منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 شرح متن الاجرومية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   20.11.14 17:10

(٤١)
(( وإنك )) : الواو بحسب ما قبلها ، إن حرف توكيد ونصب تنصب الاسم وترفع
الخبر ، والكاف ضمير مبني على الفتح محله نصب اسم إن ، إ ْ ذما حرف شرط جازم يجزم
فعلين الأول فعل الشرط والثاني جوابه وجزاؤه .
(( تأت )) : فعل مضارع مجزوم بإ ْ ذما لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه حذف الياء
والكسرة قبلها دليل عليها ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت ، وما اسم موصول بمعنى
الذي مبني على السكون محله نصب على المفعولية ، أنت ضمير منفصل مبني على السكون
محله رفع على الابتداء والتاء حرف خطاب .
(( آمر )) : خبر المبتدأ ، به جار ومجرور ، تلف فعل مضارع مجزوم بإذما لأنه جواب
الشرط ، وعلامة جزمه حذف الياء والكسرة قبلها دليل عليها ، من اسم موصول مبني على
السكون محله نصب على المفعولية . إيا ضمير منفصل
مفعول مقدم لتأمر مبني على السكون محله نصب والهاء حرف دال على الغيبة
(( تأمر )) : فعل مضارع . آتيا مفعول ثاني لتلف .
والمعنى : وإنك فعلت الشيء الذي أنت آمر غيرك بفعله تجد من تأمره بالفعل فاعلا له .
الثاني عشر : أي نحو قوله تعالى : ﴿ َأيًّا ما تدْعوْا َفَله الأَسْماء اْلحسْنى ﴾ .
وإعرابه :
(( أيا )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين مفعو ٌ ل مقدم منصوب ، وعلامة نصبه فتحة
ظاهرة في آخره ، ما صلة .
(( تدعوا )) : فعل مضارع مجزوم بأيا لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه حذف النون ،
والواو فاعل .
فله : الفاء واقعة في جواب أيا .
(( له )) : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر مقدم . والأسماء : مبتدأ مؤخر .
(( الحسنى )) : صفة للأسماء وصفة المرفوع مرفوع ، والجملة من المبتدأ والخبر في محل
جزم جواب الشرط .
الثالث عشر : متى ، نحو قول الشاعر :
متى أضع العمامة تعرفوني
وإعرابه :
(٤٢)
(( متى )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين الأول فعل الشرط ، والثاني جوابه وجزاؤه مبني
على السكون محله نصب على الظرفية .
(( أضع )) : فعل مضارع مجزوم بمتى ؛ لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه السكون
وحرك بالكسر لالتقاء الساكنين ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنا .
(( العمامة )) : مفعول به منصوب .
(( تعرفوني )) : فعل مضارع مجزوم بمتى ؛ لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه حذف
النون والواو فاعل ، والنون للوقاية ، والياء ضمير مبني على السكون محله نصب على
المفعولية .
الرابع عشر : أيان ، نحو قول الشاعر :
فأيان ما تعدل به الريح تنترل
وإعرابه :
الفاء بحسب ما قبلها .
(( أيان )) : اسم شرط جازم يجزم الأول : فعل الشرط ، والثاني : جوابه وجزاؤه ،
مبني على الفتح محله نصب على الظرفية .
(( ما )) : زائدة .
(( تعدل )) : فعل مضارع مجزوم بيان ؛ لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه السكون .
(( به )) : جار ومجرور .
(( الريح )) : فاعل .
(( تترل )) : فعل مضارع مجزوم بأيان لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه السكون
وحرك بالكسر لأجل الرويّ .
الخامس عشر : أين ، نحو قوله تعالى : ﴿ َأينما تكونوْا يدرِككُّم اَلموت ﴾
إعرابه :
(( أين )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين مبني على الفتح محله نصب على الظرفية ، ما
صلة .
(( تكونوا )) : فعل مضارع مجزوم بأين لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه حذف النون ،
والواو فاعل .
(( يدرككم )) : يدرك فعل مضارع مجزوم بأين ؛ لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه
السكون ، والكاف ضمير مبني على الضم محله نصب على المفعولية والميم علامة الجمع .
(( المو ت )) : فاعل


عدل سابقا من قبل عبد النور في 02.12.14 16:01 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   20.11.14 17:31

السادس عشر : أنى ، نحو قول الشاعر :
فأصبحت أنى تأتها تستجر ﺑﻬا *** تجد حطبًا جز ً لا ونارًا تأججا
وإعرابه :
فأصبحت : الفاء بحسب ما قبلها ، أصبح فعل ماضٍ ناقص من أخوات
كان يرفع الاسم وينصب الخبر ، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح محله رفع اسم أصبح .
(( أنى )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين ، الأول فعل الشرط ، والثاني جوابه وجزاؤه
مبني على السكون محله نصب على الظرفية .
(( تأتِ )) : فعل مضارع مجزوم بأنى لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه حذف الياء
والكسرة قلبها دليل عليها ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت ، والهاء ضمير مبني على
السكون محله نصب على المفعولية .
(( تستجر )) : فعل مضارع بدل من تأت ، وبدل الجزوم مجزوم ، وعلامة جزمه
السكون ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت .
(( بها )) : جار ومجرور .
(( تجد )) : فعل مضارع مجزوم بأنى ، لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه السكون ،
والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت .
(( حطبًا )) : مفعول به ومنصوب
(( جز ً لا )) : صفة لحطبا ، وصفة المنصوب منصوب .
(( ونارًا )) : الواو عاطفة ، نارًا معطوف على حطبًا ، والمعطوف على المنصوب
منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
(( تأججا )) : فعل ماضِ والألف للإطلاق ، والفاعل مستتر يعود على النار

السابع عشر : حيثما ، نحو قول الشاعر :
حيثما تستقم يقدر لك الله نجا حا في غابر الأزمان
وإعرابه :
(( حيثما )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين ، الأول فعل الشرط ، والثاني جوابه وجزاؤه
مبني على السكون في محل نصب على الظرفية .
(( تستقم )) : فعل مضارع مجزوم بحيثما ؛ لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه السكون ،
والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت .
(( يقدر )) : فعل مضارع مجرور بحيثما ؛ لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه السكون .
(( لك )) : جار ومجرور .
(( الله )) : فاعل .
(( نجاحًا )) : مفعول به .
(( في غابر )) : جار ومجرور . غابر مضاف ، والأزمان مضاف إليه


عدل سابقا من قبل عبد النور في 02.12.14 15:45 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   20.11.14 17:34

الثامن عشر : كيفما ، نحو : كيفما تجلس أجلس . وإعرابه :
(( كيفما )) : اسم شرط جازم يجزم فعلين ، الأول فعل الشرط ، والثاني جوابه وجزاؤه
مبني على السكون محله نصب على الظرفية .
(( تجلس )) : فعل مضارع مجزوم بكيفما لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه السكون ،
والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت .
(( أجلس )) : فعل مضارع مجزوم بكيفما ؛ لأنه جواب الشرط ، وعلامة جزمه
السكون ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنا .
( قوله : وإذا في الشعر خاصة ) يعني : أن مما يجزم فعلين زيادة على الثمانية عشر إذا ولا
يجزم ا إلا في النظم دون النثر نحو قول الشاعر :
استغن ما أغناك ربك بالغنى *** وإذا تصبك خصاصة فتجمل
وإعرابه :
(( استغن )) : فعل أمر مبني على ما يجزم به مضارعه وهو حذف الياء والكسرة قبلها
دليل عليها ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت ، ما مصدرية ظرفية .
(( أغناك )) : أغنى فعل ماض ، والكاف ضمير مبني على الفتح محله النصب على
المفعولية .
(( بالغنى )) : جار ومجرور
(( وإذا تصبك )) : الواو للاستئناف ، إذا اسم شرط جازم يجزم فعلين ، الأول فعل
الشرط ، والثاني جوابه وجزاؤه مبني على السكون محله نصب على الظرفية ، تصب فعل
مضارع مجزوم بإذا لأنه فعل الشرط ، وعلامة جزمه السكون ، والكاف ضمير مبني على
الفتح محله نصب على المفعولية .
(( فتجمل )) : الفاء واقعة في جواب الشرط ، تجمل فعل أمر مبني على السكون وحرك
بالكسر لأجل الروي ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنت ، والجملة من الفعل والفاعل في
محل جزم جواب الشرط .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 02.12.14 15:56 عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   20.11.14 17:47

(٤٦)
باب مرفوعات الأسماء
(( الْمرفُوعات سبعةٌ
وهِي : اْلفَاعِلُ ،  واْلمفعول الَّذِي َلم يسم فَاعِلُه. وْاُلمبتدُأ ، وخبره ، وا سم (( كَا َن ))
وَأ خواتِها ،وخبر(( إِنَّ )) وَأ خواتِها ،  والتابع لِلْمرفوعِ ، وهو َأ ربعُة َأشياءَ : النعت ،
واْلعطف ، والتوكِيد ، والْبدلُ )) .


مثال الفاعل : جاء زيد ، والفتى ، والقاضي ، وغلامي .
وإعرابه : معروف مما سبق .
ومثال المرفوع الذي لم يسم فاعله : ضرب زيد ، والفتى ، والقاضي ، وغلامي .
وإعرابه :
ضرب : فعل ماض لما لم يسم فاعله .
زيد : نائب فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
والفتى : معطوف على زيد ، والمعطوف على المرفوع مرفوع [ وعلامة رفعه ضمة
مقدرة على الألف ، والقاضي : ضمة مقدرة على الياء ، وغلامي ضمة مقدرة على ما قبل
ياء المتكلم كما هو معروف ] .
ومثال المبتدأ والخبر : زيد قائم . وإعرابه معروف .
ومثال اسم كان وأخواتها : كان زيد قائمًا . وإعرابه :
كان : فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر .
زيد : اسم كان مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
قائمًا : خبر كان منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
ومثال  خبر إن وأخواتها : إن زيدًا قائم . وإعرابه :
إنَّ : حرف توكيد ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر .
زيدًا : اسم إن منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
قائم : خبر إن مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
[ ومثال التابع للمرفوع : جاء زيد الفاضل . وإعرابه :
جاء : فعل مبني على الفتح
.
زيد : فاعل والفاعل مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
الفاضل : نعت لزيد ، والنعت يتبع المنعوت في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه ضمة
ظاهرة في آخره .


ومثال العطف : جاء زيد وعمرو ، وإعرابه معروف .
ومثال البدل : جاء زيد أخوك . وإعرابه :
جاء : فعل ماض ، زيد : فاعل .
أخوك : بدل من زيد ، والبدل يتبع المبدل منه في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه
الواو نيابة عن الضمة ؛ لأنه من الأسماء الخمسة . أخو : مضاف ، والكاف ضمير مبني على
الفتح محله جر بالمضاف .
ومثال التوكيد : جاء زيد نفسه . وإعرابه :
جاء : فعل ماض ، زيد : فاعل .
نفس : توكيد لعمرو ، والتوكيد يتبع المؤكد في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه
ضمة ظاهرة في آخره . نفس مضاف والهاء ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف ] .
والمثال الجامع للتوابع : جاء الرجل الفاضل عمر نفسه أخوك وعمرو .
وإعرابه :
جاء : فعل ماض .
الرجل : فاعل .
الفاضل : نعت للرجل .
عمر : عطف بيان على الرجل .
نفسه : توكيد للرجل .
أخوك : بدل من الرجل .
وعمرو : الواو حرف عطف ، عمرو : معطوف على الرجل


عدل سابقا من قبل عبد النور في 13.12.14 13:56 عدل 6 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 13:41

(٤٨)
باب الفاعل
(( اْلفَاعِلُ هو : الاسم اْلمرفُوع اْلمذكور َقبله فِعلُه . وهو  عَلى قِسمين : ظَاِهرٍ ،
ومضمرٍ .
َفالظَّاهِر ؛ نحْو َقولك : قَام زيد، ويقُوم زيد، وقَام الزيدانِ ، ويقُم الزيدانِ ، وقَام
الزيدون ، ويقُوم الزيدون ، وقَام الرجا ُ ل ، ويقُوم الرجا ُل ، وقَامت هِند. وتُقوم هِند ،
وقَامتِ اْلهِندانِ ، وتقُوم اْلهِندانِ ، وقَامتِ اْلهِندات ، وتقُوم اْلهِندات ، وقَامتِ اْلهنو د ،
وتقُوم اْلهنود ، وقَام َأ خوك ، ويقُوم َأ خوك ، وقَام ُ غلامِي ، ويقُوم ُ غلامِي ، وما َأشبه
َ ذلِك )) .


لما ذكر المرفوعات إجما ًلا ذكرها تفصيلا على سبيل اللف والنشر المرتب ، قوله : نحو
قولك قام زيد ويقوم زيد إلى آخره ، هذه عشرون مثا لا عشرة مع الفعل الماضي ، وعشرة
مع المضارع ،
وكلها أسماء ظاهرة وإعرابها معروف مما تقدم .
* * *



(( وْاُلمضمر اِثنا عشر ، نحْو َقولِك : ضربت. و  ضربنا ، و ضربت ، و .ضربتِِ ،
و  ضربتما ،  و  ضربتم ، و ضربتن ،  و ضر ب ، و ضربت و ضربا ،  و ضربوا ، وضربن )) .




لما قدم الكلام على الفاعل الظاهر تكلم على الفاعل المضمر وهو اثنا عشر ضميرًا :
سبعة للحاضر ، وخمسة للغائب ، ضربت : للمتكلم ، وضربنا : للمعظِّم نفسه أو معه غيره
، وضربت : للمخاطب ، وضربتِ للمخاطبة ، وضربتما : للمثنى ، وضربتمْ : للمخاطبين ،
وضربتن للمخاطبات ، وضر ب : للغائب ، وضربتْ : للغائبة ، وضربا : للمثنى الغائب ،
وضربوا : للغائبين ، وضربن : للغائبات .

وإعرابه :
ضربت : فعل وفاعل حد الفعل ضرب ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم ، محله رفع
على الفاعلية .
ضربنا : فعل وفاعل كذلك ، ونا ضمير متصل مبني على السكون ، محله رفع على
الفاعلية .
(٤٩)
ضربت : فعل وفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح ، محله رفع على الفاعلية .
ضربتِ : فعل وفاعل ، حد الفعل ضرب ، والتاء ضمير متصل مبني على الكسر ، محله
رفع على الفاعلية .
ضربتما : فعل وفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم ، محله رفع على الفاعلية ،
والميم والألف حرفان دالان على التثنية .
ضربتم : فعل وفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم ، محله رفع على الفاعلية ،
والميم علامة الجمع .
ضربتن : فعل وفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم ، محله رفع على الفاعلية ،
والنون علامة جمع لنسوة .
زيد ضرب : زيد مبتدأ مرفوع بالابتداء ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره ، ضرب
فعل ماض والفاعل مستتر جوازًا تقديره هو .
هند ضربت : هند مبتدأ ، ضربت ضرب فعل ماض ، والتاء علامة التأنيث ، والفاعل
مستتر جوازًا تقديره هي .
الزيدان ضربا : الزيدان مبتدأ [ مرفوع بالابتداء ، وعلامة رفعه الألف نيابة عن الضمة ؛
لأنه مثنى ] ، ضربا فعل وفاعل ، والألف ضمير مبني على السكون محله رفع على الفاعلية .
الهندان ضربتا : الهندان مبتدأ ، ضربتا ضرب فعل ماض والتاء علامة التأنيث وحركت
بالفتح لالتقاء الساكنين والألف ضمير متصل مبني على السكون محله رفع على الفاعلية .
الزيدون ضربوا : الزيدون مبتدأ ، ضربوا فعل وفاعل ، والواو ضمير متصل مبني على
السكون محله رفع على الفاعلية .
الهندات ضربن : الهندات مبتدأ ، ضربن فعل وفاعل ، والنون ضمير متصل مبني على
الفتح محله رفع على الفاعلية ، وهذا كله للمضمر المتصل .
وأما المنفصل : فهو نحو قولك : ما ضرب إلا أنا . وما ضرب إلا نحن ، وما ضرب إلا
أنت ، وما ضرب إلا أنتِ ، وما ضرب إلا أنتما ، وما ضرب إلا أنتمْ ، وما ضرب إلا
أنتنّ ، وما ضرب إلا هو ، وما ضرب إلا هي ، وما ضرب إلا هما ، وما ضرب إلا هم ،
وما ضرب إلا هن .

وإعرابه :


عدل سابقا من قبل عبد النور في 03.12.14 16:33 عدل 9 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 13:53

ما ضرب إلا أنا :ما : نافية ، ضرب فعل ماض ، إلا أداة حصر ، أنا
ضمير منفصل مبني على السكون محله رفع على الفاعلية .
ما ضرب إلا نحن ، إعرابه : كذلك . نحن ضمير منفصل مبني على الضم محله رفع على
الفاعلية .
ما ضرب إلا أنت: أنت ضمير منفصل مبني على السكون محله رفع على الفاعلية ،
والتاء حرف خطاب
ما ضرب إلا أنتِ : كذلك .
ما ضرب إلا أنتما ضمير منفصل مبني على السكون محله رفع على الفاعلية ،
والتاء حرف خطاب  ، والميم والألف حرفان دالان على التثنية
ما ضرب إلا أنتم : وإعرابه : كالذي قبله ، والميم علامة على الجمع .
ما ضرب إلا أنتنّ : كذلك ، والنون علامة جمع النسوة .
ما ضرب إلا هو : إلا : أداة حصر ، هو ضمير منفصل مبني على الفتح محله رفع على
الفاعلية .
ما ضرب إلا هي : كذلك .
ما ضرب إلا هما : إلا : أداة حصر ، هما : ضمير منفصل مبني على السكون محله رفع
على الفاعلية .
ما ضرب إلا هم : كذلك .
ما ضرب إلا هنّ : ما : نافية ، ضرب : فعل ماض ، إلا : أداة حصر ، هن : ضمير
منفصل مبني على الفتح محله رفع على الفاعلية .
وكذلك تقول مع المضارع في الاتصال والانفصال فتقول في الاتصال : أضرب ،
ونضرب ، وتضرب إلى آخره ، وتقول في الانفصال ما يضرب إلا أنا إلى آخره[/color]


عدل سابقا من قبل عبد النور في 02.12.14 19:50 عدل 13 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 14:10

(٥١)
باب المفعول الذي لم يسم فاعله
(( وهو: الاسم اْلمرفُوع الَّذِي َلم يذ ك رمعه فَاعِلُه. َفإِ ْن كَا َن اْلفِعلُ ماضِيا ضم َأ ولُه
وكُسِر ما َقبل آخِرِهِ ،  وإِنْ كَان مضارِعا ضم َأ ولُه وفُتِح ما َقبل آخِرِهِ .
وهو عَلى قِسمينِ : ظَاهِرٍ ، ومضمرٍ .
َفالظَّاهِر نحو َقولِك : ضرِ ب زيد. ويضرب زيد وأُكْرِم عمرو ، ويكْرم عمرو .
والْمضمر اِْثنا عشر، نحو َقولِك : ضرِبت و  ضرِبنا ،  وضرِبت ،  وضرِبتِ ،
و  ضرِبتما ،  و  ضرِبتم ، وضرِبتن ، وضرِب ،  وضرِبت .وضرِبا ، وضرِبوا ،  و  ضربن )) .


وإعرابه :  ضرب زيد ، ضرب فعل ماض مبني لما لم يس فاعله ، زيد نائب فاعل مرفوع ،
وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
يضرب زيد : يضرب فعل مضارع مبني لما لم يسم فاعله مرفوع لتجرده عن الناصب
والجازم ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره ، زيد : نائب فاعل مرفوع .
ضربت : فعل ونائب فاعل ، ضرب فعل ماض مبني للمجهول ، والتاء ضمير متصل
مبني على الضم محله رفع نائب فاعل ، وكذا إعراب البواقي .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 03.12.14 16:35 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 14:40

(٥٢)
باب المبتدأ والخبر
(( اْلمبتدأُ : هو الاسم اْلمرفُوع اْلعاِري عنِ اْلعوامِلِ اللَّفْظِيةِ .
والْخبر: هو الاسم اْلمرفُوع اْلمسند إَِليهِ ، نحو َقولِك : (( زيد قَائِم )) و(( الزيدانِ
َقائِمانِ )) و(( الزيدون َقائِمون )) .
و المبتدأ قِسمانِ : ظَاِهر .ومضمر .
َفالظَّاهِر ما تَقدم ذِكْره . والمُضمراثناعشر ، وهي : أنا ، ونحن ، وأنت ، وأنتِ ،
وأنتما ، وأنتم ، وأنتن ، وهو ، وهي ، وهما ، وهم ، وهن ؛ نحو قولك : (( أنا قائم )) و
((نحن قائمون )) وما أشبه ذلك )) .


وإعرابه :
زيد قائم : زيد مبتدأ مرفوع بالابتداء ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
قائم : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
الزيدان قائمان :
الزيدان : مبتدأ مرفوع الابتداء ، وعلامة رفعه الألف نيابة عن الضمة لأنه مثنى .
قائمان : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه الألف نيابة عن الضمة لأنه مثنى .

الزيدون قائمون :
الزيدون : مبتدأ مرفوع بالابتداء ، وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة ؛ لأنه جمع مذكر
سالم .
قائمون : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة ؛ لأنه جمع
مذكر سالم ، وكذلك ما أشبهه .

وإعراب المضمر : أنا قائم .
أنا : ضمير منفصل مبني على السكون محله رفع على الابتداء .
قائم : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .

نحن قائمون : نحن ضمير منفصل مبني على الضم محله رفع على الابتداء .
قائمون : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة لأنه جمع مذكر
سالم .

أنت قائم : أن ضمير منفصل مبني على السكون والتاء حرف خطاب ، وكذا أنتِ ،
وأنتمْ ، وأنتما ، وأنتن .

هو قائم : هو ضمير منفصل مبني على الفتح محله رفع على الابتداء وكذا هي قائمة .
هما قائمان : هما ضمير منفصل مبني على السكون ، وكذا هم .
هن قائمات : هن ضمير منفصل مبني على الفتح محله رفع على الابتداء .
قائمات : خبر المبتدأ مرفوع على الابتداء ، قائمات خبر المبتدأ ، وعلامة رفعه ضمة
ظاهرة في آخره
.


عدل سابقا من قبل عبد النور في 03.12.14 17:01 عدل 8 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 14:50

(( وا َ لخبرقِسمانِ : مفرد، و غير مفردٍ .
فاُلمفرد نحو (( زيد قائِم )) .
وغير المفردِ أربعةُ أشياءَ : الجارُّ و المجرور ، والظَّرف ، و الفِعل مع فاعِلِهِ ، و المبتدأُ
مع خبره ؛ نحو قولِك : ((زيدفي الدارِ ، وزيد عندك ، وزيد قام أبوه ، و زيد جاريته
ذاهبةٌ )) .


المفرد هنا ما ليس جملة ولا شبهها ، نحو قولك : زيد قائم ، والزيدان قائمان ، والزيدون
قائمون . وما أشبه ذلك وقد تقدم إعرابه .
والجملة وشبهها أربعة أشياء : فالجملة الفعل مع فاعله ، والمبتدأ مع خبره ؛ وشبه الجملة
الجار مع مجروره والظرف
؛ وإعرابه : زيد في الدار .
زيد : مبتدأ مرفوع بالابتداء .
في الدار : جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر المبتدأ تقديره كائن أو استقر في الدار .
زيد عندك : زيد مبتدأ .
عند : ظرف منصوب على الظرفية ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره متعلق
بمحذوف خبر المبتدأ والتقدير كائن أو استقر عندك . عند مضاف والكاف ضمير مبني على
الفتح محله جر بالمضاف .
زيد قام أبوه :
زيد : مبتدأ .
قام : فعل ماض مرفوع .
أبو : فاعل ، أبو مضاف ، والهاء ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف ،والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر المبتدأ .
زيد جاريته ذاهبة :
زيد : مبتدأ مرفوع بالابتداء ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
جاريته : مبتدأ ثاني . جارية : مضاف ، والهاء ضمير مبني على الضم محله جر
بالمضاف .
ذاهبة : خبر المبتدأ الثاني مرفوع ، والجملة من المبتدأ الثاني وخبره في محل رفع خبر المبتدأ
الأول .
* * *


عدل سابقا من قبل عبد النور في 03.12.14 17:07 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 15:33

(٥٥)
   باب العوامل الداخلة على المبتدأ والخبر
((  وهِي ثلاثُة َأشيَاءَ : كَا َ ن وَأخواتها ،  وإِنَّ  وَأخواتها ، و َ ظن .وَأخواتها .
َفَأما كَا َن  وَأ خواتها : َفإِنها ترفع الاسم ،  وتنصِب اْلخبر، وهِي : كَا َن ، وَأ مسى ،
وَأصبح وَأ  ضحى ، و َ ظلَّ ، وبا ت ، و صار ، وَليس ،  و ما زال ، وما انفَك ،  وما َفتِئ ،
وما برِح ،  وما دام .
وما تصرف مِنها نحْو : كَا ن ، ويكُون ، و ُ كن ،  وَأصبح ، ويصبح ،  وَأ  صبح ، تقُول :
كَا َن زيد قاِئما ، وَليس  عمرو شاخِصا .  وما َأشبه ذالِك )) .



العوامل هنا تسمى النواسخ لأنها تنقل حكم المبتدأ والخبر إلى حكم آخر ، فكان
وأخواتها ترفع الاسم وهو المبتدأ وتنصب الخبر نحو
: ﴿ كَا َن اللّه َ غفُورًا  رحِيمًا ﴾ .
وإعرابه :
كان فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر .
والله : اسم كان مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
غفورًا : خبر كان منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره
.
رحيمًا : خبر ثان منصوب
.
أمسى زيد غنيًا .
أمسى : فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر .
زيد : اسمها مرفوع .
غنيًا : خبرها منصوب
.
أصبح البرد شديدًا كذلك . أضحى الفقيه ورعًا . ظل زيد صائمًا . بات زيد ساهرًا .
صار السعر رخيصًا . ليس زيد قائمًا .

فهذه الثمانية كل واحد منها بلا شرط تقدم نفي أو شبهه ؟
ما زال زيد عاًلما : ما : نافية ، زال : فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر .
ما انفك عمرو جالسًا كذلك .

ما فتئ بكر محسنًا .
ما برح محمد كريمًا .

الثالث عشر : لا أصحبك ما دام زيد مترددا إليك . وإعرابه :
لا : نافية .
أصحب : فعل مضارع مرفوع لتجرده عن الناصب والجازم ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة
في آخره ، والفاعل مستتر وجوبًا تقديره أنا ، والكاف : ضمير مبني على الفتح محله نصب
على المفعولية ، ما : مصدرية ظرفية .
دام : فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر .
زيد : اسمها مرفوع .
مترددًا : خبرها منصوب .
إليك : جار ومجرور .
ومثال ما تصرف منها : كن قائمًا .
كن : فعل أمر متصرف من كان الناقصة يرفع الاسم وينصب الخبر واسمها ضمير مستتر
وجوبًا تقديره أنت .
قائمًا : خبرها منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
[ وقس ما بقي ] على ذلك .
* * *


عدل سابقا من قبل عبد النور في 03.12.14 17:44 عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 15:50

((  وَأما إِنَّ  وَأ خواتها ، َفإِن ها تنصِب الا سم وترفع الْخبر ،  وهِي : إِنَّ ،  وَأنَّ ،  وَلكِن ،
وكَأنَّ ،  وَليت ،  وَلعلَّ ، تقُول : إِنَّ زيدا قَائِم ، وَليت عمرا شاخِص ،  وما َأشبه َ ذلك .
ومعنى إِنَّ  وَأنَّ لِلِتوكِيدِ ،  وَلكِن لِلا ستِدراكِ ،  و َ كَأنَّ لِلتشبيهِ ، وَليت لِلتمني ، وَلعلَّ
لِلترجي والتوقُّعِ )) .

القسم الثاني : من العوامل ما ينصب الاسم ويرفع الخبر .
مثاله : إ ّ ن زيدًا قائم .
إنَّ : حرف توكيد ونصب ، ينصب الاسم ويرفع الخبر .
زيدًا : اسمها منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
قائم : خبرها مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
بلغني أنَّ زيدًا منطلق
بلغ : فعل ماض ، والنون للوقاية ، والياء ضمير مبني على السكون محله نصب على
المفعولية .
أنَّ : حرف توكيد ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر .
زيدًا : اسمها . منطلق : خبرها .
[ وأنَّ وما دخلت عليه في تأويل مصدر فاعل بلغ ] .
قام القوم لكن عمرًا جالس .
قام : فعل ماض .
القوم : فاعل .
لكن : حرف استدراك ونصب تنصب الاسم وترفع الخبر .
[ عمرًا : اسمها . وجالس : خبرها ] .
كأن زيدًا أسد :
كأن : حرف تشبيه ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر .
ليت عمرًا شاخص :
ليت : حرف تمنّ ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر .
لعل الحبيب قادم :
لعل : حرف ترجّ ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر .
لعل زيدًا هالك : لعل حرف توقع ونصب ، تنصب الاسم وترفع الخبر ، [ والاسم
المنصوب اسمها ، والمرفوع خبرها ] .
* * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 16:13

 ((  وَأما َ ظننت وَأخواتها ؛ َفإِنها تنصِب الْمبتدَأ والْخبر عَلى َأنهما مفْعولانِ لها ،
   وهِي : َ ظننت ،  وحسِبت ،  وخِلْت ، وزعمت. ورَأيت.و علِمت و  وجدت ،
  واتخذ ت ، و جعلْت وسمِعت؛ تقُو ل : َ ظننت زيدًا َقائِما ،  و رَأيت عمرا شاخِصا ،  وما
َ  أشبه ذَلك )) .

الثالث : من العوامل ما ينصب المبتدأ والخبر .
مثاله : ظننت زيدًا منطلًقا . وإعرابه :
(٥٨)
ظننت : فعل وفاعل ، حد الفعل ظن ، والتاء ضمير متصل على الضم محله رفع على
الفاعلية .
زيدًا : مفعول ظننت الأول منصوب ، وعلامة نصبه ظاهرة في آخره .
منطلًقا : مفعوله الثاني .
خِلْت الهلال لائحًا كذلك . زعمت بكرًا صديًقا ، حسبت الحبيب قادمًا .
[ فهذه الأربعة تفيد ترجيح وقوع المفعول الثاني ] .
رأيت الصدق منجيًا ، علمت الجود محبوبًا ، وجدت العلم نافعًا . [ وهذه الثلاثة تفيد
تحقيق وقوع المفعول الثاني ] .
اتخذت بكرًا صديًقا ، جعلت الطين إبريًقا ، [ وهذان يفيدان التصيير والانتقال من حالة
إلى حالة أخرى ] .
. « من يرد الله به خيرًا يفقهه في الدين » : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول
[ وإعرابه ] :
سمعت : فعل وفاعل ، حد الفعل سمع ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم محله رفع
على الفاعلية .
النبي : مفعول سمعت الأول .
يقول : فعل مضارع ، والفاعل مستتر جوازًا تقديره هو ، والجملة من الفعل والفاعل في
محل النصب هي المفعول الثاني لسمعت ، والمعتمد عند الجمهور أن جملة يقول في موضع
نصب على الحال ؛ لأن جميع أفعال الحواس لا تتعدى إلا إلى مفعول واحد ، نحو سمعت
القرآن ، وذقت الطعام ، وأبصرت زيدًا ، ولمست الحرير ، وشممت الريحان ، وإعرابه
ظاهر .
* * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 18:59

(٥٩)    باب  النعت
.
(( النعت تابع لِلْمنعوتِ فِي  رفْعِهِ  ونصبِهِ و خفْضِهِ ، وتعرِيفِهِ وتنكِيرِهِ ؛ تقُو ُ ل : قَام
    زيداْلعاقِلُ ، و رَأيت زيدا اْلعاقِل ،  ومررت بزيدٍ اْلعاقِلِ ))


وإعرابه : قام زيد العاقل .
قام : فعل ماض .
زيد : فاعل ، والفاعل مرفوع ، وعلامة رفعة ضمة ظاهرة في آخره .
العاقل : نعت لزيد ، والنعت يتبع المنعوت في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه ضمة
ظاهرة في آخره .
رأيت زيدًا العاقل :
رأيت : فعل وفاعل .
زيدًا : مفعول به منصوب .
العاقل : نعت لزيد والنعت يتبع المنعوت في إعرابه تبعه في النصب ، وعلامة نصبه فتحة
ظاهرة في آخره .
مررت بزيدٍ العاقل :
مررت : فعل وفاعل .
بزيدٍ : جار ومجرور [ الباء حرف جر ، زيد مجرور بالباء ، وعلامة جره كسرة ظاهرة
في آخره ] .
العاقل : نعت لزيد ؛ والنعت يتبع المنعوت في إعرابه تبعه في الجر ، وعلامة جره كسرة
ظاهرة في آخره .
* * *
(( والْمعرَِفةُ خمسةُ َأشياءَ : الاسم اْلمضمر.نحْو : َأنا وَأنت ، والاسم اْلعَلم ؛ نحو :
زيدٍ  ومكََّة ،  والاسم اْلمبهم ؛ نحو : هذا ، و.هذِهِ ،  وهؤلاءِ ،  والا سم الذِّي فِيهِ الأَلِف
واللام ؛ نحْو : الرجل والغلام ،  وما ُأضِيف إَِلى واحِدٍ مِن هذِهِ الأَربعةِ )) .

(٦٠)
قوله : والاسم المبهم : شامل لاسم الإشارة وللموصول والمثال الجامع لذلك كله : جاء
غلامي ، وغلام زيد ، وغلام هذا ، وغلام الذي قام ، وغلام الرجل .
وإعرابه :
جاء : فعل ماض ،
غلامي : فاعل ، والفاعل مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم
منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة .
غلام : مضاف ، وياء المتكلم مضاف إليه مبني على السكون محله جر بالمضاف .
[ وغلام زيد : الواو عاطفة ] . غلام : معطوف على ما قبله والمعطوف على المرفوع
مرفوع ، غلام مضاف ، زيد مضاف إليه مجرور بالمضاف ، وعلامة جره كسرة ظاهرة في
آخره .
وغلام هذا معطوف على ما قبله ، غلام مضاف وهذا مضاف إليه مبني على السكون
محله جر بالمضاف .
[ وغلام الذي قام ، الواو عاطفة ] . غلام : معطوف على ما قبله ، غلام مضاف ،
الذي اسم موصول مضاف إليه مبني على السكون محله جر بالمضاف .
قام : فعل ماض والفاعل مستتر جوازًا تقديره هو .
وغلام الرجل : الواو عاطفة . غلام : معطوف على ما قبله ، [ والمعطوف على المرفوع
مرفوع ] ، غلام مضاف والرجل مضاف [ إليه ] مجرور بالمضاف ، وعلامة جره كسرة
ظاهرة في آخره .
* * *
(( والنكِرُة كُلُّ اسمٍ شائِعٍ فِي جِنسِهِ لا يختصُّ بِهِ واحِد دون آ خر ، وتقْرِيبه كُلُّ ما
صَلح د خول الأَلِفِ واللامِ  عَليهِ ، نحْو : الرجلِ والفرس )) .

يعني أن النكرة هي الاسم الموضوع لفرد غير معين ، نحو : رجل ، تقول : جاء رجل
عاقل . وإعرابه :
جاء : فعل ماض .
رجل : فاعل .
عاقل : نعت لرجل والنعت يتبع المنعوت في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه ضمة في
آخره ، وقس عليه .
قوله نحو الرجل والفرس ، يعني أنهما نكرتان قبل دخول الألف واللام عليهما


عدل سابقا من قبل عبد النور في 21.11.14 19:08 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 19:20

(٦٢)
           باب العطف
        (( وحروف الْعطْفِ  عشرةٌ ،  وهِي : اْلواو ، واْلفَاءُ ، وثم ، وَأو.وَأم وإِما ، وبلْ ،
           ولا ،  وَ.لكِن. و حتى فِي بعضِ اْلمواضِعِ .
َ           فإِنْ عطفْت ﺑﻬا عَلى مرفوعٍ  رَفعت ، َأ و عَلى منصوبٍ نصبت ، َأو  عَلى مخُفوضٍ
         خَفضت ، َأوعَلى مجزومٍ  جزِمت ، تقُول : قَام زيد و  عمرو ،  و. رَأيت زيدا  و عمرا ،
                    ومررت بزيدٍ وعمروٍ ، و زيد لم يُقم وَلم يقعد )) .

العطف قسمان : عطف بيان ، وعطف نسق ، وهو المراد هنا .
الأول من حروف العطف : الواو ، وهي المطلق الجمع فلا تدل على معية ولا ترتيب
نحو : جاء زيد وعمرو ، [ وإعرابه ظاهر ] .
الثاني : الفاء وهي للترتيب والتعقيب نحو : جاء زيد فعمرو .
الثالث : ثم وهي للترتيب والتراخي نحو : جاء زيد ثم عمرو .
الرابع : أو ، وهي لأحد الشيئين أو الأشياء نحو : جاء زيد أو عمرو .
الخامس : أم نحو : جاء زيد أم عمرو .
السادس : إما نحو قوله تعالى : ﴿ َفإِما منا بعْد وإِما فِداء ﴾
وإعرابه : فإما الفاء فاء الفصيحة ، إما حرف تخيير
منا : مفعول بفعل محذوف تقديره تمنون منا بعد ظرف مبني على الضم محله نصب على
الظرفية .
وإما فداء : الواو حرف عطف ، إما حرف تخيير على الصحيح [ فداءً كذلك ] .
السابع : بل ، نحو : جاء زيد بل عمرو ، [ وإعرابه : بل حرف إضراب ] .
الثامن : لا ، نحو : جاء زيد لا عمرو ، [ لا نافية ] .
التاسع : لكن ، نحو : ما رأيت زيدًا لكنْ عمرًا [ لكن حرف عطف ] .
العاشر : حتى في بعض المواضع ، نحو : أكلت السمكة حتى رأسها ، وإعراب ذلك
ظاهر .
(٦٣)
[ وأما عطف البيان فمثاله جاء أبو حفص عمر ؛ وإعرابه : جاء فعل ماض ، أبو فاعل
أبو مضاف حفص مضاف إليه مجرور بالمضاف ، عمر عطف بيان على أبو مرفوع ، وعلامة
رفعه ضمة ظاهرة في آخره ] .
[ ومثال المجزوم ﴿ يِا َأيها الَّذِي ن آمنوْا َإن تتُقوْا الّله يجْعل لَّكمْ ُفرَْقانًا ويكفِّرْ عنكمْ
سيَِّئاتِكمْ ويغْفِرْ َلكمْ ﴾
وإعرابه :
يا : حرف نداء ، أ ي منادى مبني على الضم محله نصب بياء النداء ، ها حرف تنبيه .
الذين : اسم موصول مبني على الياء محله نصب نعت لأي .
آمنوا : فعل وفاعل .
إن تتقوا الله : إن حرف شرط جازم يجزم فعلين الأول فعل الشرط ، والثاني جوابه
وجزاؤه ، تتقوا فعل مضارع مجزوم لأنه فعل شرط ، وعلامة جزمه حذف النون ، والواو
فاعل ، والاسم الكريم منصوب على التعظيم ، ويجعل فعل مضارع مجزوم لأنه جواب
الشرط ، وعلامة جزمه السكون ، لكم جار ومجرور .
فرقانًا : مفعول به منصوب .
ويكفر : معطوف على يجعل ، والمعطوف على المجزوم مجزوم ، وعلامة جزمه السكون .
عنكم : جار ومجرور .
سيئاتكم : مفعول به منصوب .
ويغفر : معطوف على ما قبله .
لكم : جار ومجرور ومتعلق ب ( يغفر ) ] .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 20:02

(٦٤)
باب التوكيد
(( التوكِيد تابع لِلْمؤكَّدِ فِي رفْعِهِ ونصبهِ وخفْضِهِ وتعرِيفِهِ ،
ويكُون بَأْلفَاظٍ معلومةٍ ،وهِي : النفْس ، واْلعين ، وكُلُّ ، وَأجمع .وتوابع َأجمع ،
وهِي : َأكْتع، وَأبتع ، وَأبصع. تقُول : قَام زيد نفْسه. و.رَأيت اْلَقوم ُ كلَّهم ومررت
باْلَقومِ َأ جمعين )) .

وإعرابه : قام : فعل ماض .
زيد : فاعل .
نفسه : توكيد لزيد ، والتوكيد يتبع المؤكد في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه ضمة
ظاهرة في آخره ، نفس مضاف والهاء ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف .
رأيت القوم كلهم :
رأيت : فعل وفاعل .
القوم : مفعول به منصوب .
كلهم : كل توكيد للقوم ، والتوكيد يتبع المؤكد في إعرابه تبعه في النصب [ كل
مضاف ، والهاء ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف والميم علامة الجمع ] .
مررت بالقوم أجمعين :
مررت : فعل وفاعل .
بالقوم : جار ومجرور .
أجمعين : توكيد للقوم ، والتوكيد يتبع المؤكد في إعرابه تبعه في الجر ، وعلامة جره الياء
المكسور ما قبلها المفتوح ما بعدها نيابة عن الكسرة ؛ لأنه جمع مذكر سالم [ والنون عوض
عن التنوين في الاسم المفرد ] .
* * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 20:11

(٦٥)
  باب البدل
  (( إِذا أُبدِل اسم من اسمٍ ، َأو فِعلٌ مِن فِعلٍ تبعه فِي جمِيعِ إِ عرابهِ ، و هو عَلى َأربعةِ
َ   أْقسامٍ :
 بدلُ الشيءِ مِن الشيءِ ،  وبدلُ اْلبعضِ مِن اْلكُلِّ ،وبدلُ الاشتِمالِ ، وبدلُ اْلغَلطِ ،
  نحو َقولِك : قَام زيد َأ خو ك ، وَأ َكلْت الرغِيف ثُلَُثه .ونَفعنِي زيدعِلْمه .و  رَأيت زيدا
   اْلَفرس . َأردت َأن تُقو َل : رَأي ت اْلَفر س َفغلِطْت َفَأبدلْت زيدا مِنه )) .

 
وإعرابه : قام زيد أخوك . قام : فعل ماض . زيد فاعل . أخوك بدل من زيد ، والبدل
يتبع المبدل [ منه ] في إعرابه تبعه في الرفع ، وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة لأنه من
الأسماء الخمسة ، أخو مضاف ، والكاف ضمير مبني على الفتح محله جر بالمضاف .
[ أكلت الرغيف ثلثه ] :
أكلت : فعل وفاعل .
الرغيف : مفعول به منصوب .
ثلثه : بدل من الرغيف ، والبدل يتبع المبدل [ منه ] في إعرابه تبعه في النصب ، وعلامة
نصبه فتحة ظاهرة في آخره . ثلث : مضاف والهاء ضمير مبني على الضم محله جر
بالمضاف .
نفعني زيد علمه :
نفع : فعل ماض . والنون للوقاية ، والياء ضمير مبني على السكون محله نصب على
المفعولية .
زيد : فاعل .
علمه : بدل من زيد ، والبدل يتبع المبدل [ منه ] في إعرابه تبعه في الرفع ، علم مضاف
والهاء ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف .
رأيت زيدًا الفرس : رأيت فعل وفاعل .
زيدًا : مفعول به منصوب .
الفرس : بدل من زيد ، [ والبدل يتبع المبدل منه في إعرابه تبعه في النصب ] .
* * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   21.11.14 20:27

(٦٦)
     <<  باب منصوبات الأسماء
       الْمنصوبات خمسَة عشر وهِي : اْلمفعول بهِ ، والْمصدر و َ ظرف الزمانِ ، و َ ظرف
       اْلمكَانِ ، والْحالُ والتمييز ، واْلمستْثنى واسم لا ، واْلمنا دى ،  وْاَلمفعول مِن َأجلِهِ ،
     والْمفعول معه،  و خبر كَا َن وَأ خواتِها ، واسم إِنَّ وَأ خواتِها ،  والتابع لِلْمنصوبِ ، وهو
َ     أربعةُ َأشياء : النعت واْلعطف والتوكِيد والْبدلُ .>>


مثال المفعول به : رأيت زيدًا ، وإعرابه ظاهر .
ومثال المصدر : ضربت ضربًا ، وإعرابه : ضربت : فعل وفاعل ، ضربًا مصدر منصوب
بضربت ويعبر عنه بالمفعول المطلق .
ومثال ظرف الزمان : صمت اليوم .
ومثال ظرف المكان : جلست أمام الكعبة .
ومثال الحال : جاء زيد راكبًا .
ومثال التمييز : ﴿ وَفجرْنا الأَرْ ض عيونًا ﴾ . وإعرابه ظاهر .
ومثال المستثنى : قام القوم إلا زيدًا .
ومثال اسم لا : قوله صلي الله عليه وسلم
لا حسد إلا في اثنتين [ رجل آتاه الله ما ً لا فسلَّطه علي هلكته في الحق ، ورجلٌ آتاه الله الحكمة فهو يقضي ﺑﻬا ويعلمها |
.
وإعرابه : لا نافية للجنس تنصب الاسم وترفع الخبر ، حسد اسم لا مبني معها على
الفتح محله نصب .
ومثال المنادى : يا لطيًفا بالعباد ؛ وإعرابه : يا : حرف نداء ، لطيًفا منادى منصوب ،
وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
ومثال خبر كان وأخواتها : كان زيد قائمًا .
ومثال اسم إنَّ وأخواتها : إنَّ زيدًا قائم .
ومثال المفعول من أجله : قام زيد إجلا ً لا لعمرو ، إجلا ً لا : مفعول لأجله منصوب .
ومثال المفعول معه : سرت والنيل . سرت فعل وفاعل ، الواو واو المعية ، [ النيل ]
مفعول معه منصوب .
ومثال التابع للمنصوب : رأيت زيدًا العاقل ، رأيت زيدًا وعمرًا ، رأيت زيدًا نفسه ،
رأيت زيدًا أخاك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   22.11.14 16:49

(٦٨)
باب المفعول به
((  وهو : الاسم اْلمنصوب ، الذِّي يَقع بِهِ اْلفِعلُ ، نحْو ضربت زيدا  و  ركِبت اْلَفرس .
وهو قِسمانِ : ظَاهِر، ومضمر .
َفالظَّاهِرما تَقدم ذِكْره . والْمضمر قِسمانِ : متصِلٌ ، ومنفصِلٌ .
فَالْمتصِلُ اثنا  عشر ،  وهِي : ضربنِي ، و ضربنا ،و ضربك ، و ضربكما ،و ضربكُم ،
و ضربكُنُّ ،  وضربه، و  ضربها ، و ضربهما ،و ضربهم وضربهن .
والْمنفصِلُ اثنا عشر ، وهِي : إِياي ، وإِيانا ، وإِيا ك ، وإِيا ُ كما ، وإِيا ُ كم ، وإِيا ُ كن ،
وإِياه ،  وإِياها ،  وإِيا هما ، وإِيا هم ، وإِياهن ))

  .
مثال المفعول به الظاهر : ضر ب زيدًا وركبت الفرس ، وإعرابه ظاهر .
ومثال المضمر المفعول به المتصل : ضربني زيد ،ٌ وإعرابه : ضرب فعل ماض ، والنون
للوقاية ، والياء ضمير متصل مبني على السكون محله نصب على المفعولية ، زيد فاعل ،
وكذا ضربنا وضربك إلى آخره .
ومثال المنفصل : ما أكرمت إلا إياي ، وإعرابه : ما نافية أكرمت فعل وفاعل حد الفعل
أكرم ، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح محله رفع على الفاعلية ، إلا حرف لإيجاب النفي
، إياي ضمير منفصل مبني على السكون محله نصب على المفعولية ، والياء حرف دال على
المتكلم ، وكذا ما أكرمت إلا إيانا ، ونا حرف دال على المتكلم ومعه غيره أو المعظم
نفسه .
ما أكرمت إلا إياك : أكرمت : فعل وفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم محله
رفع على الفاعلية . والكاف حرف دال على خطاب المذكر ، وكذا ما أكرمت إلا إياك ،
والكاف حرف دال على خطاب المؤنث .
ما أكرمت إلا إياكمْ : الميم علامة الجمع ، ما أكرمت إلا إياكن ، النون حرف دال
على جمع النسوة . ما أكرمت إلا إياه : الهاء حرف دالٌّ على الغيبة للمذكر . ما أكرمت إلا
إياها : الهاء حرف دال على الغيبة للمؤنث . ما أكرمت إلا إياهما : الهاء حرف دال على
الغيبة ، والميم والألف حرفان دالاَّن على التثنية . ما أكرمت إلا إياهم : الهاء حرف دال
على الغيبة والميم علامة الجمع . ما أكرمت إلا إياهن : الهاء حرف دال على الغيبة والنون
علامة جمع النسوة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   22.11.14 17:26

(٧٠)
باب المصدر
(( الْمصدرهو : الا سم اْلمنصو ب ، الَّذِي يجِيءُ َثالًِثا فِي تصرِيفِ اْلفِعلِ ، نحو :
ضرب يضرِب  ضربا .
وهو قِسمانِ : َلفْظِيٌّ ومعنوِيٌّ .
َفإِنْ واَفق َلفْظُه لفْظ فِعلِهِ َفهو َلفْظِيٌّ ، نحو َقتلْته قتلا .
وإِنْ واَفق معنى فِعلِهِ دون َلفْظِهِ َفهو معنوِيٌّ ، نحو : جَلست قعودا ، وقمت وُقوفًا ،
وما َأشبه َ ذلِك )) .


المصدر : يسمى المفعول المطلق ، [ مثاله قتلته قتلا ] ؛ وإعرابه :
قتلته : فعل وفاعل ومفعول ، قتلا مصدر منصوب على المصدرية ، جلست قعودًا
جلست فعل وفاعل ، وقعودًا مصدر منصوب على المصدرية ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة
في آخره .
* * *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   22.11.14 19:00

(٧١)

باب ظرف الزمان وظرف المكان
(( َ ظرف الَّزمانِ هو : اسم الزمانِ اْلمن صوب بتقْدِيرِ (( فِي )) نحو : اْليوم ، واللَّيلَة ،
و َ غدوًة ، وبكْرًة ، و سحرا ،  و َ غدا ،  و عتمة ، و صباحا ، ومساءً ، وَأبدا ، وَأمدا ،
وحِينا  وما َأشبه َ ذلِك .
و َ ظرف اْلمكانِ  هو : اسم اْلمكانِ الْمنصو ب بتقدِيرِ (( فِي )) نحْو : َأمام ،و خلْف ،
وقدام ، ووراءَ ، وَفوق ، وتحت ، وعِند ، ومع ،  وإِ زاءَ ، وحِذَاءَ ، وتِلْقَاءَ ،  وَثم ،
و  هنا .وما َأشبه ذلِك ))
.

الظرف لغة : الوعاء ، وسمي بذلك لشبهه به .
مثال ظرف الزمان : صمت اليوم ، صمت : فعل وفاعل ، اليوم : ظرف زمان منصوب
على الظرفية ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
اعتكفت ليلة الجمعة ، أزورك غدوة أمس ، قرأت حينًا ، وإعرابه ظاهر .
ومثال ظرف المكان : جلست أمام الشيخ ، أمام : ظرف مكان منصوب على الظرفية ،
وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
جلست هنا : جلست فعل وفاعل ، هنا : ظرف مكان مبني على السكون محله نصب
على الظرفية .
جلست َثم : جلست : فعل وفاعل ، َثم : ظرف مكان مبني على الفتح محله نصب على
الظرفية .
* * *


عدل سابقا من قبل عبد النور في 30.11.14 16:53 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   22.11.14 19:05

باب الحال
(( الحَا ُل هو : الا سم الْمنصوب الْمفسر لِما انبهم مِن اْلهيَئاتِ ، نحْو َقولِك : (( جاءَ
زيد راكِبا )) ، و(( ركِبت اْلَفرس مسرجا )) ،  و(( َلقِيت عبد اللهِ راِكبا )) .  وما َأشبه
َ ذلِك .
ولا يكون اْلحال إِلانكِرًة ،  ولا يكُون إِلا بعد تمامِ اْلكلامِ ،  ولا يكُون صاحِبها إِلا
معرَِفًة
)) .

وإعرابه : جاء زيد راكبًا .
جاء : فعل ماض . زيد فاعل . راكبًا : حال منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في
آخره .
ركبت الفرس مسرجًا : ركبت : فعل وفاعل . الفرس : مفعول به منصوب . مسرجًا :
حال .
لقيت عبد الله ماشيًا :
] لقيت : فعل وفاعل . عبد : مفعول به منصوب ، عبد مضاف والاسم الكريم مضاف
إليه مجرور بالمضاف ، وعلامة جره كسر الهاء تأدبًا ]
ماشيا .. حال منصوب وعلامة نصبه  فتحة  ظاهرة  في  اخره

﴿ وهذَا بعْلِي شيْخًا ﴾ : ها : حرف تنبيه ، ذا : اسم إشارة مبني على السكون محله
رفع على الابتداء .
بعْلي : خبر المبتدأ مرفوع بالمبتدأ ، وعلامة رفعه ضمة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع
من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، بعل مضاف وياء المتكلم مضاف إليه مبني على
السكون محله جر بالمضاف ، شيخًا
، شيخًا حال منصوب على الحال ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .

﴿ َأيحِب َأحدكُمْ َأن يأْكُل َلحْم َأخِيهِ ميْتًا الهمزة للاستفهام الإنكاري .
يحب : فعل مضارع مرفوع لتجرده عن الناصب والجازم [ ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة
في آخره ] .
أحد : فاعل . أحد مضاف ، والكاف ضمير مبني على الضم محله جر بالمضاف ، والميم
علامة الجمع ،
أن : حرف مصدري ونصب ، يأكل : فعل مضارع منصوب بأن
[وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره ] ، والفاعل مستتر جوازًا تقديره هو ، لحم : مفعول به
منصوب ، لحم : مضاف ، أخيه : مضاف إليه مجرور بالمضاف ، وعلامة جره الياء نيابة عن
الكسرة لأنه من الأسماء الخمسة ، أخي مضاف والهاء ضمير مبني على الكسر ، محله جر
بالمضاف ، ميتًا : حال منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 16.12.14 15:33 عدل 9 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   22.11.14 19:19

 باب التمييز

 (( التمييز : هو الاسم اْلمنصوب اْلمفسرلِما انب هم مِن الذَّواتِ نحو َقولِك :
 (( تصبب زيد عرًقا )) و (( تَفقََّأ بكْرش حما )) و (( طَا ب محمد نفسا ))  و (( اشتريت
 عِشرِين ُ غلاما )) و (( مَلكْتتِ سعِين نعجًة ))  و (( زيد أكْرم مِنك َأبا
)) و (( َأجملُ
  مِنك وجها
)) .
 ولا يكُون إِلا نكِرًة ، ولا يكُون إِلابعد تمامِ اْل َ كلامِ )).

 
وإعرابه : طاب محمد نفسًا . طاب : فعل ماض ، محمد : فاعل ، نفسًا : منصوب على
التمييز
[ ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره ] .
اشتريت عشرين غلامًا : ] اشتريت : فعل وفاعل ] . عشرين : مفعول به منصوب ،
وعلامة نصبه الياء المكسور ما قبلها ، المفتوح ما بعدها نيابة عن الفتحة ؛ لأنه ملحق بجمع
المذكر السالم ، غلامًا تمييز .
زيد أكرم منك أبًا : زيد مبتدأ مرفوع بالابتداء ، أكرم خبر  المبتدأ مرفوع
بالمبتدأ ، منك جار ومجرور ، أبًا منصوب على التمييز ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في
آخره .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 16.12.14 16:10 عدل 6 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   23.11.14 13:49

باب الاستثناء


وحرو ف الا ستِْثناءَ ثمَانِيةٌ ؛ وهِي : إِلا ، و َ غير، وسِوى ،  و  سوى ، وسواءٌ ، و خلا ،
و عدا ،  و  حاشا .
َفاْلمستْثنى بِإلا ينصب إِذا كَان اْل َ كلام تاما موجِبا ، نحو
: (( قَام اْلَقوم إِلا زيدا )) و
(( خرج النا س إِلا  عمرا )) . وإِنْ كَان اْلكلام منفِيا تاما جا ز فِيهِ اْلبدلُ والنصب عَلى
الا ستِْثناءِ نحو
: (( ما قَام اْلَقوم إِلا زيد )) و (( إِلا زيدا ))  وإِنْ كَا َن اْلكلام ناِقصا كَا َن
عَلى حسبِ اْلعوامِلِ نحو
: (( ما قَام إِلا زيد)) ..و (( ما  ضربت إِلا زيدا ))  و (( ما
مررت إِلا بِزيدٍ
)) .



قوله : إذا كان الكلام تامًا موجبًا أي لم يتقدمه نفي أو شبهة ، مثاله قام القوم إلا زيدًا ؛
[ وإعرابه ] : قام فعل ماض ، القوم فاعل ، إلا أداة استثناء ، زيدًا منصوب على الاستثناء .
وإذا تقدّمه نفي أو شبهة جاز فيه الرفع والنصب . مثاله : ما قام القوم إلا زيد : إلا أداة
استثناء ، زيد بدل من القوم مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره . ﴿ و َ لا يلْتفِتْ
مِنكمْ َأحد إِلاَّ امْرَأتك
﴾ ، إلا : أداة استثناء ، امرأتك : منصوب على الاستثناء .
ومثال الناقص : ما قام إلا زيد ، إلا : أداة استثناء ، زيد فاعل مرفوع .
ما ضربت إلا زيدًا : إلا : أداة استثناء ، زيدًا : مفعول به منصوب .
ما مرر ت إلا بزيد : إلا : أداة استثناء ، بزيد : جار ومجرور ، الباء حرف جر ، زيدًا :
مجرور بالباء ، وعلامة جره كسرة ظاهرة في آخره .



واْلمستْثنى بغير وسِوى ، و سوى وسواء مجرور لا غير ؛ واْلمستْثنى  بخلا ،  و  عدا ،
و حاشا ، يجوز نصبه  و  جرُّه ، نحو
: (( قَام اْلَقوم خلا  زيدا ، و زيدٍ )) ، و (( عدا عمرا
و عمرٍو
))  و (( حا شا بكرا وبكْرٍ )) .
واْلمستْثنى بخلا ، و عدا ،  و حاشا ، يجو ز نصبه و جرُّه نحو : (( قَام اْلَقوم خلا زيدا ،
و زيدٍ
)) ،  و ((  عدا  عمرا و  عمرٍو )) ، و (( حا شا بكرا  وبكْرٍ ))



غير وسِوى و  سوى وسواءً : أسماء ولها حكم المستثنى بإلا ؛ مثاله : قام القوم غير زيد ،
غيرمنصوب على الاستثناء غير: مضاف ، زيد : مضاف إليه ،  : مجرور بالمضاف .

والمستثنى بخلا وعدا وحاشا يجوز نصبه على تقدير الفعلية  وجره على تقدير الحرفية ،



مثاله  قام القوم خلا زيدًا ، [ وإعرابه ] : خلا : فعل ماض جامد والفاعل مستتر وجوبًا
تقديره هو ، زيدًا : مفعول به منصوب .
قام القوم خلا زيد : خلا : حرف جر ، زيد : مجرور بخلا .

ألا كل شيء ما خلا الله باطل *** وكل نعيم لا محالة زائل
ألا : أداة استفتاح ، كل مبتدأ ، كل مضاف ، شيء : مضاف إليه ، ما : مصدرية ،
خلا : فعل ماض ، الله : منصوب على التعظيم ، باطل : خبر مبتدأ .
وكل نعيم لا محالة زائل:
كل : مبتدأ ، لا : نافية للجنس تعمل عمل إنَّ تنصب الاسم وترفع الخبر ، محالة اسمها
مبني معها على الفتح محله نصب ، وخبرها محذوف ، تقديره لا حيلة موجودة ، زائل : خبر
المبتدأ ، أي كل نعيم الدنيا زائل ] .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 20.12.14 15:35 عدل 19 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   23.11.14 14:25

باب لا

ا عَلم َأنَّ (( لا )) تنصِب النكِراتِ بِغيرِ تنوِينٍ إِذا با شرتِ النكِرَة وَلم تتكرر (( لا ))
نحْو : (( لا رجل فِي الدارِ )) .
َفإِنْ َلم تباشِرها  وجب الرفْع وو جب تكْرار (( لا )) نحْو : (( لا فِي الدارِ رجلٌ ولا
امرَأةٌ
)) .
َفإِنْ تكررت] لا ] جاز إِعماُلها وإِلْغا ؤها ، َفإِنْ شِئْت قُلْت : (( لا رجلٌ فِي الدارِ
ولا امرَأةٌ
)) ، وإ ْ ن شئت قلت : (( لا رجل فِي الدارِ ولا ا مرَأة )) .


يعني أن لا النافية للجنس تنصب الاسم لفظا أو محلا وترفع الخبر ، مثاله : لا غلام سفر
حاضر
، وإعرابه : لا نافية للجنس تعمل عمل إن تنصب الاسم وترفع الخبر ، غلام اسم لا
منصوب ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره ، غلام مضاف ، سفر مضاف إليه مجرور
بالمضاف
، حاضر خبر لا مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .
ومثال النصب على المحل : لا رجل في الدار ، وإعرابه : لا نافية للجنس تعمل عمل إ ّ ن
تنصب الاسم وترفع الخبر ، رجل اسم لا مبني معها على الفتح محله نصب ، في الدار جار
ومجرور [ متعلق بمحذوف خبر لا ] .
لا إله إلا الله :
لا : نافية للجنس تعمل عمل إنَّ تصب الاسم وترفع الخبر ، إله اسمها مبني معها على
الفتح محله نصب ، إلا أداة استثناء ، الله مرفوع بدل من خبر لا ، تقديره : لا إله حق إلا
الله .

وإذا لم تباشر لا النكرة وجب الرفع ووجب تكرار لا ، نحو : لا في الدار رجل ولا
امرأة
. وإعرابه :
لا نافية للجنس لا عمل لها ، في الدار : جار ومجرور خبر مقدم ، رجل : مبتدأ مؤخر ،
وامرأة معطوف على رجل مرفوع [ ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره ] .
فإن تكررت لا وباشرت النكرة جاز إعمالها وإلغاؤها ، مثاله : لا رجل في الدار ولا
امرأة
، f]وإعرابه ] :
لا : نافية للجنس تعمل عمل إنَّ تنصب الاسم وترفع الخبر ، رجل : اسم لا مبني معها
على الفتح محله نصب ، في الدار : جار ومجرور ، ولا امرأة : منصوب معطوف على محل
رجل ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
لا رجل في الدار ولا امرأة ، لا : نافية للجنس لا عمل لها
، رجل : مبتدأ في الدار :
جار ومجرور [ متعلق بمحذوف خبر المبتدأ ] ، ولا امرأة معطوف على رجل ، والمعطوف
على المرفوع مرفوع ، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره .


عدل سابقا من قبل عبد النور في 24.12.14 20:19 عدل 16 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
عبد النور
أغزاف المصطفى الحنصالي (مشرف)


عدد المساهمات : 1897
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: شرح متن الاجرومية   23.11.14 14:26

باب المنادى

(( اْلمنادى خمسةُ َأنواعٍ : المفرد اْلعَلم ، والنكِرُة اْلمقصودة ،  والنكِرُة َ غير
اْلمقْصودةِ ،  واْلمضا ف ، والشبيه بالْمضافِ . َفَأما اْلمفْرداْلعَلم والنكِرةُ اْلمقْصودةُ ،
َفيبنيانِ عَلى الضم مِن َ غيرِ تنوِينٍ ، نحو
: (( يا زيد  و (( يا رجلُ )) .  والثَّلاَثةُ
اْلباقِيةُ منصوبةٌ لا َ غير
)) .



مثال المفرد العلم : يا زيد ، f]وإعرابه ] : يا حرف نداء ، زيد منادى مبني على الضم
محله نصب بياء النداء .
ومثال النكرة المقصودة : يا رجل ، وإعرابه : كالذي قبله .
ومثال النكرة غير المقصودة : يا غافلا والموت يطلبه . وإعرابه : يا : حرف نداء ، غافلا
منادى منصوب بياء النداء ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره .
ومثال المضاف : يا عبد الله .وإعرابه:  يا : حرف نداء ، عبد : منادى منصوب بياء
النداء ، وعلامة نصبه فتحة ظاهرة في آخره ، عبد مضاف والاسم الكريم مضاف إليه ] .
ومثاله المشبه بالمضاف : يا حسنًا وجهه ، وإعرابه كالذي قبله .
* * *


عدل سابقا من قبل عبد النور في 25.12.14 14:05 عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
شرح متن الاجرومية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: اللغة العربية وجواهرها-
انتقل الى: