منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ah7179



عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 10/06/2013

مُساهمةموضوع: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 14:22

الحمد لله رب العالمين  
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد  
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد 
الأخوة المسلمون والمسلمات  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  
قال الله تعالى  
(وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ )
 آل عمران- 46  
(إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَىٰ وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدتُّكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ
تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا ۖ )
المائدة - 110 
(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ)
النمل - 82  
هل من الممكن أن يكون هناك علاقة خفية بين سيدنا عيسى عليه السلام والعبد الصالح من الناحية الروحية؟ 
ولاحظوا أن سيدنا عيسى عليه السلام مؤيد بروح القدس  
إذا أخذنا بحديث ان
 ( الأرواح جند مجندة
فما يتبقى فى الأشراط الكبرى 
إلا أرواح المؤمنين ويقودهم سيدنا عيسى عليه السلام  
سبحانك اللهم وبحمدك, أشهد أن لا إله إلا أنت , استغفرك وأتوب إليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5208
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 14:32

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة 
--------
قال تعالي 
{ فبما نقضهم ميثاقهم وكفرهم بآيات الله وقتلهم الأنبياء بغير حق وقولهم قلوبنا غلف بل طبع الله عليها بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا (155) وبكفرهم وقولهم على مريم بهتانا عظيما (156) وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقينا (157) بل رفعه الله إليه وكان الله عزيزا حكيما (158)
وإن من أهل الكتاب إلا ليؤمنن به قبل موته
ويوم القيامة يكون عليهم شهيدا (159) }
--------
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة 


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 15:20

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته  
هناك أكثر من ترابط 

الأول 
 أن الرجل الصالح من فرع إسماعيل 
وسيدنا عيسى من فرع إسحاق 
فهم يتلاقون في النسب الشريف  
وفي الملة الحنيفية  

الثاني 
الرجل الصالح  يحكم بما جاء به القرآن 
وسيدنا عيسى سيحكم بما جاء به القرآن 
كونه ناسخ للإنجيل  

الثالث  
في الفرعين الاصطفائية 
لقوله تعالى 
(إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ
فسيدنا عيسى من ال عمران 
والمصطفى والمهدي من آل إسماعيل 
ورغم أن كلا الفريقين من آل ابراهيم 
لكن فرع إسماعيل هو من رجح 
بسبب دعوة الخليل 
فهي ذرية بعضها من بعض  

الرابع 
صلاة سيدنا عيسى خلف المهدي 
تشبه صلاة المصطفى خلف أبي بكر 
فهي السنن  
يتبع



(فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبّه أَحَدا)


عدل سابقا من قبل يوسف عمر في 21.09.16 16:39 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 15:25

قال فرعون للسحرة
كما جاء في القرآن 
 ولأصلبنكم في جذوع النخل 
ولم يقل (على جذوع النخل) 

معنى (في) هنا 
أن الصلب كان شديدا للرجال 
حتى كأنهم دخلوا في الجذع 

ولما قال الله عن السفينة  
 ( اركبوا فيها
ولم يقل بها 
فالمعنى اركبوها  

إذن متى نستخدم (في) 
ومتى نستخدم (الباء)  
يتبع


عدل سابقا من قبل يوسف عمر في 21.09.16 16:40 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 15:34

نستخدم (الباء)  
في معان عديدة 
لكن اشهرها: التصاق الشيء بالشيء 
مثلا امسكت القلم بيدي 

أما (في)  
فمن معانيها
 (إلى) 
كقوله تعالى 
(فردوا أيديهم في أفواههم ) 
أي إلى أفواههم  

كذلك تأتي بمعنى 
(مع) 
لقوله تعالى 
(ادخلوا في أمم ) 
أي: مع أمم  

لذا أظن والله اعلم 
ان الإشارة في الآية 
 (ويكلم الناس في المهد
تأتي بمعنى أن سيدنا عيسى  
يكلم الناس (مع) المهدِ 
أو يكلم الناس (إلى) المهدِ  
والمهدِ هنا  
هو الرجل الصالح في آخر الزمان  
وسيدنا عيسى يوازره 
ويدعو الناس إلى تصديقه  

فلو كان القصد يكلم الناس في مهد الطفل 
لقال بالمهد 
لكنه فصل  
وهذه معاني المهدِ  



والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 18:25

في قوله تعالى (إذ أيدتك بروح القدس )  
روح القدس هو جبريل عليه السلام

والأرواح مختلفة بالماهية
فمنها طاهرة نورانية
ومنها خبيثة ظلمانية
ومنها مشرقة
ومنها كدرة
ومنها خيرة
ومنها نذلة

ولهذا قال عليه الصلاة والسلام
(‏‏الأرواح جنود مجندة، فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف‏)

فإن كان كلا من المهدي وسيدنا عيسى
مؤيدان بجبريل
فالمدد واحد
والجند واحد

خاصة وأن سيدنا عيسى مقابل لآدم عليه السلام
(إن مثل عيسى عند الله كمثل آدم)

وآدم موعود بالخلافة
وكذلك الرجل الصالح

والله اعلم

أتمنى أن لا أكون قد خرجت عن الموضوع
فإنما هي أفكار تدور في البال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 18:42

يوسف عمر كتب:
(وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ* مَن كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَكْرُ أُوْلَئِكَ هُوَ يَبُورُ)

تتحدث الآيات عن قدرة الله
وإلى رحمته الواسعة فيقول

والله الذي أرسل الرياح .. فالله هو المرسل
فهي قدرة وإرادة وتصريف وتدبير
والرياح شيء تراه الاعين
و (أرسل) فعل ماضي

فتثير سحابا.. أي فتسوق سحابا
(تثير) فعل مضارع
فتسير السحب في إتجاهات متعددة
لمهمة معينة
والفعل المضارع بين الافعال الماضية
ليبين أن الأمر في استمرار إلى ان تقوم الساعة
فمن أين أتت هذه الرياح
ونحن لا نرى إلا أثرها
فكيف تسير
ولماذا هذا الاتجاه
ومن الذي أنشأها
وكيف تثير سحابا

فسقناه إلى بلد ميت .. ولم يقل (فتسوق سحابا)
أو (فأسوق سحابا)
لإفادة الاختصاص بأن الله هو الفاعل الوحيد لذلك
و (سقناه) فعل ماضي
فتمطر هنا .. ولاتمطر هناك

فأحيينا به الأرض بعد موتها.. لأن الله هو المحيي
(أحيينا) فعل ماضي

كذلك النشور .. وكذلك تُخرج الأرض أمواتها
كما تُخرج نباتها
كذلك بعث الإنسان بعد الموت
بنفس الطريقة
ومن قدر على الخلق من الابتداء
قدر على الإعادة بعد الفناء

من كان يريد العزة ... أي من كان يريد أن يعرف أين العزة
أو يريد أن يتعلم علم العزة
العزة التي لا ذل معها

فلله العزة جميعا.. لأن العزة لا تنبغي إلا لله
وهنا تصبح (الف لام) العزة
هي العهد عند العالمين بربهم
العارفين به سبحانه
وبما يجب له من ذلك
أو أن (ألف واللام) هنا .. هي للاستغراق
أي أن السؤال: من يريد العزة
أو: من كان يريد أن يعز ويصبح عزيزا في الدارين
فتعالوا نعلمكم من أين تطلبونها
فالله هو المعز
وهو المذل
فمن يبتغي العزة عند الاصنام
أو العزة عند الكافرين
أو العزة عند أهل الفتن
فقد خاب وخسر
ولله العزة جميعا
والعزيز .. من أعزه الله

إليه يصعد الكلم الطيب .. وكأن الطريق إلى ابتغاء العزة
وطلب العزة
هو الكلم الطيب والعمل الصالح
الكلام.. ليس له صعود أو نزول فهو ليس جسم
فكيف يصعد
إذن هو مجاز عن القبول
ضرب مثلا بصعوده .. لقبوله
أو .. تصعد الصحائف المسطور فيها الكلام الطيب
إلى عليين .. مكان كتاب الأبرار
أو ترفع الملائكة الكلم الطيب إلى الله
والكلم الطيب.. هو كل كلمة طيبة
من تسبيح وتحميد وتهليل وذكر الله
وأمر بمعروف أو نهي عن منكر

والعمل الصالح يرفعه .. أي العمل الصالح يرفعه الله
إلى محل القبول
إلى محل الرضى
أو العمل الصالح يرفع صاحبه
أو العمل الصالح يرفع الكلام الطيب
أو الكلام الطيب يرفع العمل الصالح
فكلها واردة

ولاحظ
فهناك كلام لايصعد إلا بعمل
وهناك عمل لاينفع إلا بكلام

وإذا كان الكلم الطيب هو (لا إله إلا الله)
إذن لايرفع العمل الصالح إلا للموحدين المسلمين

وإن كان الكلم الطيب ليس التوحيد
فكل كلام لاينفع إذا لم يكن مقرونا بالعمل
فهناك من يذكر الله .. لكن لا يصلي

وقد ورد في الأثر
إن الله لا يقبل قولا .. إلا بعمل
ولايقبل قولا وعملا .. إلا بنية
ولايقبل قولا وعملا ونية .. إلا بإصابة السنة

والذين يمكرون السيئات لهم عذاب شديد .. الذين يعملون السيئات
أصحاب الرياء
أو لهم كلام طيب ولا عمل صالح
أو أصحاب الشرك
أو مكروا به (صلى الله عليه وسلم)
ودبروا به واحدة من 3
يقتلوك أن يسكتوك أو يُخرجوك
فلهم عذاب شديد

ومكر أولئك هو يبور.. يفسد ويهلك
بارت السلعة .. أي كسدت
والمكر .. هو احتيال وخديعة .. لكنه في القول
والكيد .. هو احتيال وخديعة .. لكنه في العمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   21.09.16 19:17

لفتت نظري الآية أعلاه في سورة فاطر
(إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه)

فلماذا قرن الصعود بالكلم الطيب
والرفع بالعمل الصالح

يقول أهل البلاغة
إن الصعود مرتبط بالمكان
أما الرفع فهو تغيير الزمان والمكان

مثلا
أنت تصعد الدرج .. لكنك لازلت في البيت
أما الرفع .. فهو صعود بتركك البيت والذهاب إلى أعلى منه

ولذلك قال الله
(إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلي)
ولم يقل (ومصعدك إلي)
وقد رأى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) سيدنا عيسى
في السماء الثالثة في رحلة المعراج

نعود إلى الآية في سورة فاطر
لاحظوا أنها مقرونة بالعزة
(من كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ)

فما معنى الكلم (كسر اللام) ؟

هي جوامع الكلم
وهي ما قل لفظه وكثر معناه
كقوله (صلى الله عليه وسلم).. "الحرب خدعة"
فهذا لفظ قليل معناه غير معدود
وقوله "أعطيت جوامع الكلم"

الصعود عكسه النزول
والرفع عكسه الوضع

الدابة التي تظهر في آخر الزمان
يضعها الله في الأرض لتكلم الناس

وسيدنا عيسى الذي يظهر في آخر الزمان
ينزل من السماء ليقتل الدجال وينصر الإسلام

وسيدنا عيسى قد اقترن اسمه بعزة الله
لقوله سبحانه
(إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ ۖ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكيم)

فكأن هذه الآية فيها أكثر من معنى
فهي تعني أن القول يجب أن يصدقه العمل
كي ترفعه الملائكة

وتعني أيضا
أن الكلم (تكليم الدابة.. أو عيسى كلمة الله)
الطيب (وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ) إشارة لآل إبراهيم وآل عمران
والعمل (عمل الدابة .. أو عمل عيسى)
الصالح (صفة للمهدي .. وصفة لعيسى)

فأما صفة المهدي فموجودة بالحديث
(فقالت أم شريك بنت أبي العكر يا رسول الله فأين العرب يومئذ قال هم يومئذ قليل وجلهم ببيت المقدس وإمامهم رجل صالح فبينما إمامهم قد تقدم يصلي بهم الصبح إذ نزل عليهم عيسى ابن مريم الصبح)

وأما صفة عيسى فموجودة بالآية
(إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم وجيهاً في الدنيا والآخرة ومن المقربين  - ويكلم الناس في المهد وكهلاً ومن الصالحين)

إذن
تلاقت روح العبد الصالح مع عيسى
بتلاقي الكلم (لأن كلاهما يكلم الناس)
وبتلاقي الطيب (لأن كلاهما من الطيبين)
وبتلاقي العمل (لأن كلاهما يعمل بما هو مأمور به)
وبالصلاح (لأن كلاهما موصوف به)

هذا والله أعلم
فإن اصبتُ فمن الله
وإن أخطأت فمن نفسي
واستغفر الله لي ولكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5208
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   22.09.16 16:55

قال تعالي 
{ فأتت به قومها تحمله قالوا يا مريم لقد جئت شيئا فريا (27) يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا (28) فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا (29) قال إني عبد الله آتاني الكتاب وجعلني نبيا (30) وجعلني مباركا أين ما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا (31) وبرا بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيا (32) والسلام علي يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا (33) } .
---------
سيدنا عيسى عليه السلام مؤيد بروح القدس
وعلي بن ابي طالب  
كان اذا سار الي الحرب كان معة جبرائيل ايضا 
---------
البر بالام 
والتأيد بجبرائيل
والامامة في المسلمين 
المهدي اماما عادل 
وكذلك سيكون 
سيدنا عيسي في امة محمد 
اماما عادل
 البركة 
سيفيض المال في زمن المهدي
وفي زمن عيسي تعود البركة الي الارض
قتال الدجال 
سيحارب المهدي الدجال 
وسيقتلة سيدنا عيسي 


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30572
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان   22.09.16 16:58

فتح الله لك اخي ايهاب

السلام عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
 
ترابط عجيب بين عيسى عليه السلام وا- ل - م- هـ - د - ى ذكر فى القرءان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ :: الملاحم والفتن والنبؤات-
انتقل الى: