منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 &&& العواصم من الفتن &&&

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حبيب القرآن



عدد المساهمات : 293
تاريخ التسجيل : 12/06/2015

مُساهمةموضوع: &&& العواصم من الفتن &&&   17.08.15 23:03

اﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ رب اﻟﻌﺎﻟﻤﯿﻦ واﻟﺼﻼة واﻟﺴﻼم ﻋﻠﻰ أﺷﺮف اﻷﻧﺒﯿﺎء واﻟﻤﺮﺳﻠﯿﻦ أﻣﺎ ﺑﻌﺪ
ﻓﯿﺎ ﻋﺒﺎد اﻟﻠﻪ :
اﻋﻠﻤﻮا أن ﻣﻦ أﺻﻮل اﻹﯾﻤﺎن وأﺳﺎس اﻟﻤﻠﺔ :اﻟﺘﺼﺪﯾﻖ واﻹﯾﻤﺎن ﺑﻜﻞ ﻣﺎ أﺧﺒﺮ ﺑﻪ اﻟﻠﻪ ﻋﺰ وﺟﻞ أو أﺧﺒﺮ ﺑﻪ اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ وﻣﻦ ﻛﺎن ﻓﻲ ﺷﻚ ﻣﻤﺎ أﺧﺒﺮ ﺑﻪ اﻟﻠﻪ أو ﻣﻤﺎ أﺧﺒﺮ ﺑﻪ رﺳﻮﻟﻪ اﻟﻜﺮﯾﻢ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﻓﻬﻮ ﻟﻢ ﯾﺪﺧﻞ اﻹﯾﻤﺎن ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻪ واﻟﻌﯿﺎذ . ﺑﺎﻟﻠﻪ ًوإن ﻣﻤﺎ أﺧﺒﺮﻧﺎ اﻟﻠﻪ ورﺳﻮﻟﻪ ﺑﻪ ﻣﺎ ﯾﺨﺺ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺘﻲ ﺳﻮف ﺗﺘﻌﺮض ﻟﻬﺎ ﻫﺬﻩ اﻷﻣﺔ ﺳﻮاء ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮى ﻣﺠﻤﻮع اﻷﻣﺔ أو ﻋﻠﻰ ﻓﺮد ﻣﻦ أﻓﺮادﻫﺎ .
وﻫﺬﻩ اﻟﻔﺘﻦ أﯾﻬﺎ اﻟﻤﺆﻣﻨﻮن ﻣﺘﻨﻮﻋﺔ:
ﻓﺎﻟﻜﻔﺮ واﻟﺸﺮك واﻟﺒﺪع ﻓﺘﻨﺔ ،واﻟﻮﻗﻮع ﻓﻲ ﻛﺒﺎﺋﺮ اﻟﺬﻧﻮب واﻟﻤﻌﺎﺻﻲ ﻓﺘﻨﺔ ،واﻟﻤﺎلﻓﺘﻨﺔ ،واﻟﻨﺴﺎء ﻓﺘﻨﺔ ،واﻷﺑﻨﺎء ﻓﺘﻨﺔ، واﻟﺴﻠﻄﺎن واﻟﻤﻠﻚ ﻓﺘﻨﺔ وﺗﺴﻠﻂ اﻷﻋﺪاءﻓﺘﻨﺔ،واﻟﻈﻠﻢ واﻟﺠﻮر ﻓﺘﻨﺔ، وﺗﺮﺟﻊ ﻫﺬﻩ اﻟﻔﺘﻦ ﺑﻜﻞ أﻧﻮاﻋﻬﺎ إﻟﻰ ﻗﺴﻤﯿﻦ رﺋﯿﺴﯿﯿﻦ .
اﻷول :ﻓﺘﻨﺔ اﻟﺸﺒﻬﺎت .
واﻟﺜﺎﻧﻲ: ﻓﺘﻨﺔ اﻟﺸﻬﻮات


أﻣﺎﻓﺘﻨﺔ اﻟﺸﺒﻬﺎت : ﻛﺎﻟﺘﺸﻜﯿﻚ ﻓﻲ اﻟﺪﯾﻦ،واﻟﻮﻗﻮع ﻓﻲ اﻟﺸﺮك أو اﻟﺒﺪع، أو اﺧﺘﻼط اﻷﻣﺮ ،ﻋﻠﻰ اﻹﻧﺴﺎن ﻓﻼ ﯾﻤﯿﺰ ﺑﯿﻦ اﻟﺤﻖ واﻟﺒﺎﻃﻞ واﻟﻤﺒﺎح واﻟﻤﺤﺮم، وﻏﯿﺮ ذﻟﻚ ﻓﻬﺬﻩ ﻓﺘﻨﺔ اﻟﺸﺒﻬﺎت . ودواءﻫﺎ ﻛﻤﺎ ﺳﻮف ﯾﺄﺗﻲ ﺑﺘﻌﻠﻢ اﻟﻌﻠﻢ وﺳﺆال أﻫﻞ اﻟﻌﻠﻢ ﻓﺒﺎﻟﻌﻠﻢ ﺗﺰال ﻛﻞ اﻟﺸﺒﻬﺎت

وأﻣﺎﻓﺘﻨﺔ اﻟﺸﻬﻮات: وﻫﻲ اﻟﻐﺎﻟﺒﺔ ﻛﺎﻻﻓﺘﺘﺎن ﺑﺎﻟﻨﺴﺎء أوﺑﺎﻟﻤﺎل اﻟﺤﺮام أو ﺑﺎﻟﻤﻨﺼﺐ أو ﺑﺎﻟﺠﺎﻩ وﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺘﻲ ﻣﻦ ﻗﺒﯿﻞ اﻟﺸﻬﻮات : اﻟﻈﻠﻢ واﻟﺒﻐﻲ واﻟﺘﻌﺪي ﻋﻠﻰ اﻟﻌﺒﺎد ﺑﻐﯿﺮ ﺣﻖ وﻏﯿﺮ ذﻟﻚ ﻣﻦ ﻓﺘﻦ اﻟﺸﻬﻮات
ودواء ﻫﺬااﻟﻨﻮع ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ:اﻟﯿﻘﯿﻦ ﺑﻮﻋﺪ اﻟﻠﻪ ووﻋﯿﺪﻩ

أﯾﻬﺎ اﻟﻤﺆﻣﻨﻮن: أﺧﺒﺮﻧﺎ اﻟﻠﻪ ورﺳﻮﻟﻪ أن ﻫﺬﻩاﻷﻣﺔ ﺳﻮف ﺗﻔﺘﻦ وﺗﺘﻌﺮض ﻷﻧﻮاع ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ وﻗﺪ ﯾﻜﻮن ﻓﻲ ﺑﻌﻀﻬﺎ ﺧﯿﺮ ﻟﻠﻤﺆﻣﻨﯿﻦ
( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّىٰ نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ )
وﻗﺎل ﺗﻌﺎﻟﻰ ( الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ )
وﺟﺎء ﻓﻲ ﺻﺤﯿﺢ اﻟﺒﺨﺎري ﻋﻦْ ﺳَﺎﻟِﻢٍ ﻗَﺎلَ: ﺳَﻤِﻌْﺖُ أَﺑَﺎ ﻫُﺮَﯾْﺮَةَ-رﺿﻲ اﻟﻠﻪ ِﻋﻨﻪ - ﻋَﻦْ اﻟﻨَّﺒِﻲِّ ﺻَﻠَّﻰ اﻟﻠَّﻪُ ﻋَﻠَﯿْﻪِ وَﺳَﻠَّﻢَ ﻗَﺎلَ :"ﯾُﻘْﺒَﺾُاﻟْﻌِﻠْﻢُ وَﯾَﻈْﻬَﺮُ اﻟْﺠَﻬْﻞُ وَاﻟْﻔِﺘَﻦُ وَﯾَﻜْﺜُﺮُ اﻟْﻬَﺮْجُ ﻗِﯿﻞَ ﯾَﺎرَﺳُﻮلَ اﻟﻠَّﻪ وَﻣَﺎ اﻟْﻬَﺮْجُ ﻓَﻘَﺎلَ ﻫَﻜَﺬَا ﺑِﯿَﺪِﻩِ ﻓَﺤَﺮَّﻓَﻬَﺎ ﻛَﺄَﻧَّﻪ ﯾُﺮِﯾﺪُ اﻟْﻘَﺘْﻞَ " أ.ﻫـ ُ
وﻓﻲ رواﯾﺔ أﺧﺮى ﻓﻲ اﻟﺒﺨﺎري ﻋَﻦْ أَﺑِﻲ ﻫُﺮَﯾْﺮَةَ –رﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ – ﻗَﺎلَ:ﻗَﺎلَ اﻟﻨَّﺒِﻲُّ ﺻَﻠَّﻰ اﻟﻠَّﻪ ُﻋَﻠَﯿْﻪِ وَﺳَﻠَّﻢَ:" ﻻَ ﺗَﻘُﻮمُ اﻟﺴَّﺎﻋَﺔُ ﺣَﺘَّﻰ ﯾُﻘْﺒَﺾَ اﻟْﻌِﻠْﻢُ وَﺗَﻜْﺜُﺮَ اﻟﺰَّﻻَزِلُ وَﯾَﺘَﻘَﺎرَبَ اﻟﺰَّﻣَﺎنُ وَﺗَﻈْﻬَﺮَ اﻟْﻔِﺘَﻦ وَﯾَﻜْﺜُﺮَ اﻟْﻬَﺮْجُ وَﻫُﻮَ اﻟْﻘَﺘْﻞُاﻟْﻘَﺘْﻞُ ﺣَﺘَّﻰ ﯾَﻜْﺜُﺮَ ﻓِﯿﻜُﻢْ اﻟْﻤَﺎلُ ﻓَﯿَﻔِﯿﺾَ"أ.ﻫـ
ﻓﻲ ﺑﻌﺾ اﻟﻔﺘﻦ ﯾﺤﺼﻞ ﺧﯿﺮ ﻟﻸﻣﺔ ﻋﻈﯿﻢ ﻛﺎﻟﺘﻌﺮف ﻋﻠﻰ ﺻﺪﯾﻘﻬﺎ ﻣﻦ ﻋﺪوﻫﺎ وﺻﺎدﻗﻬﺎ ﻣﻦ ﻛﺎذﺑﻬﺎ وﻣﺆﻣﻨﻬﺎ ﻣﻦ ﻣﻨﺎﻓﻘﻬﺎ ،ﻓﻲ ﺑﻌﺾ اﻟﻔﺘﻦ ﺗﺮﺳﺦ ﻣﻌﺎن ﻓﻲ اﻷﻣﺔ ﻻ ﺗﺮﺳﺨﻬﺎ ﻣﺌﺎت .اﻟﺨﻄﺐ واﻟﻤﺤﺎﺿﺮات وﻫﺬا ﻛﻠﻪ ﻣﻦ رﺣﻤﺔ اﻟﻠﻪ ﺑﻌﺒﺎدﻩ وﻟﻜﻦ أﻛﺜﺮ اﻟﻨﺎس ﻻ ﯾﻌﻠﻤﻮن

أﯾﻬﺎ اﻟﻤﺆﻣﻨﻮن : إن اﻟﻤﺆﻣﻦ اﻟﺼﺎدق اﻟﺨﺎﺋﻒ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ اﻟﻔﺘﻨﺔ ﻻﺑﺪ وأن ﯾﺪور ﻓﻲ ﺧﻠﺪﻩ وﻓﻲ . ذﻫﻨﻪ ﺳﺆال ﻛﺒﯿﺮ ﺳﺆال ، ﻫﺬا اﻟﺴﺆال ﯾﺘﺮدد ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﻛﻞ ﻣﺆﻣﻦ ﯾﻌﯿﺶ ﻓﻲ زﻣﺎﻧﻨﺎ ﻫﺬا

 زﻣﻦٍﻛﺜﺮت ﻓﯿﻪ اﻟﻔﺘﻦ واﻟﺒﻼﯾﺎ واﻟﻤﺤﻦ واﻟﺮزاﯾﺎ إن ﻫﺬا اﻟﺴﺆال ﻫﻮ ﻣﺎ اﻟﻤﺨﺮج وﻣﺎ اﻟﻌﺎﺻﻢ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ اﻟﻔﺘﻦ؟

ﻟﻘﺪ أﺟﺎب ﻋﻦ ﻫﺬا اﻟﺴﺆال رﺑﻨﺎ ﺟﻞ وﻋﻼ اﻟﺮﺣﯿﻢ ﺑﻌﺒﺎدﻩ اﻟﺬي ﻫﻮ أرﺣﻢ ﺑﻬﻢ ﻣﻦ أﻣﻬﺎﺗﻬﻢ وأﺑﺎﺋﻬﻢ وأﻧﻔﺴﻬﻢ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻣﺎ ﻋﺒﺪﻧﺎﻩ ﺣﻖ ﻋﺒﺎدﺗﻪ وﻣﺎ ﻗﺪرﻧﺎﻩ ﺣﻖ ﻗﺪرﻩ أﺟﺎب ﻋﻦ ﻫﺬا اﻟﺴﺆال ﻧﺒﯿﻨﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ اﻟﺮؤوف اﻟﺮﺣﯿﻢ ﺑﺄﻣﺘﻪ ،
( لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ )
ﻓﻬﺬا اﻟﻌﻮاﺻﻢ ﻣﺴﺘﻘﺎة وﻣﺴﺘﻨﺒﻄﺔ ﻣﻦ ﻛﺘﺎب رﺑﻨﺎ وﻣﻦ ﺳﻨﺔ ﻧﺒﯿﻨﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ .واﻟﺮﺳﻮل ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ أوﺻﻰ أﻣﺘﻪ ﻋﻨﺪ ﺣﻠﻮل اﻟﻔﺘﻦ أن ﺗﺄﺧﺬ ﺑﺄﺳﺒﺎب اﻟﻨﺠﺎة وﻻ ﺗﻈﻞ ﻣﻜﺘﻮﻓﺔ اﻷﯾﺪي ﻓﻘﺪ أﺧﺮج اﻟﺒﺨﺎري ﻓﻲ ﺻﺤﯿﺤﻪ ﻋﻦ َأَﺑِﻲ ﺳَﻠَﻤَﺔَﺑْﻦِ ﻋَﺒْﺪِ اﻟﺮَّﺣْﻤَﻦِ أَنَّ أَﺑَﺎ ُﻫُﺮَﯾْﺮَةَ رَﺿِﻲَ اﻟﻠَّﻪُ ﻋَﻨْﻪُﻗَﺎلَ: ﻗَﺎلَ رَﺳُﻮلُ اﻟﻠَّﻪِ ﺻَﻠَّﻰ اﻟﻠَّﻪُ ﻋَﻠَﯿْﻪِ وَﺳَﻠَّﻢَ ﺳَﺘَﻜُﻮنُ ﻓِﺘَﻦٌ اﻟْﻘَﺎﻋِﺪ ْﻓِﯿﻬَﺎ ﺧَﯿْﺮٌ ﻣِﻦْ اﻟْﻘَﺎﺋِﻢِ وَاﻟْﻘَﺎﺋِﻢُﻓِﯿﻬَﺎ ﺧَﯿْﺮٌ ﻣِﻦْ اﻟْﻤَﺎﺷِﻲ وَاﻟْﻤَﺎﺷِﻲ ﻓِﯿﻬَﺎ ﺧَﯿْﺮٌ ﻣِﻦْ اﻟﺴَّﺎﻋِﻲوَﻣَﻦ ﯾُﺸْﺮِفْ ﻟَﻬَﺎ ﺗَﺴْﺘَﺸْﺮِﻓْﻪُ وَﻣَﻦْ وَﺟَﺪَ ﻣَﻠْﺠَﺄً أَوْ ﻣَﻌَﺎذًاﻓَﻠْﯿَﻌُﺬْ ﺑِﻪِ(أ.ﻫـ
وﻟﻌﻞ ﻓﻲ اﻹﺷﺎرة ﻣﺎ ﯾﻐﻨﻲ ﻋﻦ ﺑﺴﻂ اﻟﻌﺒﺎرة ﻓﻨﺬﻛﺮ أﻫﻢ اﻟﻌﻮاﺻﻢ ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ ﻧﺴﺄل اﻟﻠﻪ أن . ﯾﺤﻤﯿﻨﺎ وإﯾﺎﻛﻢ ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ

اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻷول:اﻟﺪﻋﺎء أﯾﻬﺎ اﻟﻤﺆﻣﻨﻮن: إن ﻣﻦ أﺑﺮز ﻣﻈﺎﻫﺮ اﻟﺘﻮﺣﯿﺪ وﺳﻼﻣﺔ اﻟﻤﻌﺘﻘﺪ أن ﯾﻠﺠﺄ اﻟﻤﺆﻣﻦ ﻟﺮﺑﻪ ﻓﻲ ﻛﻞ أﻣﻮرﻩ وﯾﻌﻠﻖ ﻗﻠﺒﻪ ﺑﻪ وﺧﺎﺻَّﺔ أوﻗﺎت اﻟﻔﺘﻦ ﻓﻼ ﻣﻨﺠﻲ وﻻ ﻫﺎدي وﻻ ﻋﺎﺻﻢ إﻻ اﻟﻠﻪ ﻓﻼ ﺗﻠﺘﻔﺖ ﻟﻐﯿﺮﻩ ﯾﺎ ﻋﺒﺪ اﻟﻠﻪ واﻟﺰم وﺻﯿﺔ ﻧﺒﯿﻚ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ،ﻓﻘﺪ ﺟﺎءﻓﻲ ﺻﺤﯿﺢ ﻣﺴﻠﻢ ﻋﻨﻪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ أﻧﻪ ﻗﺎل ﺗﻌﻮذوا ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ ﻣﺎ ﻇﻬﺮﻣﻨﻬﺎ وﻣﺎ ﺑﻄﻦ .( وﻋﻠﻤﻨﺎ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ أن ﻧﺘﻌﻮذ ﻓﻲ دﺑﺮ ﻛﻞ ﺻﻼة ﻣﻦ ﻋﺬاب ﺟﻬﻨﻢ وﻣﻦ ﻋﺬاباﻟﻘﺒﺮ . وﻣﻦ ﻓﺘﻨﺔ اﻟﻤﺤﯿﺎ واﻟﻤﻤﺎت وﻣﻦ ﻓﺘﻨﺔ اﻟﻤﺴﯿﺢ اﻟﺪﺟﺎل

اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻟﺜﺎﻧﻲ :اﻟﻌﻠﻢ أﯾﻬﺎ اﻟﻤﺴﻠﻤﻮن :ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ ﯾﺮﻓﻊ اﻟﺠﻬﻞ وﺗﺴﺘﺒﯿﻦ اﻷﻣﺔ ﻃﺮﯾﻘﻬﺎ، ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ ﯾﺮﺗﻔﻊ اﻟﻠﺒﺲ ﻋﻨﻬﺎ ﻋﻨﺪ . اﺧﺘﻼط اﻷﻣﻮر، وﻛﺜﺮة اﻟﺸﺮور واﻟﻌﻠﻢ اﻟﺬي ﻧﻘﺼﺪﻩ وﻧﻌﻨﯿﻪ ﻫﻮ اﻟﻌﻠﻢ اﻟﺸﺮﻋﻲ ﻓﺎﻟﻌﻠﻤﺎء ﻫﻢ ﻗﺎدةاﻷﻣﺔ اﻟﺬﯾﻦ ﯾﻘﻮدوﻧﻬﺎ إﻟﻰ ﺑﺮ اﻷﻣﺎن، اﻟﺬﯾﻦ ﯾﻌﻠﻤﻮن ﻣﺎ أﻧﺰل اﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ وﻣﺎﺟﺎء ﻋﻦ رﺳﻮﻟﻪ؛ ﻓﯿﺒﻠﻐﻮﻧﻪ ﻟﻸﻣﺔ ﻟﻜﻲ ﺗﻨﺠﻮ ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ وﺗﺴﻠﻢ ﻓﻲ أوﻗﺎت اﻟﻤﺤﻦ .واﻟﻌﻠﻤﺎء ورﺛﺔ اﻷﻧﺒﯿﺎء واﻷﻧﺒﯿﺎء ﻟﻢ . ﯾﻮرﺛﻮا درﻫﻤﺎً وﻻ دﯾﻨﺎراً وﻟﻜﻦ ورﺛﻮا اﻟﻌﻠﻢ ﻓﻤﻦ أﺧﺬ ﺑﻪ أﺧﺬ ﺑﺤﻆ واﻓﺮ وإن ﻣﻦ اﻟﻌﻠﻢ أن ﺗﻘﺮأ ﺳﯿﺮة اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ وﺳﯿﺮة ﺻﺤﺎﺑﺘﻪ وﻛﯿﻒ واﺟﻬﻮا اﻟﻔﺘﻦ وﺗﻌﺎﻣﻠﻮا ﻣﻌﻬﺎ ﻓﻌﻠﯿﻚ ﺑﻄﺮﯾﻘﺘﻬﻢ وﻣﻨﻬﺠﻬﻢ وﺳﻠﻮﻛﻬﻢ ﻓﻔﯿﻪ اﻟﻨﺠﺎة
( أُولئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ)
وﻫﻨﺎ ﻧﻬﻤﺲ ﻓﻲ آذان اﻟﺪﻋﺎة واﻟﻤﺮﺑﯿﻦ واﻟﻤﺼﻠﺤﯿﻦ أن ﯾﺠﻌﻠﻮا ﻣﺮﺗﻜﺰ دﻋﻮﺗﻬﻢ وأﺳﺎس ﺗﺮﺑﯿﺘﻬﻢ ﻋﻠﻰ اﻟﻌﻠﻢ اﻟﺸﺮﻋﻲ اﻟﻤﺆﺻﻞ ﻣﻦاﻟﻜﺘﺎب واﻟﺴﻨﺔ وأن ﯾﺤﺮﺻﻮا ﻋﻠﻰ ﺗﻌﻮﯾﺪ اﻟﻨﺎﺷﺌﺔ ﻋﻠﻰ ﺣﻠﻖ اﻟﻌﻠﻢ واﻟﻌﻜﻮف ﻋﻠﯿﻪ ،ﻓﺎﻟﻌﻠﻢ ﻧﻮر وﻫﺎد ﻋﻨﺪ اﺷﺘﺪاد . اﻟﻔﺘﻦ ﻧﺴﺄل اﻟﻠﻪ أن ﯾﺮزﻗﻨﺎ اﻟﻌﻠﻢ اﻟﻨﺎﻓﻊ واﻟﻌﻤﻞاﻟﺼﺎﻟﺢ

اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻟﺜﺎﻟﺚ :اﻟﻌﺒﺎدة واﻟﻄﺎﻋﺔ واﻟﻌﻤﻞ اﻟﺼﺎﻟﺢ
، ﺣﯿﻨﻤﺎ ﺗﻜﺜﺮ اﻟﺸﻬﻮات واﻟﻤﻠﻬﯿﺎت وﺗﻨﺰﯾﻦ اﻟﺪﻧﯿﺎ ﻟﻠﻤﺆﻣﻨﯿﻦ وﺗﺼﺮﻓﻬﻢ ﻋﻤﺎ ﺧﻠﻘﻮا ﻷﺟﻠﻪ ﻓﺎﻟﻤﺆﻣﻦ ﯾﻬﺮع وﯾﻔﺰع إﻟﻰ ﺳﯿﺪﻩ وﻣﻮﻻﻩ إﻟﻰ اﻟﺮﺣﻤﻦ اﻟﺮﺣﯿﻢ ﺟﻞ وﻋﻼ ، ﺣﯿﻨﻤﺎ ﯾﺘﻤﻠﻚ ﻗﻠﺒﻚ . اﻟﻬﻢ ، وﯾﻌﻠﻮ ﻣﺤﯿﺎك اﻟﻐﻢ ، ﻓﻌﻠﯿﻚ ﻣﻨﻬﺞ ﻧﺒﯿﻚ ﻓﺄﺗﻢ ﺟﺎء ﻓﻲ ﺻﺤﯿﺢ ﻣﺴﻠﻢ ﻋﻨﻪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ أﻧﻪ ﻗﺎل: اﻟﻌﺒﺎدة ﻓﻲ اﻟﻬﺮج وﻓﻲ رواﯾﺔ ﻓﻲ اﻟﻔﺘﻨﺔ ﻛﻬﺠﺮة إﻟﻲ
ﯾﻌﻨﻲ ﺑﺬﻟﻚ أن ﻟﻬﺎ ﻣﯿﺰة وﻓﻀﻞ وأﺟﺮ ﻋﻈﯿﻢ ﻓﻲ أوﻗﺎت اﻟﻔﺘﻦ ﯾﻘﻮل اﻟﺤﺎﻓﻆ اﺑﻦ رﺟﺐ رﺣﻤﻪ اﻟﻠﻪ ﻣﻌﻠﻘﺎً ﻋﻠﻰ ﻫﺬا اﻟﺤﺪﯾﺚ وﺳﺒﺐ ذﻟﻚ أن اﻟﻨﺎس ﻓﻲ زﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ ﯾﺘﺒﻌﻮن أﻫﻮاﺋﻬﻢ وﻻ ﯾﺮﺟﻌﻮن إﻟﻰ دﯾﻦ ﻓﯿﻜﻮن ﺣﺎﻟﻬﻢ ﺷﺒﯿﻬﺎً ﺑﺤﺎل اﻟﺠﺎﻫﻠﯿﺔ ﻓﺈذا اﻧﻔﺮد ﻣﻦ ﺑﯿﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﯾﺘﻤﺴﻚ ﺑﺪﯾﻨﻪ وﯾﻌﺒﺪ رﺑﻪ وﯾﺘﺒﻊ ﻣﺮاﺿﯿﻪ وﯾﺠﺘﻨﺐ ﻣﺴﺎﺧﻄﻪ ﻛﺎن ﺑﻤﻨﺰﻟﺔ ًﻣﻦ ﻫﺎﺟﺮ ﻣﻦ ﺑﯿﻦ أﻫﻞ اﻟﺠﺎﻫﻠﯿﺔ إﻟﻰ رﺳﻮل اﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﻣﺆﻣﻨﺎً ﺑﻪ ،ﻣﺘﺒﻌﺎ .ﻷواﻣﺮﻩ ﻣﺠﺘﻨﺒﺎً ﻟﻨﻮاﻫﯿﻪ "أ.ﻫـ . وﻧﺒﯿﻨﺎ اﻟﻜﺮﯾﻢ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﻛﺎن إذا ﺣﺰﺑﻪ أﻣﺮﻫﺮع وﻓﺰع إﻟﻰ اﻟﺼﻼة َاﻟﻠَّﻪِ ﺻَﻠَّﻰ اﻟﻠَّﻪُ ﻋَﻠَﯿْﻪِ وَﺳَﻠَّﻢَ ﺟﺎء ﻓﻲ ﺻﺤﯿﺢ ﻣﺴﻠﻢ ﻋﻦ ْ أَﺑِﻲ ﻫُﺮَﯾْﺮَةَ-رﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - أَنَّ رَﺳُﻮل ﻗَﺎلَ:" ﺑَﺎدِرُوا ﺑِﺎﻷَْﻋْﻤَﺎلِ ﻓِﺘَﻨًﺎ ﻛَﻘِﻄَﻊِ اﻟﻠَّﯿْﻞِ اﻟْﻤُﻈْﻠِﻢِ ﯾُﺼْﺒِﺢُ اﻟﺮَّﺟُﻞُ ﻣُﺆْﻣِﻨًﺎ وَﯾُﻤْﺴِﻲ ﻛَﺎﻓِﺮًا أَوْ ﯾُﻤْﺴِﻲ ﻣُﺆْﻣِﻨًﺎ وَﯾُﺼْﺒِﺢُ ﻛَﺎﻓِﺮًا ﯾَﺒِﯿﻊُ دِﯾﻨَﻪُ ﺑِﻌَﺮَضٍ ﻣِﻦْ اﻟﺪُّﻧْﯿَﺎ"
ﻓﺎﻟﺮﺳﻮل ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﺣﺚ ﻋﻠﻰ اﻟﻤﺒﺎدرة إﻟﻰ اﻷﻋﻤﺎل اﻟﺼﺎﻟﺤﺔ ﻋﻨﺪ ﺣﻠﻮل اﻟﻔﺘﻦ ﻣﻦ ﺻﻼة وﺻﯿﺎم وﺻﺪﻗﺔ وﺑﺮ وأداء ﻟﻠﺤﻘﻮق . اﻟﻮاﺟﺒﺔ ﻋﻠﯿﻚ وﺻﻠﺔ اﻟﺮﺣﻢ وﻗﺮاءة اﻟﻘﺮآن وﻏﯿﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻷﻋﻤﺎل ﺛﺒﺘﻨﺎ اﻟﻠﻪ وإﯾﺎك ﻋﻠﻰ اﻟﻄﺎﻋﺔ

: اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻟﺮاﺑﻊ :ﺗﺮﺑﯿﺔ اﻟﻨﻔﺲ ﻋﻠﻰاﻹﯾﻤﺎن ﺑﺎﻟﻠﻪ وﺑﺎﻟﯿﻮم اﻵﺧﺮ
ﻓﺒﺎﻹﯾﻤﺎن ﺑﺎﻟﻠﻪ: ﯾﺤﺼﻞ ﺗﻌﻈﯿﻤﻪ وﺗﻌﻈﯿﻢ أﻣﺮﻩ وﻣﺮاﻗﺒﺘﻪ ﻓﻲ اﻟﺴﺮ واﻟﻌﻠﻦ، ﺑﺎﻹﯾﻤﺎن ﺑﺎﻟﻠﻪ ﯾﻐﺮس ﻓﻲاﻟﻘﻠﻮب ﻣﺤﺒﺘﻪ وﻣﺮﺿﺎﺗﻪ وﺗﻘﺪﯾﻤﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ اﻟﻤﺤﺎب، ﺑﺎﻹﯾﻤﺎن ﺑﺎﻟﻠﻪ ﯾﺘﻌﺮف ﻋﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﺑﺄﺳﻤﺎﺋﻪ اﻟﺤﺴﻨﻰ وﺻﻔﺎﺗﻪ اﻟﻌﻠﻰ ﻓﯿﻈﻬﺮ أﺛﺮﻫﺎ ﻋﻠﻰ اﻟﺴﻠﻮك واﻷﺧﻼق وﯾﻈﻬﺮ ﻗﻮة .، اﻹﯾﻤﺎن ﺑﻬﺎ وﻗﺖ اﻟﻔﺘﻦ واﻟﺸﺪاﺋﺪ واﻹﯾﻤﺎن ﺑﺎﻟﯿﻮم اﻵﺧﺮ واﻟﯿﻘﯿﻦ اﻟﺠﺎزم ﺑﻤﺎ أﻋﺪ اﻟﻠﻪ ﻓﻲ ذﻟﻚ اﻟﯿﻮم ﻟﻠﻤﺤﺴﻨﯿﻦ وﻣﺎ أﻋﺪ ﻟﻠﻤﺴﯿﺌﯿﻦ ﺗﺤﺼﻞ اﻟﻌﺼﻤﺔ ﺑﺈذن اﻟﻠﻪ ﻣﻦ اﻟﻤﻐﺮﯾﺎت واﻟﺸﻬﻮات اﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﻇﻞ زاﺋﻞ وﻻ ﯾﻌﺮف ﺣﻘﯿﻘﺔ اﻟﺪﻧﯿﺎ إﻻ ﻣﻦ ﻋﺮف ﺣﻘﯿﻘﺔ اﻵﺧﺮة وﻣﺎ أﻋﺪ اﻟﻠﻪ ﻟﻠﻤﺆﻣﻨﯿﻦ ،ﯾﻘﻮل ﺟﻞ وﻋﻼ
( فَأَمَّا مَنْ طَغَى (٣٧) وَآثَرَ الْحَیَاةَ الدُّنْیَا (٣٨) فَإِنَّ الْجَحِیمَ هِیَ الْمَأْوَى (٣٩) وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى (٤٠) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِیَ الْمَأْوَى )
وﯾﺤﺼﻞ اﻟﯿﻘﯿﻦ ﺑﻜﺜﺮة ﻗﺮاءة ﻛﺘﺎب اﻟﻠﻪ ﺑﺘﺪﺑﺮ وﺗﻤﻌﻦ ﯾﻘﺮأ وﯾﺘﺪﺑﺮ ﻣﺎ أﻋﺪ اﻟﻠﻪ ﻟﻌﺒﺎدﻩاﻟﻤﺆﻣﻨﯿﻦ اﻟﺬﯾﻦ ﺣﺮﻣﻮا أﻧﻔﺴﻬﻢ ﻣﻦ اﻟﺸﻬﻮات اﻟﻤﺤﺮﻣﺔ ﺧﻮﻓﺎً ﻣﻦ اﻟﻠﻪ وﻗﺎﻣﻮا ﺑﻤﺎأوﺟﺐ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ ﻣﻦ اﻟﻌﺒﺎدة ﻃﻤﻌﺎً ﻓﻲ اﻷﺟﺮ ﻣﻦ اﻟﻠﻪ وﯾﻘﺮأ ﻓﻲ ﻛﺘﺎب اﻟﻠﻪ ﻣﺎ أﻋﺪاﻟﻠﻪ ﻟﻤﻦ ﻋﺼﺎﻩ ﻣﻦ اﻟﻮﯾﻞ واﻟﺜﺒﻮر ﻓﯿﻜﻮن زاﺟﺮاً ﻟﻪ ﻋﻦ اﻟﻮﻗﻮع ﻓﻲ اﻟﻔﺘﻦ وﻟﻘﺪ ﻛﺎن ﻣﻨﻬﺞ اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﻷﺻﺤﺎﺑﻪ ﻓﻲ ﺗﺮﺑﯿﺘﻪ ﻟﻬﻢ أن ﯾﺮﺑﯿﻬﻢ وﯾﻌﻠﻖ ﻗﻠﻮﺑﻬﻢ ﺑﻤﺎ أﻋﺪ اﻟﻠﻪ ﻟﻬﻢ ﻓﻲ اﻟﺠﻨﺔ ﺣﺘﻰ ﻓﻲ أﺣﻠﻚ اﻟﻈﺮوف وأﻗﺴﻰ اﻟﻔﺘﻦ ﻓﻬﺬا ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﯾﻤﺮ ﺑﺂل ﯾﺎﺳﺮ وﻫﻢ ﯾﻌﺬﺑﻮن وﯾﺴﺤﺒﻮن ﻓﻲ رﻣﻀﺎء ﻣﻜﺔ ﻓﯿﻘﻮل ﻟﻬﻢ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪﻋﻠﯿﻪ . وﺳﻠﻢ ) ﺻﺒﺮاً آل ﯾﺎﺳﺮ ﻓﺈن ﻣﻮﻋﺪﻛﻢ اﻟﺠﻨﺔ ( وﻟﻢ ﯾﻌﻠﻘﻬﻢ وﯾﻌﺪﻫﻢ ﺑﺸﻲءٍ ﻣﻦﺣﻄﺎم اﻟﺪﻧﯿﺎ

: اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻟﺨﺎﻣﺲ :اﻟﻌﻤﻞ ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ واﻟﺪﻋﻮةإﻟﻰ اﻟﻠﻪ
ﻓﺈن اﻟﻌﺎﻣﻞ ﺑﺪﯾﻦ اﻟﻠﻪ اﻟﺬي ﯾﺒﻠﻐﻪ وﯾﻨﺸﺮﻩ اﻟﺬي ﯾﺄﻣﺮ اﻟﻨﺎس ﺑﺎﻟﻤﻌﺮوف وﯾﻨﻬﺎﻫﻢ ﻋﻦ اﻟﻤﻨﻜﺮ ﻫﻮ ﻣﻦ أﺑﻌﺪﻫﻢ ﻋﻦ اﻟﻮﻗﻮع ﻓﻲ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺬي ﯾﻨﺼﺢ ﻟﻠﻤﺴﻠﻤﯿﻦ وﯾﺪﻟﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﺧﯿﺮ ﻫﻮ أﻛﺜﺮ اﻟﻨﺎس ﺑﻌﺪاً ﻋﻦاﻟﻮﻗﻮع ﻓﻲ اﻟﺨﻠﻞ واﻟﺰﻟﻞ وأﻛﺜﺮ اﻟﻨﺎس ﺗﻮﻓﯿﻘﺎ وﻫﺪاﯾﺔ وﺳﺪاداً ،ﯾﻘﻮل اﻟﻠﻪ ﺟﻞ وﻋﻼ
( وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُوا مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتًا (66) وَإِذًا لَّآتَيْنَاهُم مِّن لَّدُنَّا أَجْرًا عَظِيمًا(67) وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا )
ﻓﺤﺼﻞ ﻟﻤﻦ ﻋﻤﻞ ﺑﻤﺎ ﯾﻮﻋﻆ ﺑﻪ .اﻟﺨﯿﺮﯾﺔ و اﻟﺜﺒﺎت واﻷﺟﺮ اﻟﻌﻈﯿﻢ واﻟﻬﺪاﯾﺔ ﻟﻠﺼﺮاط اﻟﻤﺴﺘﻘﯿﻢ

اﻟﻌﺎﺻﻢ اﻟﺴﺎدس :اﻟﺨﻮف ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ واﻟﻔﺮار ﻣﻨﻬﺎ وﻋﺪم اﻻﻏﺘﺮار ﺑﺎﻟﻨﻔﺲ
إن اﻟﻤﺆﻣﻦ اﻟﺼﺎدق اﻟﻤﺘﻮاﺿﻊ اﻟﺬي ﯾﺨﺎف ﻋﻠﻰ ﻧﻔﺴﻪ وﻣﻦ ﺧﺎف ﻧﺠﺎ وﻣﻦ أﻣﻦ ﻫﻠﻚ ﻓﺈذا رأﯾﺖ ﻓﺘﻨﺔ ﻣﺎل أو ﻧﺴﺎء أوﻏﯿﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ ﻓﺎﺑﺘﻌﺪ ، وإﯾﺎك وﻣﻮاﻃﻦ اﻟﻔﺘﻦ واﻟﺮﯾﺐ ، ﺣﺘﻰ ﻻ ﯾﺼﯿﺒﻚ ﻣﻨﻬﺎ ﺷﻲء ، وﻗﺪ ﻋﻠﻤﻨﺎ ﺳﻠﻔﻨﺎ ﻫﺬا اﻟﻤﻨﻬﺞ ﻓﻜﺎﻧﻮا ﯾﺨﺎﻓﻮن ﻣﻨﻬﺎ ، ﻓﻬﺬا اﺑﻦ أﺑﻲ ﻣﻠﯿﻜﺔ ﯾﻘﻮل :
" أدرﻛﺖ ﺛﻼﺛﯿﻦ ﻣﻦ أﺻﺤﺎب رﺳﻮل اﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰاﻟﻠﻪ ﻋﻠﯿﻪ وﺳﻠﻢ ﻛﻠﻬﻢ ﯾﺨﺸﻰ اﻟﻨﻔﺎق ﻋﻠﻰ ﻧﻔﺴﻪ " أ.ﻫـ ، وﻫﺬا أﺑﻮﻫﺮﯾﺮة رﺿﻲ اﻟﻠﻪﻋﻨﻪ ﯾﻘﻮل : ﺗﻜﻮن ﻓﺘﻨﺔ ﻻﯾﻨﺠﻲ ﻣﻨﻬﺎ إﻻ دﻋﺎء ﻛﺪﻋﺎء اﻟﻐﺮق " أ.ﻫـ ،
أي اﻟﺬي ﺑﻠﻎ ﻣﻨﻪ اﻟﺨﻮف واﻟﻮﺟﻞ ﻛﺨﻮف اﻟﺬي أوﺷﻚ ﻋﻠﻰ . اﻟﻐﺮق واﻟﺨﻮف ﻣﻦ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﻤﺤﻤﻮد ﻣﺎﻛﺎن ﺑﺎﻋﺜﺎً ﻋﻠﻰ اﻟﻌﻤﻞ ﻓﻬﺬا ﻧﺒﯿﻨﺎ اﻟﻜﺮﯾﻢ ﺧﺎف ﻣﻦاﻟﻔﺘﻦ ُّﻓﻬﺮع إﻟﻰ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺼﺎﻟﺢ ﻓﻘﺪ أﺧﺮج اﻟﺒﺨﺎري ﻓﻲ ﺻﺤﯿﺤﻪ ﻋﻦ أُمِّ ﺳَﻠَﻤَﺔَ ﻗَﺎﻟَﺖْ اﺳْﺘَﯿْﻘَﻆَ اﻟﻨَّﺒِﻲ ْﺻَﻠَّﻰ اﻟﻠَّﻪُ ﻋَﻠَﯿْﻪِ وَﺳَﻠَّﻢَ ذَاتَﻟَﯿْﻠَﺔٍ ﻓَﻘَﺎلَ ﺳُﺒْﺤَﺎنَ اﻟﻠَّﻪِ ﻣَﺎذَا أُﻧْﺰِلَ اﻟﻠَّﯿْﻠَﺔَ ﻣِﻦْ اﻟْﻔِﺘَﻦِ وَﻣَﺎذَا ﻓُﺘِﺢَ ﻣِﻦ .ِاﻟْﺨَﺰَاﺋِﻦِ أَﯾْﻘِﻈُﻮا ﺻَﻮَاﺣِﺒَﺎتِ اﻟْﺤُﺠَﺮِ ﻓَﺮُبَّ ﻛَﺎﺳِﯿَﺔٍ ﻓِﻲ اﻟﺪُّﻧْﯿَﺎ ﻋَﺎرِﯾَﺔٍ ﻓِﻲ اﻵْﺧِﺮَة

ﻛﯿﻒ ﯾﻌﺮف اﻹﻧﺴﺎن أﻧﻪ وﻗﻊ ﻓﻲاﻟﻔﺘﻨﺔ أم ﻻ ؟
ﺑﻬﺬا اﻷﺛﺮ ﻋﻦ ﺣﺬﯾﻔﺔ رﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - اﻟﻔﻘﯿﻪ ﺑﺎﻟﻔﺘﻦ وﻣﺎأﺧﯿﺮاً أﺧﺘﻢ ﻫﺬا اﻟﺤﺪﯾﺚ ﻋﻦ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺤﺎﻛﻢ وﺻﺤﺤﻪ وواﻓﻘﻪ اﻟﺬﻫﺒﻲ ، أﻧﻪ ﻗﺎل :
" إذا أﺣﺐ أﺣﺪﻛﻢ أنورد ﻓﯿﻬﺎ- ﻛﻤﺎ ﺟﺎء ﻋﻨﺪ ﯾﻌﻠﻢ أﺻﺎﺑﺘﻪ اﻟﻔﺘﻨﺔ أم ﻻ؛ ﻓﻠﯿﻨﻈﺮ ﻓﺈن ﻛﺎن رأى ﺣﻼﻻً ﻛﺎن ﯾﺮاﻩ ﺣﺮاﻣﺎً ﻓﻘﺪ أﺻﺎﺑﺘﻪ اﻟﻔﺘﻨﺔ، وإن ﻛﺎن ﯾﺮى ﺣﺮاﻣﺎً ﻛﺎن ﯾﺮى ﺣﻼﻻً ﻓﻘﺪ أﺻﺎﺑﺘﻪ اﻟﻔﺘﻨﺔ "أ.ﻫـ
ﻓﻤﻦ اﻟﻔﺘﻦ اﻟﺘﻲ ﻻ ﯾﻌﻠﻤﻬﺎ ﻛﺜﯿﺮ ﻣﻦ اﻟﻨﺎس اﻟﺘﻘﻠﺐ ﻓﻲ اﻟﺪﯾﻦ واﻟﺮأي ﻋﻠﻰ ﻏﯿﺮ ﻫﺪى وﺑﺼﯿﺮة ﻓﻤﺮة ﯾﺆﯾﺪ اﻟﺤﻖ وأﻫﻠﻪ وﻣﺮة ﯾﺆﯾﺪ اﻟﺒﺎﻃﻞ وأﻫﻞ واﻟﻤﻬﺘﺪي ﻣﻦ ﻫﺪاﻩ اﻟﻠﻪ واﻟﻤﻌﺼﻮم ﻣﻦ . ﻋﺼﻤﻪ اﻟﻠﻪ



السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

( لا اله الا الله محمد رسول الله )


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 32411
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: &&& العواصم من الفتن &&&   17.08.15 23:37

جزاكم الله خيرا

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
mervat



عدد المساهمات : 1308
تاريخ التسجيل : 23/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: &&& العواصم من الفتن &&&   18.08.15 0:27

بارك الله فيك اخي الفاضل حبيب القرآن
لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا من الظالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب القرآن



عدد المساهمات : 293
تاريخ التسجيل : 12/06/2015

مُساهمةموضوع: رد: &&& العواصم من الفتن &&&   18.08.15 0:51

يوسف عمر كتب:
جزاكم الله خيرا

السلام عليكم

وجزاكم الله مثله اخى الكريم يسعدنى مروركم الطيب حفظكم الله ورزقكم الجنه

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

( لا اله الا الله محمد رسول الله )


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب القرآن



عدد المساهمات : 293
تاريخ التسجيل : 12/06/2015

مُساهمةموضوع: رد: &&& العواصم من الفتن &&&   18.08.15 0:53

mervat كتب:
بارك الله فيك اخي الفاضل حبيب القرآن
لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا من الظالمين

وبارك الله فيكم اختى الفاضله تشرفت بمرركم الطيب حفظكم الله ورزقكم الجنه

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

( لا اله الا الله محمد رسول الله )


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
&&& العواصم من الفتن &&&
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: تعلم دينك لتزداد إيمانا-
انتقل الى: