منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 آداب المحادثة في الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:33

وكذلك من أدب الحديث والنقاش:
عدم رفع الأصوات خصوصاً في المساجد
فإن بعض الناس لا يأبهون لحرمة المساجد

وكذلك عدم تكليم المبتدع والعاصي المصر وهجره
عكس هجر المسلم
فهجر المسلم حرام
وهجر المبتدع والعاصي واجب

كما فعل عبد الله بن المغفل رضي الله عنه
عندما رأى رجلاً يخذف -أي: يضع الحصى بين أصبعيه ويرمي-
فقال له:

(لا تخذف فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الخذف
وقال: إنه لا يصاد به صيد ولا ينكا به عدو
ولكنها قد تكسر السن وتفقأ العين
ثم رآه بعد ذلك يخذف
فقال له: أحدثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن الخذف وأنت تخذف!! لا أكلمك كذا وكذا)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:36

ومن أحكام الكلام والمحادثة أيضاً: مخاطبة المصلي وهو يصلي
فإذا دعت الحاجة لمخاطبة الإنسان وهو يصلي في الصلاة
فإنه يجوز ذلك
لكن أين يقف المتكلم؟

روى الإمام البخاري رحمه الله في حديث أم سلمة
لما رأت النبي صلى الله عليه وسلم يصلي ركعتين بعد العصر وعندها ضيوف
قالت:

"سمعت النبي عليه الصلاة والسلام ينهى عنهما (ينهى عن صلاة الركعتين بعد العصر)
ثم رأيته يصليهما
(فخشيت أم سلمة أن يكون النبي عليه الصلاة والسلام نسي فأرادت أن تذكره)
قالت: ثم دخل عليَّ، وعندي نسوة من بني حرام من الأنصار
فأرسلت إليه الجارية فقلت: قومي بجنبه فقولي له -والنبي عليه الصلاة والسلام يصلي-: تقول لك أم سلمة: يا رسول الله! سمعتك تنهى عن هاتين -الركعتين بعد العصر- وأراك تصليهما، فإن أشار بيده فاستأخري عنه
ففعلت الجارية -ذهبت بجانب النبي عليه الصلاة والسلام وقالت: يا رسول الله! تقول لك أم سلمة : يا رسول الله! سمعتك تنهى عن هاتين وأراك تصليهما-
فأشار النبي عليه الصلاة والسلام بيده
فاستأخرت عنه الجارية
فلما انصرف
قال: يا بنت أبي أمية! -يخاطب زوجته عليه الصلاة والسلام- سألتيني عن الركعتين بعد صلاة العصر، وإنه أتاني أناس من عبد القيس فشغلوني عن الركعتين اللتين بعد الظهر، فهما هاتان)

أي: هاتان قضاء سنة الظهر البعدية
شغله الوفد عنهما فقضاهما بعد العصر
فهو لم يتقصد أن يصلي بعد العصر وإنما كانت قضاءً لسنة الظهر

إذاً: يجوز مخاطبة المصلي وهو يصلي عند الحاجة
ويقف المتكلم بجانب المصلي حتى لا يشوش عليه
ولو وقف أمامه وتكلم ربما ينظر إليه
ولو وقف وراءه فسوف يتشوش عليه مصدر الكلام
إذاً يقف بجانبه
لأن هذا هو الفقه

وافرض أنك -الآن- تريد أن تغادر بيتك مضطرا
ولا بد أن تخبر إنساناً بكلام فوجدته يصلي
وتريد أن تقول له: الحق بي إلى مكان كذا
فبإمكانك أن تترك له ورقة أو مثل هذا
لكن لو خشيت ألا يراها لابد أن تتكلم ثم تمشي
فتقف بجانبه وتقول: الحق بي إلى مكان كذا وتمشي

قال البخاري رحمه الله: باب إذا كلم وهو يصلي فأشار بيده واستمع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:38

كذلك من الآداب: كراهية الحديث بعد العشاء إلا لحاجة
مثل: السمر مع الضيف أو مجلس العلم
أما السهرات الموجودة الآن بالبلوت وغيره أو مجالس الغيبة والنميمة
فهذه حرام

وقد نهى النبي عليه الصلاة والسلام عن الحديث بعد صلاة العشاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:40

وكذلك من آداب الحديث: إذا حدث الرجل حديثاً تعرفه
فلا تشاركه فيه
كأنك تريد أن يعلم الناس أنك تعلم من ذلك مثل الذي يعلم

فإن أتى يسرد القصة فدعه يسرد ولو كنت تعرفها
لا تقاطعه وتضيف وتتكلم وتدخل عليه
فهو الآن يتكلم
وأنت تعرف القصة فاسمع
وقد كان بعض السلف يسمعون الحديث من شخص
وقد سمعه من شيخ قبله بعشرات السنين
لكن من باب التواضع كان يسكت

وإذا كنت في قوم ليسوا ببلغاء ولا بفصحاء
فدع التطاول عليهم بالبلاغة والفصاحة

وإذا كنت في جماعة أو قوم
فلا تذكر جيلاً من الناس أو أمة من الأمم بشتم ولا ذم
فإنك لا تدري لعلك تتناول بعض أعراض جلسائك فينسب إليك السفه

فإذا جلست في مجلس فلا تقل مثلاً: كل أهل الهند كذا
وكل أهل الشام كذا
وكل أهل مصر كذا
ولا أحد من الجنوب إلا كذا
ولا من الشمال إلا كذا
فهذا التعميم فيه ظلم

كما أنه من الممكن أن يكون في المجلس
-وأنت لست منتبهاً-
أحدٌ من تلك البلد التي قد ذممت أهلها
فتكون عنده سفيهاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5212
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:44

اقتباس :
يوسف عمر
اقتباس :
العادل
لا يجوز للسلطان الستر على مستحق الحد إذا بلغه أمره


يعني لو طلبتُ منك إذنا بالرشوة
ماذا ستفعل ؟

السلام عليكم
هل لي سلطان
 ام مواطن عادي



 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:45

ولا تذم اسماً من أسماء الرجال أو النساء
إلا ما ذمه الشرع
بأن تقول: هذا قبيح من الأسماء
لعل ذلك غير موافق لبعض جلسائك
ولعله يكون بعض أسماء قومه وأهله

ولا تستصغرن من هذا شيئا
فكل ذلك يجرح النفس
وجرح اللسان أشد من جرح اليد

ومن الآداب: لا تتحدث عن نفسك إلا لحاجة
ولا عن أولادك ولا أموالك
ولا عن الدعوات التي تلقيتها ورفضتها إلخ
لأن هذا ليس من التواضع

وكذلك إظهار الاهتمام بمن تحدثه
فأصغ إليه
وأعره انتباهك
وأعطه إحساساً بأن له قيمة ووزناً

وفي موضع الجدال والمناقشة كن واسع الصدر
ولا تستأثر بالكلام
وامنح الفرصة للآخرين للكلام
لأن بعض الناس لا يتركون فرصة للناس في المجلس
بل يستأثرون به وهذا من الكبر

ووزع النظرات على من تحدثهم
وتخلل الحديث بفترات إصغاء إلى الآخرين
تعينك على ترتيب أفكارك
لأن الذي يعين على ترتيب الأفكار هو الصمت وليس الكلام
فإن الله خلق لك أذنين اثنتين ولساناً واحداً
ليكون ما تسمعه ضعف ما تتكلم به

وعليك بعدم خلط الجد بالهزل
والتفكير في أنسب العبارات وأحسن الألفاظ
ومراعاة مخارج الحروف والألفاظ دون تكلف وتخلل كالبقر
وعدم الإسراف في المدح والذم

وليكن صوتك هادئاً مسموعاً بوضوح
دون ارتفاع أو صياح
ويحسن ألاَّ يكون على وتيرة واحدة فيمل السامع

وعدم التعالي والأستاذية
وكثيراً ما يكون الحديث طريفاً في موضوعه ومقبولاً
ولكن الإطالة وكثرة الثرثرة فيه تضعفه

والمحادثة شيء والخطابة شيء آخر
فلا يصلح أن يتحول الحديث إلى خطبة دون داع

والمناقشة الهادئة من أمتع أنواع الحديث
طالما تحلى الطرفان بالأدب الإسلامي

وإياك والحديث في موضوع لا تتقنه
وتجنب الغمزات واللمزات
وإخراج اللسان أثناء الحديث والشهيق والتأفف

وكثير من الناس يتأثرون باللهجة
أكثر مما يتأثرون بالمدلول الحرفي للألفاظ
فاحرص على صدق لهجتك

وعدم الإسراع في الحديث فتأكل نصف الألفاظ
وتترك الجمل للسامع دون إكمال
فإن هذا مذموم

وعدم الإبطاء الشديد المسبب للملل
كأنك إنما تعطيهم بالقطارة

وبعض الذين يبحثون في هذه المسائل يقولون:
إن حدود السرعة الطبيعية في الكلام 120 كلمة في الدقيقة
فكم سيئة علينا ونحن نتكلم كذا وكذا كلمة في الساعات؟!

وإياك والكلام أثناء الغضب
فإن الغضبان تنهال عباراته في سرعة
تدمر بعض المقاطع
مما يعصف بوضوح الكلام
ويثير المستمع

وسجل صوتك مرة
لتعلم خطأك من صوابك
فتدرك كم سجل الملك عليك في صحيفتك

وإذا لاحظت أن مستمعيك يستعيدونك بعض العبارات
فمعنى ذلك: أن صوتك أو مخارج الحروف أو درجة الكلام ومستواه
غير مناسب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:46

العادل كتب:
هل لي سلطان
 ام مواطن عادي

بل لك سلطان يسري على جميع المسلمين

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:52

ومن الأمور الأخرى
أن لكل مناسبة حديثها المناسب
فكلام الدرس غير كلام الزيارة أو الطعام أو الزوجين

ويجب عليك إعطاء الحاضرين قدرهم
وإشعارهم بقيمتهم عندك
مثل قولك: كما تفضل فلان
أو مثلما ذكر الأخ فلان
أو إضافة إلى ما ذكر أخي فلان
وهذه نقطة جيدة
أو هذه إضافة بسيطة على ما ذكر
ونحو ذلك

وحذار من الإطراء الزائد
فإنك إذا أطريت
فقد خالفت السنة في المدح أولاً
وثانياً: تبين أنك منافق وكذاب

فإذا قال أحد كلمة
قلت: هذه فائدة عظيمة وكبيرة وهائلة وجميلة وذات وزن ولا مثيل لها!!
أو أن يقال كما يحدث في بعض المجالس من النفاق: أنت رأس المال في هذه البلد، ونحن أيتام من غيرك!

أما التخطئة في الحديث فلها آداب:
كما يقول إنسان مثلاً: اسمح لي أن أعلق على شيء
أو من منا لا يخطئ لكن هنا حصل خطأ
أو إن كان تعليقي خطأ فأرجو أن تصحح لي
أو إذا كان فهمي لكلامك غير ما تقصد فأرجو التوضيح منك

وكثيرون يبدءون بداية جيدة
ثم يسيئون كثيرا
فيقول: اسمح لي
أو مع تقديري واحترامي لك
أو يا عزيزي
ثم ينزل عليه بكلام شديد جداً !

وكذلك نحرص على التلميح بدلاً من المواجهة ما أمكن
ونتجنب الكلمات النابية والألفاظ السوقية


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:54

أما الإصغاء والاستماع للآخرين
فهذا فن بحد ذاته

سئل أحد الأطباء الناجحين عن أهم أسباب نجاحه فقال: الإصغاء والاستماع
فإن كثيراً من المرضى يأتون إليَّ لا لكونهم مرضى حقيقة
ولكن لأنهم يريدون مستمعاً يصغي إلى شكواهم وتضايقاتهم النفسية

ولذلك تجد بعض الإخوة الجيدين
إذا جاء أحدٌ يتكلم في مجلس يأخذ ورقة وينصت
ويسجل الكلمات المهمة التي تستفاد أو تحتاج إلى تعقيب مثلاً

ونحن نسمع ولا ننصت
وهناك فرق بين الاستماع والإنصات
فالإنصات حضور القلب
أما السماع فهو وصول الصوت إلى الأذن

ولذلك نحن -أحياناً- نعيد ما قاله الآخرون في المجلس نفسه مرة أخرى ونكرره
وهذا التكرار نتيجةً لعدم الانتباه والإنصات
ولو قلنا الآن: يا أيها الإخوة! أعيدوا لنا هذه النقاط
فتجد بعض الناس يعيدون الجملة التي قالها شخص
لأنه لم يكن منتبهاً ولا منصتاً لما تكلم الآخر
وهو يتذكر ويفكر في شيء
لكنه لا ينصت إلى كلام غيره

وعليك أن تقبل بوجهك على من تحدثه
والمقاطعة تجرح شعور محدثك
فإذا أردت أن يستمع إليك الآخرون
فأحسن الإنصات إليهم

ولا تتكلم وفمك مملوء بالطعام
ولا تسل من فمه مملوء بالطعام
لأن فيه إحراجاً له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    30.09.15 23:58

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
ايهاب احمد
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 5212
تاريخ التسجيل : 18/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    01.10.15 0:02

يوسف عمر كتب:
العادل كتب:
هل لي سلطان
 ام مواطن عادي

بل لك سلطان يسري على جميع المسلمين

السلام عليكم

وعن أبي أمامة:




أن فتى شاباً أتى إلى النبي صلى الله عليه وسلم




فقال: يا رسول الله ائذن لي بالزنى،
فأقبل عليه القوم فزجروه وقالوا: مه مه،
 فقال: ادنه فدنا منه قريباً فجلس،
 فقال: أتحبه لأمك؟ قال: لا والله، جعلني الله فداك.
قال: ولا الناس يحبونه لأمهاتهم. قال: أفتحبه لابنتك؟
قال: لا والله يا رسول الله، جعلني الله فداك. قال: ولا الناس يحبونه لبناتهم.
 قال: أفتحبه لأختك؟ قال: لا والله، جعلني الله فداك.
قال: ولا الناس يحبونه لأخواتهم. قال: أفتحبه لعمتك؟
قال: لا والله، جعلني الله فداك. قال: ولا الناس يحبونه لعماتهم.
 قال أفتحبه لخالتك؟ قال: لا والله، جعلني الله فداك.
قال: ولا الناس يحبونه لخالاتهم.
 قال: فوضع يده عليه
وقال: اللهم اغفر ذنبه،
وطهر قلبه، وحصّن فرجه،
 فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء.

 رواه أحمد وصححه الألباني والأرناؤوط.


-----------
هذة سنة النبي صلي الله علية وسلم





 81 - ( صحيح ) 
 من قال : سبحان الله وبحمده سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك فقالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه ومن قالها في مجلس لغو كانت له كفارة 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30607
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: آداب المحادثة في الإسلام    01.10.15 0:04

أحسن الله إليك
قلت تاهت عليه وماراح يلقيها

نعم هي ذاك
إذن الرحمة لها موضعها في وقت
والشدة لها موضعها في وقت
كما حصل في أسرى بدر

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
 
آداب المحادثة في الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: تعلم دينك لتزداد إيمانا-
انتقل الى: