهرها
ولكن كُن أذكى من أن تخدعك المظاهر
هناك عُصاة يحبون الله ورسوله
أكثر من كثيرين من تجّار الدين الذين تعرفونهم
ولكن غلبتهم شهواتهم، وتسلّطت عليهم شياطينهم

وقد روى البخاري من حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه
أن رجلاً على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم
كان اسمه عبدالله وكان يُلّقب حماراً
وكان خفيف الظل، ويُضحِك رسول الله صلى الله عليه وسلم
وكان يشرب الخمر، فجلده النبي صلى الله عليه وسلم مرةً وأخرى
وفي الثالثة قال رجل من القوم:اللهم إلعنه ،ما أكثر مايؤتى به
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لاتلعنوه،فوالله ماعلمت ُإلا أنه يحب الله ورسوله

إن القلوب أسرار لايعلمها إلا خالقها
التي لاتتحجّب ليست بكارهة للحجاب
والذي يسمع الموسيقى لايكره القرآن
وانا لا أدافع عن العصاة ولا أبرر لهم
إني أقول فقط : خذوا بأيديهم إلى الله.





الدرس الرابع
إن لم نعامل الناس بحسن خلق ولين
فنحن نقدم لهم نماذج سيئة عن المتدينين
عندها لن يتركوا معاصيهم ليصبحوا متدينين قساة
إن لم نكن نماذج يحتذى بها
فلا نلُم الناس لأنهم لايريدون أن يكونوا مثلنا
فلا تُبغّضوا الله إلى خلقه

مصافحة ممن يرتاد المساجد لتارك صلاة
قد تحضره إلى المسجد

وابتسامة و كلمة طيبة من محجبة
قد تقود سافرة إلى الحجاب

كلمة طيبة من طائع قد تأتي بعاصٍ إلى الله
وإن لم يحدث هذا صدىً في الناس،يكفيك أجر الدعوة
تصدّق صاحبنا على زانية،وعلى سارق وعلى غني
فلم يقل له ربه
لو تصدّقت على عفيفة كان أولى
ولو تصدقت على أمين كان أجدى
ولو تصدقت على فقير كان أنفع

ولكنه أرسل له رؤيا صالحة يخبره فيها أنه قَبِلَ صدقته
فالزانية علّها تترك زناها
والسارق علّه يترك سرقته
والغني علّه يقتدي بك.



،،، يتبع ان شاء الله ،،،



*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دروس من أقوال سيد الخلق صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: تعلم دينك لتزداد إيمانا-
انتقل الى: