منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 انزال الستار عن المهدى المختار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الدين



عدد المساهمات : 163
تاريخ التسجيل : 29/05/2015

مُساهمةموضوع: انزال الستار عن المهدى المختار   17.06.15 0:15

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اننى قراءت موضوع بعنوان انزال الستار عن المهدى المختار
ووضع فيه الباحث مواصفات المهدى اجلى اقنى تحت كتفه الايسر شامه مثل عقله الاصبع شبيهه بمذنب ايسون
على عينه اليمنى من ناحيه الانف ثلاث حسنات صغيرات مثل الهلال متجهه لفتحه العين اليمنى
بيده جرح قديم بيده اليسرى
وغير ذالك
وقال العضو اظنه فارس الصحراء
ان عنده دلائل اكيده وهناك امانه لمن يحمل المواصفات ويكون من ال البيت من نسب الحسن بن على رضى الله عنهما
فهل لتعليقاتكم راءى
افهم منه تلك القصه وجزاكم الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30396
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: انزال الستار عن المهدى المختار   17.06.15 2:16

نعم أتذكر أن الموضوع كان في منتدى الملاحم والفتن ثم حذفوه
لكن بصراحة نسيت محتواه
لعل الأخوة والأخوات يفيدونك

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
العقاب الأسود



عدد المساهمات : 698
تاريخ التسجيل : 11/04/2015

مُساهمةموضوع: رد: انزال الستار عن المهدى المختار   17.06.15 15:01


وما هي الامانه التي تتحدث عنها ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الدين



عدد المساهمات : 163
تاريخ التسجيل : 29/05/2015

مُساهمةموضوع: رد: انزال الستار عن المهدى المختار   30.06.15 3:23

الله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب القرآن



عدد المساهمات : 293
تاريخ التسجيل : 12/06/2015

مُساهمةموضوع: رد: انزال الستار عن المهدى المختار   01.08.15 4:32

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هذه الاوصاف كانت فى مخطوطه لم يأتى بجديد

وتم تحريفها

اعطى لك النص الحقيقى

الوجه كوكب دورى

اسود العين اكحل العين واسعه
تحت كتفيه الايسر كما ذكر لك شامه وربما تشبه ما كانت فى رسول الله عليه افضل الصلاه والسلام

اقنى هيه الارنبه بمعنى الدقه وتعطعى الجمال وليس عيب

اجلى هيا الفرغات التى تكون على جانبى الشعر

عريض الجبه

على الخد ثلاث حسنات ولاكن لم يكون مثل الهلال

مقويس الحاجبين وهناك التساق بسيط بينهم

بيده اليسر كما قال بيده جرح قديم بيده اليسرى  

هذا يكفى لا اتكلم على الجسد ولاكن قوى البنيان

من ال البيت من ولد فاطمه رضى الله عنها

فما الجديد وما هيا الامانه التى يعطيها له لا حول ولا قوه الا بالله

كيف لعبد يعطى لعبد امانه من دون الله

( يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ )


(قُلْ كَفَى بِاَللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنكُمْ إِنَّهُ كَانَ بِعِبَادِهِ خَبِيرًا
بَصِيرًا )

( وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّه وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا )

كيفى يعطى الامانه لمن ادرك ان لا اتباع الا كتاب الله وسنه رسول الله عليه افضل السلام

( قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ )

( وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ )

آلمتني كلمت الامانه لا حول ولا قوه الا بالله

اللهم احفظ عبدك المهدى وحرصه من كيد الاعداء والمتربصين

..................................

يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِنْ يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُمْ بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنْبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُمْ مَا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلًا (20) لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21) وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا (22) مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا (23) لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا (24) وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا (25) وَأَنْزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُمْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقًا (26) وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضًا لَمْ تَطَئُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا (27)
..............................................................

تقبل مرور اخيك حبيب القرآن اخى الكريم نور الدين حفظك الله


لا اله الا الله محمد رسول الله



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
انزال الستار عن المهدى المختار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّـهِ :: الملاحم والفتن والنبؤات-
انتقل الى: