منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    28.01.16 23:58

 479 - ( صحيح ) 
 عن معاذ بن جبل
 قال أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال
وساق نصر الحديث بطوله واقتص ابن المثنى منه
قصة صلاتهم نحو بيت المقدس قط
 قال الحال الثالث
 أن رسول الله صلى الله عليه و سلم
 قدم المدينة فصلى يعني نحو بيت المقدس ثلاثة عشر شهرا
فأنزل الله تعالى هذه الآية
 ( قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره )
فوجهه الله تعالى إلى الكعبة وتم حديثه وسمى نصر صاحب الرؤيا
قال فجاء عبد الله بن زيد رجل من الأنصار
 وقال فيه
فاستقبل القبلة
 قال الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة مرتين حي على الفلاح مرتين الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله
 ثم أمهل هنية ثم قام فقال مثلها
إلا أنه قال زاد بعد ما قال حي على الفلاح
قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة
قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لقنها بلالا فأذن بها بلال
و قال في الصوم
 قال فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم
كان يصوم ثلاثة أيام من كل شهر ويصوم يوم عاشوراء فأنزل الله تعالى
 ( كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم ) إلى قوله ( طعام مسكين )
فمن شاء أن يصوم صام ومن شاء أن يفطر ويطعم كل يوم مسكينا أجزأه ذلك وهذا حول
فأنزل الله تعالى
 ( شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن )
إلى ( أيام أخر )
فثبت الصيام على من شهد الشهر وعلى المسافر أن يقضي وثبت الطعام للشيخ الكبير والعجوز اللذين لا يستطيعان الصوم
 وجاء صرمة وقد عمل يومه وساق الحديث *
 ( صحيح ) 
بتربيع التكبير في أوله 


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30478
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:02

أحسن الله إليك أخي الكريم .. موضوع مهم

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:06

( سنن الترمذي )
340 حدثنا هناد حدثنا وكيع عن إسرائيل عن أبي إسحق عن البراء بن عازب
قال لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة
صلى نحو بيت المقدس ستة أو سبعة عشر شهرا
وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب أن يوجه إلى الكعبة فأنزل الله تعالى 
( قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام )
 فوجه نحو الكعبة وكان يحب ذلك فصلى رجل معه العصر
 ثم مر على قوم من الأنصار
 وهم ركوع في صلاة العصر نحو بيت المقدس
 فقال هو يشهد أنه صلى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنه قد وجه إلى الكعبة قال فانحرفوا وهم ركوع
 قال وفي الباب عن ابن عمر وابن عباس وعمارة بن أوس وعمرو بن عوف المزني وأنس قال أبو عيسى وحديث البراء حديث حسن صحيح وقد رواه سفيان الثوري عن أبي إسحق .


تحقيق الألباني :
صحيح ، صفة الصلاة ( 56 ) ، الإرواء ( 290 )


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:09

قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره وإن الذين أوتوا الكتاب ليعلمون أنه الحق من ربهم وما الله بغافل عما يعملون (144) 
--------------------------
نحن نعلم أن «قد» للتحقيق. . و «نرى» . .
فعل مضارع مما يدل على أن الحدث في زمن التكلم. . 
الحق سبحانه وتعالى يعطينا صورة لرسول الله صلى الله عليه وسلم . .
أنه يحب ويشتاق أن يتجه إلى الكعبة بدلا من بيت المقدس. .
وكان عليه الصلاة والسلام  قد اعتاد أن يأتيه الوحي من علو. . فكأنه صلى الله عليه وسلم
 كان يتجه ببصره إلى السماء مكان إيتاء الوحي. .
ولا يأتي ذلك إلا إذا كان قبله متعلقا بأن يأتيه الوحي بتغيير القبلة. .
 فكأن هذا أمر شغله.
إن الله سبحانه يحيط رسوله صلى الله عليه وسلم
 بأنه قد رأى تقلب وجه رسوله الكريم في السماء وأجابه ليتجه إلى القبلة التي يرضاها. .
فهل معنى ذلك أن القبلة التي كان عليها الرسول صلى الله عليه وسلم
 وهي بيت المقدس لم يكن راضيا عنها؟ نقول لا. . 
وإنما الرضا دائما يتعلق بالعاطفة، وهناك فرق بين حب العاطفة وحب العقل. .
 ولذلك لا يقول أحد إن رسول الله صلى الله عليه وسلم  لم يكن راضيا عن قبلة بيت المقدس. .
وإنما كان يتجه إلى بيت المقدس وفي قلبه عاطفة تتجه إلى الكعبة. . 
هذا يدل على الطاعة والالتزام.
الله يقول لرسوله عليه الصلاة والسلام :
 {فلنولينك قبلة ترضاها}
 أي تحبها بعاطفتك. .
ورسول الله عليه الصلاة والسلام  كان يتطلع إلى هذا التغيير،
 فكأن عواطفه صلى الله عليه وسلم
 اتجهت لتضع مقدمات التحويل.


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 


عدل سابقا من قبل العادل في 29.01.16 0:14 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:10

قال الله تعالى: {فول وجهك شطر المسجد الحرام} . . 
والمراد بالوجه هو الذات كلها وكلمة شطر معناها الجهة، والشطر معناه النصف. .
وكلا المعنيين صحيح لأنه حين يوجد الإنسان في مكان يصبح مركزا لدائرة ينتهي بشيء اسمه الأفق وهو مدى البصر. .
 وما يخيل إليك عنده أن السماء انطبقت على الأرض.
إن كل إنسان منا له دائرة على حسب نظره فإذا ارتفع الإنسان تتسع الدائرة. .
 وإذا كان بصره ضعيفا يكون أفقه أقل، ويكون هو في وسط دائرة نصفها أمامه ونصفها خلفه.


إذن الذي يقول الشطر هو النصف صحيح والذي يقول أن الشطر هو الجهة صحيح.
وقوله تعالى: {فول وجهك شطر المسجد الحرام} . .
 أي اجعل وجهك جهة المسجد الحرام أو اجعل المسجد الحرام في نصف الدائرة التي أمامك. .
 وفي الزمن الماضي كانت العبادات تتم في أماكن خاصة. .
 إلى أن جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم  فجعل الله له الأرض كلها مسجدا.
إن المسجد هو مكان السجود ونظرا لأن السجود هو منتهى الخضوع لله فسمي المكان الذي نصلي فيه مسجدا.
. ولكن هناك فرق بين مكان تسجد فيه ومكان تجعله مقصورا على الصلاة لله ولا تزاول فيه شيئا آخر. المسجد مخصص للصلاة والعبادة. .
أما المكان الذي تسجد فيه وتزاول حركة حياتك فلا يسمى مسجدا إلا ساعة تسجد فيه. .
والكعبة بيت الله. باختيار الله.
 وجميع مساجد الأرض بيوت الله باختيار خلق الله. . ولذلك كان بيت الله باختيار الله قبلة لبيوت الله باختيار خلق الله.
وقوله تعالى: {وحيث ما كنتم}
 يعني أينما كنتم. .
 {فولوا وجوهكم شطره} . .
 لأن الآية نزلت وهم في مسجد بني سلمة بالمدينة فتحول المسلمون إلى المسجد الحرام. . وحتى لا يعتقد أحد أن التحويل في هذا المسجد فقط وفى الوقت الذي نزلت فيه الآية فقط
قال تعالى: {وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره} . .


وقوله جل جلاله:
{وإن الذين أوتوا الكتاب ليعلمون أنه الحق من ربهم وما الله


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 


عدل سابقا من قبل العادل في 29.01.16 0:16 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:10

بغافل عما يعملون} . .
 أي أن الذين أوتوا الكتاب ويحاولون التشكيك في اتباع رسول الله صلى الله عليه وسلم . .
 يعلمون أن رسول الله هو الرسول الخاتم ويعرفون أوصافه التي ذكرت في التوراة والإنجيل. .
ويعلمون أنه صاحب القبلتين. .
 ولو لم يتجه الرسول صلى الله عليه وسلم  من بيت المقدس إلى الكعبة. .
 لقالوا إن التوراة والإنجيل تقولان إن الرسول الخاتم محمدا صلى الله عليه وسلم
 يصلي إلى قبلتين فلماذا لم تتحقق؟
ولكان هذا أدعى إلى التشكيك.
إذن فالذين أوتوا الكتاب يعلمون أنه الحق من ربهم. .
 لأنه في التوراة أن الرسول الذي سيجيء وسيتجه إلى بيت المقدس ثم يتجه إلى البيت الحرام. .
فكأن هذا التحويل بالنسبة لأهل الكتاب تثبيت لإيمانهم 
بالرسول عليه الصلاة والسلام
 وليس سببا في زعزعة اليقين.
وقوله تعالى: {وما الله بغافل عما يعملون} . .
 يريد الحق تبارك وتعالى أن يطمئن رسول الله صلى الله عليه وسلم  أن تشكيكهم لا يقدم ولا يؤخر. .


 فموقفهم ليس لطلب الحجة ولكن للمكابرة. .
 فهم لا يريدون حجة ولا دليلا إيمانيا. .
 ولكنهم يريدون المكابرة.


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 


عدل سابقا من قبل العادل في 29.01.16 0:18 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:11

اتباع القبلة مظهر إيماني في الدين، فمادمت آمنت بدينك فاتبع قبلتك. .
 لا أؤمن بدينك لا اتبع قبلتك.
وقوله تعالى:
{ولئن أتيت} ساعة تسمع «ولئن»
واو ولام وإن. .
هذا قسم. فكأن الحق تبارك وتعالى أقسم أنه لو أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم  أهل الكتاب بكل آية ما آمنوا بدينه ولا اتبعوا قبلته. .
 لماذا؟
لأنهم لا يبحثون عن دليل ولا يريدون الاقتناع بصحة الدين الجديد. .
ولو كانوا يريدون دليلا أو اقتناعا لوجدوه في كتبهم التي أنبأتهم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم  وأنه النبي الخاتم وأعطتهم أوصافه. .
 فكأن الدليل عندهم ولكنهم يأخذون الأمر سفها وعنادا ومكابرة.
وقوله تعالى: {ومآ أنت بتابع قبلتهم} . .
 فكأنه حين جاءت الآية بتغير القبلة أعلمنا الله أن المسلمين لن يعودوا مرة أخرى إلى الاتجاه نحو بين المقدس ولن يحولهم الله إلى جهة ثالثة. .


 ولكي يعلمنا الله سبحانه وتعالى أن اليهود والنصارى سيكونون في جانب ونحن سنكون في جانب آخر. . 
وأنه ليس هناك التقاء بيننا وبينهم. 
قال سبحانه:
{وما بعضهم بتابع قبلة بعض} . .
 فالخلاف في القبلة مستمر إلى يوم القيامة.


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 


عدل سابقا من قبل العادل في 29.01.16 0:20 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:12

وقول الحق:
 {ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جآءك من العلم إنك إذا لمن الظالمين} . .
 حين يخاطب الله سبحانه وتعالى رسوله وحبيبه محمدا صلى الله عليه وسلم  بهذه الآية. .
وهو يعلم أن محمدا الرسول المعصوم لا يمكن أن يتبع أهواءهم. .
 نقول إن المقصود بهذه الآية هي أمة محمد صلى الله عليه وسلم .
إن الله يخاطب أمته في شخصه قائلا:
{ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جآءك من العلم إنك إذا لمن الظالمين} . .
 ما هي أهواء أهل الكتاب؟
هي أن يهادنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم  أو يقول إن ما حرفوه في كتبهم أنزله الله. .
وهكذا يجعل هوى نفوسهم أمرا متبعا. .
فكأن الله سبحانه وتعالى يريد أن يلفت أمة محمد عليه الصلاة والسلام . .
 إلى أن كل من يتبع أهواء أهل الكتاب وما حرفوه سيكون من الظالمين مهما كانت درجته من الإيمان. . 
وإذا كان الله تبارك وتعالى لن يقبل هذا من رسوله وحبيبه
فكيف يقبله من أي فرد من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ؟
إن الخطاب هنا يمس قمة من قمم الإيمان التي تفسد العقيدة كلها. .
والله سبحانه وتعالى يريدنا أن نعرف أنه لا يتسامح فيها ولا يقبلها حتى لو حدثت من رسوله ولو أنها لن تحدث. .
ولكن لنعرف أنها مرفوضة تماما من الله على أي مستوى من مستويات الإيمان حتى في مستوى القمة فتبتعد أمة محمد عن مثل هذا الفعل تماما.
-----------
من كلام الشيخ الشعراوي 


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:32

سيقول السفهاء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم التي كانوا عليها قل لله المشرق والمغرب يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم (142) وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا 
----------------------
تضمنت هذه الآيات الكريمة
 إعلام النبي صلى الله عليه وسلم والمؤمنين
 أن فريقا من الناس الذين خفت أحلامهم وضعفت عقولهم وعدولا عما ينفعهم إلى ما يضرهم ،
 سيقولون على سبيل الإنكار عند تحويل القبلة إلى المسجد الحرام ،
ما صرفهم عن القبلة التي كانوا عليها ، وهي بيت المقدس .
قال صاحب الكشاف :
" فإن قلت ،
أي فائدة في الإخبار بقولهم قبل وقوعه؟
قلت : فائدته أن مفاجأت المكروه أشد ،
 والعلم به قبل وقوعه أبعد من الاضطراب إذا وقع ،
لما يتقدمه من توطين النفس ،
 وأن الجواب العتيد قبل الحاجة إليه أقطع للخصم وأرد لشغبه " .
والمراد بالسفهاء اليهود الذين استنكروا تحويل القبلة ، ومن لف لفهم من المنافقين ومشركي العرب .
وإنما سماهم الله - تعالى -
سفهاء لأنهم سفهوا الحق ، وجحدوه ،
 وأنكروا نبوة النبي صلى الله عليه وسلم مع علمهم بصدقه في رسالته .
وقد صرح البخاري - رحمه الله -
 بأن المراد بالسفهاء اليهود ،
 فقد روى عن البراء بن عازب قال : 
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب أن يتوجه إلى الكعبة ،
 فأنزل الله - تعالى -
 { قد نرى تقلب وجهك في السمآء }
فتوجه نحو الكعبة ، وقال السفهاء من الناس -
وهم اليهود -
 ما ولاهم عن قبلتهم التي كانوا عليها .
ثم لقن الله - تعالى -
 نبيه صلى الله عليه وسلم الجواب الذي يخرس به ألسنة المعترضين من اليهود وغيرهم ، فقال تعالى :
 { قل لله المشرق والمغرب يهدي من يشآء إلى صراط مستقيم } .
أي قل لهم - يا محمد -
 إذا اعترضوا على التحويل :
إن الأمكنة كلها لله ملكا وتصرفا وهي بالنسبة إليه متساوية ، وله أن يخص بعضها بحكم دون بعض ، فإذا أمرنا باستقبال جهة في الصلاة فلحكمة اقتضت الأمر وما على الناس إلا أن يمتثلوا أمره ،
 والمؤمنون ما اتخذوا الكعبة قبلة لهم إلا امتثالا لأمر ربهم ، لا ترجيحا لبعض الجهات من تلقاء أنفسهم فالله هو الذي يهدي من يشاء هدايته ،
 إلى السبيل الحق ،
 فيوجه إلى بيت المقدس مدة
حيث اقتضت حكمته ذلك ، ثم إلى الكعبة ، 
حيث يعلم المصلحة فيما أمر به .
- ثم وصف الله - تعالى - الأمة الإسلامية ،
 بأنها أمة خيرة عادلة مزكاة بالعلم والعمل
فقال تعالى :
{ وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهدآء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا } .
والمعنى : ومثل ما جعلنا قبلتكم - أيها المسلمون - وسطا لأنها البيت الحرام الذي هو المثابة للناس ، والأمن لهم ، جعلناكم - أيضا -
{ أمة وسطا }
أي : خيارا عدولا بين الأمم ليتحقق التناسب بينكم وبين القبلة التي تتوجهون إليها في صلواتكم ،
تشهدون على الأمم السابقة بأن أنبياءهم قد بلغوهم الرسالة ، ونصحوهم بما ينفعهم ،
ولكي يشهد الرسول صلى الله عليه وسلم عليكم
بأنكم صدقتموه وآمنتم به
------------
من كلام سيد طنطاوي


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5193
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 0:37

هذه الآية نزلت لتصفي مسألة توجه محمد صلى الله عليه وسلم  والمؤمنين إلى الكعبة بدلا من بيت المقدس. . وهذا أول نسخ في القرآن الكريم. .
 يريد الله سبحانه وتعالى أن يعطيه العناية اللائقة؛
لأنه سيكون مثار تشكيك وجدل عنيف من كل من يعادي الإسلام؛ فكفار قريش سيأخذون منه ذريعة للتشكيك وكذلك المنافقون واليهود.


الله تبارك وتعالى يريد أن يحدد المسألة قبل أن تتم هذه التشكيكات. .
 فيقول جل جلاله:
{سيقول السفهآء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم التي كانوا عليها} . .
حرف السين هنا يؤكد إنهم لم يقولوا بعد. .
 ولذلك 
قال سبحانه:
 {سيقول السفهآء}
فقبل أن يتم تحويل القبلة قال الحق تعالى:
 إن هذه العملية ستحدث هزة عنيفة يستغلها المشككون.


وبرغم أن الله سبحانه وتعالى
 قال: {سيقول السفهآء} . .


أي أنهم لم يقولوها إلا بعد أن نزلت هذه الآية. .


مما يدل على أنهم سفهاء حقا؛
لأن الله جل جلاله أخبر رسوله صلى الله عليه وسلم  في قرآن يتلى ويصلى به ولا يتغير ولا يتبدل إلى يوم القيامة. .
قال: {سيقول السفهآء من الناس} . .
 فلو أنهم امتنعوا عن القول ولم يعلقوا على تحويل القبلة لكان ذلك تشكيكا في القرآن الكريم. .


لأنهم في هذه الحالة كانوا يستطيعون أن يقولوا:
إن قرآنا أنزله الله على رسوله صلى الله عليه وسلم  لا يتغير ولا يتبدل إلى يوم القيامة. .
 قال:
{سيقول السفهآء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم} . . ولم يقل أحد شيئا.
----------
من كلام الشيخ الشعراوي


 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30478
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    29.01.16 2:32

منى نلقى الاحبة .. محمدا وصحبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
درة تكريت



عدد المساهمات : 1979
تاريخ التسجيل : 24/07/2015

مُساهمةموضوع: رد: أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال    30.01.16 10:28

يوسف عمر كتب:
منى نلقى الاحبة .. محمدا وصحبه

اي نعم والله صدقت , متى نلقى الاحبة محمدا و صحبه

اللهم صل وسلم و بارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

جزاك الله كل خير



{ بَيْنَ الْقُرْآنِ وَ السُنَّةْ .. حَيَآتي أَصْبَحَتْ جَنَّةَ }



غائبتي الغالية
" ميرفت "

افتقدكِ عدد مانامت الاعين و استيقظت ,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحيلت الصلاة ثلاثة أحوال وأحيل الصيام ثلاثة أحوال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: تعلم دينك لتزداد إيمانا-
انتقل الى: