منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 7 ... 14  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:43

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواني وأخواتي الكرام

هذا هو موضوعي الجديد بإذن الحق سبحانه
اللهم آمين

يحمل عنوان

تمر بلبن ..



ومشط ..



وساعة ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:45

بداية .. سألتُ سؤالا (لماذا تحب اللبن)

فقالت الأخت نهاوند

أحبه لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحب اللبن ..
وكان يسمي اللبن و التمر ( الأطيبان)


وقال الأخ بدر التميمي

انا من عشاق اللبن..ﻻنه يطير النوم من عيوني..ويساعدني ع القراءة


وقال الأخ أبو ثعلبة

كطبع شخصى فأنا لا أستطيع شرب اللبن الا بملعقة من السكر

أما لماذا النبى صلى الله عليه وسلم كان يحبه فأظن والله أعلم لانه وجبة كاملة فلم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يملك غير اللبن والتمر والماء
لذلك فخير طعام يكون زادا للفقراء هو اللبن (الغير معلب) والتمر وهو فى ذات الوقت خفيفا على المعدة سريع الهضم معين للانسان على العبادة ويقيه الكسل وكثرة النوم


وقال الأخ أمير

إجابة على سؤالك قأظنك تقصد. الفطرة

وقال الأخ محمد التناني

فأعتقد أن اللبن يدل على الصفاء
يقول تعالى ¤ وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً ۖ نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ ¤
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:47

أما عن اللبن
فنعم
اللبن يدل على الصفاء
رغم انه بلون
والماء اصفى منه لأنه بلا لون

لكن اللبن افضل منه!

والماء في كتاب الله
يدل على الحياة

واللبن في سنته صلى الله عليه وسلم
يدل على الفطرة

إذن الفطرة اهم من الحياة !

لأن الكل قد يحيا
لكن ليس الكل سيهتدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:52

ماذا تعني لكم هذه الصورة ؟



فقال الأخ أمير

كن في الدنيا كعابر سبيل
وخير الزاد التقوى
ان الساعة آتية .........


وقالت الأخت حصان رزان

رجلان يسيران وبوصله تهديهما
لكن احدهما في النور يستخدم البوصله ويرى طريقه بوضوح
والاخر في الظلام لا يرى طريقه بوضوح
وكلا منهما يعتقد انه على صواب لانه يستخدم البوصله لتدله


وقال الأخ بدر التميمي

اعتقد والعلم عند الله
ان الرجل الاسود في اللون الابيض.. ربما يعيش في خطأ وحياته غلط.. لكن داخله النقاء..وصادق..
اما الرجل الابيض في اللون الاسود... رجل يعيش في فتن عظيمه.. ومدلهمة.. تحيط به من كل اتجاه
ومع ذلك لم يتغير ولم تتغير مبادئه ولا داخله ولا قلبه...


وقالت الأخت اطمئنان

الصورة تمثل رجل يصعد الجبل وعنده حقيبة ظهر فيها كل ما يحتاج وبوصلة تدله على الطريق

وبصراحة كل الأجوبة صحيحة

الخلاصة

ليس مهما أن يكون ما حولك نور كي تكون على نور
بل المهم أن تكون أنت في النور
حتى لو كان الظلام ما يحيطك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:56




لو كنت أحد الأقداح
ففراغ القدح لايعني أنك على خير
ووجود الماء في القدح لايعني أنك على خير
ووجود العصير في القدح حتى لو كان fresh لايعني أنك على خير

إلا اللبن !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:57

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: لَيْلَةَ أُسْرِيَ بِهِ: " لَقِيتُ مُوسَى، قَالَ: فَنَعَتَهُ، فَإِذَا رَجُلٌ - حَسِبْتُهُ قَالَ - مُضْطَرِبٌ رَجِلُ الرَّأْسِ، كَأَنَّهُ مِنْ رِجَالِ شَنُوءَةَ، قَالَ: وَلَقِيتُ عِيسَى فَنَعَتَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: - رَبْعَةٌ أَحْمَرُ، كَأَنَّمَا خَرَجَ مِنْ دِيمَاسٍ - يَعْنِي الحَمَّامَ -، وَرَأَيْتُ إِبْرَاهِيمَ وَأَنَا أَشْبَهُ وَلَدِهِ بِهِ، قَالَ: وَأُتِيتُ بِإِنَاءَيْنِ، أَحَدُهُمَا لَبَنٌ وَالآخَرُ فِيهِ خَمْرٌ، فَقِيلَ لِي: خُذْ أَيَّهُمَا شِئْتَ، فَأَخَذْتُ اللَّبَنَ فَشَرِبْتُهُ، فَقِيلَ لِي: هُدِيتَ الفِطْرَةَ، أَوْ أَصَبْتَ الفِطْرَةَ، أَمَا إِنَّكَ لَوْ أَخَذْتَ الخَمْرَ غَوَتْ أُمَّتُكَ " .
رواه البخاري في صحيحه 3437 (4/ 166)

قال المهلب: رؤية اللبن في النوم تدل على السنة والفطرة والعلم والقرآن لأنه أول شيء يناله المولود من طعام الدنيا وهو الذي يفتق أمعاءه وبه تقوم حياته كما تقوم بالعلم حياة القلوب فهو يشاكل العلم من هذا الوجه..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:58

يقول الحق سبحانه وتعالى

(فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ )

ما معنى (فطرة الله) ؟

الفطرة عجيبة

لأنها البوصلة التي يسير عليها الإنسان

الإبرة التي تخبره
أن إتجاه صلاتك ليس على القبلة

الإشعار الذي يعطي الذبذبات
بأنك حدتَ عن الصراط

البرمجة التي أنشأك الله عليها قبل خلقك

لكن
كيف أعرف أني شذذت عن الفطرة ؟

لنقرأ هذا الحديث في صحيح مسلم

(البرّ حسن الخلق ، والإثم ما حاك في نفسك ، وكرهت أن يطلع عليه الناس)

إذن هناك شعور بالضيق في الصدر
شعور بالإزعاج
يحصل في اللحظة التي تقبل الدنية على نفسك
وعلى دينك
وعلى ربك
وعلى طاعتك

هل هناك حديث آخر يعلمنا ؟

نعم

يقول الحبيب المصطفى (صلى الله عليه وسلم) في مسند الإمام أحمد

عن وابصة بن معبد رضي الله عنه قال: أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ( جئت تسأل عن البرّ ؟)
قلت : نعم
فقال (استفت قلبك ، البرّ ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب ، والإثم ما حاك في النفس وتردد في الصدر ، وإن أفتاك المفتون)


ونلاحظ أي كلا الحديثين فيهما طرفين
طرف بر تطمئن إليه النفس
وطرف إثم يحوك في الصدر

وهذا معناه
أنه عليك أن تكون من أهل البر .. ليتحقق ضيق الصدر
فتعرف أنك على الفطرة !

فإن لم يتواجد ضيق الصدر
فأنت من أهل العسرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 13:59

﴿ وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا * فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا ﴾

لا تفهم الآية فهما خاطئا
فالحق سبحانه فطر النفس فطرة عالية
بحيث لو أخطأت
اكتشفت هي بذاتها من دون توجيه أو إرشاد
إلى أنها قد أخطأت
وهذا ما يسمى بالفطرة

لذلك قال

( بَلِ الْإِنْسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ * وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ ﴾


بمعنى

يمكن أن تخدع بعض الناس لكل الوقت
ويمكن أن تخدع كل الناس لبعض الوقت
لكن لايمكن أن تخدع كل الناس لكل الوقت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:01

أطرد الماء واحتفظ باللبن
ولاتمزج الماء باللبن لتكثره
فإن الله يراك إن لم تكن تراه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:02

مشاركة للأخت سراب

{أفي الله شك}
الفطرة قد تغطيها الشهوات والرغبات والمطامع، والمطالب الحيوية المادية،فإذا هزتها المخاوف والأخطار والشدائد=ألقت عنها غطاءها
فظهرت الفطرة..ورجع العبد إلى الله وحده
وهذا مشاهد إلى اليوم عندما تغرق السفن،أو تشب النيران،أو يشتد المرض،تجد الملحدين يرجعون إلى الدين
وهذا إمام من أئمة الملحدين "فرعون لما أدركه الغرق، قال: {آمنت بالذي آمنت به بنو إسرائيل ..}
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:03

مشاركة للأخ أبو مؤيد الفلسطيني

الوصول لهذه المرحلة ان تجد فطرتك مسأله كبيرة وتحتاج الى الدعاء والتفكر
ذكرتني عندما اتكلم بامر واقول فلان من قام باعطائي هذا الامر واقصد بعينه مثلا للتوضيح طلبت من شخص ان يحضر لك بعض الزبائن او يدلهم على متجرك لنفرض ذلك فنقول فلان من اخبرهم عن المتجر والصواب ان الله دبر الامر وهو المدبر والرازق وهو من ساق الناس اليك
ياالله يا عظيم يا كريم يا مدبر الامر لك الحمد والشكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:03

مشاركة للأخ مؤمنة بالله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي يوسف عمر ..

موضوع هام ...

ولكي نفهم ...

لنتعرف على الحكمة من تحريم الرضاع كما يحرم النسب

كما قال الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه "يحرم من الرضاع مايحرم من النسب"

لماذا؟؟؟؟

ولماذا يشترط خمس رضعات ؟؟؟؟

هل يكتسب الطفل الرضيع نفس الصفات التي يكتسبها أخوه بالرضاعه؟؟؟
ماذا ينتقل اليه في لبن الرضاعه؟؟؟؟

الأمر يحتاج بحث واستقصاء لنتعرف وندرك عظمة ديننا الحنيف
والله المستعان...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:04

هل العقل في الدماغ أم في القلب ؟

ايمانا بالقرآن الكريم
اقرؤا هذا البحث بروية شديدة

http://www.jameataleman.org/main/art...rticle_no=1176

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:05

مشاركة للأخ الثائر الحق

السلام عليكم ورحمة الله
أخى الكريم يوسف موضوعك قيم وفى وقته خصوصا بعدما رأينا مشايخ ودعاة كثر فى هذا الزمن قد انتكست فطرتهم وعميت بصائرهم فإذا بهم فى صف الباطل يؤيدون الطاغوت ويحسبون أنهم على الحق...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:05

اسباني يدخل الى الاسلام عن طريق الفطرة

---------

قال الله تعالى: ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِيناً ﴾ . )سورة المائدة :3 ). إن الله عز و جل جعل الإسلام اخر الديانات السماوية و القران الكريم اخر الكتب المنزلة و اختار لتبليغ هذه الرسالة سيد البشر و أفضل من مشى على الأرض اختار محمد صلى الله عليه و سلم.



الإسلام دين عظيم دين الرحمة و المساواة، لا فرق فيه بين عربي أو عجمي و لا غني و لا فقير و لا قوي و لا ضعيف إلا بالتقوى، هو دين جاء للناس كافة، يقول الله عز و جل (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ )، إن عظمة هذا الدين جعلت أفواجا من الناس يهتدون إلى الحق و يعتنقون الهدى، فمنهم من سخر الله له سببا في ذلك و منهم من هدته الفطرة فعانق النور بعدما كان في الظلام، الموطن الإسباني " إبراهيم " هو واحد من هؤلاء، حيث اهتدى إلى دين الحق عن طريق الفطرة، هو من مدينة طليطلة الإسبانية Toledo إستضافته بوابة أزغنغان الإخبارية في مسجد حي أولاد عمرو يحي بأزغنغان للتحدث معه عن قصة إسلامه و عن كيف اكتشف الإسلام، إبراهيم قال لنا أن الفطرة التي فطر الله الناس عليها هي السبب في دخوله الإسلام حيث كان جارا لمسجد قديم في طليلطة Toledo الأمر الذي جعله يسأل عن الإسلام و عن سر عظمته، فقام بزيارات إلى غرطانة و احتك بالمسلمين في فرنسا واطلع على عدة كتب تتحدث عن الإسلام فكانت الهداية و كان الخروج من الظلمات إلى النور ...

إبراهيم عبر لموقعنا عن سعادته و عن شعوره العظيم لتواجده بين المسلمين في أزغنغان، و عن مشاريعه المستقبلية قال إبراهيم أنه ينوي المكوث لوقت في المغرب بغية دراسة اللغة العربية و العلوم الشرعية ....


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:07

سؤال جديد

قلنا ان البوصلة هي الفطرة
فلو وضعنا البوصلة في غرفة مظلمة
وطلبنا من احدنا ان يدخل ليأتي بها
فكيف سيستدل عليها؟

فقالت الأخت حصان رزان

أن يستخدم قلبه بدلا من عينيه


وقال الأخ أبو ثعلبة

البصيرة
انها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التى فى الصدور


----------------------

جزاكم الله خيرا أختي الكريمة رزان والأخ الكريم أبو ثعلبة على التفاعل
فالقلب أداة للمعرفة
والبصيرة محلها في القلب

فكأن القلب هو المحرك
والبصيرة هي البنزين الذي يدفع القلب للعمل

وهذا يقودنا إلى موضوع آخر

فالقرآن الكريم أنزله الحق سبحانه وتعالى على خير خلقه محمد (صلى الله عليه وسلم)
ورغم أنه مكتوب بلغة عربية نفهمها
إلا أنه يصعب علينا - أحيانا - ونحن العرب إلا أن نستعين بكتب التفسير
من باب تطبيق الآية (فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون)

فأهل الذكر هؤلاء
سيقومون بتقصير المدة التي نقضيها بالتعلم

لماذا ؟

لأنهم أهل اللسان العربي بكل فروعه
والقرآن مكتوب بلغة درسوها وعرفوا أحكامها وتقديمها وتأخيرها
ونحن لم ندرس ما درسوا

وإذا كان المسلم لابد له من البوصلة
وإذا كانت الغرفة مظلمة
فلو اعتمد المسلم على بصيرته .. فالله العالم متى سيجدها
ربما بعد يومين
بعد إسبوع
بعد شهر
أو بعد سنة

فالبصيرة ترتقي وتخبو بمعيار الإيمان
والإيمان ليس ثابت بسبب المغريات والفتن حول الإنسان

وضياع البوصلة منك لمدة يومين .. أو شهر .. أو شهرين
تعني أنك قد زغت عن الفطرة لمدة يومين .. أو شهر .. أو شهرين

لأنك اعتمدت على بصيرتك وهي ليست ثابتة المقياس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:08



لاحظ الفرق بين المصباح ذو البطارية .. والفانوس الزيتي

البصيرة .. حالها حال الفانوس الزيتي
انتهى الزيت .. انطفأ الفانوس !
والزيت هو نور الإيمان في القلوب

بينما المصباح ذي البطارية
فأنت قد تضع فيه بطارية صالحة للعمل لمدة شهر
وبذلك وفرت عليك الكثير من وقت البحث
ووجدت البوصلة التي لايمكنك الاستغناء عنها لدقيقة

لماذا ؟

لأن إضاعة دقيقة من حياتك بدونها
تعني إنك مشيت دقيقة .. خارج عن الفطرة

فمن يتوقع ما هو هذا المصباح ؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:10

هل تكفي الفطرة للهداية ؟

الجواب: لا
فالبوصلة ممكن أن أهتدي بها لموقع الشمال والجنوب
لكن بدون وسيلة للسير إلى ذلك الموقع .. فلن أمشي خطوة


سؤال آخر : هل تحتاج الفطرة لمنهج ام ممكن تهتدي بدونه؟

الجواب: نعم
فهل يمكن للمسافر أن يتحرك بدون بوصلة .. وخريطة ... ؟!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:10

سألنا من قبل: هل الاختلاف من الفطرة؟

كما في قوله تعالى

﴿فهدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من الحق﴾

و في قوله

{وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلاَ يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ إِلاَّ مَن رَّحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ )

يقول أهل العلم
لو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة متفقين على الإيمان أو الكفران
لكن مقتضى الحكمة وجود الاختلاف
ليظهر مقتضيات الأسماء في عالم الشهادة

فاسمه: الرحيم يقتضي وجود من يستحق الكرم والرحمة، وهم: أهل الإيمان
واسمه: المنتقم والقهار يقتضي وجود من يستحق الانتقام والقهرية، وهم أهل الكفر والعصيان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:12

سؤال: هل هناك فرق بين (فطرة الله) و (صبغة الله) ؟

يقول الحق سبحانه وتعالى

(صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ)

أولا .. الفطرة طبيعة النفس البشرية وخصائصها،
والجِبِلَّة التي جُبِلَت عليها
فالنفس لها خصائص
وتقريبٌ لهذه الخصائص .

( يا داود ذكر عبادي بإحساني، فإن القلوب جبلت على حبِّ من أحسن إليها وبغض من أساء إليها )

فالإنسان يحب الأكمل
ويحب الأجمل
ويحب النوال
فهناك خصائص للنفس البشرية
والذي يعنينا من هذه الخصائص أن هذه النفس مجبولةٌ ومفطورةٌ
وبالتعبير الحديث مبرمجةٌ وفق الشرع تماماً

والذي خلق النفس الإنسانية هو الذي أنزل الكتاب وكلَّف النبي بشرحه وتبيين ما فيه
وتطابق النفس البشرية مع منهج الله ..تطابقٌ تام

لماذا ؟

لأن من فطرة النفس البشـرية أنها تحب الكمال
والرحمة
والعدل
والجمال
والنوال

فالإنسان حينما يصطلح مع الله
ويطبق منهج الله
يهتدي إلى فطرته
وينسجم في سلوكه مع فطرته

فالله عزَّ وجل أودع فيك حب العدل وأمرك أن تعدل
فإن عدلت توافق سلوكك مع فطرتك

وأودع فيك حب الرحمة وأمرك أن ترحم
وأودع فيك حب الكمال وأمرك أن تكون كاملاً
وحب الإحسان بأن تكون محسناً،

أي أنه أمرك وحبب إليك هذا في أصل فطرتك
هذا هو الانسجام بين الفطرة وبين التكليف
فالفطرة منسجمة مع معرفة الله والإيمان به وطاعته

لكن
إذا ابتعد الإنسان عن الله ..ابتعد عن فطرته
فشعر بالغُرْبَة
وباختلال التوازن
وبالوَحْشَة
وبالعُزلة
وبالضيق
وكأن الدنيا مقفولةٌ عليه
وكأن الأبواب كلها موصدةٌ في وجهه

ولذلك الشعور الذي ينتاب المؤمن حينما يتعرف إلى الله ويصطلح معه
شعورٌ لا يعرفه إلا من ذاقه
لأنك مفطور على أشياء والشرع أمرك بهذه الأشياء تماماً
وتطابقت الفطرة مع الأمر الإلهي
فارتاحت النفس

وهذا أدق معنى في قوله تعالى

﴿ فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً ﴾

أي أقم وجهك بكل ما أوتيت من قوة، وفهم وطاقات
واجعل وجهك نحو الدين
وتوجه إلى الله
توجه إلى منهجه
أطعه
وتقرَّب إليه

أن تقيم وجهك للدين حنيفاً
هو نفسه ما أنت مفطورٌ عليه

﴿ فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ﴾

فإقامة وجهك للدين حنيفاً هو جبلتك وفطرتك عينها

هذه المركبة مثلاً مصممة لتمشي على طريقٍ مُعَبَّد
أما المدرعة فهي مصممة لتمشي على طريقٍ وعر
فحينما تمشي بالمركبة على طريقٍ وعر تكسِّرها
أما إذا سرت بها على طريقٍ معبدة تختفي الأصوات وترتاح النفس

فأنت ماذا فعلت ؟

أنت استعملتها وفق أصل تصميمها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:13

لكن
ما الفرق بين الفطرة والصبغة؟


الفطرة شيء
والصبغة شيءٌ آخر

فالفطرة أنت مفطورٌ على حب الكمال، والجمال، والنوال، والإحسان، والعدل، والعطاء
فأنت مفطور هكذا

ولذلك فالإنسان مهما كان انتماؤه
ومهما تكن هويته أو تقصيره
فإنه يحب العدل

بل إن اللصوص بعد أن يسرقوا يصرِّحون بأنه لا بد من اقتسام هذا المال المسروق بالعدل
لأن هذه فطرة

وأي إنسان حتى لو كان كافراً، أو مُلحداً
مفطور على حب العدل، والإحسان، والرحمة، والعطاء

ولكن الفرق الدقيق بين الفطرة والصبغة

فالإنسان في أصل فطرته صفحةٌ بيضاء مبرمجةٌ على حب الخير
لكن أن تحب العدل شيء
وأن تكون عادلاً شيءٌ آخر

وأن تحب الرحمة شيء
وأن تكون رحيماً شيءٌ آخر

أن تحب الإحسان شيء
وأن تكون محسناً شيءٌ آخر

فما الفرق بين الفطرة والصبغة ؟

أي إنسان كائناً من كان
قد خلق وفق فطرة الله
وكل مولودٍ يولد عل الفطرة، حتى ولو كان مجوسياً
هذا من خلق الله عزَّ وجل .

لذلك اذهب إلى أي مكان في العالم
إلى عُبَّاد الأوثان، والنار، والأصنام
وأحسن إليهم يحبوك
فهذه فطرة الإنسان،
لأنهم فطرة الله التي فطر الناس عليها .

إلا أن هذه الفطرة أيها الأخوة قد تنطمس بالشك
وبالشرك
وبطاعة الكُبراء
وباتباع الشهوات
فيعلو على هذه الفطرة ما يسمَّى بالران
فتذبل الفطرة ولا تموت
وتكمن ولا تزول
والشدائد أحياناً تزيل عنها هذه الطبقة الغريبة وتعود إلى أصل كمالها .

والنفس البشرية عجيبة
لأنها تعلم أنها فاجرة إذا فجرت
وتعلم أنها متقيةٌ إذا اتَّقت

﴿ وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا * فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا )

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:14

مثال للتوضيح..
إذا أعطي الإنسان وردة ذات رائحة فوَّاحة يطرب لها
بينما تجد بعض الحيوانات تأكل النجاسات
والإنسان يكره رائحةً ويحب رائحة
و هناك حيوان على عكس الإنسان يحب رائحة لا نحتملها نحن

معنى ذلك هناك تصميم لمخلوقات تعيش في المجاري تطرب لما فيها من روائح كريهة،
إذاً هي مبرمجة برمجة أُخرى
والإنسان مبرمج برمجة ثانية

أنت حينما تشم وردةً ذات رائحةً فواحة، وتطرب لها
لا لأنها فوَّاحة
بل لأن أصل فطرتك مبرمج على هذه الرائحة
فصار هناك انسجام

وحينما تشم رائحةً كريهة
لماذا هي كريهة ؟
لأنك مبرمجٌ على عكسها

فمن أين تأتي الراحة ويأتي النفور ؟


من أصل الفطرة

ولو أن الإنسان مبرمج على الظلم وظلم يرتاح
ولو أنه مبرمج على أن يكون قاسياً، فكلما قسا يرتاح
ولكنه مبرمجٌ ومفطورٌ على العدل، والإحسان، والعفة، والعطاء
فأكبر سعادة يشعر بها المؤمن حينما يهتدي إلى أصل فطرته
وحينما ينسجم مع فطرته
وحينما تتوافق حركته في الحياة مع أصل تركيبه

أتدري يا أخي
أنه أكبر جائزة لك في الدنيا قبل الآخرة أن تهتدي إلى فطرتك ؟

فحينما خرج الكافر عن منهج الله خرج عن أصل فطرته
فصار عنده عذاب داخلي لا يحتمل
وعنده ما يسمى باختلال التوازن وبالانهيار الداخلي
لأنه يأخذ ما ليس له
وعنده تأنيب داخلي
فهو يعتدي على أعراض الناس
ويكذب عليهم ويحتال
ويتوهَّم أنه يجمع المال الكثير لكنه في الحقيقة من أشقى الأشقياء

الآن بعد أن تتعرف إلى الله
وبعد أن تصطلح معه
وتستقيم على أمره
وتتصل به
يحدث ما يسمَّى باشتقاق الكمال من الله
ومن خلال اتصالك به

فكأنك كنت تحب العدل فلما اتصلت به أصبحت عادلاً عدلاً داخلياً

ونحتاج إلى توضيحٍ آخر:

لو طبيباً صادف أثناء سيره في الطريق حادث سير
ووجد إنساناً جريحاً يحتاج إلى إسعاف
وكان يعرف بعض الناس
فاضطر أن يقف موقفاً إنسانياً
وهو مقطوع عن الله فرضاً
وليس له اتصال بالله
ويحب الرحمة ولكنه ليس رحيماً
لكن هذا الموقف اضطره أن يقف موقفاً إنساناً،
فهذا فعله فعل الصبغة
ونفسه ليست كذلك
نفسه على الفطرة أما فعله ففعل الصبغة .. !

فأنت قد يكون عملك رحيماً ولست رحيماً
وقد تضطر أن تحكم بالعدل
لأن هذا القرار سوف يُراقب من مستويات عليا
فمن أجل الحفاظ على منصبك تحكم بالعدل حباً بالبقاء في هذا المنصب
فهذا الذي يحكم بالعدل
يحكم بالعدل لا وفق الصبغة
ولكن وفق المَصلحة

فأن تحب العدل فطرة
وأن تتمثل العدل في نفسك صبغة
وأن تقف موقفاً عادلاً لمصلحةٍ معينة ..هذه مصلحة

فإن وجدت في العالم الغربي علاقةً طيبة وصدقاً في المعاملة وإتقاناً في الصنعة..هذه مصلحة
والفطرة في أصل الخلق
أما الصبغة للمتصل بالله حصراً
وأما السلوك الذكي هذا يفعله كل ذكيٍ في العالم .

فقد تجد في بلاد الغرب معاملة طيِّبة
وقد تجد صدقاً وأمانة
لأن هناك ضبطاً شديداً بلغ درجة تفوق حد الخيال

تدخل إلى سوق فيه بضائع بألوف الملايين
وهناك خمسة أشخاص على مدخل هذا السوق
كل شيء تحمله من البضائع عليه لصاقة مبرمجة
إن لم تدفع ثمنه أصدر صوتاً مزعجا
فاتهمت من خلال الصوت بالسرقة
فملايين في هذا السوق يدفعون ما عليهم لا لأنهم ينطوون على كمال
بل لأنهم يعلمون أنهم لو لم يدفعوا لفضحوا

هذا السلوك مدني ذكي وليس له علاقة بالفطرة ولا بالصبغة إطلاقاً
صار هناك ضبط إلكتروني عالياً جداً في بلاد الغرب،
ضبط شديد
هذا الضبط ألغى الفطرة والصبغة
فلم تعرف من الأمين منهم

وحينما انقطعت الكهرباء في مدينة نيويورك
فتمت مئتا ألف سرقة في ليلة واحدة

وحينما اضطرب حبل الأمن في لوس أنجلوس
تكاليف التخريب وصلت ثلاثون مليار دولار ؛
سرقة محلات، وحرق محلات، وتكسير واجهات

فالفطرة شيء، والصبغة شيءٌ آخر
والسلوك الذكي الذي يعيشه الغرب شيءٌ ثالث

إذن نحن المؤمنين
نتعامل مع شيئين
مع فطرةٍ فطرنا عليها
ومع صبغةٍ تمت من خلال اتصالنا بالله عزَّ وجل .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:14

يقول الحق سبحانه

﴿ صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ)

فلو أنك تجولت في أطراف الدنيا
فهل تجد كالمؤمن تواضعاً، ورحمةً، وإنصافاً، وورعاً، وإحساناً، وصدقاً، ووفاءً
هذه صبغة الله

المؤمن خريج مدرسة الحق
فمن المستحيل أن ترى مؤمناً يكذب
أو أن ترى مؤمناً يحتال
أو يقسو
أو يظلم
أو يأخذ ما ليس له
الورع مع الأدب، ومع الإحسان، والتواضع، والعفو
وكل هذه الكماليات هي من أثر اتصال هذا المؤمن بالله عزَّ وجل
هذه هي الصبغة

فالصبغة شيء موجود
والفطرة صفحة بيضاء لكنها مبرمجة على حب الكمال
فأن تحب الكمال فهذا فطرة وأن تكون كاملاً صبغة
وأن تسلك سلوكاً كاملاً من أجل مصلحتك ذكاء... لا فطرة ولا صبغة

وفي بلاد الغرب
معظمهم يعمل من أجل المصلحة
فإذا كانت مصلحتهم في الصدق يصدقون
وإن كانت مصلحتهم في الكذب فهم أكبر كذاَّبين في الأرض
وإن كانت مصلحتهم في الرفق في الإنسان يرفقون
وإن كانت مصلحتهم في قتل شعبٍ بأكمله يقتلون

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:16

إذن لماذا نختلف ؟

يقول الحق سبحانه وتعالى

(صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ
قُلْ أَتُحَاجُّونَنَا فِي اللَّهِ وَهُوَ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ وَلَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُخْلِصُونَ )

أي أن ربنا عزَّ وجل رب الجميع
والشيء المؤلم أن هذه الخصومات بين أهل الأرض ؛
فإلهنا واحد
وربنا واحد
والأنبياء الذين أرسلهم الله عزَّ وجل على أعلى درجة من الكمال
وأتباعهم يتقاتلون
وأكثر الحروب الأهلية بين الأديان

إذن السبب الرئيسي الأول للإختلاف هو نقص المعلومات

﴿ كَانَ النَّاسُ أُمَّةً)

فاختلفوا
وخلاف نقص المعلومات علاجه بسيط
أن تأتي المعلومات الصحيحة

فلو فرضنا أن اليوم هو التاسع والعشرون من رمضان
وسمعنا صوت مدفع العصر
نقول: أثبتوا أن غداً العيد أم هناك انفجار في الجبل لأنهم يحفرون طريقاً ؟

ثم فتحنا المِذياع فإذا بالقاضي الشرعي يثبت أن غداً العيد
صوت مدفع ثان
،فمعنى ذلك أن الخلاف كان موجوداً بسبب نقص المعلومات
فلما جاءت المعلومات الدقيقة والصحيحة زال هذا الاختلاف

﴿ كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ)

السبب الثاني للإختلاف .. الحسد والبغي والعدوان

﴿ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلَّا الَّذِينَ أُوتُوهُ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْياً بَيْنَهُمْ ﴾

فهذا اختلاف بغي، وحسد، ومنافسة
ولذلك هناك دعوةٌ إلى الله خالصة
ودعوةً إلى الذات ساقطة
والدعوة إلى الذات من خصائصها الابتداع
ومن خصائصها التنافُس
وجحود ما عند الآخرين
والنزعة العدوانية
وأية فرقةٍ ضالةٍ إلى يوم القيامة تؤله الأشخاص
وتخفف التكاليف
وتعتمد نصوصاً موضوعة
وذات نزعة عدوانية
وأية فرقةٍ ضالةٍ تنطبق عليها هذه الخصائص .

فالخلاف فيما بين المسلمين أنواع ثلاثة
الخلاف الأول خلاف طبيعي حيادي لا يمدح ولا يذم،
والخلاف الثاني خلافٌ قذر أساسه الحسد والبغي والعدوان والتنافس والمصالح

أما السبب الثالث .. فهو خلاف محمود أساسه التنافس

﴿ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنْ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ)

إنسان تصوَّر أن أعظم عمل في حقل الدين أن يكون مفسراً
وإنسان آخر أعظم عمل عنده أن يكون محدِّثاً
وثالث أن يكون مفكراً في عقيدة الدين
ورابع أن يكون محسناً
وخامس أن يكون داعيةً
وسادس أن يكون مؤلفاً
فيختلف العلماء فيما بينهم اختلاف تنافس

﴿ وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسْ الْمُتَنَافِسُونَ)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !   11.05.14 14:17

مشاركة للأخ أبو ثعلبة

صحيح أخى يوسف عمر كلامك عن البصيرة لكنه ناقص
فأنا قد مررت بتجربة أعطتنى انطباع بأنه لا يمكن للقلب الاجوف أن يحرك صاحبه
أحيانا اذا أراد الله لعبد الهداية أعطاه البصيرة فهى ليست دائما توجد بوجود الايمان وتزول بزواله
هناك حالات أراد الله لها الخير وأراد أن يوفقها للهداية فيعطيها البصيرة ولو تركها لقلبها الملىء بالمعاصى ما اهتدت
والاسبانى الذى اهتدى صحيح كما ذكرت أنه اهتدى بفطرته لكن هناك سؤال ملح يحتاج لجواب :
أين كانت فطرة الرجل قبل ذلك ولم لم تظهر الا فى هذا الوقت بالذات ؟
الجواب أن الله كتب فى هذا الوقت بالذات الهداية له باعطائه البصيرة


----

كلام جميل اخي ابو ثعلبة بارك الله فيك
لكن سؤال

لو كان امامك واحد عطشان
هل تقدم له طعام ام ماء؟

اكيد الماء

الاسباني كان جائعا (جوع الروح)
فجاءته الهدااااااية (الطعام)
ثم البصيرة (ماء القلوب)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
 
تمر بلبن .. ومشط .. وساعة ... !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 14انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 7 ... 14  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ-
انتقل الى: