منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   11.10.16 17:54

صن سمعك عن سماع النميمة


قال  الله  تعالي  في  سورة القلم

وَلَا تُطِعْ كُلَّ حَلَّافٍ مَّهِينٍ (10) هَمَّازٍ مَّشَّاءٍ بِنَمِيمٍ (11)   صدق الله العظيم



قد  مر معنا   في  تعريف الغيبة عن الرسول  صلي  الله  عليه  وسلم   قال  هي  ذكرك  اخاك بما  يكره


تعريف النَّميمَة  



: هي نقل الكلام بين الناس؛ لقصد الإفساد، وإيقاع العداوةِ والبغضاءِ بينهم.

ويكفي  النمام ان يعلم  ان  رسول  الله  صلي  الله  عليه  وسلم  اخبر ان النمام   لن  يدخل الجنة  كما  في  الحديث  الاتي.

[105] حدثنا علي بن حجر السعدي وإسحاق بن إبراهيم قال إسحاق أخبرنا جرير عن منصور عن إبراهيم عن همام بن الحارث قال: كان رجل ينقل الحديث إلى الأمير فكنا جلوسا في المسجد، فقال القوم هذا ممن ينقل الحديث إلى الأمير قال: فجاء حتى جلس إلينا، فقال حذيفة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : لا يدخل الجنة قتات
 صحيح مسلم  كتاب الايمان

كما  اخبر  صلي  الله عليه وسلم  انها من اسباب  عذاب القبر

5705 حدثنا يحيى حدثنا وكيع عن الأعمش قال سمعت مجاهدا يحدث عن طاوس عن ابن عباس رضي الله عنهما قال مر رسول الله صلى الله عليه وسلم على قبرين فقال إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير أما هذا فكان لا يستتر من بوله وأما هذا فكان يمشي بالنميمة ثم دعا بعسيب رطب فشقه باثنين فغرس على هذا واحدا وعلى هذا واحدا ثم قال لعله يخفف عنهما ما لم ييبسا
  صحيح  البخاري  كتاب الادب  باب الغيبة

.................


ولا عجب  في  كون  النمام  يعذب في  قبره  فان  الله عااادل  سبحااانه ومنتقم   فكم من  امراة تسببت  النميمة في  طلاقها  وكم من  اسرة  تشتت بسببها  وكم  من عامل خسر  عمله  بسببها  بل
وقد  يصل الامر  لابعد من  ذالك  علي المستويات الرفيعة

نسال  الله ان  يعافينا  ويعافيكم من  هذا  الداء  الذي  يقذف  بصاحبه  في  عذاب القبر ونار جهنم  ويتسبب  كذالك في  حرمانه من دخول الجنة



وقد اشار  الناظم  رحمه الله ان  الواجب  علي  من  يريد ان  يسلك  سبيل  المحسنين  ان  يطهر  اسماعه  من  سماع  الغيبة والنميمة   فمقام المحسنين  تطهير  اذاانهم  عن  سماعها وليس  المطلوب منهم   تطهير  السنتهم   لان  المحسن  ومن يريد الاحسان  همه  هو الوصول  لاعلي  مستوي    ممكن   ان  يصل اليه من الطهارة وحسن  السلوك والاخلاق الحميدة


فهل  الاشتغال  بالغيبة والنميمة من امور الاحسان والسلوك  للوصول  الي رضي الرحمن  ومجاورة  الحبيب  صلي  الله عليه  وسلم  في  الجنان  

.وهو  القائل فيما رواه الترمذي رضي الله عنه

[2018] حدثنا أحمد بن الحسن بن خراش البغدادي حدثنا حبان بن هلال حدثنا مبارك بن فضالة حدثني عبد ربه بن سعيد عن محمد بن المنكدر عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا وإن أبغضكم إلي وأبعدكم مني مجلسا يوم القيامة الثرثارون والمتشدقون والمتفيهقون قالوا يا رسول الله قد علمنا الثرثارون والمتشدقون فما المتفيهقون قال  المتكبرون

قال أبو عيسى وفي الباب عن أبي هريرة وهذا حديث حسن غريب من هذا الوجه وروى بعضهم هذا الحديث عن المبارك بن فضالة عن محمد بن المنكدر عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يذكر فيه عن عبد ربه بن سعيد وهذا أصح والثرثار هو الكثير الكلام والمتشدق الذي يتطاول على الناس في الكلام ويبذو عليهم
سنن الترمذي



لازلنا  مع الابيات من  المتن للناظم  رحمه الله

..يغض عينيه عن المحارم ...****.....يكف سمعه عن الماثم

كغيبة  نميمة  زور  كذب
...***... لسانه احري  بترك ماجلب

اللهم  صل  علي  سيدنا  محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   12.10.16 21:23

جاهد نفسك  الا تسمع قول الزور  


قد  ساوي  الله  بين الشرك  وبين الزور  فقال  سبحانه وتعالي  امرا  عباده   باجتنابهما



ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ عِندَ رَبِّهِ ۗ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلَّا مَا يُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ ۖ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ .. 
سورة الحج-30-



[87] حدثني عمرو بن محمد بن بكير بن محمد الناقد حدثنا إسماعيل بن علية عن سعيد الجريري حدثنا عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال ألا أنبئكم بأكبر الكبائر . ثلاثا.  الإشراك بالله وعقوق الوالدين وشهادة الزور أو قول الزور  وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم متكئا فجلس فما زال يكررها حتى قلنا ليته سكت  
صحيح  مسلم
..........


واورد  ابن كثير رحمه الله في شلرحه للاية الكريمة  هذا  الحديث الشريف

وقال الإمام أحمد : حدثنا مروان بن معاوية الفزاري ، أنبأنا سفيان بن زياد ، عن فاتك بن فضالة ، عن أيمن بن خريم قال : قام رسول الله صلى الله عليه وسلم خطيبا فقال : " يا أيها الناس ، عدلت شهادة الزور إشراكا بالله " ثلاثا ، ثم قرأ : ( فاجتنبوا الرجس من الأوثان واجتنبوا قول الزور )

تفسير القرءان العظيم  لابن كثير   في  شرح الاية السابقة
...........
كل تغيير للحقيقة من شهادة وبيان وقول فهو  قول الزور


وليس قول الزور  والعمل  به بل  وحتي  حضور  مجالسه  من  صفات  عباد  الرحمن


وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (72)  الفرقان




فترفع عن  مجالس قول  الزور  يرفع الله من  درجتك  ويلحقك  بركب المحسنين الذاكرين الله  علي  كل  حال  عباد الرحمن حقا وصدقا
اللهم اجعلنا واياكم  منهم  فان  لم تكن  فينا  صفاتهم  فنسال الله  ان يلحقنا  بهم  فضلا  من الله ونعمة



اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم


عدل سابقا من قبل عبد النور في 13.10.16 12:45 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
درة تكريت
مشرف


عدد المساهمات : 2500
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   13.10.16 2:24

عبد النور كتب:
جاهد نفسك  الا تسمع قول الزور  


قد  ساوي  الله  بين الشرك  وبين الزور  فقال  سبحانه وتعالي  امرا  عباده   باجتنابهما



ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ عِندَ رَبِّهِ ۗ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلَّا مَا يُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ ۖ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ......سورة الحج (30)


[87] حدثني عمرو بن محمد بن بكير بن محمد الناقد حدثنا إسماعيل بن علية عن سعيد الجريري حدثنا عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال ألا أنبئكم بأكبر الكبائر . ثلاثا.  الإشراك بالله وعقوق الوالدين وشهادة الزور أو قول الزور  وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم متكئا فجلس فما زال يكررها حتى قلنا ليته سكت  
صحيح  مسلم
..........


واورد  ابن كثير رحمه الله في شلرحه للاية الكريمة  هذا  الحديث الشريف

وقال الإمام أحمد : حدثنا مروان بن معاوية الفزاري ، أنبأنا سفيان بن زياد ، عن فاتك بن فضالة ، عن أيمن بن خريم قال : قام رسول الله صلى الله عليه وسلم خطيبا فقال : " يا أيها الناس ، عدلت شهادة الزور إشراكا بالله " ثلاثا ، ثم قرأ : ( فاجتنبوا الرجس من الأوثان واجتنبوا قول الزور )

تفسير القرءان العظيم  لابن كثير   في  شرح الاية السابقة
...........
كل تغيير للحقيقة من شهادة وبيان وقول فهو  قول الزور


وليس قول الزور  والعمل  به بل  وحتي  حضور  مجالسه  من  صفات  عباد  الرحمن


وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (72)  الفرقان




فترفع عن  مجالس قول  الزور  يرفع الله من  درجتك  ويلحقك  بركب المحسنين الذاكرين الله  علي  كل  حال  عباد الرحمن حقا وصدقا
اللهم اجعلنا واياكم  منهم  فان  لم تكن  فينا  صفاتهم  فنسال الله  ان يلحقنا  بهم  فضلا  من الله ونعمة



اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم


نصائح جد قيمة , ونحن بحاجة لها في زماننا هذا
أسأل الله الكريم بأن يرزقكم الخير وأهليكم أجمعين من حيث لاتحتسبون

سلمت يداك شيخي

متابعين ان شاء الله مع سلسلة كتاب الاحسان




﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾ [size=13]
سورة البقرة - آية 222


Like a Star @ heaven     ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   13.10.16 12:48

اللهم امين واياكم اختنا الكريمة

ونفعنا الله بحضوركم ومتابعتكم ودعائكم
جزاكم الله عنا خيرا


اللهم صل علي سيدنا محمد واله وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   16.10.16 14:50

طهر  سمعك  وجنبه  الكذب



الكذب  انواع


1.......اوله الكذب  علي  الله  سبحانه   كالمفترين علي  الله  بتحليل ماحرم وتحريم مااحل وتحريف الكتب المقدسة  او  استغفال الناس  لجهلهم  بما  انزل الله فيفتونهم بغير مايرضي الله  فيحلون الحرام ويحرمون الحلال




وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا. ۚ أُولَٰئِكَ يُعْرَضُونَ عَلَىٰ رَبِّهِمْ وَيَقُولُ الْأَشْهَادُ هَٰؤُلَاءِ الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَىٰ رَبِّهِمْ ۚ أَلَا لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ (18) الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا وَهُم بِالْآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ (19)

سورة هود
وهؤلاء  علامتهم يوم  القيامة  انهم يحشرون  وجوهم مسودة   نعوذ بالله منهم ومن افعالهم



وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى اللَّهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ ۚ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْمُتَكَبِّرِينَ (60) سورة  الزمر




2...   ..ثانيا الكذب علي  رسول الله  صلي  الله  عليه  وسلم


[110] حدثنا موسى قال: حدثنا أبو عوانة عن أبي حصين عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: تسموا باسمي ولا تكتنوا بكنيتي ومن رآني في المنام فقد رآني فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي ومن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار...
صحيح البخاري


وهؤلاء  هم الوضاعون  الذين  نشروا  الاحاديث الموضوعة  عن رسول الله  صلي  الله  عليه وسلم
والحمد لله ان فضحهم الله وتكفل بحفظ هذا الدين  من التحريف قرءانا وسنة  فلله الحمد علي  ذالك  وجزي  الله  عنا خيرا الجزاء  العلماء الذين وهبوا انفسهم لخدمة  كتاب الله وسنة  رسوله  صلي  الله  عليه  وسلم



3 .......... الكذب علي  الناس

[2607] حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا أبو معاوية ووكيع قالا: حدثنا الأعمش ح وحدثنا أبو كريب حدثنا أبو معاوية حدثنا الأعمش عن شقيق عن عبد الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: عليكم بالصدق فإن الصدق يهدى إلى البر وإن البر يهدى إلى الجنة وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا  وإياكم والكذب فإن الكذب يهدى إلى الفجور وإن الفجور يهدى إلى النار وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا...

صحيح مسلم باب قبح الكذب وحسن الصدق وفضله

اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   16.10.16 18:10

المسرف الكذاب لايهديه الله






إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ (28)غافر


ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ (3) الزمر






الكذب من  علامات النفاق

[58] حدثنا أبو بكر ابن أبي شيبة حدثنا عبد الله بن نمير ح وحدثنا ابن نمير حدثنا أبي حدثنا الأعمش ح وحدثني زهير بن حرب حدثنا وكيع حدثنا سفيان عن الأعمش عن عبد الله بن مرة عن مسروق عن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أربع من كن فيه كان منافقا خالصا ومن كانت فيه خلة منهن كانت فيه خلة من نفاق حتى يدعها إذا حدث كذب وإذا عاهد غدر وإذا وعد أخلف وإذا خاصم فجر ..........
غير أن في حديث سفيان وإن كانت فيه خصلة منهن كانت فيه خصلة من النفاق
 صحيح مسلم





الكذب علي  المومن خيانة كبرى  له


رقم الحديث: 28
(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا أَبُو جَعْفَرٍ الْحَسَنُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ الْوَلِيدِ الْفَسَوِيُّ ، ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ حَاتِمٍ ، ثَنَا

عُمَرُ بْنُ هَارُونَ ، عَنْ ثَوْرٍ ، عَنْ يَزِيدَ بْنِ شُرَيْحٍ ، عَنْ جُبَيْرِ بْنِ نُفَيْرٍ ، عَنِ النَّوَّاسِ بْنِ سَمْعَانَ ، قَالَ :

قَالَ رَسُولُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " كَبُرَتْ خِيَانَةً أَنْ تُحَدِّثَ أَخَاكَ حَدِيثًا هُوَ لَكَ مُصَدِّقٌ

، وَأَنْتَ لَهُ كَاذِبٌ
.....

كتاب فوئد ابي علي الصواف





لايتصف بالايمان من  عرف  بالكذب  


قال  الله  سبحانه وتعالي

إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ


جاء  في  تفسير  الطبري  رحمه الله


وَاَلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّه هُمْ أَهْل الْكَذِب

.. لَا الْمُؤْمِنُونَ..

.............................................




وهذا مقتطف من خواطر الشعراوي رحمه الله  



ونلاحظ في تذييل هذه الآية أن الحق سبحانه لم يَقُلْ: وأولئك هم الكافرون. بل قال: الكاذبون . ليدل على شناعة الكذب، وأنه صفة لا تليق بمؤمن .

ولذلك حينما سُئِل رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيسرق المؤمن؟ قال: " نعم "  لأن الله قال :
{  وَٱلسَّارِقُ وَٱلسَّارِقَةُ }  
[المائدة: 38].

فما دام قد شرَّع حُكْماً، وجعل عليه عقوبة فقد أصبح الأمر وارداً ومحتمل الحدوث. " وسئل: أيزني المؤمن؟ قال : " نعم " ، لأن الله قال :
{  ٱلزَّانِيَةُ وَٱلزَّانِي }  
[النور: 2]. " وسئل: أيكذب المؤمن؟ قال : " لا ".

والحديث يُوضّح لنا فظاعة الكذب وشناعته، وكيف أنه أعظم من كل هذه المنكرات، فقد جعل الله لكل منها عقوبة معلومة في حين ترك عقوبة الكذب ليدل على أنها جريمة أعلى من العقوبة وأعظم.

إذن: الكذب صفة لا تليق بالمؤمن، ولا تُتصوّر في حَقِّه؛ ذلك لأنه إذا اشتُهِر عن واحد أنه كذاب لما اعتاده الناس من كذبه، فنخشى أن يقول مرة: أشهد ألاَّ إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله فيقول قائل: إنه كذاب وهذه كذبة من أكاذيبه.


 انتهي  من  خواطر  الشعراوي  رحمه الله


......................................

......والحديث  الذي  اشار  له  الشعراوي  قال  عنه الالباني لايصح


 ولكن المعني  الذي  ذهب  له  الشعراوي  رحمه  الله  صحيح

فقد وجد في عصر النبوة  من  طبق عليهم حد الجلد والرجم في  الزني  وحد  السرقة ولم  يوصفو بالكفر  او  نزعت عنهم  صفة  الايمان

وانما  عرف الكذب في  المنافقين  لافي الصحابة رضوان  الله  عليهم فقد كانوا  اصدق الناس قلبا وقالبا وابعدهم بعد  المشرقين والمغربين  عن الكذب وسوء الاخلاق
فانهم  صفوة الله من  العباد  لخير الانبياء  وافضل الرسل  عليه وعلي  اله وصحبه صلاة الله وسلامه ....




اللهم  صل  علي  سيدنا محمد  واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   18.10.16 18:08

يحْفَظُ بَطْنَهُ مِنَ الحرامِ.......***.......يَترُكُ ما شُبِّهَ باهْتِمَامِ

يَحْفَظُ فَرْجَهُ وَيَتَّقي الشَّهيدْ.......***.......فِي الْبَطْشِ والسَّعْيِ لِمَمْنوعٍ يُريدْ

وَيُوقِفُ الأمورَ حتَّى يَعْلَمَا.......***.......ما اللهُ فيهِنَّ بِهِ قَدْ حَكَمَا

يُطهِّرُ الْقَلْبَ منَ الرِّيَاءِ.......***.......وَحَسَدٍ عُجْبٍ وَكُلِّ دَاءِ



اللهم صل علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
أم حسن



عدد المساهمات : 1248
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   18.10.16 19:50

أخي عبد النور
جزاك الله كل خير وجعل ماتكتبه في موازين حسناتك
أخي الغيبه مرض النساء فعلا أقولها
يعني مادامت الواحده منا لوحدها تظل بحالها لكن في لحظة اجتماعها مع غيرها لابد
من الحديث كيف نتجنبها ونمنع انفسنا منها ولو منعنا نفسنا كيف نمنع غيرنا


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   18.10.16 21:13

نعم  ياام حسن


وحتي الرجال   يغتابون  وبكثرة


اما انت فقد  صدقت مع  نفسك  ومع  ربك



هذا  هو  الواقع

اذا  كان  الجمع  فيه  غيبة  فلابد لاحداكن  ان  تاخذ  المبادرة وتقول  للاخريات

هانحن  نوزع  حسناتنا  علي من  نغتاب من  غيرنا

فهل  لدينا  فاائض في الحسنات حتي  نوزعه  هكذا  
وهل دخلنا  الجنة  وفضل  لنا من  اعمالنا الصالحة مايجعلنا نبحث  عن  معااصي نصرفه عليها

ماذا  لو  ان  سيئاتنا  فاقت  حسناتنا عددا ونحن  نزيدها  مددا بغيبتنا  هذه  الا  يعرضنا  هذا  للنار  وغضب الجبار...


قال  احد  الصالحين

لو  كنت مغتابا احدا لاغتبت  ابي  وامي
فقيل  له في ذالك   فقال
هما احق الناس  بحسناتي



لذالك  ياام  حسن
يجب ان  تتفقي مع واحدة من الجمع  بينك وبينهاخاااصة  قبل  ذالك

وتختاروا  من  الجمع  واحدة يحبها  الجميع  ويحترمها ويسمع كلامها  فتقوم هي  بالمهمة

فذالك اجدي  وانفع وابلغ  في  الوعظ  والارشاد

لانه  لو قامت اي  واحدة  لاتهمتها النسوان  بانها  تحب  الظهور والتصدر للكلام  فقط  وليس  الدافع هوخوف  الله والتقوي

اما  عن  البديل  للغيبة
فقصص الصالحين  والكلام  فيما  ينفع  وتعلم  مانجهل من  امور ديننا ودنيانا  
وحتي  ممكن طرح  قضية  تعالو  نحفظ القرءان  او  الحديث  او  تعلم  قواعد  اللغة العربية  وحتي  لغة  اجنبية   ان شاء الله  تكون عبرية  بدل  الغيبة وما يضر من  الكلام
الي  ااخره مماينفع دينا  ودنيا

اما  اذا  رفضن  وابين الا  اغتياب  الناس  فهجر  الجمع  فيه خير لك  من حضوره
والاحاديث التي  تتوعد المغتابين كثيرة  ياام  حسن

فلنتصور  عذاب القبر  والقبر  كفي  به  واعظا




جزاك  الله خيرا  ياام  حسن  وحفظك من  شر الغيبة  ومن  شر خلقه اجمعين اللهم  اشغل لسانها  بذكرك وشكرك


اللهم صل علي  سيدنامحمد  واله  وسلم




عدل سابقا من قبل عبد النور في 18.10.16 21:38 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
أم حسن



عدد المساهمات : 1248
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   18.10.16 21:31

اللهم آمين
جزاك الله كل خير أخي


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   20.10.16 15:34

حفظ البطن من الحرام  





۞ وَاكْتُبْ لَنَا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ إِنَّا هُدْنَا إِلَيْكَ ۚ قَالَ عَذَابِي أُصِيبُ بِهِ مَنْ أَشَاءُ ۖ وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ۚ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ (156) الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ ۚ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ ۙ أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ[ (157)  
سورة الاعراف


[1015] وحدثني أبو كريب محمد بن العلاء حدثنا أبو أسامة حدثنا فضيل بن مرزوق حدثني عدي بن ثابت عن أبي حازم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيها الناس إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين، فقال { يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا إني بما تعملون عليم وقال { يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم }، ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر يمد يديه إلى السماء يا رب يا رب ومطعمه حرام ومشربه حرام وملبسه حرام وغذي بالحرام فأنى يستجاب لذلك
صحيح مسلم



لا يدخل الجنة لحم نبت من سحت النار أولى به

14032 حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن ابن خثيم عن عبد الرحمن بن سابط عن جابر بن عبد الله أن النبي صلى الله عليه وسلم قال  لكعب بن عجرة أعاذك الله من إمارة السفهاء قال وما إمارة السفهاء قال أمراء يكونون بعدي لا يقتدون بهديي ولا يستنون بسنتي فمن صدقهم بكذبهم وأعانهم على ظلمهم فأولئك ليسوا مني ولست منهم ولا يردوا علي حوضي ومن لم يصدقهم بكذبهم ولم يعنهم على ظلمهم فأولئك مني وأنا منهم وسيردوا علي حوضي يا كعب بن عجرة الصوم جنة والصدقة تطفئ الخطيئة والصلاة قربان أو قال برهان يا كعب بن عجرة إنه لا يدخل الجنة لحم نبت من سحت النار أولى به يا كعب بن عجرة الناس غاديان فمبتاع نفسه فمعتقها وبائع نفسه فموبقها
مسند الامام  احمد رضي الله  عنه




ياسعد اطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة  


 وللطبراني  رحمه الله


رقم الحديث: 6669
(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عِيسَى بْنِ شَيْبَةَ ، ثَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ الاحْتِيَاطِيُّ ، ثَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْجَوْزَجَانِيُّ رَفِيقُ إِبْرَاهِيمَ بْنِ أَدْهَمَ ، ثَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ ، عَنْ عَطَاءٍ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : تُلِيَتْ هَذِهِ الآيَةُ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " يَأَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الأَرْضِ حَلالا طَيِّبًا سورة البقرة آية 168 فَقَامَ سَعْدُ بْنُ أَبِي وَقَّاصٍ ، فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، ادْعُ اللَّهَ أَنْ يَجْعَلَنِي مُسْتَجَابَ الدَّعْوَةِ ، فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " يَا سَعْدُ أَطِبْ مَطْعَمَكَ تَكُنْ مُسْتَجَابَ الدَّعْوَةِ  ، وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ ، إِنَّ الْعَبْدَ لَيَقْذِفُ اللُّقْمَةَ الْحَرَامَ فِي جَوْفِهِ مَا يُتَقَبَّلُ مِنْهُ عَمَلَ أَرْبَعِينَ يَوْمًا ، وَأَيُّمَا عَبْدٍ نَبَتَ لَحْمُهُ مِنَ السُّحْتِ وَالرِّبَا فَالنَّارُ أَوْلَى بِهِ "

المعجم الاوسط  للطبراني  باب  الميم   من  اسمه محمد






 ابو بكر رضي الله عنه  وصيانته  بطنه من  الحرام والشبهة  


رقم الحديث: 1432
(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا أَحْمَدُ ، نَا جَعْفَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ , وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، نَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، نَا عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ زَيْدٍ ، حَدَّثَنِي أَسْلَمُ الْكُوفِيُّ ، عَنْ مُرَّةَ الطَّيِّبِ ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ ، قَالَ : كُنَّا عِنْدَ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، فَأَتَاهُ غُلامُهُ بِطَعَامٍ ، فَأَهْوَى إِلَى لُقْمَةٍ فَأَكَلَهَا ، فَقَالَ لَهُ الْغُلامُ : لَمْ تَسْأَلْنِي عَنْهُ : مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبْتُهُ ، فَأَخْبَرَهُ ، فَأَدْخَلَ أُصْبُعَهُ فِي حَلْقِهِ ، فَلَمْ يَزَلْ يَتَقَيَّأُ حَتَّى ظَنَنَّا أَنَّ نَفْسَهُ سَتَخْرُجُ   ، ثُمَّ قَالَ : سَمِعْتُ حَبِيبِي رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " أَيُّمَا لَحْمٍ نَبَتَ مِنْ حَرَامٍ ، أَوْ جَسَدٍ غُذِّيَ بِحَرَامٍ ، فَالنَّارُ أَوْلَى بِهِ "


المجالسة وجواهر العلم للدينوري




يحْفَظُ بَطْنَهُ مِنَ الحرامِ.......***.......يَترُكُ ما شُبِّهَ باهْتِمَامِ



اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم


عدل سابقا من قبل عبد النور في 22.10.16 15:12 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   22.10.16 15:09

من وقع في  الشبهات وقع في  الحرام




[52] حدثنا أبو نعيم حدثنا زكريا عن عامر قال: سمعت النعمان بن بشير يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

الحلال بين والحرام بين وبينهما مشبهات لا يعلمها كثير من الناس فمن اتقي المشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات كراع يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه ألا وإن لكل ملك حمى ألا إن حمى الله في أرضه محارمه ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب..........
صحيح البخاري


قال النووي رحمه الله عن  شرحه للحديث في صحيح مسلم

( الحلال بين والحرام بين ) فمعناه : أن الأشياء ثلاثة أقسام : حلال بين واضح لا يخفى حله ، كالخبز والفواكه والزيت والعسل والسمن ولبن مأكول اللحم وبيضه وغير ذلك من المطعومات ، وكذلك الكلام والنظر والمشي وغير ذلك من التصرفات ، فيها حلال بين واضح لا شك في حله .

وأما الحرام البين فكالخمر والخنزير والميتة والبول والدم المسفوح ، وكذلك الزنا والكذب والغيبة والنميمة والنظر إلى الأجنبية وأشباه ذلك .

وأما المشتبهات فمعناه أنها ليست بواضحة الحل ولا الحرمة ، فلهذا لا يعرفها كثير من الناس ، ولا يعلمون حكمها ، وأما العلماء فيعرفون حكمها بنص أو قياس أو استصحاب أو غير ذلك ، فإذا تردد الشيء بين الحل والحرمة ، ولم يكن فيه نص ولا إجماع اجتهد فيه المجتهد ، فألحقه بأحدهما بالدليل الشرعي فإذا ألحقه به صار حلا ، وقد يكون غير خال عن الاحتمال البين ، فيكون الورع تركه ، ويكون داخلا في قوله صلى الله عليه وسلم : فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه وما لم يظهر للمجتهد فيه شيء وهو مشتبه فهل يؤخذ بحله أم بحرمته أم يتوقف فيه؟ ثلاثة مذاهب ، حكاها القاضي عياض وغيره ، والظاهر أنها مخرجة على الخلاف المذكور في الأشياء قبل ورود الشرع ، وفيه أربعة مذاهب :

....الأصح : أنه لا يحكم بحل ولا حرمة ولا إباحة ولا غيرها ، لأن التكليف عند أهل الحق لا يثبت إلا بالشرع .

والثاني : أن حكمها التحريم .

والثالث : الإباحة .

والرابع : التوقف . والله أعلم .


قوله صلى الله عليه وسلم : فقد استبرأ لدينه وعرضه أي : حصل له البراءة لدينه من الذم الشرعي ، وصان عرضه عن كلام الناس فيه .
انتهي  من  شرح  النووي
................


سبيل  المحسنين  ترك  الشبهات  فخلاصة  حديث  سيدنا محمد  صلي  الله  عليه  وسلم  هي ترك الشبهات


فمن اتقي المشبهات استبرأ لدينه وعرضه


وهذا ماقصده  الناظم رحمه الله  بقوله


يحفظ بطنه من الحرام ............يترك ماشبه باهتمام


اللهم  صل  علي  سيدنا  محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   24.10.16 15:36

حفظ الفروج  


قال  الله  سبحانه وتعالي  في  صفات المومنين

قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ {1} الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ {2} وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ {3} وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ {4} وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ {5} إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ {6} فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ {7} وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ {8} وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ {9} أُوْلَئِكَ هُمُ الْوَارِثُونَ {10} الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ {11}
سورة  المومنون

وقال  سبحانه  في  صفات  عباد  الرحمن

وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68)  سورة الفرقان



غض البصر  هو السبيل  لحفظ الفرج  


يقول الله سبحانه وتعالى في سورة النور

قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (30) وَقُل

لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ


وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ

بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا

عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ
ۚوَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31)

سورة النور

لك النظرة الاولي  وعليك الثانية



2149 - حدثنا إسماعيل بن موسى الفزاري أخبرنا شريك عن أبي ربيعة الإيادي عن ابن بريدة عن أبيه قال

« قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي رضي الله عنه " يا علي لا تتبع النظرة النظرة فإن لك الأولى وليست لك الآخرة ". »

سنن ابي  داوود

2148 - حدثنا محمد بن كثير أخبرنا سفيان قال حدثني يونس بن عبيد عن عمرو بن سعيد عن أبي زرعة عن جرير قال

« سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نظرة الفجأة فقال " اصرف بصرك  ". »

سنن ابي داوود

النهي عن وصف  المرأة المرأة لزوجها كانما ينظر اليها  

2150 - حدثنا مسدد ثنا أبو عوانة عن الأعمش عن أبي وائل عن ابن مسعود قال

« قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " لا تباشر المرأة المرأة لتنعتها لزوجها كأنما ينظر إليها ". »

سنن ابي  داوود


اذا راي الرجل امراة فاعجبته فليأت اهله  


[1403] حدثنا عمرو بن علي حدثنا عبد الأعلى حدثنا هشام بن أبي عبد الله عن أبي الزبير عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى امرأة فأتى امرأته زينب وهي تمعس منيئة لها فقضى حاجته ثم خرج إلى أصحابه، فقال ان المرأة تقبل في صورة شيطان وتدبر في صورة شيطان فإذا أبصر أحدكم امرأة فليأت أهله فإن ذلك يرد ما في نفسه ...
صحيح مسلم
الشرح : قال النووي (9/178) :ومعنى الحديث أنه يستحب لمن رأى امرأة فتحركت شهوته أن يأتي امرأته أو جاريته ان كانت له فليواقعها ليدفع شهوته وتسكن نفسه ويجمع قلبه على ما هو بصدده قوله صلى الله عليه وسلم ( ان المرأة تقبل في صورة شيطان وتدبر في صورة شيطان ) قال العلماء معناه الاشارة إلى الهوى والدعاء إلى الفتنة بها لما جعله الله تعالى في نفوس الرجال من الميل إلى النساء والالتذاذ بنظرهن وما يتعلق بهن فهي شبيهة بالشيطان في دعائه إلى الشر بوسوسته وتزيينه له ويستنبط من هذا أنه ينبغى لها أن لا تخرج بين الرجال الا لضرورة وأنه ينبغى للرجل الغض عن ثيابها والاعراض عنها مطلقا أ.هـ ، أما قوله تمعس منيئة : أي تدبغ ، و المعس هو الدلك ، و المنيئة : الجلد ما كان في الدباغ  ] انظر النهاية في غريب الأثر ، غريب الحديث لابن قتيبة ] . قلت : و قد استشكل البعض الحديث فأنكره على أنه يطعن في مقام النبوة ، و الحديث لا شئ فيه من ذلك انما فعل النبي هذا بيانا لأصحابه و إرشادا لما ينبغى لهم أن يفعلوه فعلمهم بفعله ..
انتهي كلام النووي  رحمه الله


يَحْفَظُ فَرْجَهُ وَيَتَّقي الشَّهيدْ.......***.......فِي الْبَطْشِ والسَّعْيِ لِمَمْنوعٍ يُريدْ  



اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   27.10.16 22:03

يَحْفَظُ فَرْجَهُ وَيَتَّقي الشَّهيدْ.......***.......فِي الْبَطْشِ والسَّعْيِ لِمَمْنوعٍ يُريدْ



قال تعالي
وَإِذَا بَطَشْتُمْ بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ [ سورة الشعراء:130]

...قال القرطبي: والآية نزلت خبرا عن من تقدم من الأمم

ووعظا من الله عز وجل في مجانبة ذلك الفعل القبيح الذي ذمهم الله تعالى به وأنكره عليهم
. ثم قال: وقد كثرت هذه

الأوصاف المذمومة في هذه الأمة فيبطشون بالناس ويضربونهم بالسياط والعصي في غير حق شرعي
، وقد أخبر النبي

صلى الله عليه وسلم أن ذلك يكون، ففي صحيح مسلم :



رقم الحديث: 3978

(حديث مرفوع) حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ ، حَدَّثَنَا جَرِيرٌ ، عَنْ سُهَيْلٍ ، عَنْ أَبِيهِ ،

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قال : قال رسول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : "

صِنْفَانِ مِنْ أَهْلِ النَّارِ ، لَمْ أَرَهُمَا قَوْمٌ مَعَهُمْ سِيَاطٌ كَأَذْنَابِ الْبَقَرِ يَضْرِبُونَ بِهَا النَّاسَ ، وَنِسَاءٌ

كَاسِيَاتٌ عَارِيَاتٌ مُمِيلَاتٌ مَائِلَاتٌ ، رُءُوسُهُنَّ كَأَسْنِمَةِ الْبُخْتِ الْمَائِلَةِ
، لَا يَدْخُلْنَ الْجَنَّةَ وَلَا يَجِدْنَ رِيحَهَا ، وَإِنَّ رِيحَهَا

لَيُوجَدُ مِنْ مَسِيرَةِ كَذَا وَكَذَ
ا "
.صحيح  مسلم   كِتَاب اللِّبَاسِ وَالزِّينَةِ


لا تظلمنَّ إذا ما كنت مقتدراً .......فَالظُلْمُ مَرْتَعُهُ يُفْضِي إلى النَّدَمِ
تنامُ عَيْنُكَ والمَظْلومُ مُنَتَبِهٌ.........يدعو عليك وعين الله لم تنم




3

1

رب  عاادل لاينام

2

مظلوم حرمه الظلم الواقع عليه  من النوم فهو  مستيقظ  يشكو  الي ذي الجلال ماااصابه يسال  الله عدله ويدعو  علي  الظالم


3

ظالم ناائم في  7 نومة

لايستفيق ولا تشرق شمس  صباحه  الا والملف جاهز  والقضية  محكومة  لصالح  المظلوم




وقد حذرنا  نبينا  صلي  الله  عليه وعلي  اله وسلم من الظلم وامرنا  ان  نتقي  دعوة المظلوم  

[ 2316 ] حدثنا يحيى بن موسى حدثنا وكيع حدثنا زكريا بن إسحاق المكي عن يحيى بن عبد الله بن صيفي عن أبي معبد مولى ابن عباس عن ابن عباس رضى الله تعالى عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذا إلى اليمن ، فقال اتق دعوة المظلوم فإنها ليس بينها وبين الله حجاب ..

صحيح البخاري



اخرج البخاري  في  صحيحه
باب لا يظلم المسلم المسلم ولا يسلمه


[ 2310 ] حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب أن سالما أخبره أن عبد الله بن عمر رضى الله تعالى عنهما أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامة ..
صحيح البخاري



وقدمر معنا  الحديث  القدسي  ولا باس  ان نعيده  هنا  لأهميته


رقم الحديث: 4680
(حديث قدسي) حَدَّثَنَا حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ بَهْرَامَ الدَّارِمِيُّ ، حَدَّثَنَا مَرْوَانُ يَعْنِي ابْنَ مُحَمَّدٍ الدِّمَشْقِيَّ ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، عَنْ رَبِيعَةَ بْنِ يَزِيدَ ، عَنْ أَبِي إِدْرِيسَ الْخَوْلَانِيِّ ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيمَا رَوَى ، عَنِ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى ، أَنَّهُ قَالَ : " يَا عِبَادِي : إِنِّي حَرَّمْتُ الظُّلْمَ عَلَى نَفْسِي وَجَعَلْتُهُ بَيْنَكُمْ مُحَرَّمًا ، فَلَا تَظَالَمُوا ، يَا عِبَادِي : كُلُّكُمْ ضَالٌّ إِلَّا مَنْ هَدَيْتُهُ ، فَاسْتَهْدُونِي أَهْدِكُمْ ، يَا عِبَادِي : كُلُّكُمْ جَائِعٌ إِلَّا مَنْ أَطْعَمْتُهُ ، فَاسْتَطْعِمُونِي أُطْعِمْكُمْ ، يَا عِبَادِي : كُلُّكُمْ عَارٍ إِلَّا مَنْ كَسَوْتُهُ ، فَاسْتَكْسُونِي أَكْسُكُمْ ، يَا عِبَادِي : إِنَّكُمْ تُخْطِئُونَ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَأَنَا أَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ، فَاسْتَغْفِرُونِي أَغْفِرْ لَكُمْ ، يَا عِبَادِي : إِنَّكُمْ لَنْ تَبْلُغُوا ضَرِّي ، فَتَضُرُّونِي وَلَنْ تَبْلُغُوا نَفْعِي ، فَتَنْفَعُونِي ، يَا عِبَادِي : لَوْ أَنَّ أَوَّلَكُمْ وَآخِرَكُمْ ، وَإِنْسَكُمْ وَجِنَّكُمْ ، كَانُوا عَلَى أَتْقَى قَلْبِ رَجُلٍ وَاحِدٍ مِنْكُمْ ، مَا زَادَ ذَلِكَ فِي مُلْكِي شَيْئًا ، يَا عِبَادِي : لَوْ أَنَّ أَوَّلَكُمْ وَآخِرَكُمْ ، وَإِنْسَكُمْ وَجِنَّكُمْ ، كَانُوا عَلَى أَفْجَرِ قَلْبِ رَجُلٍ وَاحِدٍ ، مَا نَقَصَ ذَلِكَ مِنْ مُلْكِي شَيْئًا ، يَا عِبَادِي : لَوْ أَنَّ أَوَّلَكُمْ وَآخِرَكُمْ ، وَإِنْسَكُمْ وَجِنَّكُمْ ، قَامُوا فِي صَعِيدٍ وَاحِدٍ ، فَسَأَلُونِي فَأَعْطَيْتُ كُلَّ إِنْسَانٍ مَسْأَلَتَهُ مَا نَقَصَ ذَلِكَ مِمَّا عِنْدِي ، إِلَّا كَمَا يَنْقُصُ الْمِخْيَطُ إِذَا أُدْخِلَ الْبَحْرَ ، يَا عِبَادِي : إِنَّمَا هِيَ أَعْمَالُكُمْ أُحْصِيهَا لَكُمْ ، ثُمَّ أُوَفِّيكُمْ إِيَّاهَا فَمَنْ وَجَدَ خَيْرًا فَلْيَحْمَدِ اللَّهَ ، وَمَنْ وَجَدَ غَيْرَ ذَلِكَ فَلَا يَلُومَنَّ إِلَّا نَفْسَهُ "

صحيح مسلم » كِتَاب الْبِرِّ ، وَالصِّلَةِ ، وَالْآدَابِ » بَاب تَحْرِيمِ الظُّلْمِ


قال الله  سبحانه  وتعالي
ان  بطش  ربك  لشديد  


وقال  سبحانه
وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ﴾ آل عمران: 140



تذكر  ايها  الظالم   انه  في  يوم القيامة يقال  للمظلوم  تقدم ويقال  للظالم   لاتتكلم

فكيف  تطمع  في  الوصول  يامن تتمني ان  تنهل من معين  العارفين  وانت معدود في  الظالمين


اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم


عدل سابقا من قبل عبد النور في 28.10.16 15:52 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
أم حسن



عدد المساهمات : 1248
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   27.10.16 22:54

أخي عبدالنور جزاك الله كل خير


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم حسن



عدد المساهمات : 1248
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   27.10.16 22:56

   يقال  للمظلوم  تقدم ويقال  للمظلوم  لاتتكلم   
هل تحتاج تعديل!


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   28.10.16 12:56

نعم اختنا  الكريمة

قد  اصلحتها  


اللهم  اصلح لها  شأنها  كله

اللهم  صل  علي  سيد نا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
أم حسن



عدد المساهمات : 1248
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   28.10.16 15:21

جزاك الله كل خير أخي وجعل
ماتكتبه في موازين حسناتك.


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   28.10.16 15:48

لاحرمنا  الله من دعواتكم اختي  الكريمة


اللهم  صل علي  سيد نا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   31.10.16 15:08

لاينال الظالم  شرف الامامة عند الله





{وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ} [البقرة : 124]


أي: ليس لظالم أن يتولى إمامة المسلمين.

.........


..جاء في تفسير الطبري مايلي..

واختلف أهل التأويل في العهد الذي حرم الله جل ثناؤه الظالمين أن ينالوه .

فقال بعضهم : ذلك العهد هو النبوة .

ذكر من قال ذلك :

1945 - حدثني موسى قال : حدثنا عمرو قال : حدثنا أسباط ، عن السدي : " قال لا ينال عهدي الظالمين " ، يقول : عهدي ، نبوتي .

فمعنى قائل هذا القول في تأويل الآية : لا ينال النبوة أهل الظلم والشرك .

وقال آخرون : معنى "العهد" : عهد الإمامة .

فتأويل الآية على قولهم : لا أجعل من كان من ذريتك بأسرهم ظالما ، إماما لعبادي يقتدى به .

ذكر من قال ذلك :

1946 - حدثني محمد بن عمرو قال : حدثنا أبو عاصم قال : حدثنا عيسى ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : " قال لا ينال عهدي الظالمين " قال : لا يكون إمام ظالما . [ ص: 21 ]



قال أبو جعفر : هذا خبر من الله جل ثناؤه عن أن الظالم لا يكون إماما يقتدي به أهل الخير . وهو من الله جل ثناؤه جواب لما يتوهم في مسألته إياه أن يجعل من ذريته أئمة مثله . فأخبر أنه فاعل ذلك ، إلا بمن كان من أهل الظلم منهم ، فإنه غير مصيره كذلك ، ولا جاعله في محل أوليائه عنده ، بالتكرمة بالإمامة . لأن الإمامة إنما هي لأوليائه وأهل طاعته ، دون أعدائه والكافرين به
...انتهي من  تفسير الطبري
............



فليحذر الظالم ان يحرم من الهداية  

{كَيْفَ يَهْدِي اللَّهُ قَوْمًا كَفَرُوا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّسُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} [آل عمران : 86]


وكيف تطمع ايها الظالم  ان  تكون  من المحبوبين عند الله

......وَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ....... ال عمران   57



الامن التام والهداية التامة  لمن  لم  يلبس  ايمانه  بظلم  

قال الله تعالى : ( الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون )الانعام 82

أي : هؤلاء الذين أخلصوا العبادة لله وحده لا شريك ، له ، ولم يشركوا به شيئا هم الآمنون يوم القيامة ، المهتدون في الدنيا والآخرة ...
تفسير ابن كثير

يامن يريدالله ورسوله والدار الاخرة  .لاتجالس الظالمين  

وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ وَإِمَّا يُنْسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلَا تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ {الأنعام:68}


يحفظ فرجه ويتقي الشهيد...........في  البطش والسعي  لممنوع  يريد



قال الله تعالـى : ( يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ )
سورة النور الآية رقم 24

وقال الله تعالـى :( حَتَّى إِذَا مَا جَاءُوهَا شَهِدَ عَلَيْهِمْ سَمْعُهُمْ وَأَبْصَارُهُمْ وَجُلُودُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ* وَ قَالُوا لِجُلُودِهِمْ لِمَ شَهِدْتُمْ عَلَيْنَا قَالُوا أَنْطَقَنَا اللَّهُ الَّذِي أَنْطَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ خَلَقَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ * وَمَا كُنْتُمْ تَسْتَتِرُونَ أَنْ يَشْهَدَ عَلَيْكُمْ سَمْعُكُمْ وَلا أَبْصَارُكُمْ وَ لا جُلُودُكُمْ وَ لَكِنْ ظَنَنْتُمْ أَنَّ اللَّهَ لا يَعْلَمُ كَثِيراً مِمَّا تَعْمَلُونَ* وَذَلِكُمْ ظَنُّكُمُ الَّذِي ظَنَنْتُمْ بِرَبِّكُمْ أَرْدَاكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ مِنَ الْخَاسِرِينَ  
)
سورة فصلت الآيات من 20 إلى 23

اللهم ات نفوسنا تقواها وزكها انت خير من زكاها انت وليها ومولاها 

اللهم صل  علي  سيدنا  محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   01.11.16 12:39

احسن الله اليك اخي
لاحظ هنا

إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ (28)غافر
ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ (3) الزمر

في الاولى قدم الاسراف على الكذب
وجعل الكذب صيغة مبالغة

في الثانية قدم الكذب على الكفر
وجعل الكفر صيغة مبالغة

فلماذا
سؤال للتدبر

السلام عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   01.11.16 12:53

جزاك الله خيرا اخي الكريم

ومنكم نستفيد
القرءان كل حرف فيه فيه اعجاز
سبحان الله عما يصفون وسلام علي المرسلين والحمد لله رب العالمين


اللهم صل علي سيد نا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   02.11.16 20:53

وَيُوقِفُ الأمورَ حتَّى يَعْلَمَا.......***.......ما اللهُ فيهِنَّ بِهِ قَدْ حَكَمَا



من علامة  العبد المحسن  السالك  انه  يتوقف عند الامور  التي  تطرأ  عليه فلا يتقدم او  يتاخر  حتي يعلم حكم الله  في  المسالة

فانه  لاتخرج حالته عندها  من  احدي الحالات الخمس
 كما  قال  ابن  عاشر  رحمه  الله في  سرده  لاقسام  حكم الشرع

أقسام حكم الشرع خمسة تـــــرام *** فرض وندب وكراهة حــــــرام
ثم إباحة فمأمــــور جــــــــــــزم *** فرض ودون الجزم مندوب وسم
ذو النهي مكروه ومع حتم حرام *** مأذون وجهيه مباح ذا تمـــــــام
والفرض قسمان كفاية وعيـن *** ويشمل المنذوب سنة بـــذين



والقاعدة   انه  لايحل  لامرئ مكلف ان  يقدم  علي  امر  حتي  يعلم  حكم  الله  فيه

فان  الله  تعالي يقول في كتابه الحكيم

وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلَّا لِيُطَاعَ بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُوا أَنفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا (64)
النساء

وقال  سبحانه في  سورة النحل

وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيدًا عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ ۖ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيدًا عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ ۚ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْ ءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَىٰ لِلْمُسْلِمِينَ (89)
النحل



واول  مانزل من كتاب  الله هو  الامر  بالقراءة والتعلم  
..اقْرَأْ.. بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ  خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ اقْرَأْ.. وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ..  العلق






وامرنا ربنا سبحانه بسؤال اهل  العلم عما لانعلم 

ومن ليس بقارئ فليسال اهل  العلم  عما يجهل من  امر  دينه ودنياه
ولا يعذر  بحال من  الاحوال ووسائل التعلم بين يديه والعلماء موجودون حواليه

( وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلا رِجَالا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ * بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ )
 النحل


اللهم  صل  علي  سيدنا  محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   04.11.16 13:23

يُطهِّرُ الْقَلْبَ منَ الرِّيَاءِ.......وَحَسَدٍ عُجْبٍ وَكُلِّ دَاءِ

وَاعْلَمْ بِأنَّ أصْلَ ذي الآفاتِ........حُبُّ الرِّياسةِ وَطرْحُ الآتِي

رَأْسُ الخَطَايا هُوَ حُبُّ الْعاجِلَهْ.......لَيْسَ الدَّوَا إلاَّ في الاضْطِرارِ لَهْ

يَصْحَبُ شَيْخًا عَارِفَ الْمَسالِكْ.......يَقيهْ في طريقِهِ الْمَهَالِكْ

يُذْكِـرُهُ اللَّهَ إذَا رَآهُ.........وَيُوصِلُ الْعَبْدَ إلى مَوْلاهُ






اللهم صل علي سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1911
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   05.11.16 15:12

امراض القلوب  


ذكر  الناظم  رحمه  الله   في  هذه  الابيات   امراض  القلوب التي  تحجب  العباد  عن  ربهم  وتحبط اعمالهم

وتتسبب في دخولهم  الي جهنم  والعياذ  بالله
ويتوب  الله علي  من  تاب  فقال  رحمه الله

يُطهِّرُ الْقَلْبَ منَ الرِّيَاءِ.......وَحَسَدٍ عُجْبٍ وَكُلِّ دَاءِ


فما هو الرياء  وماهو الحسد وما هو  العجب




تعريف الرياء


الرياء  هو التظاهر بخلاف ما في الباطن  راءي ..فعل ذلك رياءً كي  يري الناس منه اعمالا  صالحة ترضيهم عنه  ويحصل بذالك  منفعة دنيوية  وهوفي تلك الحالة لايهتم برضي الله  باطنيا  ولايرجوا  ثواب  الله وانما كل ما يهمه ان يقول الناس  عنه  فلان رجل صالح او  فلانة امراة صالحة  لحاجة في  نفسه ...
فتجد المرائي يظهر الاعمال الصالحة  ويحسنها  ماامكنه  أمام الجموع و الافراد  ولا يقصد طاعة اللّه بهذا التحسين للعمل.

وكما  قال  الناظم رحمه الله : حُبّ الظهور والرئاسة وعدم الاقبال علي  الله  بقلبه    هي  السبب الرئيسي الدافع  للرياء

واكثر مايكون هذا  في الصلاة والصدقة وذكر الله  ثم باقي  اعمال  البر التي امر الله  بها  العباد


قال ربنا  سبحانه وتعالي

إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلَاةِ قَامُوا كُسَالَىٰ يُرَاءُونَ النَّاسَ وَلَا يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلَّا قَلِيلًا (142) مُّذَبْذَبِينَ بَيْنَ ذَٰلِكَ لَا إِلَىٰ هَٰؤُلَاءِ وَلَا إِلَىٰ هَٰؤُلَاءِ ۚ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَلَن تَجِدَ لَهُ سَبِيلًا (143) سورة النساء





الرياء من  صفات المنافقين المكذبين  بيوم الدين



قَالَ تَعَالَى "  أَرَءَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ (1) فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ (2) وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ (3) فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ (4)  الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ (5) الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ (6) وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ (7) "

قَالَ اِبْن عَبَّاس وَغَيْره يَعْنِي الْمُنَافِقِينَ الَّذِينَ يُصَلُّونَ فِي الْعَلَانِيَة وَلَا يُصَلُّونَ فِي السِّرّ وَلِهَذَا قَالَ " لِلْمُصَلِّينَ " الَّذِي هُمْ مِنْ أَهْل الصَّلَاة وَقَدْ اِلْتَزَمُوا بِهَا ثُمَّ

هُمْ عَنْهَا سَاهُونَ إِمَّا عَنْ فِعْلهَا بِالْكُلِّيَّةِ كَمَا قَالَهُ اِبْن عَبَّاس وَإِمَّا عَنْ فِعْلهَا فِي الْوَقْت الْمُقَدَّر لَهَا شَرْعًا فَيُخْرِجهَا عَنْ وَقْتهَا بِالْكُلِّيَّةِ كَمَا قَالَهُ مَسْرُوق وَأَبُو الضُّحَى .
 تفسير ابن كثير






الرياء هو الشرك  الاصغر


 قال الامام  احمد رحمه  الله ورضي عنه   في  مسنده


الحديث: 23006
(حديث قدسي) حَدَّثَنَا حَدَّثَنَا يُونُسُ ، حَدَّثَنَا لَيْثٌ ، عَنْ يَزِيدَ يَعْنِي ابْنَ الْهَادِ ، عَنْ عَمْرٍو ، عَنْ مَحْمُودِ بْنِ لَبِيدٍ ، أَنّ

رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ
: إِنَّ أَخْوَفَ مَا أَخَافُ عَلَيْكُمْ الشِّرْكُ الْأَصْغَرُ ، قَالُوا : وَمَا الشِّرْكُ الْأَصْغَرُ يَا رَسُولَ اللَّهِ  ؟ قَالَ :

الرِّيَاءُ ، يَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِذَا جُزِيَ النَّاسُ بِأَعْمَالِهِمْ

: " اذْهَبُوا إِلَى الَّذِينَ كُنْتُمْ تُرَاءُونَ فِي الدُّنْيَا ، فَانْظُرُوا هَلْ تَجِدُونَ عِنْدَهُمْ جَزَاءً "
،

مسند أحمد بن حنبل » مُسْنَدُ الْعَشَرَةِ الْمُبَشَّرِينَ بِالْجَنَّةِ ... » مُسْنَدُ الْأَنْصَارِ » حَدِيثُ مَحْمُودِ بْنِ لَبِيدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ




يتبع


اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: الفتاوى الشرعية-
انتقل الى: