منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   10.08.16 9:34

حكم حصول الجائحة 
رجل أصابته جائحة اجتاحت ماله

 كنار وغرق وعدو وغير ذلك
 ماذا يفعل 



13925 -
يا قبيصة ! إن المسألة لا تحل إلا لأحد ثلاثة :
 رجل تحمل حمالة فتحل له المسألة حتى يصيبها ثم يمسك 
و رجل أصابته جائحة اجتاحت ماله فحلت له المسألة حتى يصيب قواما من عيش
 و رجل أصابته فاقة حتى يقول ثلاثة من ذوي الحجا من قومه : 
لقد أصاب فلانا فاقة فحلت له المسألة حتى يصيب قواما من عيش ثم يمسك
 فما سواهن من المسألة فسحت يأكلها صاحبها سحتا


( حم م د ن ) عن قبيصة بن المخارق . 

قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 7965 في صحيح الجامع 


--------------------------------

1804 -
( صحيح )


2210 - حدثنا هشام بن عمار حدثنا يحيى بن حمزة حدثنا ثور بن يزيد عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه و سلم 
قال من باع ثمرا فأصابته جائحة فلا يأخذ من مال أخيه شيئا علام يأخذ أحدكم مال أخيه المسلم *
 ( صحيح ) الارواء 113 / 5 ، أحاديث البيوع : وأخرجه مسلم 
الجائحة ورد الامانة


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   10.08.16 9:38

إحياء سنن النبوة عند حدوث الأزمات والكوارث الجائحة


وكيفية التعامل معها


المفكر والداعية الإسلامي الحبيب أبوبكر العدني بن علي المشهور


تاريخ 6 ذو القعدة 1429هـ الموافق 4 نوفمبر 2008م بمدينة احور 


 



موضوع يخص سلسلة 


دروس "من أحيا سنتي عند فساد أمتي فله أجر مائة شهيد"



 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   10.08.16 9:42

اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف عمر 
بارك الله فيك أخي الكريم

هل يمكنك شرح الحديث الأول ؟

السلام عليكم

-
-----
ان شاء الله نفعل 
----
13925 -
يا قبيصة ! إن المسألة لا تحل إلا لأحد ثلاثة : رجل تحمل حمالة فتحل له المسألة حتى يصيبها ثم يمسك 

و رجل أصابته جائحة اجتاحت ماله فحلت له المسألة حتى يصيب قواما من عيش
 و رجل أصابته فاقة حتى يقول ثلاثة من ذوي الحجا من قومه : لقد أصاب فلانا فاقة فحلت له المسألة حتى يصيب قواما من عيش ثم يمسك فما سواهن من المسألة فسحت يأكلها صاحبها سحتا
( حم م د ن ) عن قبيصة بن المخارق .

قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 7965 في صحيح الجامع 
---------
رجل تحمل حمالة
يعني: تحمل الدية بين القوم تقع بينهم الحرب فيصلح بينهم، والحمالة: الضمان، والحميل: الضامن


قال الخطابي: تفسير الحمالة، أن يقع بين القوم التشاجر في الدماء والأموال ويحدث بسببهما العدواة والشحناء ويخاف من ذلك الفتق العظيم فيتوسط الرجل فيما بينهم، ويسعى في إصلاح ذات البين ويتضمن مالاً لأصحاب الطوائل يترضاهم بذلك حتى تسكن الثائرة وتعود بينهم الألفة
قال الشوكاني: قد كانت العرب إذا وقعت بينهم فتنة اقتضت غرامة في دية أو غيرها قام أحدهم فتبرع بالتزام ذلك، والقيام به حتى ترتفع تلك الفتنة الثائرة، ولا شك إن هذا من مكارم الأخلاق، وكانوا إذا علموا إن احدهم تحمل حمالة بادروا إلى معونته وأعطوه ما تبرأ به ذمته، وإذا سأل لذلك لم يعد نقصاً في قدره بل فخراً
-
 انتهى
----------
ورجل أصابته جائحة 
والجائحة هي الآفة المهلكة للثمار والأموال

من أصاب ماله آفة سماوية أو أرضية كالبرد والغرق ونحوه بحيث لم يبق له ما يقوم بعيشه حلت له المسألة حتى يحصل له ما يقوم بحاله ويسد خلته
و " الجائحة " : ما اجتاحت المال وأتلفته إتلافا ظاهرا ، كالسيل والمطر والحرق والسرق وغلبة العدو ، وغير ذلك مما يكون إتلافه للمال ظاهرا .
-------
رجل أصابته فاقة حتى يقول ثلاثة من ذوي الحجا من قومه : لقد أصاب فلانا فاقة
و " الفاقة " : الفقر . و" القوام "- بكسر القات - : ما يقوم به العيش ، وبفتحها : الاعتدال . و" السداد "- بكسر السين - : ما يسد به الشيء ، كسداد لقارورة ، وبفتحها : الإصابة 
و "الحجى " : العقل . واشترطه ؛ لأن من عدمه لا يحصل بقوله ثقة ، ولا يصلح للشهادة 
وقوله : (( حتى يقوم ثلاثة من ذوي الحجى من قومه : لقد أصابت فلانا فاقة )) ؛ أي : يقوم ثلاثة فيقولون : لقد ... ، وفي كتاب أبي داود : " حتى يقول " باللام من القول ، فلا يحتاج إلى تقدير محذوف .
و "الحجى " : العقل . واشترطه ؛ لأن من عدمه لا يحصل بقوله ثقة ، ولا يصلح للشهادة ، أو لعله عبر به عما يشترط في المخبر والشاهد من الأمور التي توجب الثقة بأقوالهم ، ويكون الموصوف بها عدلا مرضيا .
وقوله : (( من قومه )) ؛ لأنهم أعلم بدخيلة أمره ،
واستظهر بالثالث ليلحق بالمنتشر . 
ولم يحتج فيمن أصابته الجائحة إلى مثل هذا ؛ لظهور أمر الجائحة ، فأما الفاقة فتخفى


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   10.08.16 9:44

اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف عمر 
فهمت أخي جزاكم الله خيرا

كم وددتُ أن أكون ذلك الرجل الذي يفنى ماله لأجل تيسير حوائج الناس

السلام عليكم

--------
قال العلماء في الجائحة
لا ترد فيها الامانة 
والله اعلم
------
مثال علي ذلك 
شخص يركب سفينة ومعة امانات لغيرة 
غرقت السفينة 
تعلق بلوح خشبي لينجو بحياتة
كيف يرد الامانات التي معة 

--------
او رجل يحمل امانة وتعرض للسرقة 
ماذا يفعل 
او احترق بيتة بما فية من امانات



 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1903
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   12.08.16 18:54

جزاك الله  خيرا اخي  العدل  ونفع  بك


اللهم  صل  علي  سيدنا محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
درة تكريت
مشرف


عدد المساهمات : 2500
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   14.08.16 10:41


الله يفتح عليك شيخي العادل

عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:
(( مَثَلُ المؤمنين في تَوَادِّهم وتراحُمهم وتعاطُفهم: مثلُ الجسد، إِذا اشتكى منه عضو: تَدَاعَى له سائرُ الجسد بالسَّهَرِ والحُمِّى ))
[أخرجه البخاري ومسلم عن النعمان بن بشير]



جزاكم الله الفردوس الاعلى




﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾ [size=13]
سورة البقرة - آية 222


Like a Star @ heaven     ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   18.08.16 3:49

11224 -
من سأل الناس و له ما يغنيه
 جاء يوم القيامة و مسألته في وجهه خموش 
أو خدوش أو كدوح
 قيل :و ما الغنى ؟ 
قال : خمسون درهما أو قيمتها من الذهب .

تخريج السيوطي

( حم 4 ك ) عن ابن مسعود .

تحقيق الألباني 



( صحيح ) انظر حديث رقم : 6279 في صحيح الجامع .


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   18.08.16 3:53




10755 -
ما يزال الرجل يسأل الناس 
حتى يأتي يوم القيامة
و ليس في وجهه مزعة لحم .

تخريج السيوطي

( حم ق ) عن أبي هريرة .

تحقيق الألباني 
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5816 في صحيح الجامع .







 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6065
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث   18.08.16 3:56

1848 - [ 12 ] ( صحيح )


وعن سهل بن الحنظلية قال : 


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :


من سأل وعنده ما يغنيه فإنما يستكثر من النار " .


قال النفيلي . وهو أحد رواته في موضع آخر :


 وما الغنى الذي لا ينبغي معه المسألة ؟


قال : " قدر ما يغديه ويعشيه " . 


وقال في موضع آخر : 


أن يكون له شبع يوم أو ليلة ويوم " . 

رواه أبو داود


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حكم الجائحة في زمن الحروب والكوارث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: الفتاوى الشرعية-
انتقل الى: