منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 المسيح الدجال و تاريخ 666

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 14:06

هل خرج المسيح الدجال في هذا تاريخ 666؟
كسر الباب بموت الفاروق رضي الله عنه و هو عام 644 م و تاريخ 666 هناك فارق 22 عاماً ...
و هل كسر قيده بعد ان غصب الدجال ؟
فتح أنطاكية الرابع عشر من شهر رمضان سنة 666هـ ايضاً تاريخ مميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 14:07

بعض دراسات مسيحية

ان العدد 666 مشارا اليه مرة واحدة، يعني ضرب واحد، يفسر سنة 666 . ان المسيح الدجال، وفي هذه الحقبة من التاريخ، يظهر ذاته من خلال ظاهرة الإسلام، الذي ينكر مباشرة سر الثالوث الاقدس والوهية سيدنا يسوع المسيح. الإسلام، بقوته العسكرية يثور في كل مكان، مدمرا كل الجماعات المسيحية القديمة؛ انه يحتاج اوروبا، وانه بفضل تدخلي الوالدي والعجيب، الذي توسله بقوة الاب الاقدس، لم ينجح في تدمير المسيحية تماما.

ان العدد 666 مشار اليه مرتين، يعني ضرب اثنين، يعبر عن سنة 1332. في هذه الحقبة التاريخية، يظهر المسيح الدجال ذاته بهجمة جذرية ضد الايمان بكلمة الله. فمن خلال الفلاسفة الذين يبداون باعطاء قيمة حصرية للعلم، ومن ثم للعقل، يخطط تدريجيا لتاسيس معيار اوحد للحقيقة، وهو العقل الانساني. وتولد اذا الاخطاء الفلسفية الكبرى، التي تمتد خلال الاجيال وحتى ايامنا هذه.

ان الاهمية المبالغ فيها، والمعطاة للعقل، كمعيار حصري للحقيقة، يقود بالضرورة الى تدمير الايمان بكلمة الله. بالفعل ومع الاصلاح البروتستانتي، يتم رفض التقليد كنبع للبشارة الالهية؛ ولم يعد يقبل سوى الكتاب المقدس. ولكن هذا ايضا يجب ان يفسر بواسطة العقل، وترفض بتعنت السلطة الحقيقة لهرمية الكنيسة، التي لها، عهد السيد المسيح بمهمة حفظ مستودع الايمان. كل واحد هو حر في قراءة وفهم الكتاب المقدس حسب تفسيره الشخصي. بهذه الطريقة يدمر الايمان بكلمة الله.

ان عمل المسيح الدجال في هذه الحقبة من التاريخ، هو شق الكنيسة، وانشاء تبعا لذلك، عدة طوائف مسيحية جديدة، تدفع تدريجيا، الى فقدان الايمان الحق بكلمة الله بشكل يزداد اتساعا.
ان العدد 666 مشارا اليه ثلاث مرات، يعبر عن سنة 1998. في هذه الحقبة من التاريخ، الماسونية، وبمعاونة الماسونية الكنسية، ستنجح ضمن هدفها الكبير: في بناء صنم لتضعه مكان السيد المسيح والكنيسة. وبناء على ذلك، ان الصورة المقامة لتكريم الوحش الاول ليعبدها كل سكان الارض، والذي سيختم بخاتمه كل الذين يريدون ان يبيعوا او يشتروا، هي صورة المسيح الدجال.

ستصلون هكذا الى قمة التطهير، والمحنة الكبرى، والجحود. ان ذلك سيكون عاما، لان، تقريباً، الجميع سيتبعون المسيح المزيف، والكنيسة المزيفة. عندها سيفتح الباب لظهور الرجل، او شخص المسيح الدجال نفسه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 15:36

فلنسوق اولا بعض الاجزاء من سفر الرؤيا والتى تخص مسألة الوحش ونرجو من القراء مراجعة تلك النصوص من خلال نسخة من الكتاب المقدس او شبكة الانترنت:
(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-11)(ورأيت وحشا آخر خارجا من الأرض، وكان له قرنان أشبه بقرني الحمل، ولكنه يتكلم مثل تنين.)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-12)(وكل سلطان الوحش الأول يتولاه بمحضر منه. فجعل الأرض وأهلها يسجدون للوحش الأول الذي شفي من جرحه المميت،)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-13)(ويأتي بخوارق عظيمة حتى إنه ينزل نارا من السماء على الأرض بمحضر من الناس،)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-14)(ويضل أهل الأرض بالخوارق التي أوتي أن يجريها بمحضر من الوحش، ويشير على أهل الأرض بأن يصنعوا صورة للوحش الذي جرح بالسيف وظل حيا.)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-15)(وأوتي أن يعطي صورة الوحش نفسا، حتى إن صورة الوحش تكلمت وجعلت جميع الذين لا يسجدون لصورة الوحش يقتلون.)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-16)(وجعل جميع الناس صغارا وكبارا، أغنياء وفقراء أحرارا وعبيدا، يسمون يدهم اليمنى أو جبهتهم)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-17)(فلا يستطيع أحد أن يشتري أو يبيع إلا إذا كانت عليه سمة باسم الوحش أو بعدد اسمه.)

(الكاثوليكة)(رؤيا يوحنا)(Rv-13-18)(هذه ساعة الحذاقة فمن كان ذكيا فليحسب عدد اسم الوحش: إنه عدد أسم إنسان وعدده ستمائة وستة وستون.)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 15:44

بداية عبادة الشيطان


هذا الفكر المنحرف فكر قديم، ولكن اختلف المؤرخون في نشأته وبداية ظهوره:

فذهب بعضهم إلى أنه بدأ في القرن الأول للميلاد عند " الغنوصيين " وهؤلاء كانوا ينظرون إلى الشيطان على أنه مساوٍ لله تعالى في القوة والسلطان...

ثم تطور هؤلاء إلى " البولسيين " الذين كانوا يؤمنون بأن الشيطان هو خالق هذا الكون ، وأن الله لم يقدر على أخذه منه ، وبما أنهم يعيشون في هذا الكون فلا بد لهم من عبادة خالقه " المزعوم " إبليس.

كما وجدت تلك العبادة في بعض " فرسان الهيكل " الذين أنشـأتهم الكنيسة ليخوضوا الحـروب الصليبية سنة 1118م ، وهزمهم صلاح الدين عام 1291م . وقـد أُعدم رئيسهم " جـاك دي مولي " وأتباعه .

وقد صوروا الشيطان على شكل قط أسود، ووجدت عندهم بعض الرموز والأدوات الشيطانية كالنجمة الخماسية التي يتوسطها رأس الكبش كما يقول داني أوشم.

وقد اختفت تلك العبادة لزمن طويل ، ولكنها بدأت تعود في العصر الحديث بقوة حتى وجـدت منظمات شيطانية لعبدة الشيطان كمنظمة ( ONA ) في بريطانيا ، و ( OSV ) في أيرلندا، و" معبد سِت " في أمريكا ، و" كنيسة الشيطان " وهي أكبر وأخطر هذه المنظمات جميعاً ، وقد أسسـها الكاهن اليهودي الساحر ( أنطون لافي ) سنة 1966 ، ويقدر عدد المنتمين إليها بـ 50 ألف عضو ، ولها فروع في أمريكا وأوروبا وإفريقيا .إلا أنها قد انتشرت وبصورة موسعة في القرن التاسع عشر على يد ساحر إنجليزي يدعى أليستر كراولي وهو من عائلة عادية تخرج من جامعة كامبردج في بريطانيا, كان مهتم بالظواهر والعبادات الغريبة, دافع عن الإثارة والشهوات الجنسية في كتابه "الشيطان الأبيض".

وفي أواخر القرن الماضي انضم كراولي إلى نظام "العهد الذهبي" وهي أحد الجماعات السرية وأصبح كراولي هو المعلم الأول لجماعة عبدة الشيطان , وكان يعلن أنه يتمنى أن يكون قديس الشيطان.

وفي عام 1900 ترك "العهد الذهبي" و عمل نظام خاصة فيه يسمى "النجم الفضي" وبدأ يسافر إلى أنحاء العالم وأشتهر بتعاطيه ومتاجرته في المخدرات مما جعل الحكومة الإيطالية تقوم بطرده ثم سافر بعدها لسيلان وأكمل مشواره.
ألف كراولي كتاب القانون الذي دعا فيه إلى تحطيم الأسس والقواعد الأخلاقية التي تحكم المجتمعات ودعا إلى الإباحية الجنسية ,وتوفي عام 1947 م .

ثم بعد ذلك طور هذا المذهب أنتون ساندور ليفي وهو يهودي الأصل أمريكي الجنسية، ويزعم أنتون أن الله قد ظلم إبليس تعال الله عن ذلك علواً كبير.


وهذا هو مؤلف الإنجيل الأسود


يقول أنتون إن إبليس ملاك تعرض للظلم على الرغم من أنه رمز القوة , وينكر أنتون الأديان جميعها ويطالب بدليل مادي على وجود الله أما الشيطان فالأدلة عليه كثيرة وآثارها موجودة وقوته خارقة.

فالشيطان بنظر هذا الداعي اليهودي يمثل الانغماس الذاتي وإطلاق المرء العنان لأهوائه ورغباته وشهواته بدلاً من الامتناع عنها .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 15:45

الإنجيل الأسود


والشيطان يمثل التواجد الحيوي الغير كاذب و يمثل الحكمة غير المشوهة وغير الملوثة بدلاً من خداع النفس بأفكار زائفة.
ألف أنتون العديد من الكتب وقام بعم
ل بارز وهو إنشاء كنيسة الشيطان في سان فرانسيسكو في 30 أبريل من عام 1966 ويقومون فيها بتمجيد الشيطان والاستمتاع بكل ما حرمته الأديان , واستمر أنتون بأعماله إلى أن توفي في عام 1997 م.

وما هي طقوسهم و رموزهم ...؟!


عبدة الشيطان هم من يعتبرون الشيطان ربهم فيتقربون منه و يدّعون أنهم يحصلون على قوة عظيمة عند ممارسة طقوسهم .
"حركش" هو الشيطان الذي يعبدونه , وعند تجمعهم وممارسة طقوسهم يقومون بعدة أمور مثل:
*تدخين جماعي للمخدرات والخمور بكميات كبيرة .

*دوران الرؤوس وتحريكها بعنف وبقوة ورقص قوي هائج والأعين مغمضة .

*رفع أذرعهم للأعلى ليدعون لشيطانهم الأكبر.

* يرسمون بالهواء بأيديهم تحية الشيطان .

* الممارسات الشاذة و الدعارة الجماعية حتى مع الحيوانات .

* تقديم قرابين للشيطان وهي ذبح القطط والكلاب حيث كما يعتقدون بأنها حارسة لعالم الشيطان ثم دهن دمائها بأجسادهم .

*الذهاب للقبور وتشويه الجثث والرقص فوقها وممارسات شاذة مع الموتى وشرب دماء الجثث حديثة الوفاة.

*الذهاب للصحراء والكهوف حيث يعيشون أياما في الظلام دون أي نور .

* تنكيس الصليب أي قلبه.

* ذبح طفل رضيع وسكب دمائه في كؤوس وشربها .

*استحضار أرواح الشر وممارسة الشعوذة والسحر الأسود .

*اجتماعاتهم كل 13 يوم من كل شهر وأقل عدد للاجتماعات يكون بين 7-8 أفراد .حيث يبدؤون صلواتهم بصب الدماء على الرأس والجسد مع سماع الموسيقى الصاخبة .

ويقولون في تبرير نبش القبور والمبيت في المقابر بأنها تساعدهم على تقسية قلوبهم ولمعاينة العدم والشعور به والتدريب على ممارسة القتل دون أن تطرف لهم عين وقيل عن تلطيخ اليدين والجسم بالدم بأنها تساعد الشخص على أن يكون عنيفاً لا يأبى الموت ولا يخاف القتل لأنه يعايش الدماء يومياً فكل ذلك يساعد على عدم الخضوع لأيٍ كان .....

أشكالهم :


قصات شعر غريبة , ارتداء الملابس السوداء المطبوع عليها نقوش شيطانية ,تزين بالحلي الفضية ذات الأشكال غير المألوفة والتي تعبر عن أفكارهم , أساور من الجلد الأسود عليها جماجم وهياكل عظمية, سلاسل فضة على الرقبة والخصر, ثقب الأذن واللسان والحاجب والأنف ,التكثير من الوشم وخصوصاً منطقة البطن والكتفين وتجريح اليدين ..
أما بالنسبة للنساء فيستخدمن بالإضافة إلى كل ما ذكر,الكحل والظل والمانكير الأسود ,الروج الأحمر أو الأرجواني القاتم بالإضافة إلى البودرة البيضاء .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 15:47

إن الرمز 666 متعلق برؤية انجيلية موجودة في رؤيا يوحنا اللاهوتي .. أي في سفر الرؤيا في الإصحاح الثالث عشر (13 : 18). 666وهو الرقم الذي يرمز للمسيح الدجال إنه W.W.W,وهنا ........هل الدخول لهذة الشبكة له علاقة بالأمر ........كل شئ قابل للنقاش حرف W ومقابله في العربية هو حرف "الواو"في حساب الجمل "الواو" يساوي رقم 6ولخطورة هذا الأمر نشر العديد من علماء الإنجيل تعليقاتهم متهمين بوش بأنه الوحش الذي يتحدث عن الإنجيل في آخر الإصحاح 13 من سفر الرؤيا الذي جاء فيه:"ويجعل جميع الذين لا يسجدون لصورة الوحش يقتلون، ويجعل الجميع الصغار والكبار والأغنياء والفقراء والأحرار والعبيد تصنع لهم سمة على يدهم اليمنى أو على جبهتهم وأن لا يقدر أحد أن يشتري أو يبيع إلا من له السمة أو اسم الوحش أو عدد اسمه.هنا الحكمة. من له فهم فليحسب عدد الوحش فإنه إنسان.وعدده ستمائة وستة وستون". لهذا ‬يخاف ‬المسيحيون ‬من ‬هذا ‬الرقم ‬ومن ‬له ‬علاقة ‬به
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 15:52

والواقع أن العدد 666 وإن كان الشيطانيون يكتبونه الآن على جبهتهم بلغات مختلفة إلا أنه عند إستعلان الدجال لن يكتب هذا العدد إلا بالحروف اليونانية خى وكسى وفاو CxV¢ أى بحروف لغة الإمبراطورية اليونانية العائدة لتحكم الأرض من جديد كإمبراطورية ثامنة وهى من السبع الإمبراطوريات التى حكمت العالم وسقطت.
وكان تشارلز مانسون زعيم الهيبز وعضو معبد الشيطان بسان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الأمريكية قد إدعى أنه ابن الإنسان وأنه المسيح ووضع على جبهته العلامة ( X ) والتى تشير إلى تبعيته للشيطان الذى سينتحل اسم المسيح في منطوقه اليوناني " خريستو " Cristou ومختصره " خى " X.
والواقع أن ظاهرة عبادة الشيطان تعد من أخطر الظواهر التى ستنتشر فى الأيام الأخيرة لتهيىء العالم لقبول المسيح الدجال أى سيد الظلام الذى يطلبونه ويتعبدون له ليملك عليهم ليس بصورة خفية أو سرية وإنما بصورة علنية منتحلاً اسم المسيح وصفته وهيئته.
إن ما يفعله الشيطانيون وجماعة أبناء الشيطان ليس لعبة وليس وسيلة ترفيه أو تسلية أو إختبار . إنها عبادة شيطانية نجسة هدفها إفساد المجتمع وسفك دماء الجنس البشرى وتضليله لمعاداة خالقه. فلا نستخف بالأمر سيما وأن الشيطان يوسم أتباعه الآن ولأول مرة فى تاريخ العالم بالعدد 666 .
وهذا إعلان للعالم يكشف بجلاء تام عن قرب إستعلان المسيح الدجال الذى سـيأمر الجميع أن يصنعـوا لهم سـمة على يدهـم اليمنى أو على جبهتهـم بحيث لا يستطيع أحد أن يبيع أو يشترى إلا من له هذه الســمة ( X ) أو عدد اسم الوحش (xV¢ ) اللذان يتكون من مجموعهما العدد 666 ويكتب باليونانية بالحروف خى وكسى وفاو CxV¢ والذى يكتبه الشيطانيون الآن على جبهتهم بأعداد اللغات المختلفة للدلالة على بنوتهم للشيطان وتعبدهم له.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30633
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 16:16

جميل جدا
بارك الله فيك وجزاكم الرحمن خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   06.10.13 17:29

و فيكم بارك الرحمن أخي يوسف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الهدى



عدد المساهمات : 716
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   15.10.13 21:32

جزاك الله خيرا
وبارك بك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام البراء



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 20/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   14.11.13 13:34

السلام عليكم ورحمة الله
موضوع جديد بارك الله فيك
وجزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   16.01.14 19:32

و فيكم بارك الرحمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله



عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   16.01.14 19:36

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
هناك شيء احببت ان اضيفه على الموضوع
لو جمعنا 6+6+6= 18 ونلاحظ ان في القرآن الكريم سورة رقم 18 هي الكهف و هي سورة الوحيدة العاصمة من الدجال و فتنته باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الهدى



عدد المساهمات : 716
تاريخ التسجيل : 22/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   16.01.14 20:08

سبحان الله القران الكريم لا تنتهي عجائبه
ربنا زدنا علما وانفعنا بما علمتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
مشرف


عدد المساهمات : 3128
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: المسيح الدجال و تاريخ 666   16.01.14 20:13

فعلا سبحان الله

هناك أيضا موضوع قرأته في أحد المنتديات بخصوص ترتيب سور القرآن (الإسراء ، الكهف ، مريم)

سورة الإسراء = إنشاء دولة إسرائيل

سورة الكهف = المهدي + المسيح الدجال

سورة مريم = نزول المسيح عيسى بن مريم عليهما السلام

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
المسيح الدجال و تاريخ 666
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: فتنة الدجال-
انتقل الى: