منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 الميــــــــــــزان .. !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4
كاتب الموضوعرسالة
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   09.01.16 23:47

في الصفحة الثالثة

تحدثت اخي يوسف عن قضايا عدة وشائكة حول الاقتصاد وهي قضايا ذكرتها على نقاط واختصرتها ولكنها يمكن ان يؤلف فيها كتب ومجلدات فأشكرك على الاختصار

قضية توزيع الثروات لم اتطرق اليها في كتابي لأني لم اتحدث عن وحدة الأمة بل حاولت أن اضع ملامح أخلاقيات الدولة على أساس ان دولنا حالياً متفرقة فقلت ان خاطبتهم بمنطق الاجتماع فلعلهم لن يقرأ أي منهم الكتاب فكتابي يستهدف المسؤولين في المقام الأول ولذلك آثرت أن أخاطبهم بمنطق الدولة الصغيرة.

لكن اذا تحدثنا عن قضية توحيد الأمة فالمسألة كبيرة لاشك

قضية توزيع الثروات لن تعجب بعض الشعوب لكنها قد تقع في ظل ظروف جديدة غير التي نعيشها اليوم ولن يكون يومها للشعوب قرار او رأي في هذا الموضوع.

من المخجل ان تكون أراضينا شاسعة جداً وعندنا مواطن واحد يعيش في بيت صفيح فما بالك بملايين المواطنين

من المخجل ان بلادنا تمتلك أموال لبناء فيلا وليس شقة لكل مواطن ومع ذلك نرى من يسكن الصفيح

من المخجل ان بلادنا فيها ثروات لا يمكن ان ينتج عنها جوع شخص واحد

نمتلك أفكار لحل جميع مشكلات العالم وليس العالم الإسلامي فقط ولكن المثقفين الحقيقيين والخبراء وأصحاب الأفكار لا يُستمع لهم ولا يقدمون ولا يٌحترمون

نمتلك أيدي عاملة يمكنها ان تصنع صناعة بمقاييس عالمية جديدة لم ير العالم مثيلاً لها ولكن البطالة تضرب بأطنابها في بلادنا ولماذا أقول صناعة بمقاييس عالمية لم ير العالم مثلها؟

أقول ذلك لأننا أمة الخيرية أي اننا لو امتلكنا أدوات صناعة حقيقية فسنسيرها باتجاه الخيرية وليس الرأسمالية

العالم اليوم يصنع لكن ماذا يصنع؟

يصنع كل ما يقود الى الترف وابعاد البشر عن حقيقتهم وفطرتهم

فأين الأدوية التي تعالج الأمراض؟ عقود طويلة من البحث ثم يدعون انهم لم يصلوا لشيء! لماذا؟ لأن الرأسمالية تتحكم

لكن الرأسمالية التي صنعها الدجال لا تتحكم في إغراق العالم في الرفاهية المفرطة بل هي تتحكم وتوجه الصناعة باتجاه هذه الرفاهية

العالم وصل الى الفضاء لكنه عجز عن تأمين الغذاء وحماية الدول الفقيرة جدا من المجاعات

أموال العالم يمكنها ان تستصلح كل صحاري العالم وتحولها الى ارض خضراء لكن الأموال تذهب الى الحروب والسلاح

إذاً العالم لا يمتلك خيرية

نحن المسلمون من نمتلك هذه الخيرية لكنها معطلة

فمتى ما توقف العطل وتحركت عجلة خيريتنا سيتغير وجه العالم وسيحقق العالم قفزات هائلة وغير مسبوقة على مستوى العلوم والصناعة والزراعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   09.01.16 23:53

اما المراكز العلمية فحدث عنها ولا حرج

نحن لا نمتلك مراكز أبحاث ولن تقوم لنا قائمة من دون ان يكون عندنا مراكز أبحاث في العلوم والاقتصاد وفي كل شيء. كل شيء ممكن تخيله يحتاج الى مراكز أبحاث. وهذه المراكز لا يزال الغرب يمنع دولنا من ان تمتلكها شئنا ام ابينا هذا هو الواقع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 0:00

استوقفني في بحثك القيم قضية إنصاف النساء

وحقيقةً هذه قضية القضايا في مسيرة بناء أية دولة تمتلك أخلاق

فنساؤنا يتعرضن للظلم والقهر والعدوان كل يوم وما سمعته واسمعه من قصص عن الظلم الذي يتعرض له كثير من النساء يجعلنا ندرك أن مجتمعاتنا في أصلها لا أعمم ولكن جزء كبير من المجتمعات تمارس الظلم ضد مخلوق ضعيف جاء الإسلام ليوفر له الحماية والاحترام

فهناك فرق بين المرأة الطائعة والمرأة الناشز

مع أني شخصياً لا اتفق البتة مع معاقبة المرأة الناشز إذا ما فشلت محاولات إصلاحها ذلك أن القضية أكبر من إصلاح فمن شاء أمسك ومن شاء ترك لكن لا يظلم ولا يعتدي ويسلم أمره لله

أما الظلم الحقيقي فهو الواقع على المرأة الطائعة وهو ظلم يقع بسبب أنانية بعض الرجال وبسبب عدم مخافتهم من ربهم وهذا الأمر مستشري في مجتمعاتنا فحسبنا الله وأعان الله تعالى كل امرأة تتعرض لهذا الظلم

فكيف تقوم لنا قائمة ونصف المجتمع "المرأة" يتعرض الملايين منهن للظلم والاعتداء سواء اللفظي او الجسدي؟

وأين الأخلاق في رجال السنتهم ليست طيبة يطلقون كلمات وعبارات لا تنبغي في حق زوجاتهم؟

وأين كما تدين تدان؟ فهم لهم أخوات وغداً بنات سيتزوجن

إذاً نحن أمام قضية كبرى وليست قضية صغيرة. لا أبرأ بعض أو كثير من النساء من النشوز ولكني اتحدث عن الطائعات صاحبات الخلق والدين اللاتي يتعرضن للظلم، فهذه مسألة يجب على الأمة كلها أن تقف عندها وقفة حقيقية وجادة، ويجب ان يتم تشريع "المعزرات" ضد أي رجل يثبت بالدليل أنه يسيء إلى زوجته.

والله المستعان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 0:03

وفي ذات الإطار تأتي القوانين التي يجب أن تعاقب على الإساءة للوالدين ولكن يبقى دور الإعلام في قضايانا المجتمعية هو الأساس الذي يجب ان ننطلق منه لتغيير السلوكيات المنحرفة سواء تجاه الوالدين او الزوجات او الأزواج فأيضاً هناك من النساء من لا تتقين الله في أزواجهن.

ولهذا دور المسجد يجب أن يعود كما كان قوياً في السابق ويجتمع معه دور حقيقي للإعلام + قوانين وعقوبات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 0:25

في الصفحة الرابعة أخي الفاضل يوسف اتفق معك في كل كلمة وأحب أن أضيف مداخلة بسيطة

الإعلام الحربي لا يقل أهمية عن إعلام إصلاح المجتمع وإعلام تعريف العالم بحقيقة الإسلام

وهو إعلام كما تفضلت يقوم على الصدق والخيرية تماما كما هو شأن جميع أحوالنا كيف يجب ان تكون فنحن خير أمة أخرجت للناس

فلا مداخلة عندي حول الإعلام الإسلامي ومنه الحربي

فقط اضيف شيء واحد هو أن الإعلام الحربي هو ليس إعلام اللحظة أي أن العرب في الستينيات والسبعينيات اعتادوا ان يتناولوا الاعلام الحربي بشكل وقتي في أوقات الازمات والحروب ومجتمعاتنا تظن ان هذا هو الشكل الصحيح من اشكال الاعلام الحربي بينما الاعلام الحربي هو الأداة التي يمكن ان تمنع الحروب فلننظر الى ما فعلته أمريكا في افلامها حين اوهمت العالم انها قوة ليس لها مثيل في التاريخ وبالغت في وصف قوتها ما جعل العالم يحجم عن مواجهتها ولا أقول انها لا تمتلك قوة والعالم لم يحجم عن مواجهتها أيضا لقوتها العسكرية وليس فقط للإعلام ولكن هذه مع تلك الاعلام والقوة لعبا دور معاً فلا قيمة لاعلام حربي بدون قوة حقيقة ولا قيمة لقوة حقيقية بدون اعلام حربي قوي.

لذلك الاعلام الحربي هو اعلام متواصل طول الوقت يمكن تسخير الكثير من الأدوات الإعلامية للتعبير عنه بشكل لا يتعارض مع الشريعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 0:30

في الصفحة الخامسة والأخيرة لا يسعني إلا أن أقول أن في السياسة الشرعية التي أرساها النبي صلى الله عليه وسلم في التعامل مع الدول والملوك في زمن السلم والحرب النبراس والمنهج الصالح حتى تقوم الساعة

وان اختلفت ظروف عصرنا وزماننا فإن القاعدة في السياسة الشرعية ثابتة والمتغيرات تقدرها الدولة بعد الشورى

وعلى الدولة ان تكون صاحبة عزة وكرامة وانفة في تعاملها مع الأمم الأخرى فإن هذا من المحتم والواجب والذي لا يجب التهاون فيه مطلقاً

واشكرك أخي الفاضل يوسف على هذا البحث القيم وأسأل الله تعالى أن يجزيك خيراً إذ نشرته للناس

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30643
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 2:24

بارك الله في مروركم أخي الكريم

هذا البحث هو عبارة عن رؤوس أقلام
لأن التفاصيل الكثيرة تتحقق في التنفيذ
فاليوم قول بلا عمل
وفي زمن المهدي عمل بلا قول

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com متصل
ابو محمد



عدد المساهمات : 597
تاريخ التسجيل : 07/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: الميــــــــــــزان .. !   10.01.16 3:06

صدقت أخي أسأل الله تعالى أن ييسر للمسلمين التطبيق

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الميــــــــــــزان .. !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: يُثَبِّتُ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ :: تعلم دينك لتزداد إيمانا-
انتقل الى: