منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6
كاتب الموضوعرسالة
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   10.01.17 19:11

***...ويتحلي بمقامات اليقين...***




.قال  ابن  القيم  رحمه  الله  تعالي في مدارج السالكين عن اليقين

ومن منازل...*** إياك نعبد وإياك نستعين***... منزلة اليقين

وهو من الإيمان بمنزلة الروح من الجسد . وبه تفاضل العارفون . وفيه تنافس المتنافسون . وإليه شمر العاملون . وعمل القوم إنما كان عليه . وإشاراتهم كلها إليه . وإذا تزوج الصبر باليقين : ولد بينهما حصول الإمامة في الدين . قال الله تعالى ، وبقوله : يهتدي المهتدون وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون .
وخص سبحانه أهل اليقين بالانتفاع بالآيات والبراهين . فقال ، وهو أصدق القائلين : وفي الأرض آيات للموقنين .

وخص أهل اليقين بالهدى والفلاح من بين العالمين ، فقال : والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك وبالآخرة هم يوقنون أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون .

وأخبر عن أهل النار : بأنهم لم يكونوا من أهل اليقين ، فقال تعالى : وإذا قيل إن وعد الله حق والساعة لا ريب فيها قلتم ما ندري ما الساعة إن نظن إلا ظنا وما نحن بمستيقنين .

فاليقين روح أعمال القلوب التي هي أرواح أعمال الجوارح . وهو حقيقة الصديقية . وهو قطب هذا الشأن الذي عليه مداره.

ومتى وصل اليقين إلى القلب امتلأ نورا وإشراقا . وانتفى عنه كل ريب وشك وسخط ، وهم وغم . فامتلأ محبة لله . وخوفا منه ورضا به ، وشكرا له ، وتوكلا عليه ، وإنابة إليه . فهو مادة جميع المقامات والحامل لها .  

وعند القوم : اليقين لا يساكن قلبا فيه سكون إلى غير الله .

وقال ذو النون : اليقين يدعو إلى قصر الأمل ، وقصر الأمل يدعو إلى الزهد . والزهد يورث الحكمة ، وهي تورث النظر في العواقب .

منقول باختصار من كتاب. مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين
لابن القيم  رحمه  الله

..........
ومقامات  اليقين  تسعة  كما  ذكرها ابن  عاشر  رحمه  الله بقوله

خوف  رجا  شكر وصبر  توبة  ...***...  زهد  توكل  رضا محبة
سنتكلم  عنها  ان  شاء  الله  تعالي

اللهم صل  علي  سيدنا  محمد  واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   12.01.17 15:19

...***مقام الخوف من الله***...



امرنا  الله سبحانه  في  كثير من  الايات القرءانية  بالخوف  منه واتقاء  غضبه وعذابه واجتناب كل  نواهيه فقال  سبحانه

{يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَوْفُوا بِعَهْدِي أُوفِ بِعَهْدِكُمْ وَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ} [البقرة : 40]

فهذه  الاية  واخواتها التي  وجهت  لبني  اسراءيل. هي  لنا  ولكل  المسلمين  من  بعدنا  ولاتقتصر  علي  بني  اسراءيل.
و امرنا  الله  ان  لانخاف  الا منه  سبحانه  فهو  الذي  يستحق  ان  يعبد  وأن  يخشي  جنابه  فقال

{إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [آل عمران : 175]



ومدح الله عباده الذين  يخافونه  في  غير ما  اية من  كتابه الكريم

{وَالَّذِينَ يَصِلُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ وَيَخَافُونَ سُوءَ الْحِسَابِ}
[الرعد : 21]
{يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} [النحل : 50]

{رِجَالٌ لَا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ} [
النور : 37]
{وَتَرَكْنَا فِيهَا آيَةً لِلَّذِينَ يَخَافُونَ الْعَذَابَ الْأَلِيمَ} [الذاريات : 37]
{يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا} [الإنسان : 7]




واخبر  سبحانه وتعالي   عن  اهل  الجحيم  انهم  كانوا  لايخافون  عذاب الله في  الاخرة  فقال


{فَمَا تَنْفَعُهُمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ}48{فَمَا لَهُمْ عَنِ التَّذْكِرَةِ مُعْرِضِينَ}49{كَأَنَّهُمْ حُمُرٌ مُسْتَنْفِرَةٌ}50{فَرَّتْ مِنْ قَسْوَرَةٍ}51{بَلْ يُرِيدُ كُلُّ امْرِئٍ مِنْهُمْ أَنْ يُؤْتَى صُحُفًا مُنَشَّرَةً} 52{كَلَّا بَلْ لَا يَخَافُونَ الْآخِرَةَ} [المدثر 53



والايمان  بالله تعالي  يستدعي  الخوف  منه  سبحانه فقد جعله الله  شرطا في  قوله تعالي

وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ
[آل عمران : 175]




ومن العلامات الدالة علي  كمال الايمان في قلب العبد المومن  وجل القلب اذا ذكر الله

إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (2) الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ (3) أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ (4)
الانفال

15690-
15685- حدثنا ابن وكيع قال، حدثنا عبد الله, عن ابن جريج, عن عبد الله بن كثير, عن مجاهد: " الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم "، قال: فَرِقت.

. . . . قال، حدثنا سويد قال، أخبرنا ابن المبارك, عن سفيان قال: سمعت السدي يقول في قوله: " إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم "، قال: هو الرجل يريد أن يظلم = أو قال: يهمّ بمعصية = أحسبه قال: فينـزع عنه.
15691- حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا سفيان الثوري, عن عبد الله بن عثمان بن خثيم, عن شهر بن حوشب, عن أبي الدرداء في قوله: " إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم "، قال: الوجل في القلب كإحراق السَّعَفة, (49) أما تجد له قشعريرة؟ قال: بلى! قال: إذا وجدت ذلك في القلب فادع الله, فإن الدعاء يذهب بذلك.
15692- حدثنا بشر قال، حدثنا يزيد قال، حدثنا سعيد, عن قتادة قوله: " إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم "، قال: فرقًا من الله تبارك وتعالى, ووَجلا من الله, وخوفًا من الله تبارك وتعالى..


السعفة " ( بفتحتين ) ورق جريد النخل إذا يبس
تفسير الطبري



قال حجة الإسلام الإمام الغزالي رحمه الله تعالى :( إعلم أن حقيقة الخوف هو تألم القلب واحتراقه بسبب توقع مكروه في المستقبل، وقد يكون ذلك من جريان ذنوب، وقد يكون الخوف من الله تعالى بمعرفة صفاته التي توجب الخوف لامحالة، وهذا أكمل وأتم. لأن من عرف الله خافه بالضرورة. ولهذا قال الله تعالى :{ إنما يخشى اللهَ من عبادهِ العلماءُ} فاطر :28 ) الأربعين في أصول الدين 169.


اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   12.01.17 17:33

بكاء النبي صلي  الله عليه  وسلم وحاله مع الله


904 حدثني عبد الرحمن بن محمد بن سلام حدثنا يزيد يعني ابن هارون أخبرنا حماد يعني ابن سلمة عن ثابت عن مطرف عن أبيه قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي وفي صدره أزيز كأزيز الرحى من البكاء صلى الله عليه وسلم

( وفي صدره أزيز ) بفتح الألف بعدها زاي مكسورة ثم تحتانية ساكنة ثم زاي أيضا ، أي صوت ( كأزيز الرحى ) يعني الطاحون . قال الخطابي : أزيز الرحى صوتها وحرحرتها ( من البكاء ) أي من أجله . قال ابن حجر المكي في شرح الشمائل : هو بالقصر خروج الدمع مع الحزن ، وبالمد خروجه مع رفع الصوت . انتهى . وروى النسائي هذا الحديث بلفظ " وفي صدره أزيز كأزيز المرجل " وهو بكسر الميم وسكون الراء وفتح الجيم قدر من نحاس وقد يطلق على قدر يطبخ فيها ولعله المراد في الحديث . قال الطيبي : أزيز المرجل صوت غليانه ومنه الأز وهو الإزعاج .

قلت : ومنه قوله تعالى*** تؤزهم أزا*** وقيل المرجل القدر من حديد أو حجر أو خزف لأنه إذا نصب كأنه أقيم على الرجل قاله في المرقاة . وفي الحديث دليل على أن البكاء لا يبطل الصلاة سواء ظهر منه حرفان أم لا ، وقد قيل : إن كان البكاء من خشية الله لم يبطل وهذا الحديث يدل عليه ويدل عليه أيضا ما رواه ابن حبان بسنده إلى علي بن أبي طالب قال " ما كان فينا فارس يوم بدر غير المقداد بن الأسود ولقد رأيتنا وما فينا قائم إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تحت شجرة يصلي ويبكي حتى أصبح " وبوب عليه ذكر الإباحة للمرء أن يبكي من خشية الله . واستدل على جواز البكاء في الصلاة بقوله تعالى ***إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا*** قال المنذري : وأخرجه الترمذي والنسائي .

..عون المعبود ..شرح سنن أبي داود ..




رسول  الله  صلي  الله  عليه  وسلم  يخاف  علي  امته العذاب اذا هاجت الريح  

899 وحدثني أبو الطاهر أخبرنا ابن وهب قال سمعت ابن جريج يحدثنا عن عطاء بن أبي رباح عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصفت الريح قال اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها وخير ما أرسلت به وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها وشر ما أرسلت به قالت وإذا تخيلت السماء تغير لونه وخرج ودخل وأقبل وأدبر فإذا مطرت سري عنه فعرفت ذلك في وجهه قالت عائشة فسألته فقال لعله يا عائشة كما قال قوم عاد
فلما رأوه عارضا مستقبل أوديتهم قالوا هذا عارض ممطرنا

صحيح مسلم » كتاب صلاة الاستسقاء »باب التعوذ عند رؤية الريح والغيم والفرح بالمطر




بكاء الصحابة خوفا من الله

2359 حدثنا محمود بن غيلان ومحمد بن قدامة السلمي ويحيى بن محمد اللؤلؤي وألفاظهم متقاربة قال محمود حدثنا النضر بن شميل وقال الآخران أخبرنا النضر أخبرنا شعبة حدثنا موسى بن أنس عن أنس بن مالك قال بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أصحابه شيء فخطب فقال عرضت علي الجنة والنار فلم أر كاليوم في الخير والشر ولو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا قال فما أتى على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أشد منه قال غطوا رءوسهم ولهم خنين قال فقام عمر فقال رضينا بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا قال فقام ذاك الرجل فقال من أبي قال أبوك فلان فنزلت
يا أيها الذين آمنوا لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم
صحيح مسلم


قال النووي رحمه  الله
ومعنى الحديث لم أر خيرا أكثر مما رأيته اليوم في الجنة ، ولا شرا أكثر مما رأيته اليوم في النار ، ولو رأيتم ما رأيت ، وعلمتم ما علمت مما رأيته اليوم ، وقبل اليوم ، لأشفقتم إشفاقا بليغا ، ولقل ضحككم ، وكثر بكاؤكم .
وفيه دليل على أنه لا كراهة في استعمال لفظة ( لو ) في مثل هذا . والله أعلم .

قوله : ( غطوا رءوسهم ولهم خنين ) ومعناه بالمعجمة صوت البكاء ، وهو نوع من البكاء دون الانتحاب
شرح النووي  علي صحيح  مسلم


اللهم صل علي سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   13.01.17 16:25

حال خليفة  ابي  بكرالصديق   رضي  الله عنه مع الله  





خليفة رسول الله  صلي الله  عليه وسلم  الذي ذكر  في قوله  تعالي

إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ ذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا إِفَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (40)التوبة


3453 حدثنا محمد بن سنان حدثنا همام عن ثابت عن أنس عن أبي بكر رضي الله عنه قال قلت للنبي صلى الله عليه وسلم وأنا في الغار لو أن أحدهم نظر تحت قدميه لأبصرنا فقال ما ظنك يا أبا بكر باثنين الله ثالثهما
صحيح البخاري » كتاب فضائل الصحابة





***...سدوا الأبواب إلا باب أبي بكر قاله ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم...***

3454 حدثني عبد الله بن محمد حدثنا أبو عامر حدثنا فليح قال حدثني سالم أبو النضر عن بسر بن سعيد عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس وقال إن الله خير عبدا بين الدنيا وبين ما عنده فاختار ذلك العبد ما عند الله قال فبكى أبو بكر فعجبنا لبكائه أن يخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن عبد خير فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم هو المخير وكان أبو بكر أعلمنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من أمن الناس علي في صحبته وماله أبا بكرولو كنت متخذا خليلا غير ربي لاتخذت أبا بكر ولكن أخوة الإسلام ومودته لا يبقين في المسجد باب إلا سد إلا باب أبي بكر
» صحيح البخاري » كتاب فضائل الصحابة » باب قول النبي صلى الله عليه وسلم سدوا الأبواب إلا باب أبي بكر



فمع  كل هذه الفضيلة لابي  بكر  رضي الله  عنه  لم  يركن الي  الامان   أو يأمن  مكر الله
بل لايزال مستوطنا جانب وغلبه علي الرجاء حتي  لقي  الله تعالي





خوفه علي  نفسه من  النار



3629 حدثنا إسماعيل حدثني أخي عن سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن بن القاسم عن القاسم بن محمد عن عائشة رضي الله عنها قالت كان لأبي بكر غلام يخرج له الخراج وكان أبو بكر يأكل من خراجه فجاء يوما بشيء فأكل منه أبو بكر فقال له الغلام أتدري ما هذا فقال أبو بكر وما هو قال كنت تكهنت لإنسان في الجاهلية وما أحسن الكهانة إلا أني خدعته فلقيني فأعطاني بذلك فهذا الذي أكلت منه فأدخل أبو بكر يده فقاء كل شيء في بطنه

قوله : ( يخرج له الخراج ) أي يأتيه بما يكسبه ، والخراج ما يقرره السيد على عبده من مال يحضره له من كسبه .
فتح الباري شرح صحيح البخاري





تخوفه  رضي الله  عنه علي  ولده  من  النار  


حدثنا أبو بكر بن مالك ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، قال : حدثني أبي ، ثنا أبو المغيرة ، ثنا عتبة ، حدثني أبو ضمرة - يعني حبيب بن ضمرة - قال : حضرت الوفاة ابنا لأبي بكر الصديق ، فجعل الفتى يلحظ إلى وسادة ، فلما توفي قالوا لأبي بكر : رأينا ابنك يلحظ إلى الوسادة ، قال : فرفعوه عن الوسادة فوجدوا تحتها خمسة دنانير - أو ستة - فضرب أبو بكر بيده على الأخرى يسترجع يقول : إنا لله وإنا إليه راجعون ، ما أحسب جلدك يتسع لها
حلية الاولياء لابي  نعيم



كلمات مأثورة عنه  


ومن مفاريد أقواله لمراعاة أحواله ، حدثنا أبو بكر بن مالك ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، ثنا مصعب الزبيري ، حدثني مالك بن أنس ، عن زيد بن أسلم ، عن أبيه ، أن عمر دخل على أبي بكر وهو يجبذ لسانه ، فقال له عمر : مه ؟ غفر الله لك ، فقال أبو بكر : إن هذا أوردني الموارد .
.........

كثرة  بكائه عند القرءان وفي الصلاة  


وكان أبو بكر - رضي الله تعالى عنه - رجلا بكاء لا يملك دمعه حين يقرأ القرآن ........
حلية الاولياء

حلية الأولياء وطبقات الأصفياء » المهاجرون من الصحابة » أبو بكر الصديق »

3672 حدثنا إسحق بن موسى الأنصاري حدثنا معن حدثنا مالك بن أنس عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال مروا أبا بكر فليصل بالناس فقالت عائشة يا رسول الله إن أبا بكر إذا قام مقامك لم يسمع الناس من البكاء فأمر عمر فليصل بالناس قالت فقال مروا أبا بكر فليصل بالناس قالت عائشة فقلت لحفصة قولي له إن أبا بكر إذا قام مقامك لم يسمع الناس من البكاء فأمر عمر فليصل بالناس ففعلت حفصة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنكن لأنتن صواحبات يوسف
مروا أبا بكر فليصل بالناس فقالت حفصة لعائشة ما كنت لأصيب منك خيرا

قال أبو عيسى الترمذي هذا حديث حسن صحيح
سنن الترمذي » كتاب المناقب » باب في مناقب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما كليهما


اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم


عدل سابقا من قبل عبد النور في 18.01.17 17:58 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   14.01.17 18:01

حال عمر  الفاروق رضي الله  عنه مع  الله




- إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه .

4557 - حدثنا أبو علي الحسين بن علي الحافظ ، ثنا عبدان الأهوازي ، ثنا هارون بن إسحاق الهمداني ، ثنا أبو خالد الأحمر ، عن هشام بن الغاز ، وابن عجلان ، ومحمد بن إسحاق ، عن مكحول ، عن غضيف بن الحارث ، عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال : مر فتى على عمر ، فقال عمر : نعم الفتى ، قال : فتبعه أبو ذر ، فقال : يا فتى استغفر لي ، فقال : يا أبا ذر أستغفر لك وأنت صاحب رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : استغفر لي ، قال : لا ، أو تخبرني ، فقال : إنك مررت على عمر - رضي الله عنه - ، فقال : نعم الفتى ، وإني سمعت رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - يقول : " إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه " .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ، ولم يخرجاه بهذه السياقة .
المستدرك على الصحيحين » كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم » إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه



قوله رضي الله عنه ...وَافَقْتُ رَبِّي عَزَّ وَجَلَّ فِي ثَلاثٍ..


رقم الحديث: 96
1 : 42 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ مُسْلِمٍ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى بْنِ الْمُنْذِرِ ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عَامِرٍ ، حَدَّثَنَا جُوَيْرِيَةُ بْنُ أَسْمَاءَ ، عَنْ نافع ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، عَنْ عُمَرَ رضى اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُمَا ، قَالَ : " وَافَقْتُ رَبِّي عَزَّ وَجَلَّ فِي ثَلاثٍ : فِي مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ ، وَفِي الْحِجَابِ ، وَفِي أُسَارَى بَدْرٍ " , رَوَاهُ حُمَيْدٌ وَعَلِيُّ بْنُ زَيْدٍ وَالزُّهْرِيُّ ، عَنْ أَنَسٍ ، مِثْلَهُ .

حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ




قوله صلي الله عليه وسلم لعمر الفاروق.... كَادَ أَنْ يُصِيبَنَا فِي خِلافِكَ شَرٌّ....

رقم الحديث: 98
1 : 43 (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ شُعَيْبٍ الأَصْبَهَانِيُّ ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ أَبِي سُرَيْجٍ الرَّازِيُّ ، حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى ، حَدَّثَنَا

إِسْرَائِيلُ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ مُهَاجِرٍ ، عَنْ مُجَاهِدٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، أَن ّالنَّبِيَّ

صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
لَمَّا أَسَرَ الأَسْرَى يَوْمَ بَدْرٍ اسْتَشَارَ أَبَا بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ ، قَالَ :

قَوْمُكَ وَعِتْرَتُكَ ، فَخَلِّ سَبِيلَهُمْ فَاسْتَشَارَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ

، فَقَالَ : اقْتُلْهُمْ ، " فَفَادَاهُمْ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " ،

فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَعَالَى
: مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَكُونَ لَهُ أَسْرَى سورة الأنفال آية 67 ،

فَلَقِيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عُمَرَ ، فَقَالَ : " كَادَ أَنْ يُصِيبَنَا فِي خِلافِكَ شَرٌّ " .

حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ



وكل  مامر  معنا من الاحاديث التي  تشير الي  رفعة درجة  عمر الفاروق  رضي الله عنه  فان  ذالك  لم  يزده الا خوفا وتواضعا لله تعالي  ورهبة منه واليه



خطان اسودان من  اثر  البكاء في وجه  عمر  رضي الله عنه



1 : 51 (حديث مقطوع) حَدَّثَنَا أَبِي ، حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الْحُسَيْنِ ، حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ ، حَدَّثَنَا الْمُطَّلِبُ بْنُ زِيَادٍ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عِيسَى ، قَالَ : " كَانَ فِي وَجْهِ عُمَرَ خَطَّانِ أَسْوَدَانِ مِنَ الْبُكَاءِ "
حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ


رقم الحديث: 254
(حديث موقوف) قثنا مُطَّلِبُ بْنُ زِيَادٍ ، قَالَ : قثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عِيسَى ، قَالَ : " كَانَ فِي وَجْهِ عُمَرَ خَطَّانِ أَسْوَدَانِ مِنَ الْبُكَاءِ " .

فضائل الصحابة لأحمد بن حنبل



بكاؤه عند قراءة ورده


رقم الحديث: 129
1 : 51 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَطَاءٍ ، حدثنا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي سَهْلٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا عَفَّانُ ، حَدَّثَنَا جَعْفَرُ بْنُ سُلَيْمَانَ ، حَدَّثَنَا هِشَامٌ ، عَنِ الْحَسَنِ ، قَالَ : " كَانَ عُمَرُ يَمُرُّ بِالآيَةِ فِي وَرْدِهِ فَتَخْنُقُهُ فَيَبْكِي حَتَّى يَسْقُطَ ، ثُمَّ يَلْزَمُ بَيْتَهُ حَتَّى يُعَادَ يَحْسَبُونَهُ مَرِيضًا "

حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ


بكاؤه في الصلاة
رقم الحديث: 130
1 : 51 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ حُمَيْدٍ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ زِيدَانَ ، حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ ، حَدَّثَنَا ابْنُ إِدْرِيسَ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ إِسْحَاقَ ، عَنْ مُحَارِبِ بْنِ دِثَارٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : " صَلَّيْتُ خَلْفَ عُمَرَ ، فَسَمِعْتُ حَنِينَهُ مِنْ وَرَاءِ ثَلاثَةِ صُفُوفٍ " .
حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ




تمني  لو  لم  يك بشرا  من  شدة خوفه رضي الله عنه

رقم الحديث: 132
1 : 52 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ جَعْفَرٍ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مُسْلِمٍ ، حَدَّثَنَا هَنَّادٌ ، حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ ، عَنْ جُوَيْبِرٍ ، عَنِ الضَّحَّاكِ ، قَالَ : قَالَ عُمَرُ : " لَيْتَنِي كُنْتُ كَبْشَ أَهْلِي ، يُسَمِّنُونِي مَا بَدَا لَهُمْ ، حَتَّى إِذَا كُنْتُ أَسْمَنَ مَا أَكُونُ زَارَهُمْ بَعْضُ مَنْ يُحِبُّونَ ، فَجَعَلُوا بَعْضِي شِوَاءً ، وَبَعْضِي قَدِيدًا ، ثُمَّ أَكَلُونِي فَأَخْرَجُونِي عُذْرَةً ، وَلَمْ أَكُ بَشَرًا " .
حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ


لم يأمن مكر الله يوما وكان يرجوا رحمة الله

رقم الحديث: 138
1 : 53 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مَعْمَرٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو شُعَيْبٍ الْحَرَّانِيُّ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْبَابَلْتِيُّ ، حَدَّثَنَا

الأَوْزَاعِيُّ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ أَبِي كَثِيرٍ ، عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ ، قَالَ : " لَوْ نَادَى مُنَادٍ مِنَ السَّمَاءِ

: أَيُّهَا النَّاسُ ، إِنَّكُمْ دَاخِلُونَ الْجَنَّةَ كُلُّكُمْ أَجْمَعُونَ إِلا رَجُلا وَاحِدًا ، لَخِفْتُ أَنْ أَكُونَ هُوَ ، وَلَوْ نَادَى مُنَادٍ :

أَيُّهَا النَّاسُ ، إِنَّكُمْ دَاخِلُونَ النَّارَ إِلا رَجُلا وَاحِدًا ، لَرَجَوْتُ أَنْ أَكُونَ هُوَ "

حلية الأولياء لأبي نعيم » عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ







ولازمه الخوف  الي  ان  خرجت روحه رضي الله  عنه



6891 - أخبرنا أبو يعلى حدثنا غسان بن الربيع حدثنا ثابت بن يزيد عن داود بن أبي هند عن الشعبي : عن ابن عباس أنه دخل على عمر حين طعن فقال : أبشر يا أمير المؤمنين أسلمت معرسول الله صلى الله عليه و سلم حين كفر الناس وقاتلت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حين خذله الناس وتوفي رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو عنك راض ولم يختلف في خلافتك رجلان وقتلت شهيدا فقال : أعد فأعاد فقال :
المغرور من غررتموه لو أن ما على ظهرها من بيضاء وصفراء لافتديت به من هول المطلع


[ صحيح ابن حبان ]

اللهم صل علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم حسن



عدد المساهمات : 1698
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   14.01.17 18:53

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
رضي الله عن أبوبكر الصديق وعمر بن الخطاب وكل صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم
جزاك الله خيرا وأحسن اليك أخي


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   14.01.17 19:04

رضي الله عنهم وارضاهم

وحشرنا واياك اختنا  في  زمرتهم  امين

اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم حسن



عدد المساهمات : 1698
تاريخ التسجيل : 12/07/2016

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   14.01.17 20:13

اللهم آمين


      اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرف


عدد المساهمات : 3148
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   16.01.17 1:43



اللهم آمين آمين آمين

امنيتي الثانية أن يتم طباعة هذه الاسطر ككتاب ان شاء الله، والله على كل شيء قدير


احس بنجدد الايمان في نفسي كلما قرأت هذه الاسطر ،،،

جزاك الله جنان الخلود شيخي



﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   16.01.17 15:28

جزاك الله خيرا درة تكريت

ونسال الله ان يكون خالصا لوجهه الكريم وينفع به السالكين ويجدد به الرحمات علي ناظم الابيات ويجعل ثواب عملي فيه في صحيفة والدي واموات اسرتي
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء والاموات امين
اللهم اعط لدرة تكريت احسن مماتتمني وفوق ماتشتهي امين
اللهم صل علي سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   17.01.17 14:40

ذو النورين عثمان الحيي رضي الله  عنه وحاله مع الله



سبب تسميته  بذي النورين رضي الله  عنه


سبب تسمية ذو النورين بهذا الاسم ذو النورين هو عثمان بن عفان رضي الله عنه ، وسبب تسميته بهذا الاسم ذلك لأنه تزوج من إبنتي الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث تزوج من السيدة رقية بنت الرسول علية الصلاة والسلام ، ومن ثم بعد ما توفيت رقية تزوج بإختها السيدة إم كلثوم بنت النبي عليه الصلاةوالسلام ولذلك إطلق عليه لقب
..ذو النورين.. نسبة الى زواجه من إبنتي الرسول عليه الصلاة والسلام .




مناقبه رضي الله عنه



***...ما على عثمان ما عمل بعد هذا...***


حدثنا عبد الله بن جعفر ، ثنا يونس بن حبيب ، ثنا أبو داود ، وثنا فاروق الخطابي ، ثنا أبو مسلم الكجي ، ثنا حجاج بن نصر ، قالا : ثنا سكن بن المغيرة ، عن الوليد بن أبي هشام ، عن فرقد أبي طلحة ، عن عبد الرحمن بن خباب السلمي ، قال : خطب النبي - صلى الله عليه وسلم - فحث على جيش العسرة ، فقال عثمان : علي مائة بعير بأحلاسها وأقتابها ، قال : ثم حث ، فقال عثمان : علي مائة أخرى بأحلاسها ، قال : ثم حث ، فقال عثمان : علي مائة أخرى بأحلاسها وأقتابها ، فرأيت النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول بيده يحركها : " ما على عثمان ما عمل بعد هذا " .
حلية الاولياء



***...اللهم اغفر لعثمان ما أقبل وما أدبر ، وما أخفى وما أعلن ، وما أسر وما أجهر...***

حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا الحسين بن إسحاق التستري ، ثنا رجاء بن مصعب الأذني ، ثنا محمد بن إسحاق الصنعاني ، ثنا عامر الشعبي ، عن مسروق ، عن عبد الله ، قال : رأى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عثمان بن عفان يوم جيش العسرة جائيا وذاهبا ، فقال : " اللهم اغفر لعثمان ما أقبل وما أدبر ، وما أخفى وما أعلن ، وما أسر وما أجهر "
حلية الاولياء



حدثنا أبو حامد بن جبلة ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا محمد بن الصباح ، ثنا سفيان ، عن ابن أبي عروبة ، عن قتادة ، قال : حمل عثمان على ألف فيها خمسون فرسا في غزوة تبوك .
حلية الاولياء



***...الله أكبر شهدوا لي ورب الكعبة أني شهيد ثلاثا...***

3703 حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن وعباس بن محمد الدوري وغير واحد المعنى واحد قالوا حدثنا سعيد بن عامر قال عبد الله أخبرنا سعيد بن عامر عن يحيى بن أبي الحجاج المنقري عن أبي مسعود الجريري عن ثمامة بن حزن القشيري قال شهدت الدار حين أشرف عليهم عثمان فقال ائتوني بصاحبيكم اللذين ألباكم علي قال فجيء بهما فكأنهما جملان أو كأنهما حماران قال فأشرف عليهم عثمان فقال أنشدكم بالله والإسلام هل تعلمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قدم المدينة وليس بها ماء يستعذب غير بئر رومة فقال من يشتري بئر رومة فيجعل دلوه مع دلاء المسلمين بخير له منها في الجنة فاشتريتها من صلب مالي فأنتم اليوم تمنعوني أن أشرب حتى أشرب من ماء البحر قالوا اللهم نعم قال أنشدكم بالله والإسلام هل تعلمون أن المسجد ضاق بأهله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من يشتري بقعة آل فلان فيزيدها في المسجد بخير منها في الجنة فاشتريتها من صلب مالي فأنتم اليوم تمنعوني أن أصلي فيها ركعتين قالوا اللهم نعم قال أنشدكم بالله والإسلام هل تعلمون أني جهزت جيش العسرة من مالي قالوا اللهم نعم ثم قال أنشدكم بالله والإسلام هل تعلمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان على ثبير مكة ومعه أبو بكر وعمر وأنا فتحرك الجبل حتى تساقطت حجارته بالحضيض قال فركضه برجله وقال اسكن ثبير فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان قالوا اللهم نعم قال الله أكبر شهدوا لي ورب الكعبة أني شهيد ثلاثا قال أبو عيسى هذا حديث حسن وقد روي من غير وجه عن عثمان

سنن الترمذي





***...بشره بالجنة مع بلوي  تصيبه...***

حدثنا محمد بن معمر ، ثنا محمود بن محمد المروزي ، ثنا حامد بن آدم ، ثنا عبد الله بن المبارك ، عن سفيان بن غياث ، عن أبي عثمان النهدي ، عن أبي موسى الأشعري ، قال : كنت مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في حائط من تلك الحوائط ، إذ جاء رجل فاستفتح الباب ، فقال : " افتح له وبشره بالجنة على بلوى تصيبه " ، فإذا هو عثمان ، فأخبرته ، فقال : الله المستعان .
حلية الاولياء




***...ألا أستحي من رجل تستحي منه الملائكة...***

[2401] حدثنا يحيى بن يحيى ويحيى بن أيوب وقتيبة وابن حجر قال يحيى بن يحيى أخبرنا، وقال الآخرون حدثنا إسماعيل يعنون بن جعفر عن محمد بن أبي حرملة عن عطاء وسليمان ابني يسار وأبي سلمة بن عبد الرحمن أن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مضطجعا في بيتي كاشفا عن فخذيه أو ساقيه فاستأذن أبو بكر فأذن له وهو على تلك الحال فتحدث ثم استأذن عمر فأذن له وهو كذلك فتحدث ثم استأذن عثمان فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم وسوى ثيابه ***قال محمد ولا أقول ذلك في يوم واحد*** فدخل فتحدث فلما خرج قالت عائشة دخل أبو بكر فلم تهتش له ولم تباله ثم دخل عمر فلم تهتش له ولم تباله ثم دخل عثمان فجلست وسويت ثيابك، فقال ألا أستحي من رجل تستحي منه الملائكة

صحيح مسلم فضائل الصحابة


فهل  اتكل  عثمان رضي الله عنه  علي  اعماله وماسبق  له مع رسول الله  صلي  الله عليه وسلم  من  مواقف مشرفة
او  هل  اطمأنت  نفسه كونه مبشر بالجنة فترك العمل  والخشية والرهبة لله  تعالي
كلا   انهم   خيرة الله  من  من  خلقه اصطفاهم لحضرته وجعلهم من  صحابة خير  رسله وافضلهم
فكيف كان  حال  عثمان  مع  الله...




.......كان رضي الله عنه يقوم  ليله ويصوم نهاره........

حدثنا أحمد بن جعفر بن حمدان ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، ثنا حماد بن خالد ، ثنا الزبير بن عبد الله ، عن جدة له يقال لها زهيمة قالت : كان عثمان يصوم الدهر ، ويقوم الليل إلا هجعة من أوله .

حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا قتيبة بن سعيد ، ثنا أبو علقمة الفروي - عبد الله بن محمد - عن عثمان بن عبد الرحمن التيمي قال : قال أبي : لأغلبن الليلة على المقام ، قال : فلما صليت العتمة تخلصت إلى المقام حتى قمت فيه . قال : فبينا  أنا قائم إذا رجل وضع يده بين كتفي ، فإذا هو عثمان بن عفان ، قال : فبدأ بأم القرآن فقرأ حتى ختم القرآن ، فركع وسجد ، ثم أخذ نعليه فلا أدري أصلى قبل ذلك شيئا أم لا .
رواه يزيد بن هارون ، عن محمد بن عمرو ، عن محمد بن إبراهيم ، عن عبد الرحمن بن عوف نحوه .
حلية الاولياء

حدثنا سليمان بن أحمد ، ثنا أبو يزيد القراطيسي ، ثنا أسد بن موسى ، ثنا سلام بن مسكين ، عن محمد بن سيرين ، قال : قالت امرأة عثمان بن عفان حين أطافوا به يريدون قتله : إن تقتلوه أو تتركوه فإنه كان يحيي الليل كله في ركعة يجمع فيها القرآن .

حدثنا أبو أحمد الغطريفي وسليمان بن أحمد قالا : ثنا أبو خليفة ، ثنا حفص بن عمر الحوضي ، ثنا الحسن بن أبي جعفر ، ثنا مجالد ، عن الشعبي ، قال : لقي مسروق الأشتر ، فقال مسروق للأشتر : قتلتم عثمان ؟ قال : نعم قال : أما والله لقد قتلتموه صواما قواما .
حلية الأولياء وطبقات الأصفياء » المهاجرون من الصحابة » عثمان بن عفان » قيامه الليل وتلاوته القرآن


شهادة ابن عمر  رضي الله عنه  بذالك

حدثنا أبو بكر بن موسى البابسيري ، ثنا عمر بن الحسن ، ثنا ابن شبة ، ثنا أبو خلف صاحب الحرير ، عن يحيى البكاء ، عن ابن عمر : ( أم من هو قانت آناء الليل ساجدا وقائما يحذر الآخرة ويرجو رحمة ربه ) . قال : هو عثمان بن عفان .







***...بكاؤه اذا وقف علي قبر رضي الله عنه...***


2308 - حَدَّثَنَا هَنَّادٌ قَالَ: حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ قَالَ: حَدَّثَنَا هِشَامُ بْنُ يُوسُفَ قَالَ: حَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ بَحِيرٍ، أَنَّهُ سَمِعَ هَانِئًا، مَوْلَى

عُثْمَانَ قَالَ
: كَانَ عُثْمَانُ، إِذَا وَقَفَ عَلَى قَبْرٍ بَكَى حَتَّى يَبُلَّ لِحْيَتَهُ، فَقِيلَ لَهُ:

تُذْكَرُ الجَنَّةُ وَالنَّارُ فَلَا تَبْكِي وَتَبْكِي مِنْ هَذَا؟ فَقَالَ: إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

قَالَ
: «إِنَّ القَبْرَ أَوَّلُ مَنْزِلٍ مِنْ مَنَازِلِ الآخِرَةِ، فَإِنْ نَجَا مِنْهُ فَمَا بَعْدَهُ أَيْسَرُ مِنْهُ، وَإِنْ لَمْ يَنْجُ مِنْهُ فَمَا بَعْدَهُ أَشَدُّ مِنْهُ
»

سنن الترمذي وحسنه الالباني


......................................................................................

قال الشيخ الاصفهاني رحمه الله : كان - رضي الله تعالى عنه - مبشرا بالمحن والبلوى ، ومحفوظا فيها من الجزع والشكوى ، يتحرز من الجزع بالصبر ، ويتبرر في المحن بالشكر
حلية الاولياء

اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله وسلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   19.01.17 18:56



الاما م علي  رضي  الله عنه وارضاه
هو الخليفة الرابع للمسلمين  بعد  ابي  بكر  وعمر  وعثمان  رضي الله  عنهم اجمعين
ابن عم النبي صلي  الله عليه  وسلم  وزوج فاطمة رضي الله عنها وابو السبطين سيدا شباب اهل  الجنة ***...الحسن والحسين...***  رضي  الله عنهم اجمعين



مناقبه


يحب الله ورسوله ويحبه الله  ورسوله

باب مناقب علي بن أبي طالب القرشي الهاشمي أبي الحسن رضي الله عنه وقال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي أنت مني وأنا منك وقال عمرتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عنه راض

3973 حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا يعقوب بن عبد الرحمن عن أبي حازم قال أخبرني سهل بن سعد رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوم خيبر لأعطين هذه الراية غدا رجلا يفتح الله على يديه يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله قال فبات الناس يدوكون ليلتهم أيهم يعطاها فلما أصبح الناس غدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم كلهم يرجو أن يعطاها فقال أين علي بن أبي طالب فقيل هو يا رسول الله يشتكي عينيه قال فأرسلوا إليه فأتي به فبصق رسول الله صلى الله عليه وسلم في عينيه ودعا له فبرأ حتى كأن لم يكن به وجع فأعطاه الراية فقال علي يا رسول الله أقاتلهم حتى يكونوا مثلنا فقال انفذ على رسلك حتى تنزل بساحتهم ثم ادعهم إلى الإسلام وأخبرهم بما يجب عليهم من حق الله فيه فوالله لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من أن يكون لك حمر النعم

وعند بريدة في " الدلائل " للبيهقي " فما وجعها علي حتى مضى لسبيله " أي مات . وعند الطبراني من حديث علي " فما رمدت ولا صدعت مذ دفع النبي - صلى الله عليه وسلم - إلي الراية يوم خيبر " وله من وجه آخر " فما اشتكيتها حتى الساعة . قال : ودعا لي فقال : اللهم أذهب عنه الحر والقر ، قال فما اشتكيتهما حتى يومي هذا
فتح الباري شرح صحيح البخاري




اما ترضي  ان تكون مني  بمنزلة هارون من  موسي

2404 حدثنا يحيى بن يحيى التميمي وأبو جعفر محمد بن الصباح وعبيد الله القواريري وسريج بن يونس كلهم عن يوسف بن الماجشون واللفظ لابن الصباح حدثنا يوسف أبو سلمة الماجشون حدثنا محمد بن المنكدر عن سعيد بن المسيب عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي قال سعيد فأحببت أن أشافه بها سعدا فلقيت سعدافحدثته بما حدثني عامر فقال أنا سمعته فقلت آنت سمعته فوضع إصبعيه على أذنيه فقال نعم وإلا فاستكتا

قوله : ( فوضع إصبعيه على أذنيه فقال : نعم ، وإلا فاستكتا ) هو بتشديد الكاف أي صمتا .

صحيح مسلم » كتاب فضائل الصحابة » باب من فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه





لا يحب عليا  إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق


78 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا وكيع وأبو معاوية عن الأعمش ح وحدثنا يحيى بن يحيى واللفظ له أخبرنا أبو معاوية عن الأعمش عن عدي بن ثابت عن زر قال قال علي والذي فلق الحبة وبرأ النسمة إنه لعهدالنبي الأمي صلى الله عليه وسلم إلي أن لا يحبني إلا مؤمن ولا يبغضني إلا منافق

كذالك لايبغض الانصار مومن بالله واليوم الاخر


77وحدثنا عثمان بن محمد بن أبي شيبة حدثنا جرير ح وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا أبو أسامة كلاهما عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يبغض الأنصار رجل يؤمن بالله واليوم الآخر
صحيح مسلم » كتاب الإيمان » باب الدليل على أن حب الأنصار وعلي من الإيمان وعلاماته





يا علي ، أنت أخي في الدنيا والآخرة "

4345 - أخبرنا عبد الله بن إسحاق بن إبراهيم ، العدل ، ببغداد ، ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ، ثنا علي بن قادم ، ثنا علي بن صالح بن حي ، عن حكيم بن جبير ، عن جميع بن عمير ، عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : لما ورد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم المدينة آخى بين أصحابه ، فجاء علي رضي الله عنه تدمع عيناه ، فقال : يا رسول الله ، آخيت بين أصحابك ولم تؤاخ بيني وبين أحد ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " يا علي ، أنت أخي في الدنيا والآخرة
مستدرك الحاكم


لقبه النبي صلي  الله عليه وسلم  بأبي تراب فكان يحب أن ينادي بها
5851 حدثنا خالد بن مخلد حدثنا سليمان قال حدثني أبو حازم عن سهل بن سعد قال إن كانت أحب أسماء علي رضي الله عنه إليه لأبو تراب وإن كان ليفرح أن يدعى بها وما سماه أبو تراب إلا النبي صلى الله عليه وسلم غاضب يوما فاطمة فخرج فاضطجع إلى الجدار إلى المسجد فجاءه النبي صلى الله عليه وسلم يتبعه فقال هو ذا مضطجع في الجدار فجاءه النبي صلى الله عليه وسلم وامتلأ ظهره ترابا فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يمسح التراب عن ظهره ويقول اجلس يا أبا تراب
صحيح البخاري



فقره هو وفاطمة الزهراء  رضي  الله عنهما

2988 حدثنا يحيى بن خلف حدثنا عبد الأعلى عن سعيد يعني الجريري عن أبي الورد عن ابن أعبد قال قال لي علي رضي الله عنه ألا أحدثك عني وعن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانت من أحب أهله إليه قلت بلى قال إنها جرت بالرحى حتى أثر في يدها واستقت بالقربة حتى أثر في نحرها وكنست البيت حتى اغبرت ثيابها فأتى النبي صلى الله عليه وسلم خدم فقلت لو أتيت أباك فسألتيه خادما فأتته فوجدت عنده حداثا فرجعت فأتاها من الغد فقال ما كان حاجتك فسكتت فقلت أنا أحدثك يا رسول الله جرت بالرحى حتى أثرت في يدها وحملت بالقرب حتى أثرت في نحرها فلما أن جاءك الخدم أمرتها أن تأتيك فتستخدمك خادما يقيها حر ما هي فيه قال اتقي الله يا فاطمة وأدي فريضة ربك واعملي عمل أهلك فإذا أخذت مضجعك فسبحي ثلاثا وثلاثين واحمدي ثلاثا وثلاثين وكبري أربعا وثلاثين فتلك مائة فهي خير لك من خادم قالت رضيت عن الله عز وجل وعن رسوله صلى الله عليه وسلم
حدثنا أحمد بن محمد المروزي حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن الزهري عن علي بن حسينب هذه القصة قال ولم يخدمها
سنن أبي داود » كتاب الخراج والإمارة والفيء




زهده رضي الله عنه

حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ مَالِكٍ، ثنا عَبْدُ اللهِ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ حَنْبَلٍ، حَدَّثَنِي أَبِي، ثنا [ص: 81] وَهْبُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ قَيْسٍ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ رَبِيعَةَ الْوَالِبِيِّ، عَنْ

عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ، قَالَ: " جَاءَهُ ابْنُ النَّبَّاجِ فَقَالَ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ امْتَلَأَ بَيْتُ مَالِ الْمُسْلِمِينَ مِنْ صَفْرَاءَ وَبَيْضَاءَ، فَقَالَ: اللهُ أَكْبَرُ فَقَامَ مُتَوَكِّئًا عَلَى ابْنِ النَّبَّاجِ

حَتَّى قَامَ عَلَى بَيْتِ مَالِ الْمُسْلِمِينَ فَقَالَ: " هَذَا جَنَايَ وَخِيَارُهُ فِيهِ وَكُلُّ جَانٍ يَدُهُ إِلَى فِيهِ يَا ابْنَ النَّبَّاجِ:

عَلَيَّ بِأَشْبَاعِ الْكُوفَةِ " قَالَ: فَنُودِيَ فِي النَّاسِ، فَأَعْطَى جَمِيعَ مَا فِي بَيْتِ مَالِ الْمُسْلِمِينَ وَهُوَ يَقُولُ:

«يَا صَفْرَاءُ وَيَا بَيْضَاءُ غُرِّي غَيْرِي، هَا وَهَا» حَتَّى مَا بَقِيَ مِنْهُ دِينَارٌ وَلَا دِرْهَمٌ، ثُمَّ أَمَرَهُ بِنَضْحِهِ، وَصَلِّي فِيهِ رَكْعَتَيْنِ.


حلية الاولياء



حَدَّثَنَا أَبُو حَامِدِ بْنُ جَبَلَةَ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ، ثنا عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ، ثنا عُمَرُ، ثنا ابْنُ نُمَيْرٍ، ثنا أَبُو حَيَّانَ التَّيْمِيُّ، عَنْ مُجَمِّعٍ التَّيْمِيِّ، قَالَ: «كَانَ عَلِيٌّ يَكْنِسُ بَيْتَ الْمَالِ وَيُصَلِّي فِيهِ يَتَّخِذُهُ مَسْجِدًا رَجَاءَ أَنْ يَشْهَدَ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ»
حلية الاولياء



ضِرَارُ بْنُ ضَمْرَةَ الْكِنَانِيُّ يصف عليا في مجلس  معاوية

حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ، ثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ زَكَرِيَّا الْغَلَابِيُّ، ثَنَا الْعَبَّاسُ، عَنْ بَكَّارٍ الضَّبِّيِّ، ثَنَا عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ أَبِي عَمْرٍو الْأَسَدِيُّ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ السَّائِبِ الْكَلْبِيِّ، عَنْ أَبِي
صَالِحٍ، قَالَ: "
دَخَلَ ضِرَارُ بْنُ ضَمْرَةَ الْكِنَانِيُّ عَلَى مُعَاوِيَةَ،
فَقَالَ لَهُ: صِفْ
لِي عَلِيًّا
، فَقَالَ: أَوَ تُعْفِينِي يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ، قَالَ: لَا أُعْفِيكَ،

قَالَ: " أَمَّا إِذْ لَا بُدَّفَإِنَّهُ كَانَ وَاللهِ بَعِيدَ الْمَدَى، شَدِيدَ الْقُوَى، يَقُولُ فَصْلًا وَيَحْكُمُ عَدْلًا،

يَتَفَجَّرُ الْعِلْمُ مِنْ جَوَانِبِهِ، وَتَنْطِقُ الْحِكْمَةُ مِنْ نَوَاحِيهِ، يَسْتَوْحِشُ مِنَ الدُّنْيَا وَزَهْرَتِهَا، وَيَسْتَأْنِسُ بِاللَّيْلِ وَظُلْمَتِهِ،
وَكَانَ وَاللهِ

غَزِيرَ الْعَبْرَةِ، طَوِيلَ الْفِكْرَةِ، يُقَلِّبُ كَفَّهُ،

وَيُخَاطِبُ نَفْسَهُ، يُعْجِبُهُ مِنَ اللِّبَاسِ مَا قَصُرَ، وَمِنَ الطَّعَامِ مَا جَشَبَ
، كَانَ وَاللهِ كَأَحَدِنَا يُدْنِينَا إِذَا أَتَيْنَاهُ، وَيُجِيبُنَا إِذَا سَأَلْنَاهُ،

وَكَانَ مَعَ تَقَرُّبِهِ إِلَيْنَا وَقُرْبِهِ مِنَّا لَا نُكَلِّمُهُ

هَيْبَةً لَهُ، فَإِنْ تَبَسَّمَ فَعَنْ مِثْلِ اللُّؤْلُؤِ الْمَنْظُومِ، يُعَظِّمُ أَهْلَ الدِّينِ، وَيُحِبُّ الْمَسَاكِينَ، لَا يَطْمَعُ الْقَوِيُّ فِي بَاطِلِهِ، وَلَا يَيْأَسُ الضَّعِيفُ مِنْ عَدْلِهِ
، فَأَشْهَدُ بِاللهِ لَقَدْ رَأَيْتُهُ
فِي بَعْضِ مَوَاقِفِهِ، وَقَدْ أَرْخَى اللَّيْلُ سُدُولَهُ، وَغَارَتْ نُجُومُهُ، يَمِيلُ فِي مِحْرَابِهِ قَابِضًا عَلَى لِحْيَتِهِ، يَتَمَلْمَلُ تَمَلْمُلَ السَّلِيمِ، وَيَبْكِي بُكَاءَ الْحَزِينِ، فَكَأَنِّي أَسْمَعُهُ الْآنَ

وَهُوَ يَقُولُ: يَا رَبَّنَا يَا رَبَّنَا - يَتَضَرَّعُ إِلَيْهِ - ثُمَّ يَقُولُ لِلدُّنْيَا: إِلَيَّ تَغَرَّرَتْ، إِلَيَّ تَشَوَّفَتْ،

هَيْهَاتَ هَيْهَاتَ، غُرِّي غَيْرِي، قَدْ بَتَتُّكِ ثَلَاثًا، فَعُمْرُكِ قَصِيرٌ، وَمَجْلِسُكِ

حَقِيرٌ، وَخَطَرُكِ يَسِيرٌ، آهٍ آهٍ مِنْ قِلَّةِ الزَّادِ، وَبُعْدِ السَّفَرِ، وَوَحْشَةِ الطَّرِيقِ
". فَوَكَفَتْ دُمُوعُ مُعَاوِيَةَ عَلَى لِحْيَتِهِ

مَا يَمْلِكُهَا، وَجَعَلَ يُنَشِّفُهَا بِكُمِّهِ وَقَدِ اخْتَنَقَ الْقَوْمُ

بِالْبُكَاءِ. فَقَالَ: كَذَا كَانَ أَبُو الْحَسَنِ رَحِمَهُ اللهُ، كَيْفَ وَجْدُكَ عَلَيْهِ يَا ضِرَارُ؟

قَالَ: «وَجْدُ مَنْ ذُبِحَ وَاحِدُهَا فِي حِجْرِهَا، لَا تَرْقَأُ دَمْعَتُهَا، وَلَا يَسْكُنُ حُزْنُهَا. ثُمَّ قَامَ فَخَرَجَ»

حلية الاولياء

اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وصحبه اجمعين



اللهم صل علي  سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 2009
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله   أمس في 18:02





اللهم صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاب الاحسان لابن عاشر رحمه الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 6 من اصل 6انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: الفتاوى الشرعية-
انتقل الى: