منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 آية في سورة البقرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Manal 1



عدد المساهمات : 217
تاريخ التسجيل : 14/07/2014

مُساهمةموضوع: آية في سورة البقرة   07.06.16 1:27

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


مع دخول رمضان... قررت أن كل يوم وأنا أقرأ القرآن أبحث عن آية... فيها أمر من الله لي أو بها شيء لنا أن أقوم به... مثلا.. شيء يجب علي القيام به وأنا قد نسيته.. أو شيء كنت أتكاسل بالقيام به.

اليوم.. إستوقفتني الآية 174 من سورة البقرة.. وهي:


"إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا ۙ أُولَٰئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلَّا النَّارَ وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ"

تأملتها فترة... وتذكرت عملي.. أنا أعمل في بنك ربوي.. هي أول وظيفة ثابته لي منذ أن تخرجت من الجامعه. وعندما حصلت عليها لم يكن في نيتي البقاء فيها.. أعلم بأنه بنك ربوي.. فنيتي كانت كسب الخبرة والبحث عن مكان آخر وبعدها أترك هذه وأذهب لغيرها.. لكني لم أجد شيء بعد.. خصوصا مع أزمة البترول.. أصبح الحصول على وظيفة صعبا بعض الشيء.. هناك شركات أغلقت وهناك بنوك اندمجت..

سؤالي هو.. هل أنا مقصوده في هذه الآية؟!؟! وإن تصدقت كل شهر بمبلغ هل ذلك يكفي؟

راتبي ثابت كل شهر.. لا يتغير تبعا للأرباح.. ولكن نحصل على bonus نهاية السنه.. وهذا يتراوح بين وضع البنك وتقييمي السنوي..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عضو مسلم



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 14/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   07.06.16 3:26

وقلبك ماذا استفتاك؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 6029
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   07.06.16 3:37

[سورة البقرة (2): آية 174]
إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون في بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم (174)
تفسير القرطبي
قوله تعالى:" إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب" يعني علماء اليهود، كتموا ما أنزل الله في التوراة من صفة محمد صلى الله عليه وسلم وصحة رسالته. ومعنى" أنزل": أظهر،
 كما قال تعالى:" ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله «2» " [الانعام: 93]
 أي سأظهر. وقيل: هو على بابه من النزول، أي ما أنزل به ملائكته على رسله." ويشترون به" أي بالمكتوم" ثمنا قليلا" يعني أخذ الرشاء. وسماه قليلا لانقطاع مدته وسوء عاقبته. وقيل: لأن ما كانوا يأخذونه من الرشاء كان قليلا. قلت: وهذه الآية وإن كانت في الأخبار فإنها تتناول من المسلمين من كتم الحق مختارا لذلك بسبب دنيا يصيبها، وقد تقدم «3» هذا المعنى. قوله تعالى:" في بطونهم" ذكر البطون دلالة وتأكيدا على حقيقة الأكل، إذ قد يستعمل مجازا في مثل أكل فلان أرضي ونحوه. وفي ذكر البطون أيضا تنبيه على جشعهم
--------
ما دخل عملك بالآية المذكورة 
--------
اذا كنت متزوجة 
المسئول عن الانفاق عليك 
هو زوجك
------------
 12 - ( حديث :
 " دع ما يريبك إلى ما لا يريبك " .
 رواه النسائي والترمذي وصححه ) .
 صحيح 
---------


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
نسيم البحر



عدد المساهمات : 1155
تاريخ التسجيل : 01/06/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   07.06.16 8:45

نصيحة شرعية : قبل اسقاط اي آية على النفس او الغير وجب دراسة اولا تفسير القرآن للعلماء الثقات سواء سلفا او خلفا، لانه قد يسقط الانسان في المحظور الشرعي بتغيير معنى الايات و السور ، فيمن نزلت و لماذا نزلت، و هو ما حصل مع الخوارج في زمن امير المومنين علي عليه السلام، اد اسقطوا آيات نزلت في اليهود و النصارى على المسلمين !

- لست عالما لافتيك و اتحمل وزر، لكن حسب العلماء العمل في البنك الربوي فيه من الإثم و الوزر، لما فيه من شبهات و إعانة على نشر الربا و الحرب على الله و رسوله الكريم، راجعي فتاوي العلماء


.ibnbaz.org.sa/fatawa/4035

islamqa.info/ar/26771

aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=467

كما قلت سابقا في موضوع اخر، انا لا اطالبك بترك العمل، لانه هناك قاعدة شرعية : درء المفاسد قبل جلب المنافع، فيمكن ان تركت العمل و انت تتحملين عائلة ان تتفكك العائلة بسبب المشاكل المادية او العوز، لكن بشرطن : تجديد النية و العزم على البحث عن مورد رزق نقي و طيب
انا لدي أخ و أخت يعملان في بنك ربوي ( لا يوجد في بلدي ابناك اسلامية، لكن و لله الحمد، سيتم افتتاح بنوك اسلامية العام القادم او نهاية هذا العام،...)
حالة إخوتي لا تسر القريب و لا البعيد : الضنك، الغرق في القروض الربوية، امراض عضوية، سحر، مس، تلبس شيطاني بسبب الربا، حرب من الله و رسوله عليهم....قلة البركة، العياء الذهني....
اختي و لله الحمد بعد الحج، عزمت النية على ترك البنك، و دعت الله ان يسير لنا رزق طيب، فسجلت و لله الحمد في ماستر لدراسة المالية الاسلامية و انا شجعتها ان تترك البنك لوجه الله لكن تبحث بجد لانها تعيل العائلة و الاخوة الصغار، فالمهم قامت بمقابلة في بنكها الدي تعمل فيه الان، لانها تريد الانتقال لفرع البنك الاسلامي او تقديم الاستقالة بعد ايجاد عمل اخر و هي تنتظر رد البنك،
انصحك بدراسة ماستر في المالية الاسلامية او البحث عن عمل اخر، أما أخي ـ مازال غارق في وحل البنك..أسأل الله له الهداية و الرزق الطيب
لا تنسي الاية الكريمة : قال الله تعالى (ومن يتّق الله يَجْعَل لَهُ مَخْرجاً. ويَرْزُقَهُ من حيث لا يَحْتَسب) [سورة الطلاق: 2 ـ 3].
،
وعن أبي بن كعب رضي الله عنه قال: ما من عبد ترك شيئاً لله إلا أبدله الله به ما هو خير منه من حيث لا يحتسب، ولا تهاون به عبد فأخذ من حيث لا يصلح إلا أتاه الله بما هو أشد عليه. رواه وكيع في الزهد (2/635) وهناد رقم (851) وأبو نعيم في الحلية (1/253) وإسناده لا بأس به.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عضو مسلم



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 14/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   25.06.16 20:51

إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون في بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم


إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب
....
الذين يكتمون حدود الله

ويشترون به ثمنا قليلا

.....

يأتيهم الأغنياء برشوة لكتمان في حدود الله بما يناسبهم
 .....
وسماها ويسميها دائما ثمنا قليلا لأنه حتى و لو كانت البلايير فهي قليلة
 أمام عظمة كتاب الله و عظمة ما فعلوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3633
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   25.06.16 21:00

اقتباس :
إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب.....الذين يكتمون حدود الله

الآية عامة فلم تحصرها في الحدود

وماذا عن صفة النبي -صلى الله عليه وسلم- ؟ فهي الأولى بالتخصيص

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عضو مسلم



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 14/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   25.06.16 21:14

عبد العزيز كتب:
اقتباس :
إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتاب.....الذين يكتمون حدود الله

الآية عامة فلم تحصرها في الحدود

وماذا عن صفة النبي -صلى الله عليه وسلم- ؟ فهي الأولى بالتخصيص

أهلا أخي....

أنا لا أحصر ..... القرأن مفصل ....
الأعراف - الآية 52وَلَقَدْ جِئْنَاهُم بِكِتَابٍ فَصَّلْنَاهُ عَلَىٰ عِلْمٍ هُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ

و قد أتت في مواضع أخرى
البقرة - الآية 146الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ ۖ وَإِنَّ فَرِيقًا مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3633
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   25.06.16 22:35

عضو كتب:

البقرة - الآية 146الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ ۖ وَإِنَّ فَرِيقًا مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ

هذه الآية الكريمة تؤيد ما قد قلته لك
بأن تخصيص صفة الرسول -صلى الله عليه وسلم- أولى

والله أعلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر الحق



عدد المساهمات : 298
تاريخ التسجيل : 01/06/2015

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 0:07

حياكما الله اخواي  عضو و عبد العزيز

اخي عضو  
أظن هناك فرق بين ( ما انزل الله من الكتاب ) وبين ( ما انزل الله في الكتاب )
( من الكتاب ) تعني كتمان آيات الله بغض النظر عن مضمونها
( في الكتاب )  تعني كتمان ما جاء في آيات الله من أحكام ونحوه
فالآية تتحدث عن أهل الكتاب الذين كتموا  واخفوا  كتبهم او ما صح منها والتي تؤيد ما جاء به القران وكذلك ما تعلق منها بالتبشير
بمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا مقابل الوجاهة والمكانة الاجتماعية  لدى سادة قريش

اخي عبد العزيز
لم أفهم ما معنى تخصيص صفة النبي صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر الحق



عدد المساهمات : 298
تاريخ التسجيل : 01/06/2015

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 0:23

فهمت الآن أظنك تقصد إثبات صفة النبوة لمحمد صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3633
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 0:27

أقصد هذه أخي

(الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ ۚ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ ۙ أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)

الأعراف[157]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عضو مسلم



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 14/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 20:52

ناصر الحق كتب:
حياكما الله اخواي  عضو و عبد العزيز

اخي عضو  
أظن هناك فرق بين ( ما انزل الله من الكتاب ) وبين ( ما انزل الله في الكتاب )
( من الكتاب ) تعني كتمان آيات الله بغض النظر عن مضمونها
( في الكتاب )  تعني كتمان ما جاء في آيات الله من أحكام ونحوه
فالآية تتحدث عن أهل الكتاب الذين كتموا  واخفوا  كتبهم او ما صح منها والتي تؤيد ما جاء به القران وكذلك ما تعلق منها بالتبشير
بمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا مقابل الوجاهة والمكانة الاجتماعية  لدى سادة قريش

اخي عبد العزيز
لم أفهم ما معنى تخصيص صفة النبي صلى الله عليه وسلم

أحسنت أخي التفاته مهمه

ولكن:
من: تعني اخراج جزء منه...يعني جزء مفرز مخصص أو مستهدف...ثم تخرجه من الكتاب...
وَقَالَت طَّائِفَةٌ مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ...ليست كلها ولكن طائفة مخصصة 
  
:في: الداخل فيه ....ما يوجد في الكتاب بصفة عامة .....

مريم - الآية 16وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا
مريم - الآية 41وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ ۚ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا
مريم - الآية 51وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَىٰ ۚ إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصًا وَكَانَ رَسُولًا نَّبِيًّا
مريم - الآية 54وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ ۚ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَ الْوَعْدِ وَكَانَ رَسُولًا نَّبِيًّا
مريم - الآية 56وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ ۚ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا

و ان أعدت قراءت ما جاء قبلها وبعدها من الأيات...تعرف أنها تتكلم عنا نحن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3633
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 21:27

عضو كتب:
و ان أعدت قراءت ما جاء قبلها وبعدها من الأيات...تعرف أنها تتكلم عنا نحن

أي آية تقصد؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عضو مسلم



عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 14/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 21:51

عبد العزيز كتب:
عضو كتب:
و ان أعدت قراءت ما جاء قبلها وبعدها من الأيات...تعرف أنها تتكلم عنا نحن

أي آية تقصد؟



( 172 )   يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُوا لِلَّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ
( 173 )   إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ ۖ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ
( 174 )   إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا ۙ أُولَٰئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلَّا النَّارَ وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ
( 175 )   أُولَٰئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَىٰ وَالْعَذَابَ بِالْمَغْفِرَةِ ۚ فَمَا أَصْبَرَهُمْ عَلَى النَّارِ
( 176 )   ذَٰلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ نَزَّلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ ۗ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِي الْكِتَابِ لَفِي شِقَاقٍ بَعِيدٍ

-----------------------------------------------------------------------------------------
( 172 )   يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُوا لِلَّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ
( 173 )   إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ ۖ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ

حرم ما حرم الله علينا
-----------------------------------------------------------------------------------------------
( 174 )   إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا ۙ أُولَٰئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلَّا النَّارَ وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ

واكن الذين يكتمون عمدا حدودا من الكتاب قصد متاجرة ما (سياسية اقتصادية ...أو مهما كانت)


--------------------------------------------------------------------------------


( 175 )   أُولَٰئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَىٰ وَالْعَذَابَ بِالْمَغْفِرَةِ ۚ فَمَا أَصْبَرَهُمْ عَلَى النَّارِ

وصفهم
--------------------------------------------------------------------------
( 176 )   ذَٰلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ نَزَّلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ ۗ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِي الْكِتَابِ لَفِي شِقَاقٍ بَعِيدٍ


  ذَٰلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ نَزَّلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ ۗ....ذلك الجزاء.... لأن الله  نزل الكتاب للحق  ولا ليتاجر به
وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِي الْكِتَابِ لَفِي شِقَاقٍ بَعِيدٍ.....و أن بفعلتهم هذه قد تأدي الى اختلاف  في الكتاب و بالتالي شقاق في الأمة الواحدة....كما اختلف فيه و حصل مع من سبقوكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3633
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: آية في سورة البقرة   26.06.16 22:59

القرآن يفسر بعضه بعضا وقد فصل المولى -جل وعلا- في آيات أخرى من هم المقصودين في هذه الآية
فلا نستطيع إسقاطها على غيرهم

إن كنت تقصد بتطبيق حدود وحدود لا ،  فذلك يدخل بالإيمان ببعض الكتاب والكفر ببعضه والذي فعله بني إسرائيل من قبل

والذي نراه أيضا موجودا في أمة محمد -صلى الله عليه وسلم- تصديقا للحديث النبوي (ليأتين على أمتي ما أتى على بني إسرائيل ... الحديث)

راجع هذا الموضوع فضلا:
http://www.ebadalrehman.com/t7265-topic

والله أعلم (نختم بها كلامنا في آيات الله)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
آية في سورة البقرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: الفتاوى الشرعية-
انتقل الى: