منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:47

كنت أقلب بمواضيعي القديمة في منتدى الملاحم والفتن
فوجدت هذا الموضوع المفتوح في 12-22-2013
ويبدو أن الشيطان أنساني نقله لعباد الرحمن

وهو من مواضيع التدبر اللطيفة
التي أنعم الله بها علي
ومن الله التوفيق

أتمنى لكم طيب الفائدة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:50

القرآن الكريم نزل بلسان عربي مبين
وهو لسان العرب في ذلك الحين
وهذا معناه
أن الأفعال والأسماء والصفات المذكورة في القرآن
كان يفهمها سكان مكة جيدا
لأنهم أهل الفصاحة والبلاغة والشعر والبيان

طيب

كلنا يعرف قصة النبي يونس (عليه السلام)
وكيف التقمه الحوت دون أن يؤذيه أو يكسر له عظما
ثم لفظه إلى البَر
بعد وقت لايعلم به إلا الله
كما يقول الحق في كتابه

(وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ * فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنَ الْمُدْحَضِينَ *
فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ * فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ * لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ *
فَنَبَذْنَاهُ بِالْعَرَاءِ وَهُوَ سَقِيمٌ * وَأَنْبَتْنَا عَلَيْهِ شَجَرَةً مِنْ يَقْطِينٍ * وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ *
فَآمَنُوا فَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ)


فالسؤال الأول : ما هي الحكمة من اختيار الله سبحانه وتعالى للحوت.. كي يلتقم هذا النبي الكريم ؟

ثم نبتعد بالزمان قليلا
فنجد أن الحوت قد ذُكر مرة أخرى
في قصة موسى والعبد الصالح (عليهما السلام)
فقال

( قال أرأيت إذ أوينا إلى الصخرة فإني نسيت الحوت وما أنسانيه إلا الشيطان أن أذكره
واتخذ سبيله في البحر عجبا
قال ذلك ما كنا نبغ فارتدا على آثارهما قصصا)


وأيضا سؤال
لماذا كانت العلامة التي يعرف بها موسى (عليه السلام) مكان العبد الصالح.. هي الحوت ؟!


ثم نرتقي ونصل إلى الجنة
(أسأل الله أن يكتب لنا دخولها والمسلمين اللهم آمين)

فنتذكر قول المصطفى (صلى الله عليه وسلم) في حديث ثوبان مولى النبي عند مسلم
أن حبرا من أحبار اليهود جاء يسأل النبي صلى الله عليه وسلم يختبره عن بعض المسائل
فجاء في حديثه :

( قَالَ الْيَهُودِيُّ : فَمَا تُحْفَتُهُمْ حِينَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ ؟
قَالَ : زِيَادَةُ كَبِدِ النُّونِ .
قَالَ : فَمَا غِذَاؤُهُمْ عَلَى إِثْرِهَا ؟
قَالَ : يُنْحَرُ لَهُمْ ثَوْرُ الْجَنَّةِ الَّذِي كَانَ يَأْكُلُ مِنْ أَطْرَافِهَا .
قَالَ : فَمَا شَرَابُهُمْ عَلَيْهِ ؟
قَالَ : مِنْ عَيْنٍ فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلًا ...إلى آخر الحديث )

والنون: هو الحوت .. !

وهنا نطرح سؤال ثالث
لماذا يتناول أهل الجنة .. زيادة كبد الحوت كأول فاكهة قبل أي طعام ؟!!!


بحثتُ عند معنى هذا الحديث تحديدا
فوجدت أن الألوسي يقول

(لأن الحوت من الحيوانات المائية التي تشير إلى عنصر الحياة في الأرض ، والثور من الحيوانات البرية التي تشير إلى الحرث والكسب في الأرض ، فاستطعام أهل الجنة منهما إشارة إلى نهاية الدنيا وبداية الآخرة)
http://www.islam-qa.com/ar/169491

وبغض النظر عن صحة جواب الألوسي فهل هذا هو الجواب فقط ؟!
وهل من رابط بين القصص الثلاثة ؟
و ما هو الفرق بين كبد الحوت وزيادة كبد الحوت ؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:51

مشاركة للأخ ابن ادم


بارك الله فيك اخى يوسف ازيدك قول النبى صلى الله عليه وسلم
ﻭﺇﻧﻪ ﻳﺴﺘﻐﻔﺮ ﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﻣﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻭﻣﻦ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺽ ﺣﺘﻰ ﺍﻟﺤﻮﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺤﺮ
الحوت كائن مميز عن باقى الكائنات البحرية ﺍﻟﺤﻴﺘﺎﻥ ﺗﺘﻨﻔﺲ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺮﺋﺔ ﻟﻴﺲ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺨﻴﺎﺷﻴﻢ ﻛﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻻﺳﻤﺎﻙ ﻭﺍﻟﺤﻴﺘﺎﻥ ﻣﻦ ﺫﻭﺍﺕ ﺍﻟﺪﻡّ ﺍﻟﺤﺎﺭ اما ﺍﻻﺳﻤﺎﻙ ﻫﻲ ﻣﻦ ﺫﻭﺍﺕ الدم البارد كذلك سيدنا يونس مميز فلا ينبغى لعبد ان يقول انا خير من يونس كذلك طالب العلم مميز عن غيره حتى ان فضله على العابد كفضل البدر على سائر النجوم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:54

وفيكم بارك المولى الحق أخي الكريم ابن آدم

وجزاكم الله خيرا على تذكيرنا بهذا الحديث النبوي

عَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ قَالَ
ذُكِرَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلَانِ أَحَدُهُمَا عَابِدٌ وَالْآخَرُ عَالِمٌ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَضْلُ الْعَالِمِ عَلَى الْعَابِدِ كَفَضْلِي عَلَى أَدْنَاكُمْ ثُمَّ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ وَأَهْلَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرَضِينَ حَتَّى النَّمْلَةَ فِي جُحْرِهَا وَحَتَّى الْحُوتَ لَيُصَلُّونَ عَلَى مُعَلِّمِ النَّاسِ الْخَيْرَ
رواه الترمذي وصححه الألباني

أليس عجيبا ذكر الحوت هنا كذلك .. سبحان الله !

وفي المطالب العلية لابن حجر :

قال أبو يعلى : ثنا عثمان بن أبي شيبة ، ثنا إسماعيل بن عياش ، عن سعيد بن عبد الكريم ، عن أبي عمير ، عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « طالب العلم أو صاحب العلم ، يستغفر له كل شيء ، حتى الحوت في البحر ».

وفي سورة القلم قال الحق سبحانه

( ن والقلم وما يسطرون)

وفي تفسير ابن كثير للنون :

قيل : المراد بقوله : ( ن ) حوت عظيم على تيار الماء العظيم المحيط ، وهو حامل للأرضين السبع ، كما قال الإمام أبو جعفر بن جرير :
وعن ابن عباس قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إن أول ما خلق الله القلم والحوت ، قال للقلم : اكتب ، قال : ما أكتب ؟ قال : كل شيء كائن إلى يوم القيامة " . ثم قرأ : ( ن والقلم وما يسطرون ) فالنون : الحوت . والقلم : القلم.
وقال ابن أبي نجيح : إن إبراهيم بن أبي بكر أخبره عن مجاهد قال : كان يقال : النون : الحوت العظيم الذي تحت الأرض السابعة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:55

يقول الحق سبحانه في آية أخرى

(وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ
فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)

وفي تفسير القرطبي:

قوله تعالى { وذا النون} أي واذكر { ذا النون} وهو لقب ليونس بن متى لابتلاع النون إياه. والنون الحوت. وفي حديث عثمان رضي الله عنه أنه رأى صبيا مليحا فقال : دسموا نونته كي لا تصيبه العين

طيب

هناك آية أخرى في سورة القلم تقول

(ولا تكن كصاحب الحوت)

وهي نهي من الحق سبحانه وتعالى للمصطفى (صلى الله عليه وسلم)
كي لايكون له عجالة كعجالة يونس (عليه السلام) على قومه

والسؤال هو

لماذا أتى النهي بصيغة (ولاتكن كصاحب الحوت) وليس (ولا تكن كصاحب النون) ؟!

هل لأن النون والحوت كل منهما يرمزان إلى شيء مختلف
كقوله تعالى أحيانا: يا أيها النبي .. وأحيانا أخرى: يا أيها الرسول ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:58

وجدتُ لكم هذه في النت .. لعل فيها فائدة

وردت الشبهة فى قوله تعالى (وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِباً فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ) و قوله تعالى (( إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ * فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنْ الْمُدْحَضِينَ * فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ )) ، فقالوا : كيف يعصى يونس أمر ربه ؟ و كيف يظن أن الله القادر على كل شىء لن يقدر عليه؟!!

قال الإمام ابن حزم فى الملل (فأما يونس عليه السلام فلم يغاضب ربه ، و لم يقل تعالى أنه ذهب مغاضباً ربه ، فمن زاد هذه الزيادة كان قائلاً على الله الكذب و زائداً فى القرأن ما ليس منه ، و هذا ما لا يجوز فإنما هو غاضب قومه و لم يوافق ذلك مراد الله تعالى و إن كان يونس لم يقصد بذلك إلا رضاء الله عز و جل،و الأنبياء يقع منهم السهو بغير قصد و يقع منهم الشىء يراد به وجه الله فيوافق خلاف مراد الله تعالى))

و هذا هو المعنى الصحيح و الذى يتضح جلياً بفهم قوله تعالى ((فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ)) ، "جاء رجل فسأل ابن عباس: كيف يظن نبى الله يونس أن الله لن يقدر عليه؟ فقال ابن عباس: ليس هذا، ألم تقرأ قول الله تعالى ((وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلَاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ ))

قال الإمام القرطبى فة تفسير قوله تعالى ((فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ ))

قِيلَ : مَعْنَاهُ اسْتَنْزَلَهُ إِبْلِيس وَوَقَعَ فِي ظَنّه إِمْكَان أَلَّا يَقْدِر اللَّه عَلَيْهِ بِمُعَاقَبَتِهِ . وَهَذَا قَوْل مَرْدُود مَرْغُوب عَنْهُ ; لِأَنَّهُ كُفْر . رُوِيَ عَنْ سَعِيد بْن جُبَيْر حَكَاهُ عَنْهُ الْمَهْدَوِيّ , وَالثَّعْلَبِيّ عَنْ الْحَسَن . وَذَكَرَهُ الثَّعْلَبِيّ وَقَالَ عَطَاء وَسَعِيد بْن جُبَيْر وَكَثِير مِنْ الْعُلَمَاء مَعْنَاهُ : فَظَنَّ أَنْ لَنْ نُضَيِّق عَلَيْهِ . قَالَ الْحَسَن : هُوَ مِنْ قَوْله تَعَالَى : " اللَّه يَبْسُط الرِّزْق لِمَنْ يَشَاء وَيَقْدِر " [ الرَّعْد : 26 ] أَيْ يُضَيِّق . وَقَوْله " وَمَنْ قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقه " [ الطَّلَاق : 7 ] . قُلْت : وَهَذَا الْأَشْبَه بِقَوْلِ سَعِيد وَالْحَسَن . وَقَدَرَ وَقُدِرَ وَقَتَرَ وَقُتِرَ بِمَعْنًى , أَيْ ضُيِّقَ وَهُوَ قَوْل اِبْن عَبَّاس فِيمَا ذَكَرَهُ الْمَاوَرْدِيّ وَالْمَهْدَوِيّ .

وَقِيلَ : هُوَ مِنْ الْقَدْر الَّذِي هُوَ الْقَضَاء وَالْحُكْم ; أَيْ فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْضِي عَلَيْهِ بِالْعُقُوبَةِ ; قَالَهُ قَتَادَة وَمُجَاهِد وَالْفَرَّاء . مَأْخُوذ مِنْ الْقَدْر وَهُوَ الْحُكْم دُون الْقُدْرَة وَالِاسْتِطَاعَة

فكلمة نقدر عليه لا تشير ههنا إلى معنى الإستطاعة فهذا ما لا يظنه أحاد الناس فضلاً عن نبى ، و إنما تشير إلى معنى التضييق، فيونس عليه السلام لما دعى قومه للتوحيد و نفروا منه و أذوه تركهم غضباناً لله و لم يظن أن الله يحاسبه و يضيق عليه لذلك، و إنما حاسبه الله لأنه لم يصبر عليهم و خرج منهم قبل الإذن ، كما قال تعالى ((فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ وَلَا تَكُن كَصَاحِبِ الْحُوتِ إِذْ نَادَى وَهُوَ مَكْظُومٌ )) و قد نبه رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إلى هذا الأمر و حذر من أن يسىء إنسان الظن بنبى الله يونس فقال عليه الصلاة و السلام: ((‏لا يقولن أحدكم إني خير من ‏ ‏يونس )) رواه البخارى

و قال عليه الصلاة و السلام ((ومن قال أنا خير من يونس بن متى فقد كذب)) صحيح ابن ماجة

و هذا من تعظيم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) لشأن اخوانه الأنبياء و دفاعه عنهم عليهم صلوات الله أجمعين

و هفوة نبى الله يونس هذه لو صدرت عن غيره لاعتبرها فى ميزان الفضيلة و لكن يونس عليه السلام أوخذ يها نظراً لرفيع مقامه كما نقول دائماً (حسنات الأبرار سيئات المقربين) ، و فعاقب الله تعالى نبيه يونس بموجب (التربية الخاصة) لتزكية نفسيه الطاهرة و السمو بها عن كل شائبة، و قد تضرع عليه السلام إلى ربه منيباً معترفاً بخطئه فقال عليه السلام " لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين .." فاستجاب له ربه تعالى و جعل دعاءه هذا مأثوراً لرفع الكرب إلى يوم القيامة، ..."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 20:59

لكل شيء دافع.. ورد فعل

الدافع إيجابي
ورد الفعل إيجابي أم سلبي

فالدافع الذي جعل يونس (عليه السلام) يقع في بطن الحوت .. هو طلب هداية الناس
أما رد الفعل .. فهو الغضب والعجلة

والدافع الذي جعل موسى (عليه السلام) يمضي حقبا .. هو طلب العلم
أما رد الفعل فهو الغفلة

فما الرابط بينهما ؟

ثم
ما هو الدافع الذي يجعلنا نأكل في الجنة زيادة كبد الحوت
ونحن بالأصل لانجوع فيها ؟!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:00

فلولا أن يونس (عليه السلام) وقع في بطن الحوت .. لما فطن إلى خطأه
ولولا أن موسى (عليه السلام) غفل عن الحوت .. لما وجد الخضر

سبحان الله !!

تناقضان عجيبان

واحد يقع في الحوت .. فينجو
والثاني يغفل عن الحوت.. فيجد بغيته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:02

مشاركة للأخ العدل

النجاة
الحوت
-----------
خرج موسي علية الصلاة والسلام بقومة
مع عظام يوسف علية الصلاة والسلام
واغرق الله فرعون وجندة ونجي اهل مصر
وخرج ابراهيم علية الصلاة والسلام من العراق
وهلك النمرود ولم يهلك اهل العراق
وخرج يونس علية الصلاة والسلام وهو من العراق
وتاب قومة ولم يهلكوا
------------
يونس علية الصلاة والسلام
التقمة الحوت
وعلامة موسي علية الصلاة والسلام
في الخضر ايضا البحر والحوت
-----------
ان شاء الله
يكون
لقاء الجيشين في الشام
اصحاب البأس الشديد من مصر والعراق
لنصرة المهدي في الملحمة
-----------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:03

إذن
هل نستنتج أن على أهل العراق أن يقعوا في الفتنة أولا
كما وقع يونس في الحوت
ليتمحص منهم فريق الحق

وعلى أهل مصر أن لايغفلوا عن طلب العلم
ويجتهدوا في طلبه
لكي يتمحص منهم فريق الحق ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:06

كانت الإشارة في قصة موسى (عليه السلام)
أن يصل لمجمع البحرين
حتى إذا ما وصل لذلك المكان .. وجد العبد الصالح

والدليل

(وإذ قال موسى لفتاه لا أبرح حتى أبلغ مجمع البحرين أو أمضي حقبا
فلما بلغا مجمع بينهما نسيا حوتهما فاتخذ سبيله في البحر سربا)


فإذا كانا قد وصلا للنقطة المتفق عليها
فكيف نسيا الحوت ؟!!

لابد من حدوث شيء جعلهما يغفلان عنه !

طيب

ذكر الله سبحانه وتعالى لفظ (الإيواء) مرتين في سورة الكهف

(إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا )

(قَالَ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الْحُوتَ)

فما معنى كلمة (إيواء) في المعجم ؟

آواه المكان أو فيه : أنزله فيه وأسكنه . 2 - آوى الجرح : قرب شفاؤه .
(أ و ي). ( مصدر آوَى ). " أقَامَ بَيْتاً لإيوَاءِ الفُقَرَاءِ ": لإِسْكَانِهِمْ .
آوى يُئوِي ، آوِ ، إيواءً ، فهو مُئوٍ ، والمفعول مُئوًى:
آوى اللاَّجئَ أوَاه ، أنزله عنده وشمِله رعايته " { أَلَمْ يَجِدْكَ يَتِيمًا فَآوَى } ".
آوى فلانًا إليه : ضمّه إليه ، أسكنه وأنزله مطمئنًّا عنده " { وَلَمَّا دَخَلُوا عَلَى يُوسُفَ ءَاوَى إِلَيْهِ أَخَاهُ } - { وَتُؤْوِي إِلَيْكَ مَنْ تَشَاءُ} ".
الإيواء العاجل : مساكن تُصنع للمتضرِّرين من الكوارث والحروب

وهذا قد يعني
أن موسى وفتاه (عليهما السلام) قد وصلا للصخرة ليلا
ولعلهما ناما .. فغفل الفتى المكلف بالحراسة .. عن الحوت والله أعلم

وهذا يقودنا إلى فائدة

أن يونس (عليه السلام) .. قفز إلى ظلمات البحر .. ثم دخل في الفتنة (الحوت)
وأن موسى وفتاه (عليهما السلام) .. التجأ إلى ظلمة الصخرة .. فنسيا الحوت !

فبظلمة الفتن .. يحدث التمحيص

وهذا يؤكده قول الحق سبحانه

(م حسبتم أن تدخلوا الجنة
ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا
حتى يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر الله
ألا إن نصر الله قريب)

وفي آية أخرى

(وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّىٰ نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنْكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ)

يقول في تفسير القرطبي

قوله تعالى { ولنبلونكم} أي نتعبدكم بالشرائع لان علمنا عواقب الأمور. وقيل : لنعاملنكم معاملة المختبرين. {حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين} عليه. قال ابن عباس { حتى نعلم} حتى نميز. وقال على رضي الله عنه. { حتى نعلم} حتى نرى.... وهذا العلم هو العلم الذي يقع به الجزاء، لأنه إنما يجازيهم بأعمالهم لا بعلمه القديم عليهم. فتأويله : حتى نعلم المجاهدين علم شهادة، لأنهم إذا أمروا بالعمل يشهد منهم ما عملوا، فالجزاء بالثواب والعقاب يقع على علم الشهادة. { ونبلو أخباركم} نختبرها ونظهرها. قال إبراهيم بن الأشعث : كان الفضيل بن عياض إذا قرأ هذه الآية بكى وقال : اللهم لا تبتلنا فإنك إذا بلوتنا فضحتنا وهتكت أستارنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:06

يونس ركب سفينة .. فوقع في الحوت
موسى غفل عن الحوت .. فركب سفينة

!!!!

يونس خشى على أهل السفينة من الغرق .. فضحى بنفسه وقفز إلى البحر
الخضر خشى على أهل السفينة من الغرق .. فخرق لهم فيها خرقا

سبحان الحق في تدبيره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:13

من أروع ما سمعت عن يونس عليه السلام .. للمغامسي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:15

الشيخ المغامسي (حفظه الله وبارك له في علمه) لفت نظرنا في الرابط أعلاه
إلى أن العذاب قد أظل قوم يونس ... بغياب نبيهم

وبالعادة في السنن
فإن العذاب إذا حل بقوم .. هلكوا

إلا قوم يونس
فإنهم لما رأوا العذاب
جأروا إلى الله مولاهم الحق
فكشف عنهم !

(فَلَوْلاَ كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ
لَمَّا آمَنُواْ كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةَ الدُّنْيَا
وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ)


فما هي الحكمة من استثناء هؤلاء القوم ؟!

بحثتُ ووجدتُ أن أهل العلم قالوا
في تفسير هذه الآية عن المصطفى (صلى الله عليه وسلم)

(وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها وإذا لايلبثون خلافك إلا قليلا
سنة من قد أرسلنا قبلك من رسلنا ولن تجد لسنة الله تبديلا)


فلو تاملنا هذه الآيتين
نجد أن سنة الله قد جرت على أنه ما من قوم يُخرجون نبيهم
إلا أهلكهم الله عزوجل

فأما قوم يونس (عليه السلام) فلم يُخرجوه منها
بل هو خرج من تلقاء نفسه دون أمر من الله
لذلك لم يُهلكِهم الله

هذا والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:17

لماذا أغرق الله فرعون بعدما قال إنه آمن .. ونجّى قوم يونس رغم أن الحالتان متشابهتان؟

نقول أن الله تعالى علم وهو علاّم الغيوب
أن فرعون إنما قال آمنت أضطراراً لا إختياراً
ولو عاد إلى الدنيا لضلّ وأضل
ولم تكن كلماته صادقة بأنه آمن

(وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ
قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِـهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ
آلآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ)


وقال الإمام الفخر: آمن فرعون ثلاث مرات أولها قوله (آمنت)
وثانيها (لا إله إلا الذي آمنت به بنو اسرائيل)
وثالثها (وأنا من المسلمين)
فما السبب في عدم قبول إيمانه؟


والجواب أنه إنما آمن عند نزول العذاب
والإيمان في هذا الوقت غير مقبول
لأنه يصير الحال حال إلجاء فلا تنفع التوبة ولا الإيمان

قال تعالى

(فلم يك ينفعهم إيمانهم لمّا رأوا بأسنا)

أما قوم يونس فقد علم الله تعالى أنهم سيكونون مؤمنين حقاً فعفا عنهم
وكانوا على وشك الهلاك بعذاب الله
لكن حسن إيمانهم
وقد أثبت التاريخ ذلك فأصبحوا قوماً صالحين طائعين مؤمنين
والله تعالى يريد من عباده إيمان الإختيار لا إيمان الإكراه والاضطرار

(فَلَوْلاَ كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ لَمَّآ آمَنُواْ
كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الخِزْيِ فِي الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ)


فمن كان ليعلم هذا إلا الله الحكيم العليم !

ولهذا علينا أن نؤمن بقضاء الله وقدره لأنه ليس عبثاً
لكن لكل أمر حكمة قد نعلمها وقد يخفيها الله تعالى عنا
وهذا ليمتحن صدق إيماننا به
فلو علمنا الحكمة من كل شيء
فما قيمة إيماننا بالغيب إذن؟

منقوووول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:19

لطالما شغل بالي
ماذا كان يسمع سيدنا يونس (عليه السلام)
حينما كان في بطن الحوت

خاصة
وأن الحق سبحانه وتعالى
قال في كتابه (وإن من شيء إلا ويُسبح بحمده) ؟!

استمع لأصوات الحيتان هذه تحت سطح البحر




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:21

مشاركة للأخ العدل

9337 - لما أغرق الله فرعون قال : { آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنوا إسرائيل } قال جبريل : يا محمد ! فلو رأيتني و أنا آخذ من حال البحر فأدسه في فيه مخافة أن تدركه الرحمة.

تخريج السيوطي
( حم ت ) عن ابن عباس .
تحقيق الألباني
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5206 في صحيح الجامع .
-------------------------
قال تعالي
{ هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملائكة أو يأتي ربك أو يأتي بعض آيات ربك يوم يأتي بعض آيات ربك لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا قل انتظروا إنا منتظرون (158) }
--------------
والإيمان يكون دائما بأمر غيبي، ولكن إذا جاءت الآيات فإننا ننتقل من الإيمان بالأمر الغيبي إلى الإيمان بالأمر الحسي، وحينئذ لا ينفع الإيمان من الكافر
-------------------
ولا تقبل الطاعة من صدقة أو غيرها من أنواع البر والخير بعد أن تبلغ الروح الحلقوم
--------------------
{ وجاوزنا ببني إسرائيل البحر فأتبعهم فرعون وجنوده بغيا وعدوا حتىا إذآ أدركه الغرق قال آمنت أنه لا إلـاه إلا الذي آمنت به بنوا إسرائيل وأنا من المسلمين }[يونس: 90]
وماذا كان رد الله عليه؟
لقد قال سبحانه:{ آلآن وقد عصيت قبل... }[يونس: 91]
إذن: إذا بلغت الروح الحلقوم، وهذه مقدمات الموت فلا ينفع حينئذ إعلانك الإيمان.
ويذيل الحق الآية بقوله: }...انتظروا إنا منتظرون { [الأنعام: 158]
هم منتظرون الخيبة ونحن منتظرون الفلاح.
-------------------------
يخاف الناس من الذنوب
ويخاف الانبياء من الكفر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:22

وما الفرق بين زيادة كبد الحوت .. وكبد الحوت ؟!
ولماذا جزء (الكبد) من الحوت أصلا ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:23

مشاركة للأخ العدل

اقرأ، قوله تبارك وتعالى:
{ فلا تعلم نفس مآ أخفي لهم من قرة أعين جزآء بما كانوا يعملون }[السجدة: 17]
---------------
إذن ما هو موجود في الجنة لا تعلمه نفس في الدنيا.. ولا يوجد لفظ في اللغة يعبر عنه.. ولا ملكة من ملكات المعرفة كالسمع والنظر قد رأته.. ولذلك استخدم الحق تبارك وتعالى الألفاظ التي تتناسب مع عقولنا وإدراكنا.. فقال تعالى: } جنات تجري من تحتها الأنهار
-------------
5533 - [ 2 ] ( متفق عليه )
وعن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تكون الأرض يوم القيامة خبزة واحدة يتكفؤها الجبار بيده كما يتكفأ أحدكم خبزته في السفر نزلا لأهل الجنة " . فأتى رجل من اليهود . فقال : بارك الرحمن عليك يا أبا القاسم ألا أخبرك بنزل أهل الجنة يوم القيامة ؟ قال : " بلى " . قال : تكون الآرض خبزة واحدة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم . فنظر النبي صلى الله عليه وسلم إلينا ثم ضحك حتى بدت نواجذه ثم قال : ألا أخبرك بإدامهم ؟ بالام والنون . قالوا : وما هذا ؟ قال : ثور ونون يأكل من زائدة كبدهما سبعون ألفا"
متفق عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:24

هناك شيء يشكل عندي

الحديث يقول

أن حبرا من أحبار اليهود جاء يسأل النبي صلى الله عليه وسلم يختبره عن بعض المسائل ، فجاء في حديثه :
( قَالَ الْيَهُودِيُّ : فَمَا تُحْفَتُهُمْ حِينَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ ؟
قَالَ : زِيَادَةُ كَبِدِ النُّونِ .
قَالَ : فَمَا غِذَاؤُهُمْ عَلَى إِثْرِهَا ؟
قَالَ : يُنْحَرُ لَهُمْ ثَوْرُ الْجَنَّةِ الَّذِي كَانَ يَأْكُلُ مِنْ أَطْرَافِهَا .
قَالَ : فَمَا شَرَابُهُمْ عَلَيْهِ ؟
قَالَ : مِنْ عَيْنٍ فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلًا ...إلى آخر الحديث )

انظر ما تحته خط

تُحفة المسلمين حين يدخلون الجنة .. هي زيادة كبد الحوت

مع أن الحق سبحانه وتعالى يقول عنها

(ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدعون)

فعلى الرغم من أن أهل الجنة يأكلون ما يشتهون في الجنة
لكن (على جميعهم) أن يشترك في لقمة (زيادة كبد الحوت) حين الدخول إلى الجنة !

فما الحكمة من حصر أهل الجنة للأكل من هذه القطعة .. أول ما يدخلون دار الثواب ؟!

هل فيها شيء ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:25

هل لهذه الآية علاقة ؟!

(وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْوَانًا عَلَىٰ سُرُرٍ مُتَقَابِلِينَ)

في تفسير ابن كثير

وقوله: ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانًا على سرر متقابلين ـ روى القاسم، عن أبي أمامة قال: يدخل أهل الجنة الجنة على ما في صدورهم في الدنيا من الشحناء والضغائن؛ حتى إذا توافوا وتقابلوا نزع الله ما في صدورهم في الدنيا من غل، ثم قرأ: ونزعنا ما في صدورهم من غل. انتهى

هل نزع الغل هذا بكن فيكون .. أم بتلك اللقمة ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:26

وجدتُ هذه في تفسير القرطبي

من ذلك قوله تعالى : { و نزعنا ما في صدورهم من غل } قال ابن عباس أول ما يدخل أهل الجنة الجنة تعرض لهم عينان فيشربون من إحدى العينين فيذهب الله تعالى ما في قلوبهم من غل ثم يدخلون العين الأخرى فيغتسلون فيها فتشرق ألوانهم و تصفوا وجوههم و تجري عليهم نضرة النعيم

و قال علي رضي الله عنه في قوله تعالى { و سقاهم ربهم شرابا طهورا } قال : إذا توجه أهل الجنة إلى الجنة مروا بشجرة يخرج من تحت ساقها عينان فيشربون من إحداهما فتجري عليهم بنضرة النعيم فلا تتغير أبشارهم و لا تشتعث أشعارهم أبدا ثم يشربون من الأخرى فيخرج ما في بطونهم من الأذى ثم تستقبلهم خزنة الجنة فتقول لهم : { سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين }


أظن أن الله هداني لحكمة زيادة كبد الحوت
سأكتبها في المشاركة اللاحقة
هذا والله أعلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:28

السبب في زيادة كبد الحوت (والله أعلم)

في آخر مشاركة بموضوع (علم الفراسة)
هداني الله للفرق الطفيف بين الفعل (رأى) و (نظر) وعلاقة ذلك بالمهدي
وسنكرره هنا

ففي قوله تعالى

(وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَانِي)

وقلنا إن النظر تعني طلب الهدى
أما الرؤية فتعني الإدراك

فموسى (عليه السلام) يطلب من الله
أن يفتح له الوسيلة التي يستطيع أن يُدرك بها النظر إلى ربه
لكن الحق سبحانه وتعالى لايستجيب لطلبه
لأن الكليم لا زال في الدنيا
ورؤية الله في الدنيا .. غير واردة

فمتى سنرى الله إذن ؟


(وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ * إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ )

فنحن سنرى الله تبارك وتعالى في الجنة
وليس ذلك فحسب
بل أن الله سبحانه سمّى رؤيته في دار الجنان .. بالزيادة !

كقوله

(لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ)

وأتفق العلماء أن معنى لفظ (الزيادة) هنا
هو رؤية الله عز وجل

فهل هي صدفة
أن تأتي هذه الآية (لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ) في سورة يونس صاحب الحوت ؟!!!!!

وهل هي صدفة
أن يكون أول طعام على أهل الجنة أن يأكلونه مرغمين .. هو زيادة كبد الحوت ؟!!!

وهل هذا معناه أن زيادة كبد الحوت .. هي التي ستجعلنا قادرين على رؤية الحق سبحانه ؟!

هذا والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:33

اللهم ادخلنا الجنة من غير حساب ياحبيب ياغفار


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !    18.08.15 21:34

انظروا عجائب الحق في تدبيره وقضاءه وقدره

فقد أغرق سبحانه قوم نوح ... ونجّى نوح وأتباعه

وأغرق آل فرعون جميعهم بما فيهم فرعون .. ونجّى بدن فرعون ليكون لمن خلفه آية

وأدخل يونس في بطن حوت في داخل ماء .. ولم يغرقه

أليست هذه من طلاقة القدرة !!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
 
بين حوت يونس .. وحوت موسى .. و حوت الجنة .. !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: خواطر إيمانية-
انتقل الى: