منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   24.07.17 22:43

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخوة والأخوات الكرام

وصلتني هدية اليوم عبارة عن كتاب
عنوانه لطيف
وحينما قرأته
ظهرت على وجهي بوادر الابتسامة

الكتاب من أروع ما يكون
سأقدم لكم الملخص بإذنه تعالى
أتمنى من الجميع المتابعة

والله الموفق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   24.07.17 23:32

المخاض العمري

نولد عدة مرات
مرة حينما نلج هذه الدنيا من بطون أمهاتنا
ومرة حينما نجد موقعنا من الإعراب بالدنيا
ومرة حينما نغادرها

وبعض الناس يكتفون بالولادة الأولى
الولادة البيولوجية
يعيشون لكن لا يحيون
يتنفسون ويأكلون وينامون ويتكاثرون
لكن لا يحيون

و يوم ميلاد (عمر بن الخطاب)
لم يكن ميلادا عاديا

لماذا نتحدث عن (عمر) وليس عن (محمد)
صلى الله عليه وسلم
لان (محمد) الرسول قد يكون من الصعب تقليده
أما (عمر) فيُمكن
ويُمكن
ويُمكن

لكن هل يهمنا أن نعرف يوم ميلاد (عمر)
أم أن ولادة (عمر) كانت يوم أن أسلم
فكان إسلامه بمثابة زلزال في مكة
زلزال سيثبت لاحقا أنه ليس ككل الزلازل

فالزلازل الجيولوجية تهدم
أما الزلزال العمري فقد ساهم في الهدم
وساهم في البناء
وساهم في الإطاحة بقواعد المجتمع الجاهلي الرخوة

البداية كانت من الحديث النبوي
كما في سنن الترمذي
حين قال (صلى الله عليه وسلم)

(اللهم اعز الإسلام بأحب هذين الرجلين إليك: بأبي جهل أو بعمر بن الخطاب)

وقد أثبت التاريخ على نحو واضح
أي الرجلين كان أحب إلى الله

لكن
ما هذه الصفة التي كانت في (عمر) المحببة لله
فلابد أنها صفة موجودة في أبي جهل أيضا

فكل إنسان لديه صفات
ممكن تكون صفات خير أو صفات شر
وهذه الصفات لو تم استغلالها جيدا
فستجعل من هذا الإنسان مشعل حسنات
أو مشعل سيئات

وهذا ينطبق حتى على موارد الأرض
كاليورانيوم مثلا
فممكن استخدامه لصالح البشرية
وممكن استخدامه لهلاكها

والكهرباء أيضا
ممكن استخدامها لإنارة الطرق وتيسير حياة الناس
وممكن بالتعذيب في أقبية المخابرات

فهل نلوم اليورانيوم أو الكهرباء على ذلك
بالطبع لا
فالعبرة في الاستخدام

كذلك الحال في الصفات
فهناك صفة في أبي جهل
وهناك صفة في عمر

وهذه الصفة شخصها (صلى الله عليه وسلم)
وأدرك انها كنز عظيم فيما لو كان مع الإسلام
فما هو هذا الشيء الذي أودى بواحد منهم إلى النار
وأوصل الثاني إلى البشارة بالجنة

يمكن القول بسهولة
أن أبي جهل وعمر كانا شديدين
لكن هل خلت قريش من الرجال الأشداء
لا
إذ لا يمكن لمجتمع بشري مهما كانت درجة رقيه أو تخلفه
أن ينعدم من الرجال الأقوياء

فأبو جهل مثلا
يتعرض للنبي (صلى الله عليه وسلم) هنا وهناك
ويشتم هنا وهناك
يعذب (سمية) ويقتلها بيده قتلة شنيعة
يذهب لعند المحتضرين في وفاتهم ليذكرهم بدين آباءهم كما فعل مع (أبي طالب)
وقف يوم بدر ليستفتح المعركة بقوله (اللهم أينا كان أفجر لك واقطع للرحم فاحنه اليوم) أي أهلكه
بل أنه عند احتضاره لم يجد ما يتأسف عليه
غير أن من قتله كان فلاحا
وهو القرشي العريق الذي يعد الفلاحة مهنة حقيرة: فقال: فلو غير أكار قتلني !
والأكّار هو الفلاح

فأبو جهل كرس حياته من أجل الباطل
ومات من أجله
ولعله لن يعرف الندم إلا في جهنم

هذه هي الصفة إذن
صفة الثبات على ما يؤمن به المرء
وتكريسه كل وقته
وجهده
والإيمان بالفكرة إلى الحد الأقصى دون هوادة
دون تردد
دون مساومة

فهي مسألة مبدأ
مبدأ باطل .. نعم
لكنه جعله محور حياته
أنها تلك الصفة التي تجعل الإنسان ملتصقا بفكرته التصاقه بظله
أنه اعتناق الفكرة حتى تتنفسها
حتى تسبح في كرياتك الحمراء والبيضاء
حتى تراها في كل شيء
وتتحدث عنها لكل من تراه
تعادي فيها
وتحب فيها
وترى العالم من خلالها
فلا يهمك من تخسر بسببها
ولا من تربح بسببها
لا يهمك ما يقولونه فيك
ولا ما يرونه

لا يهمك إلا ما قد آمنت به حد النخاع
فهي قضية
إلى أقصى ما تحتمله الكلمة من قضية

هكذا كان (عمر)
لكنه كان في صراع
وهو يرى أولئك المسلمين الأوائل
الذين يعذبون في الرمال الحارة
دون أن تترك ألسنتهم كلمة التوحيد

فهل كان (عمر) يسأل نفسه يا ترى
عن ثبات هؤلاء
وكيف يزداد ولا ينقص

وهذا ما نراه جليا
فيما روته أم عبد الله بنت أبي حثمة

(والله إنا لنترحل إلى أرض الحبشة
وقد ذهب عامر (زوجها) في بعض حاجتنا إذ أقبل (عمر)
فوقف وهو على شركه فقالت: وكنا نلقى منه أذى وشدة علينا
قالت: فقالك إنه للإنطلاق يا أم عبد الله؟
قلت: نعم والله لنخرجن في أرض من أرض الله ، إذ أذيتمونا وقهرتمونا ، حتى يجعل الله لنا مخرجا
قالت: فقال: صحبكم الله
ورأيتُ له رقة لم أكن أراها
ثم أنصرف وقد أحزنه فيما أرى خروجنا
قالت: فجاء عامر بحاجتنا تلك
فقلت له: يا أبا عبد الله لو رأيت عمر آنفا ورقته وحزنه علينا؟
قال: أطمعتِ في إسلامه ؟
قالت: قلت: نعم
قال: لا يُسلم الذي رأيتِ حتى يسلم حمار الخطاب! )

تخيلوا ذلك
رآهم يرحلون
ثابتين على مبدأهم على الدين الجديد
فلم يشمت
ولم يعد هجرتهم نصر أو هزيمة
ولم يحاول أن يمنعهم حتى

فقط

(صحبكم الله)

وذهب
وخلف تلك الكلمات المقتضبة
كان هناك زلزال في الداخل
كان هناك بركان يتهيأ للإنفجار
تلمحه بين السطور في هاتين الكلمتين

(صحبكم الله)

وذهب عمر
هل ذهب حقا
لا
يذهب أمثالنا
ويبقى أمثال عمر

-----
يتبع إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 4849
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 4:04



الله اكبر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ادمعت مقلتيّ من الاسطر الاولى لسيرة الحبيب الفاروق رضي الله عنه
الشوق يدفعني لأسأل سؤالاً ، لكن سأحبس الشوق و ننتظر حتى الخاتمة ان شاء الله


استمري بارككِ الله حبيبتي و سدد خطاكِ و نفع بكِ الامة

متابعين بشوق لسرد الاحداث القادمة ،،


*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 5:18

وعليك السلام عزيزتي

الكتاب يخلط بين علم النفس والدين
من أبدع ما قرأت
واصلي المتابعة وسوف تنتفعين كثيرا



"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجي رضا الله

avatar

عدد المساهمات : 742
تاريخ التسجيل : 18/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 6:10

السلام عليكم
اولا انا اعاني حالة من العشق المزمن تجاه اثنين من الصحابه الاجلاء سيدنا عمر وسيدنا مصعب
ثانيا فعلا والله هناك من يهبون حياتهم لفكرة او مبدأ بغض النظر عن نوعية هذا المبدأ حق ام باطل وسبحان الله يعطيهم الله اجرهم من ذات عينة جهدهم
فاللهم ثبتنا علي الحق ولا تجعلنا من الثابتين المحاربين علي الباطل
جزاك الله خيرا اختنا الفاضله رند متابع وبشده


<<الذين قال لهم الناس ان الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم ايمانا و قالوا حسبنا الله ونعم الوكيل >>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 6:19

وعليك السلام

شرفني مرورك أخي راجي
أنا على يقين أنك ستخرج من هذا الموضوع
بنفسية غير التي أنت عليها اليوم
الكتاب ضخم لكن سأحاول إيجاز أهم ما فيه

السلام عليك


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم الياس

avatar

عدد المساهمات : 1147
تاريخ التسجيل : 21/10/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 10:11

السلام عليكم
اعتقد اني عرفت الكتاب مع اني لم اقرأه والله اعلم
متابعة معك ان شاء الله


اللهُمَّ يقينًا صادقًا كاملًا نقيًّا أحثُّ به خُطايَ نحوک وأستدلّ بهِ عليک
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 12:14

وعليك السلام

نعم أختي أم الياس
أظنك تعرفينه وقد وصلني بالصدفة
وتذكرتك وأنا أقراءه


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 4849
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 12:31



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا اريد ان اسأل عن اسم الكتاب، لأني استمتع بأسلوب حبيبتي رند باركها الله و سدد خطاها

نترقب السرد القادم ان شاء الله



*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 16:42

ولادة جديدة على صفحات القرآن

في كل خطوة من حياتنا يوجد مفترق طرق
وهذا المفترق يؤدي أيضا إلى عدة طرق
وكل طريق منهم يؤدي إلى جهة مختلفة
قد تكون عين الصواب
وقد تكون عين الخطأ
والمشكلة تكون حين لا توجد علامة دالة

بالتالي أنت عليك في كل خطوة
أن تسأل نفسك
أي إتجاه أسير
وإذا لم تفعل ذلك فسوف تخوض مع الخائضين
وإذا مشيت معهم فسيكون أحيانا من الصعب الرجوع
إلا من رحم ربي

وقد مر (عمر) بمفترق طرق
الواحد تلو الآخر
وكل واحد منهم كان فيه صراعا داخليا
ولم يعد (عمر) يحتمل
فافضل تصرف من وجهة نظره... أن ينهي هذا الصراع
كيف ينهيه
أن يقتل من أنشأه
فمن الذي أنشأه
أنه محمد ... صلى الله عليه وسلم

فعن أنس بن مالك رضي الله عنه
قال: أن رجلا من بني زهرة لقي عمر قبل أن يسلم وهو متقلد بالسيف
فقال: إلى أين تعمد؟
قال: أريد أن أقتل محمدا!


لكن (عمر) لم يدر أنه في ذلك اليوم
لم يقتل (محمد)
بل قتل عمر بن الخطاب القديم
قتل بن الخطاب بنسخته الجاهلية
وسيولد (عمر) جديد
(عمر) الذي سيترك في العالم الأثر الأجمع
وستحفر كلماته على جدران المؤسسات العالمية

لذلك

قال له الرجل الذي لقيه: أفلا أدلك على العجب يا عمر، أن خنتك سعيدا وأختك قد صبوا وتركا دينهما الذي هما عليه!

وكانت تلك طعنة في صميم كبرياء (عمر)
كان قد حس بوجود شيء ما اختلف في اخته فاطمه وزوجها سعيد بن زيد
لأنها كانت قد امتعنت عن أكل اللحم الذي يذبحه
ولم يأبه لذلك لأنه قد يكون على كلام الناس

فمشى عمر إليهم ذامرا حتى إذا دنى من الباب
قال: وكان عندهما رجل يقال له خباب يقرئهما سورة طه
فلما سمع خباب بحس عمر دخل تحت سرير لهما

فدخل عمر فقال: ما هذه الهيمنة التي رأيتها عندكما؟

والهيمنة في لسان العرب هي الكلام الخفي
غير الواضح
وعمر يريد أن يفهم
يريد الكلام الواضح الذي يخرجه مما هو فيه
يريد بينة تدله على الطريق الصواب
في مفترق الطرق الواقف هذا الذي يكاد لا يتحرك

ثم قال لأخته: يا عدوة نفسها أصبوتِ؟

عدوة نفسها !
ترى
هل كان عمر يتحدث عن نفسه
ثم هل الخروج عن قيم المجتمع يشبه عداء النفس
والدخول في المجتمع هو مصالحة مع النفس !

ثم قال لهما: لعلكما صبوتما وتركتما دينكما الذي أنتما عليه؟

فقال له خنته سعيد بن زيد: يا عمر أرايت إن كان الحق في غير دينك؟

سؤال منطقي
فماذا لو كان هناك احتمال
مجرد احتمال

(فأقبل على خنته فوطئه وطئا شديدا قال: فدفعته أخته عن زوجها ، فضرب وجهها ، فأدمى وجهها ، فقالت وهي غضبى: يا عمر أرأيت إن كان الحق في غير دينك أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله)


وفي رواية

(فبكت المرأة وقالت لي: يا بن الخطاب ، اصنع ما كنت صانعا فقد أسلمت ، فذهب فجلست)


فانظر إليه
بدل أن ينهي الصراع فإذا به يدخل في آخر
والعجيب أنهم ثابتون
فها هي أخته تقول له افعل أقصى ما تريد فعله
فلن يثينيا عن ذلك شيء

يا ترى
ما هو الأمر الذي جعلهم هكذا
لابد أنها تلك الورقة التي كانوا يقرأونها حينما دخل
لابد أنه ما جاء به محمد
إذن الحل الوحيد أن أقرأ تلك الورقة
هكذا كان عمر يقول لنفسه

(قال عمر: أعطوني الكتاب الذي هو عندكم فاقرؤه ، قال: وكان عمر يقرأ الكتب ، فقالت أخته: إنك رجس وأنه لا يمسه إلا المطهرون ، فقم فاغتسل)


فماذا فعل عمر
لقد قام واغتسل !!!
أليس هذا عجيبا
كيف ابدى هذا التنازل
كيف رضخ
هل كانت فاطمة تستدرجه بذكاء

(قال: ثم أخذ الكتاب فقرأ "طه" حتى انتهى إلى "إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدني وأقم الصلاة لذكري"..)

ترى
ماذا قالت سورة طه لعمر
ماذا قرأ فيها

(ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى)

وكأن الشقاء هو رفيقه الشخصي منذ أن فارقته الطمأنينة
والقرآن يقول له إن الشقاء الحقيقي هو أن تكون بعيدا عن نفسك
وأن السعادة أن تكون منسجما مع فطرتك

(إلا تذكرة لمن يخشى)

لمن يخشى !

هل يستحق عمر أن يكون ضمن هؤلاء
فئة يجدها ثابتة رغم كل ما ينالها من الأذى
غريب كيف أنهم ثابتون وأقوياء أكثر منه
وهو من هو

(تنزيلا ممن خلق الأرض والسموات العلى ، الرحمن على العرش استوى ، له ما في السموات وما في الارض وما بينهما وما تحت الثرى)

إذن هذه كلمات تتحدث عن التذكرة
ممن خلق الأرض والسموات العلا
الرحمن على العرش استوى
العرش .. !
عرش السموات والأرض استوى عليه الرحمن !
فماذا عن أصنام مكة أين هي ؟

ومن حسن حظ عمر
أن الآيات التي قرأها كانت سورة طه
لأن بدايات هذه السورة تتحدث من منطق علو
من منطق جبروت وكبرياء
ونفسية عمر لا يفيد معها إلا أن تكون غالبا
وسبحان العزيز وحده

(وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى ، الله لا إله إلا هو له الأسماء الحسنى)

كان عمر يفكر ويقول
يا لهذه الجراح التي يئن بها صدري
وأنا أكتمها عن الناس
هل من المعقول أن يعرفها الرحمن دون أن أنطق بها
هل فضحتني هذه الآيات

(وهل آتاك حديث موسى ، إذ رأى نارا فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بقبس أو أجد على النار هدى ، فلما آتاها نودي يا موسى ، إني أنا ربك فاخلع نعليك إنك بالواد المقدس طوى)

عجيب
هل تخاطب الآيات موسى أم تخاطبني
أولم اغتسل قبل قليل لاتطهر
وكأني خلعت نعلي قبل أن أدخل هذا العالم

(وأنا أخترتك فاستمع لما يوحى)

هنا فتح عينه وسمعه
ليقرأ ما بعد تلك الآية
ماذا سيوحي الرب لموسى

(إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدني واقم الصلاة لذكري)

حينها خارت قواه
ولم يعد يحتمل
فقال قولا أعجب مما كان في تلك الجلسة

(دلوني على محمد )

لقد بلغ الصراع القمة
دلوني على محمد
خرج متقلدا سيفه ليقتله
والآن يريد أن يعانقه

(فلما سمع خباب قول عمر ، خرج من البيت ، فقال: أبشر يا عمر فإني أرجو أن تكون دعوة رسول الله صلى اله عليه وسلم ليلة الخميس: اللهم اعز الإسلام بعمر بن الخطاب أو بعمرو بن هشام)


ما هذا !!
فعمر لم يكن قد نطق الشهادتين بعد
وجاءه من يخبره أنه لن يكون مجرد رجل انضم إلى المسلمين
مجرد رقم يكثر به سوادهم

(دلوني على محمد)

وذهب عمر لرسول الله (صلى الله عليه وسلم)
والذي كان جالسا في داره بالصفا
بعد أن تركت تلك الآيات الكريمة في نفسيته
ما سوف يغير تاريخا بالكامل

وهنا نسأل
أي آية تلك التي غيرت من نفسيتك أنت
أي آية قررت بموجبها أن تكون بصمة لدينك

الآيات القرآنية جاهزة لإحداث هذا التغيير فينا
بقي أن نكون نحن مستعدين لتقبل هذا التغيير
ونولد من جديد
كما ولد عمر

------
يتبع إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mervat

avatar

عدد المساهمات : 1423
تاريخ التسجيل : 23/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 20:57

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكي الله كل الخير اختي الحبيبة رند

لا ادري هل الدموع من الاسلوب الجميل ام من قصة اسلام سيدنا عمر

شرح الله صدرك بنوره وبركته

تسجيل متابعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mervat

avatar

عدد المساهمات : 1423
تاريخ التسجيل : 23/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 20:58

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 21:13

وعليك السلام

شرفني مرورك اختي الكريمة
واللهم امين على دعاءك ولك منه افضل نصيب

السلام عليك


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجي رضا الله

avatar

عدد المساهمات : 742
تاريخ التسجيل : 18/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 22:52

السلام عليكم
سبحانك ربي تهدي من تشاء وقتما تشاء كيفما تشاء اللهم اهدنا وثبتنا يا رب العالمين
متابعين معك اختنا الفاضله


<<الذين قال لهم الناس ان الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم ايمانا و قالوا حسبنا الله ونعم الوكيل >>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   25.07.17 23:10

وعليك السلام

اللهم آمين آمين



"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 4849
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   26.07.17 3:39



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احببت عمر الفاروق رضي الله عنه منذ صغري ولم اكن اعرف تفاصيل حياته واسلامه
باستثناء شجاعته وقوته وهروب الشيطان منه
مع هذا كله كنت احاول تقليده ،طبعا شتان

تابعي حبيبتي رند اسأل ان يجعله في موازين حسناتكِ وان يرفع مقامكِ
وان يحشرنا و اياكم في زمرة النبي صلى الله عليه وسلم وآل بيته واصحابه اجمعين


تابعي سددكِ الله ورفع ذكركِ


*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 0:11

وعليك السلام أختي الكريمة

واللهم آمين على دعائك ولك منه أفضل نصيب


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 0:17

ربيع (عمر) الآخر

بعض الناس .. تكون الحياة بالنسبة لهم
مجرد وجهة نظر
فتراهم يعتنقون وجهة النظر هذه أو تلك
ولا يرون مشكلة في التخلي عنها لاحقا
لصالحة وجهة نظر أخرى
رأوا أنها أكثر وجاهة

وحينما تكون الحياة وجهة نظر
فإن لا شيء فيها يستحق حقا أن يكون قضية
أن يكون عقيدة
أن يكون أمرا تموت وتحيا من أجله
إنها مجرد وجهة نظر

لكن هناك أناسا آخرين
نسأل الله أن يجعلنا منهم
الحياة بالنسبة لهم قضية
بالنسبة لهم موقف
بالنسبة لهم فرصة لا تعوض
وكان عمر بن الخطاب .. من هؤلاء

(دلوني على محمد)

وفي الطريق إلى محمد
لابد أن عمر كان يفكر فيما سيحدث
وكان قد حسم أمره
لكنه أراد أن يعلن هذا الحسم أمام محمد
صلى الله عليه وسلم
وجها لوجه

الآن تخيل
كم سيكون رائعا لو تمكنا من ذلك
من أن نعلن الشهادة أمامه (صلى الله عليه وسلم)
يا ترى
هل نستطيع أن نعلن الشهادة أمامه

وهل سنقولها من باب التعود عليها
باعتبار أننا ولدنا مسلمين
أو أنها ستكون في هذه الحالة بمثابة شهادة زور
ومهما حاولت
فلن يمكنك من شهادة الزور أمام رسول الله
صلى الله عليه وسلم

ولنكمل القصة على لسانه

(جئتُ حتى قرعت الباب فقال: من هذا؟
قلت: عمر بن الخطاب
وقد علموا شدتي على رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
ولم يعلموا بإسلامي
فما أجترأ أحد منهم أن يفتح لي
حتى قال لهم رسول الله: افتحوا له فإن يرد الله به خيرا يهده
قال: ففتح لي الباب
فأخذ رجلان بعضدي حتى دنوتُ من رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
فقال لهم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : ارسلوه
فارسلوني
فجلستُ بين يديه
فأخذ بمجامع قميصي ثم قال: اسلم يا ابن الخطاب ..اللهم اهده
فقلت: أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله
قال: فكبر المسلمون تكبيرة سُمعت في طرق مكة....)


تخيلوا
أن النبي قد أخذ بمجامع قميصه
وجذبه إليه
ليقول له: اسلم

كم بين ذلك عزيمة النبي وحبه على إسلام عمر
كم بين استشعار النبي أنه ليس فقط عمر يحتاج إلى الإسلام
بل إن الإسلام بحاجة إلى أمثال عمر

(.. ثم أخذ بمجامع قميصي.. ثم جذبني إليه.. اسلم)

موقف هائل
يكاد يأخذ بمجامع كل ما نلبس
يكاد يجذبنا
يهزنا بعنف
اسلموا

ترى
هل سنقول إننا مسلمون أصلا
وإننا ولدنا كذلك والحمد لله !

نعم
هذه هي المشكلة
نحن مسلمون بالوراثة
لسنا مسلمين كما يريدنا رسول الله (صلى الله عليه وسلم)

كيف يريدنا النبي ؟

يريدنا كما أراد من عمر أن يكون
فإسلامه كان عزا للإسلام
فمن منا يريد أن يكون إسلامه عزا للإسلام
من منا يرفض أن يكون عدد إضافي
من منا يستحق الجذبة التي جذبها (صلى الله عليه وسلم)
لعمر حينما قال له: اسلم

ولاحظ أنه منذ اللحظة الأولى
قرر عمر أن يكون إسلامه مختلف

(قال: يا رسول الله ، إني لا أدع مجلسا جلسته في الكفر إلا أعلنت فيه الإسلام ، فأتى المسجد وفيه بطون قريش متحلقة ، فجعل يعلن الإسلام ، ويشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله)

فانطلق عمر ليجهر بالشهادة في شوارع مكة ومجالسها
فكان عمر مشعل أول ربيع عربي
بل كان ربيعا يتجاوز أمر العرب إلى كل الإنسانية

وهذا الكلام حقيقي
لدرجة أن عبد الله بن مسعود يقول

(ما زلنا أعزة منذ أسلم عمر)

وقال أيضا نفس الصحابي

(إن كان إسلام عمر لفتحا ، وهجرته لنصرا ، وإمارته رحمة ، والله ما استطعنا أن نصلي بالبيت حتى أسلم عمر ، فلما أسلم عمر قاتلهم حتى دعونا فصلينا)

عجيب !
ترى
هل كان عمر أقوى من رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
ألم يكن من النبي أن يصلي عند الكعبة مع المسلمين متحديا مشركي مكة
وهل كان على المسلمين أن ينتظروا إسلام عمر ليفعلوا ذلك

العبرة هنا
أنه كان على أحد غير النبي أن يفعل ذلك
لأنه لو فعل رسول الله ذلك .. لما حصل الدرس للجميع
درس بأنهم قادرون على العمل
وأن الإسلام يستخرج أفضل ما فيهم
بل يستخرج منهم ما لم يتوقعوا وجوده فيهم

بمعنى آخر
لو أن الرسول قام بذلك
لما كان هناك عمر

بمعنى ثان
كان على رسول الله أن لا يفعل كل شيء بنفسه
لكي يتيح المجال لولادة العمالقة
وكان عمر مثالا حيا على ذلك

لكن
لماذا ربط (صلى الله عليه وسلم) الدعاء لعمر
بالعزة حين قال: اللهم اعز الإسلام بعمر بن الخطاب ؟


لأن العزة عكسها الذل
وقد كان عمر بقوته وبجهره للحق
عكسا للذل في كل شيء
فكيف يمكن لهم أن لا يشعروا بالعزة منذ أسلم عمر
وكيف لا يكون إسلامه فتحا وهجرته نصرا وإمارته رحمة

فالغلبة أحيانا لا تكون في التفوق العسكري فقط
بل في كل مجالات الحياة
في العلم
والعدل
والعدالة الاجتماعية
والأدب
والسلوك
وفي أن تكون نموذجا يُقتدي به بين الناس

نحن يا أخوة
لا نعطي صورة خيالية عن رجل
لايحتاج أصلا للخيال لتزيين صورته

وكنتيجة
فإن ربيع عمر الذي تدفق في شوارع مكة
انتظر عقودا قبل أن يحين حصاده
بل مواسم متعاقبة
متطاولة
موسم يسلم موسما آخر
بل امتدت لتشمل قارات العالم القديم
بل لتشمل العالم كله

الآن
كان ذلك هو ربيع عمر الآخر
فالسؤال الذي يطرح نفسه
متى يأتي ربيعك

------
يتبع إن شاء الله


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 4849
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 0:46



الله أكبر
السلام عليكم

اللهم صل و سلم و بارك على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين
مؤثر،،
الله يثقل به موازين حسناتكِ حبيبتي رند
واصلي اسأل الله ان يوصلكِ له



*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحلام
بسمة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 969
تاريخ التسجيل : 11/04/2015

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 2:53

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا أختنا رند

مجهود تشكري عليه .. جعله الله في ميزان حسناتك ان شاء الله

شخصية سيدنا عمر شخصية فريدة من نوعها ولن تتكرر ابدا

عشقي له كان منذ الطفولة .. سبحان الله حتى ان اسمه مرتبط باسمي الى الابد


أم الياس كتب:
السلام عليكم
اعتقد اني عرفت الكتاب مع اني لم اقرأه والله اعلم
متابعة معك ان شاء الله


وعليكم السلام

وانا اعرف الكتاب والمؤلف .. وعندي له اكثر من كتاب cheers

وهاد الكتاب حاولتُ ان احصل عليه من احد المعارض للكتب لكن وقتها كانت قد انتهت النسخ الموجودة فاخذت له كتب اخرى

لكن كنت اتابع المؤلف واتابع بعض المقتطفات منه

*
*
*
*
*

همسة بأُذن اختنا رند Smile

منذ فترة طويلة وانا اتابع الكاتب هذا .. كنت اعتقد ان يوسف عمر هو نفسه هذا الكاتب Wink

تشابه كبير بينكم بالاسلوب .. وحتى طريقة الحوار  Wink  Smile


رحمكـ الله يا والدي الحبيب وجمعني بكـ في مستقر رحمته
ياااا رب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 3:21

وعليك السلام

سبحان الله .. أختي أحلام
أجد نفسي في الكثير من سطوره أيضا

سأضع الكتاب ومؤلفه في نهاية البحث
أنا ألخص ما يهمنا فقط وليس كل المادة

السلام عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 1002
تاريخ التسجيل : 07/04/2016

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 18:05

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم احشرنا في زمرة الصالحين من عبادك

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه

جزاك الله خيرا وبارك فيك


( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا ( 111 ) ) الإسراء


الحمدلله والله أكبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 19:46

وعليك السلام اختي

واللهم امين واياك

شرفني مرورك


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سما



عدد المساهمات : 405
تاريخ التسجيل : 09/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 21:07

السلام عليكم ورحمه الله

رائع اختى رند جزاكى الله خيرا موضوع يلامس القلب والروح

رحم الله الفاروق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رند الناصري
معبرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 15365
تاريخ التسجيل : 24/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟   27.07.17 21:24

وعليك السلام اختي

اللهم امين واياك
تشرفني متابعتك


"من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه"
"حسن" "طس حل" عن ابن عمر. الصحيحة 816
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قد مات (عمر) فهل مُت أنت ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 4انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ-
انتقل الى: