منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:35

هذا الموضوع هداني الله إليه بتاريخ 11-9-2012
وكتبته بمنتدى الملاحم والفتن
ولقد أثار ضجة بسبب اعتراض البعض على العنوان
لكن الإدارة سمحت لي مشكورة بنشره
والحمد لله

فمن لم يقراه
فليبدأ


عدل سابقا من قبل يوسف عمر في 15.09.15 23:15 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:37

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواني وأخواتي الكرام

ما هو تعريف الإجازة ؟
وما هي الأسباب التي تدفع بالإنسان كي يأخذ إجازة ؟
وكيف تتمنى أن تكون إجازتك لتعود بعدها متهيأ للعمل؟

فبعض الناس يفكر بالطبيعة




والآخر يفكر بالغوص
وآخر يفكر بالصحاري
وآخر يفكر بالخلوة للقراءة والإطلاع

فاين انت\أنتِ منهم ؟
ولماذا ؟

وبعد إجابتكم على هذه الأسئلة
سأطرح رأيي إن شاء الله
وهو الفكرة من إنشاء هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:39

سأنقل لكم بعض المقالات
قبل الدلو برأيي ..


في مقال للأخ (سعد البريك) بعنوان (الإجازة ثروة فلماذا نهدرها)
يقول فيه ..

ما أحوج المتعبين والمرهقين إلى الراحة؟
وما أعظم تشوق الموظف والتاجر والطالب والمسؤول إلى إجازة
يجدد فيها نشاطه ويروح فيها مع أسرته عن نفسه؟

وكم هو جميل أن يأخذ الإنسان فترة من الراحة تزيل التعب والإرهاق
وتجدد النشاط، وتقوي على العمل، وتزيد الطاقة والإنتاج؟

وهذه هي قصتنا مع إجازة الصيف كل عام؟
كيف نقضيها وكيف نستفيد منها؟
بل كيف نجعلها ساعة وساعة

كما نصح رسول الله صلى الله عليه وسلم حنظلة الأسيدي رضي الله عنه
وهي تروي التساؤلات والحوارات التي كانت تجري بين رسول الله وصحابته
والتي علمت الأمة الكثير من أمور دينها ودنياها ..

فقال النبي صلى الله عليه وسلم: مالك يا حنظلة ؟

فقال: نافق حنظلة يا رسول الله .. نكون عندك تذكرنا بالنار والجنة كأنه رأي عين
فإذا رجعنا عافسنا الأزواج والضيعة ونسينا كثيراً

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لو تدومون على الحال التي تقومون بها عندي
لصافحتكم الملائكة في مجالسكم، وفي طُرُقكم، وعلى فُرُشكم، ولكن يا حنظلة ساعة وساعة”


وقال علي رضي الله عنه:

“أجِمُّوا هذه القلوب، والتمسوا لها طرائف الحكمة؛ فإنها تملّ كما تملّ الأبدان”

وقال عمر بن عبد العزيز رحمه الله: “لا بأس على المسلم أن يلهو ويمرح ويتفكه
على ألا يجعل ذلك عادته وخلقه، فيهزل في موضع الجد، ويعبث ويلهو في وقت العمل”

لكن الراحة والترويح...كيف ومتى؟

فجميل أن يرتاح المؤمن بعد كد
وأن يتنفس بعد عناء
لكن الأجمل أن يعرف كيف يرتاح من عنائه، ومتى ينفس من تعبه
جاعلاً من الراحة والترويح زاداً وعوناً له لراحته الكبرى
حين يطأ بقدميه جنة عرضها السماوات والأرض..

والناس في الإجازة أقسام: منهم الرابح، ومنهم الخاسر

"كل الناس يغدو، فبائع نفسه فمعتقها أو موبقها”

فمنهم من يقضيها بتعليم أولاده القرآن الكريم ويحضر بهم إلى المساجد لتلقي كتاب الله
ويتعاهد حفظهم وتحصيلهم، ويعوِّدُهم على أداء الصلوات الخمس مع الجماعة
ويعينهم على حفظ آية أو تعلم حديث أو قراءة كتاب نافع
أو يلحقهم بمركز صيفي أو مخيم دعوي
يزيدهم إيماناً وثقافة ويكسبهم مهارة ويملأ أوقاتهم بالمفيد النافع..

والبعض أشد الرحال إلى بيت الله الحرام
أو المسجد النبوي فيقضي أوقاته في الحرمين الشريفين بأنواع الطاعات..

والبعض الآخر: يسافر لزيارة الأقارب وصلة الأرحام
فيقضي جزءاً من الوقت معهم وعندهم، مؤدياً حقاً من الحقوق
فهذا مأجور قد استفاد من وقته..

والبعض الآخر: يسافر للنزهة والترويح المباح في داخل البلاد
وبين أظهر المسلمين يقضي وقته في ناحية من نواحيها محافظاً على دينه مروحاً عن نفسه
فعمله هذا مباح لا لوم فيه..

والبعض جعل الإجازة فرصة لاكتساب النافع المفيد فاكتسب علماً أو أجاد مهارة
أو تعلم حرفة أو أتقن مهنة يستعين بها على أمور دنياه..

لكن فريق من الناس: يظن أن العطلة إجازة من كل شيء
حتى عن أداء الفرائض وأوامر الشرع ومنهياته!
فيقضي أوقاته في اللهو واللعب وترك الواجبات وفعل المحرمات
أو يسافر إلى بلدان أخرى لينغمس في أوحال الرذيلة
وربما جرَّه الشيطان ورفاق السوء إلى لهو ومزمار، وميسر وقمار
ومسرح وراقصة وحانة خمَّار..

وربما اصطحب معه نساءه وأولاده ليأخذوا حظهم من الشقاء
وليشاركوه في التعاسة فتخلع المرأة لباس الستر وتلبس لباس ذوات الكفر..

أما الأولاد فيُتركون ليسمعوا ما شاؤوا، وليقرأوا ما شاؤوا
وليشاهدوا ما شاءوا
فيرجعون محملين بمشاعر الإعجاب والتبعية لغير المسلمين
ويضحى قدوة الولد والبنت: المغنين والممثلين والراقصات والراقصين..

فانظر كيف يستغل إجازته في طاعة الله من أقبل على مشاهدة الحرام وتمتع بالحرام

ومن سهر ليله ونام نهاره فضيّع الصلاة
ومن أمضى وقته وقضى أيامه وانصرمت لياليه وكثرت مجالسه دون ذكر لله تعالى

و في الحديث الصحيح

"ما جلس قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه ولم يصلوا على نبيهم
إلا كان عليهم تِرَة فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم”

والتِرة هي الحسرة والندامة..

ويشدد الدكتور البريك على أن مرحلة الشباب من أخطر المراحل في حياة الناس
لأنها مرحلة قوة بين ضعفين: ضعف الطفولة، وضعف الشيخوخة
ولما كان الشباب من العمر وسيسأل الإنسان عن عمره
فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم خص الشباب في قوله:

“لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن خمس”
وذكر منها: “وعن شبابه فيما أبلاه”
رواه الترمذي

وإن الشباب المسلم أحوج الناس إلى مربين أمناء، يدركون استغلال قوته في الخير
وتهذيب طاقاته فيما أباح الله بلا تمرد ولا انزلاق
وإن لم تجد هذه القوى وتلك الطاقات عنايةً من المربين وتوجيهاً من الناصحين
فإنها ستكون عامل هدم، ومعول فساد في المجتمع، وعندئذٍ لا تؤويهم إلا الطرق والأزقة..

إن من أكبر علامات المقت ..إضاعة الوقت
وإن من أمضى يوماً من أيام عمره في غير حق قضاه، أو فرض أداه، أو علم اكتسبه
أو فعل محمود صنعه ...فقد عقَّ يومه وظلم نفسه..

وقديماً قالت العرب:

“لئن كان العمل مجهدة فإن الفراغ مفسدة”

فعلى شباب الإسلام اليوم أن يعلموا أنهم أبناء قومٍ
كانوا على أوقاتهم أشد حرصاً منهم على الدينار والدرهم

يقول ابن مسعود رضي الله عنه:

“ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت فيه شمسه، نقص فيه أجلي، ولم يزد فيه عملي”

لقد كان أسلافنا الأوائل يُسابقون الساعات، ويبادرون اللحظات؛ ضناً منهم بالوقت
وحرصاً على ألا يذهب منهم هدراً..

ولقد أورث ذلك نتائج أشبه بالمعجزات، وإنجازات قريبة من الخيال
فحسبك منها حركة الفتوحات التي كانت على قدم وساق
وخيول المسلمين التي أزكم أنوفها غبار المعارك
وأعلى صهيلها الكر والفر
فضلاً عن الخطوات الجبارة في التربية وإعداد النشء الجديد
ناهيك عن وثبةٍ بعيدة المدى في التصنيف والتأليف والابتكار

هكذا كانت أحوالهم يوم عرفوا قيمة الزمن
وهكذا كانت إنجازاتهم يوم اتسعت مداركهم ونضجت عقولهم..

إن المستفيدين من الحياة هم الذين وفقهم الله لاستغلال أوقاتهم في طاعته
فأعدوا لكل يوم عمله ولكل شهر مشروعه ولكل عام خطته
وجعلوا من أوقات الراحة لحظات نافعة
وفرصاً نحو الخير دافعة..

وتحدث الدكتور البريك عن وسائل حفظ الوقت
مذكّراً بأن المداومة والمسارعة في الخيرات فيها اغتنام للوقت من غير تكاسل أو تثاقل
ففي حديثه صلى الله عليه وسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال:

“بادروا بالأعمال سبعاً
هل تنتظرون إلا فقراً منسياً
أو غنى مطغياً
أو الدجال فشر غائب يُنتظر
أو الساعة فالساعة أدهى وأمر”
رواه الترمذي

ومما يحفظ الوقت: التنظيم وحسن الترتيب
فالزمن لا يتسع لكل شيء
ومن شغل نفسه بغير المهم ضيع المهم وفوّت الأهم

ومن وصايا أبي بكر لخليفته عمر رضي الله عنهما:

“اعلم أن لله عملاً بالنهار لا يقبله بالليل، وعملاً بالليل لا يقبله بالنهار”

ولهذا جاءت عبادات كثيرة موقوتة بأوقاتها
التقدم عليها لا يجزي
والتأخر من غير عذر يوقع في المأثم والمغرم..

ومن ظن أن المستقبل أكثر فراغاً فليعلم أن هذا وهم وسراب
فكلما كبرت السن كثرت المسؤوليات
وزادت العلاقات
وضاقت الأوقات
وضعفت الطاقات
فالوقت في الكبر أضيق والجسم فيه أضعف
فبادروا ساعاتكم ولا تتعلقوا بغائب مجهول
وما التسويف إلا تفويت للحق وخسران لليوم وتضييع للغد..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:40

تتمة المقال

وفي مقال آخر ..
شدّد فضيلة الشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة
على أن الإجازة الحقيقية هي تلك التي يحصل عليها الإنسان ثمرة على إنجاز عمل معين
أما أن يأخذ الإنسان إجازة وهو لم يقم بعمل جدي، فإنه بذلك يكافئ نفسه على عمل لم يقم به
لافتاً النظر إلى أنه بقدر ما يعمل المرء ويجدّ، فإنه يمكنه الاستمتاع بالإجازة..

وأوضح الشيخ العودة
أن مفهوم الإجازة أوسع من مفهوم وقت الفراغ
بدليل أنك تجد في العرف البشري والتاريخي أن هناك إجازة
فعند المسلمين يوجد يوم الجمعة، وعند أهل الكتاب هناك يوم السبت أو الأحد، وهذه إجازة تقليدية
ولدى كل أمم الأرض هناك أيام تتوقف فيها المصالح الحكومية والدوام الرسمي.

وفي إطار توضيحه لمعاني الإجازة
أشار الشيخ العودة إلى أنه يجب الحرص على أن تكون الإجازة حقيقية يستمتع فيها المرء
بعيداً عن المنغّصات والمكدّرات، ولو على الأقل بشكل نسبي
موضحاً أن الإنسان قد يحصل على إجازة لكن عقله يبقى منشغلاً بالأعمال
كما أن هناك أيضاً أشياء كثيرة قد تحرمه من الاستمتاع بالإجازة مثل الهاتف الجوال أو الإنترنت..

وتعليقاً على إحدى المداخلات التي أشارت لارتباط مفهوم الإجازة بالسفر
حتى إنه إذا لم يسافر الإنسان فإنه لا يعتبر نفسه قد حصل على إجازة
قال الشيخ العودة: إن السفر –بلا شك- هو جزء من الإجازة، وهذا هو الواقع والمنطقي أيضاً
لأن المرء إذا أراد أن يسافر بعيداً فإنه يحتاج إلى وقت، وهذا الوقت لا يتوفر في الأيام العادية
ولذا فإن الإجازة هي فرصة للسفر

وقد ذكرت الصحف هذا الأسبوع أن أكثر من أربعة ملايين سعودي يسافرون إلى الخارج
من أجل قضاء الإجازة، كما أن هناك أيضاً السفر الداخلي أو السياحة الداخلية
حيث تُعدّ مكة المكرمة المقصد الأكثر بهاء.

ورأى فضيلته أن السفر يمكن أن يكون مصحوباً ببرامج ونشاطات متنوعة، مثل البرامج الثقافية أو القراءة
وقد تخصص بعض الأسر وقتاً للبرامج الثقافية والمعرفية
فضلاً عما يشهده السفر من تقارب وتوطيد العلاقات والأواصر بين أفراد الأسرة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:40

الآن

ترى بعض المسلمين هداهم الله
يخططون لإجازتهم السنوية قبل شهور
ويهيئون أموالهم لها التي قد تتجاوز الآف الدولارات
وذلك يتكرر كل عام ..
لكنه لم يفكر مرة .. أن يعتمر .. أو أن يحج
وحين تذكره بهذه الفريضة
يقول (هل تصدق أن تكاليف الحج تتجاوز الـ 10 آلاف دولار؟)

وأنت تعلم أنه قد أنفق أكثر من ذلك في سفرته الترفيهية !!
فانظر إلى مكر الله .. ولكنهم قوم لايشعرون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:40

والبعض يُجبر نفسه على الاستدانة من معارف.. لأجل السفر !!
والآخر يذهب منشرحا لبنك ربوي ويأخذ قرض شخصي
ويعرض نفسه لمعصية الله .. لأجل هواه ومنفعته ..
ويقول بعدها (لا أدري لم لايستجاب لي) !!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:41

ماذا قال الله في كتابه الكريم ؟

(وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً)

فهل سمعتم عن خليفة يأخذ إجازة ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:41

روى مسلم
من حديث أبي هريرة- رضي الله عنه- قال
قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم-

"من أصبح منكم اليوم صائما
قال أبو بكر أنا
قال فمن تبع منكم اليوم جنازة
قال أبو بكر أنا
قال فمن اطعم منكم اليوم مسكينا
قال أبو بكر انا
قال فمن عاد منكم اليوم مريضا
قال أبو بكر أنا
فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم- ما اجتمعن في امرئ إلا دخل الجنة "

يعني ما سمعنا عن أبو بكر (رضي الله عنه)
أنه قال (سامحني يارسول الله .. أصل عندي اليوم إجازة) !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:42

هل تعلم أنه لو أخذ قلبك إجازة لأقل من ثانية
ستموت كل أعضاء جسدك ...؟!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:42

هل تعلم أن علماءنا من أهل السلف
لم يسمعوا بالإجازة
وليست واردة في مفكرتهم ولا قاموسهم ولا دواوينهم
حتى قال الإمام أحمد رحمه الله مع المحبرة حتى المقبرة

فالمحبرة لم تكن تنفك عنه لا صيفا ولا شتاء ولا غيره

وذكر عند الإمام الطبري رحمه الله وهو يحتضر حديثا لا يعرفه
فقام وكتبه حتى في مثل هذا الوقت...!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:43

يقول المولى في كتابه الكريم

"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ"

فهنا أمر الله سبحانه وتعالى أمر بترك البيع والشراء
كي يتفرغ الإنسان للاستعداد للصلاة، ثم يمضي إلى ذكر الله، الذي هو صلاة الجمعة
ولكن ماذا قال بعد هذه الآية ؟

(فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )

والانتشار في الأرض والابتغاء من فضل الله
يعني عودة إلى العمل
فأين الإجازة هنا ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:44

في حديث ابن عباس الذي رواه البخاري

(نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس، الصحة والفراغ)

وفي حديث آخر رواه الحاكم في المستدرك

(اغتنم خمسا قبل خمس
شبابك قبل هرمك
وصحتك قبل سقمك
وغناءك قبل فقرك
وفراغك قبل شغلك
وحياتك قبل موتك)

وإذا كان المسلم بهذا الحال
فأين الإجازة هنا ؟!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:44

(وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ )

فأين الإجازة هنا ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:45

كيف عرفتَ أنك تملكُ من العمر الكثير
كي تأخذ إجازة ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:46

أنت مخلوق للعبادة
والدقائق محسوبة
عليك في كل لحظة
أن تنشر الخير بين الناس
أن تعلم الجاهل
أن ترشد التائه
أن تأمر بالمعروف
أن تنهى عن المنكر
أن تحذر الناس من الفساد والعصيان
أن تكشف لهم الباطل وزيفه
أن تقاوم خصوم الإسلام وأعداؤه بالعلم والبيان والدعوة والصبر والإيمان
أن تتحدث بالكلمة الطيبة
والمحاضرة النافعة

أنت ما خُلقت َ للإجازات .. بل للعبادة
يا خليفة الله في أرضه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:47


تدبر في قول الله للمصطفى صلى الله عليه وسلم

(وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ
وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ
تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا
وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا)


فما تحته خط في هذه الآية
هو لحياتك كيف عليها أن تكون
والباقي للهو والغفلة والإجازات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:48

(وَاعْبُدْ رَبَّكَ ... حَتَّى ... يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ )

فأين الإجازة هنا ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:48

هل كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يأخذ إجازة
فيسافر مرة إلى الشام
ومرة إلى اليمن
ومرة إلى البحرين ؟!!

وهل فعل الخلفاء الراشدون رضي الله عنهم من ذلك شيئا ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 17:49

سارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين)

(والذين يؤتون ما ءاتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون)

(ولكل وجهة هو موليها فاستبقوا الخيرات أين ما تكونوا يأت بكم الله جميعا إن الله على كل شيء قدير)

(إنما يؤمن بآياتنا الذين إذا ذكروا بها خروا سجدا وسبحوا بحمد ربهم وهم لا يستكبرون
تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون
فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون)

(والذين يبيتون لربهم سجدا وقياما)


تدبر في هذه الأفعال
فتارة تأتي بصيغة أمر
وتارة بصيغة مضارع
وفي كلاهما حث على العمل الدؤوب الذي لاينقطع

فأين الإجازة هنا ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:22

وفي صحيح ابن حبان ..
لما سئل معاذ بن جبل رضي الله عنه: كيف تقرأ القرآن؟
قال:

"أقرأ وأنام، ثم أقوم فأتقوى بنومتي على قومتي ثم أحتسب نومتي بما أحتسب به قومتي"


ومعناه أنه رضي الله عنه، يرجو من الله أن يثيبه على نومه كما يثيبه على قيام الليل
لأنه يتقوى بالنوم ...

فأين الإجازة هنا ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:23

وحين تدعو الناس ولايستجيبون .. أ تأخذ إجازة ؟!

وحين تدعو ربك وأنت في بلاء ولا يستجيب لك .. أ تأخذ إجازة ؟!

يا أخي سبحان الله

أنت لا تملك الوقت ... فكيف تأخذ إجازة ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:24

قال ابن الجوزي : السياحة في الأرض لا لمقصود ولا إلى مكان معروف منهي عنه فقد روينا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { لا رهبانية في الإسلام ولا تبتل ولا سياحة في الإسلام } وقال الإمام أحمد ما السياحة من الإسلام في شيء ، ولا من فعل النبيين ولا الصالحين ، ولأن السفر يشتت القلب فلا ينبغي للمريد أن يسافر إلا في طلب علم أو مشاهدة شيخ يقتدي به . انتهى كلامه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:27

الحقيقة أن هذا الموضوع كان يشغلني منذ زمن
ولا أنكر أنني وبسبب الإجهاد الذي كنتُ اتعرض إليه في العمل قبل سنوات طوال
كنت أنتظر الإجازة الصيفية كي آخذ العائلة في رحلة
لكن هذا لم يكن يمنع من شعوري بأن في الأمر خلل
أو كأنني يجب أن لا أفعل هذا
فلعله كان هروبا إلى الاستجمام كما تسميه..

وكنت أفكر وأقول ..
لماذا لم يكن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يأخذ إجازة ؟

ولنقل أن المصطفى (صلى الله عليه وسلم) عنده مسؤوليات جسام ..
فلم نسمع أن الخلفاء الراشدين (رضي الله عنهم) كانوا يأخذون إجازة !
فهل من المعقول أن نكون أخشى لله منهم .. ؟
أو نكون أكثر عبادة لله منهم ؟
أو نكون أكثر حرصا على الناس جميعا منهم بسبب كونهم ولاة الأمر ؟

ألم يقل رسول الله (صلى الله عليه وسلم)

" خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي"

طيب ..

فإذا كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وما يشغل باله من مسؤوليات
هو خير الخلق لأهله .. فلماذا لم يأخذهم مرة في رحلة استجمام ؟!

ثم من علينا أن نقلد .. أليس رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ؟!

ولو حللنا الأسباب التي لم يكن الصحابة يحتاجون فيها إلى إجازة ..
سنجد منها ..

(1) أنهم لم يكونوا يرغبون بفراق رسول الله (صلى الله عليه وسلم)

(2) شغلهم معه بالجهاد والدعوة إلى الله

(3) عدم وجود التكنولوجيا .. جعلت من تلك البيئة عبارة عن قطعة من الهدوء ليلا
فلا يحتاجون إلى الذهاب إلى الصحراء للبحث عن الهدوء

(4) جلوسهم مجتمعين بعد صلاة العشاء في المسجد
يتدارسون القرآن الكريم
يتحدثون عن أحوال الآخرة
فلا وقت لديهم للتحدث في أمور أخرى .. أو لا اهتمام لهم في اللغو

(5) كان بعض الصحابة ليس له قوت يومه
لكن ذهنه مشغول بكيفية طاعة الله
بقيام الله .. والجهاد في النهار .. والصوم .. والنوافل

إذن أين المشكلة ؟

صحيح أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) كان منشغل بالدعوة إلى الله
كما كان جميع الأنبياء والمرسلين عليهم الصلاة والسلام من قبله ..
فلم يكن يفكر أحد بالإجازة .. أو يعتزل الناس ليذهب في خلوة استجمام

لكن ..
لقد كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يقول لبلال (رضي الله عنه)

"أرحنا بها يا بلال"

ويقصد أن يقم الصلاة ..

طيب ..

إذا كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) والصحابة من بعده
يجدون في الصلاة وقيام الله والعبادة ..
كل الراحة والاستجمام والسكينة والاطمئنان وزوال كل التعب والاعياء
فلماذا يأخذون إجازة ؟!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:29

كانت حياة الصحابة أسهل بكثير من حياتنا
فنحن مشاغلنا أكثر
ومجهودنا أكبر
وضغوطات الحياة أصابتنا بالصداع والمرض
وكثير منا شاب قبل المشيب

فما هي مسؤولياتهم ؟

هل كانوا يعملون شفتين في اليوم صباحا ومساءا من أجل المعيشة ؟
هل كانوا يدفعون الأموال الكثيرة للمدارس والجامعات ؟
هل كانوا يبحثون عن من يتصدق لهم من الحكومات المجاورة بفيزة زيارة حتى ؟

كان عندهم تركيز على الهدف
أما المعاش وطريقة الحياة فهما آخر ما يفكرون به

فما هو الهدف الذي عاشوا عليه؟


رضا الله ورضا رسوله (صلى الله عليه وسلم)

واحد منهم مثلا أصابته فاقة
يذهب إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) أو إلى الصحابة
فتُوضع لجنة ودية للتباحث في أمره ..
ويتم اعطاؤه المال وتم حل المشكلة وأنتهى الهم..

آخر مديون
يأتي أمر من النبي صلى الله عليه وسلم أو من الصحابة
ويُفك الدين

آخر يريد الزواج ولا من يزوّجه
يأتي آمر نبوي أو صحابي وتحل المشكلة

وإن أعلن الجهاد
استنفروا جميعا وقد يموت أحدهم في المعركة وتنتهي حياته
لكن ليست عنده مشكلة !

وآخر أذنب .. فإن ستر نفسه .. ستر الله عليه
وإن أعترف .. أقيم الحد .. وانتهت المشكلة

لا سجن
ولا ديون
ولا مشاكل
ولا ثارات
ولا تجسس

كان أحدهم يعيش ليرضي الله

فأين المسؤوليات الجسام العظام التي نعجز عن حملها ؟

نحن حمّلنا أنفسنا طاقة أكثر مما تستحق
نفكر بمليون أمر كي نصل إلى أمر
لذلك أجهدنا عقولنا وأبداننا

رسول الله (صلى الله عليه وسلم) كان يقول إني لاأخشاكم لله
ويحمل هم ملايين الخلق
الخلق الذين يراهم
والذين لم يكن يراهم ومنهم نحن
ومع ذلك
(ارحنا بها يا بلال)
صلاة (فرض) يفرغ فيها كل تعبه وهمه وغمه (صلى الله عليه وسلم)
فينتهي منها .. وتحل المشكلة

فكيف يحتاج مثل هؤلاء إلى إجازة ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30603
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!    15.09.15 19:33

هل سمعتم عن الصحابي (عباد بن بشر) رضي الله عنه ؟

هذه قصته ..

بعد أن فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم والمسلمين من غزوة ذات الرقاع
نزلوا مكانا يبيتون فيه
واختار الرسول (صلى الله عليه وسلم) للحراسة نفرا من الصحابة يتناوبونها
وكان منهم عمار بن ياسر وعباد بن بشر في نوبة واحدة

ورأى عباد صاحبه عمار مجهدا
فطلب منه أن ينام أول الليل على أن يقوم هو بالحراسة (انظر المحبة بينهم)
حتى يأخذ صاحبه من الراحة حظا
يمكنه من استئناف الحراسة بعد أن يصحو

ورأى عباد أن المكان من حوله آمن
فلم لا يملأ وقته اذن بالصلاة (استغلال عظيم للوقت)
فيذهب بمثوبتها مع مثوبة الحراسة..؟!

وقام يصلي

واذ هو قائم يقرأ بعد فاتحة الكتاب سور من القرآن
احترم عضده سهم فنزعه واستمر في صلاته

!!!!!!!!!!!!!!!

(ارحنا بها يا بلال)


ثم رماه المهاجم في ظلام الليل بسهم ثان
فنزعه وأنهى تلاوته

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

(ارحنا بها يا بلال)

ثم ركع، وسجد.. وكانت قواه قد بددها الاعياء والألم
فمدّ يمينه وهو ساجد الى صاحبه النائم جواره
وظل يهزه حتى استيقظ

ثم قام من سجوده وتلا التشهد.. وأتم صلاته

وصحا عمار على كلماته المتهدجة المتعبة تقول له:

" قم للحراسة مكاني فقد أصبت"


ووثب عمار محدثا ضجة وهرولة أخافت المتسللين، ففرّوا
ثم التفت الى عباد وقال له:

" سبحان الله.. هلا أيقظتني أوّل ما رميت"


فأجابه عباد:

" كنت أتلو في صلاتي آيات من القرآن ملأت نفسي روعة فلم أحب أن أقطعها
ووالله، لولا أن أضيع ثغرا أمرني الرسول بحفظه
لآثرت الموت على أن أقطع تلك الآيات التي كنت أتلوها"


!!!!!!

فكيف لمن لا يشعر بألم النصل في الصلاة أن يأخذ إجازة ؟!

هذا مقاتل
وهو في حرب
ولايريد إجازة ؟!

هل الوصفة سهلة ؟
هل هي الخشـــــــــــــــــوع في الصلاة ؟

ألم يقل الله في كتابه (لقد خلقنا الإنسان في كبد)
فأين الإجازة ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
 
هل يحتاج المؤمن فعلا لإجازة ؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 4انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ-
انتقل الى: