يجب أن لاننسى الأهم وهو أن المهدي من الرسول صلى الله عليه وسلم ورسولنا اعظم من اي مصر من امصار الاسلام وهو يفدى بكل الامصار عليه السلام ، فهل تقولون المهدي من بلاد فلاني فتنسيونه للادنى وهي الارض وتنسون نسبته للاعلى وهي التقوى ، ولأن رسولنا يقول عن صاحب الفتنة " .. يزعم انه مني وليس مني انما اوليائي المتقون ، فالمهدي يجمع وراثة النبوة من العلم وهي الاهم من الدم ، فحين نعرف المهدي من الرسول فهي معرفة يقصلها خلقه خلقي ، وخلقه القرآن الذي يقول في رسولنا عليه السلام " وانك لعلى خلق عظيم " ولذلك نجد الله بعث رسولنا ليتمم مكارم الاخلاق وليجعل النسبة الحق للتقوى وليس لانتماءلت وشعوب وقبائل وفخرا بأنساب وهي أساس نشأة الجاهلية وبالتالي أساس امتلاء الارض بالظلم وهو مايبعث المهدي لتصحيحه ، فكيف تتجادلون على أصل ماسيحاربه المهدي ، انه سيحارب هذا التفاضل في الأمة ، ولهذا نستنبط ان المهدي سيظهر فخرا للامة من المؤمنين خاصة وليس من المتفاخرون وهم سيحاربونه لانه لن يسمح لو ظهر مغربي ان يقال المهدي مغربي أو يقال يمني او شامي او حجاري او مصري او سوداني او ماشابه فهذا ضد الانتماء الحق للامة والايمان والتقوى ونفي جاهلية التفاخر ومحاربة العنصرية وكل مسببات الظلم والطعيان والعجز والغرور الانساني ، والا كيف يملأها عدلا وقسطا من كان يوصف بإسم قطعة بلد ، المهدي رباني مثل عيسى بن مريم عليه السلام فلايقال انه فلسطبني او شامي يل عبدالله وكلمته وكذلك المهدي ، فهذه اطروحات لاتنتج الا الفتن يااخوة ويااخوات فإجتنبوها بارك الله فيكم تكونون أقرب للمهدي وصحبه ، هذا والله أعلم