منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 تنويه وجب نشره !..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3
كاتب الموضوعرسالة
عبد النور
مشرف


عدد المساهمات : 1677
تاريخ التسجيل : 21/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: تنويه وجب نشره !..   04.09.14 13:55

حااااافظوا علي الحوار بدون انفعالات او تجاوزات يرحمكم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حارس المجرة



عدد المساهمات : 118
تاريخ التسجيل : 11/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: تنويه وجب نشره !..   04.09.14 14:03

اقتباس :
اصبحت اروج لعبادة القرين !.. متي سأصبح في نظركم ملحد وكافر ربما دجال ايضا !؟


هذه العبارة كنت اقولها ساخرا

---

أولم يرسله الله عز وجل لنا جميعا كي نقتدي به ونقلده ونتبع كل ما يفعله ؟..

أم انه فوق البشر .. وبهذا نكون لا نستطيع تقليده او الاقتداء به وهذا يعارض نص القرآن ويصل بك إلي نقطة بالغة الخطورة .. وهي - استغفر الله العظيم لا استطيع كتابتها - انه يمكن ان يكون هذا ظلم لأن الله ارسل لنا من لا نستطيع ابدا تقليده او فعل افعاله فهو فوق قدراتنا كبشر وبذلك لا يمكننا ابدا فعل افعاله .. وحاشا لله ان يكون هذا يحوي أي احتمال للصحة فالله عز وجل العدل .. العدل المطلق ولا يظلم عبيده ابدا .. وارسل لهم رسل منهم ليستطيعوا الاقتداء بهم .. بشرا مثلهم لا يملكون اي قدرات اضافية فوق قدرات البشر كي يستطيع كل المؤمنين فعل ما يفعلون

احذر من نفسك .. فقد عصت وخرجت من عباد الله بالفعل قبل أن تأتي هنا لهذا العالم الذي نحن فيه .. ولن تدخل عباد الله مرة اخري إلا بعد أن تجتاز الاختبار بشكل صحيح .. وتطمئن بالإيمان .. فيقول لها الله عز وجل .. يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلي ربك راضية مرضية فأدخل في (عبادي) وادخلي جنتي

بالله عليك احذر منها فأنت بهذا التفكير علي شفا الهاوية !..

.

.


{وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً }الجن8


صفحتي الشخصية علي الفيسبوك للتواصل :
https://www.facebook.com/Mohamed.Hesham
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد



عدد المساهمات : 1008
تاريخ التسجيل : 23/07/2013

مُساهمةموضوع: رد: تنويه وجب نشره !..   04.09.14 16:02

اخ حارس المجرة 
اردت ان ننتقل لموضوع مثيـــــــر

هل انت احد حراس المجرة السبعة كما تدعي؟ Very Happy (سلملي على حكماء الجن الذين تتواصل معهم وتتعلم منهم)  cheers

واردت ان اسألك هل فعلا عقدت عقدا مع الجن؟ ما قصة العقد وهل يجب ان يسيل دم الشخص على العقد؟؟ Very Happy
ذكرتني بفيلم جوست رايدر فالتوقيع على العقد الشيطاني يكون بالدم 

lol!
المضحك انني اعرف هو الشيطان الذي ينشأ العقود مع السحرة والدجالين او هذا الشائع
فهل يوجد جن مسلم مثلا ينشئ عقد مع مسلم؟! ودم وطلاسم ؟!
وممكن تخبرنا عن حكماء الجن ولا ما تقدر عشان رح يعاقبوك؟!لو عادي بنسمعلك جد؟!

وسؤال اخر هل تسطيع الطيران مثل نيو؟؟؟؟ 
اذا تستطيع ممكن تعلمني رجاءاااااااااااااااا كيف اطير بس بدون جن لوسمحت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وربي لا امزح انا اتكلم بجد (خاصة موضوع الطيران اريد اطير مثل نيو وسوبر مان ههه)!!  Mad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حارس المجرة



عدد المساهمات : 118
تاريخ التسجيل : 11/12/2013

مُساهمةموضوع: رد: تنويه وجب نشره !..   04.09.14 17:05

بسم الله الرحمن الرحيم

قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً{1} يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً{2} وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَداً{3} وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطاً{4} وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِباً{5} وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الْإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً{6} وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنتُمْ أَن لَّن يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَداً{7} وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً{8} وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً{9} وَأَنَّا لَا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَن فِي الْأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَداً{10} وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ كُنَّا طَرَائِقَ قِدَداً{11} وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن نُّعجِزَ اللَّهَ فِي الْأَرْضِ وَلَن نُّعْجِزَهُ هَرَباً{12} وَأَنَّا لَمَّا سَمِعْنَا الْهُدَى آمَنَّا بِهِ فَمَن يُؤْمِن بِرَبِّهِ فَلَا يَخَافُ بَخْساً وَلَا رَهَقاً{13} وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَداً{14} وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً{15} وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقاً{16} لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَمَن يُعْرِضْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِ يَسْلُكْهُ عَذَاباً صَعَداً{17} وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً{18} وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَداً{19} قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَداً{20} قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرّاً وَلَا رَشَداً{21} قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَداً{22} إِلَّا بَلَاغاً مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالَاتِهِ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً{23} حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ أَضْعَفُ نَاصِراً وَأَقَلُّ عَدَداً{24} قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَداً{25} عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً{27} لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً{28}سورة الجن


بسم الله الرحمن الرحيم

ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ{1} بَلْ عَجِبُوا أَن جَاءهُمْ مُنذِرٌ مِّنْهُمْ فَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا شَيْءٌ عَجِيبٌ{2} أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَاباً ذَلِكَ رَجْعٌ بَعِيدٌ{3} قَدْ عَلِمْنَا مَا تَنقُصُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ وَعِندَنَا كِتَابٌ حَفِيظٌ{4} بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءهُمْ فَهُمْ فِي أَمْرٍ مَّرِيجٍ{5} أَفَلَمْ يَنظُرُوا إِلَى السَّمَاء فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ{6} وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ{7} تَبْصِرَةً وَذِكْرَى لِكُلِّ عَبْدٍ مُّنِيبٍ{8} وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُّبَارَكاً فَأَنبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ{9} وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَّهَا طَلْعٌ نَّضِيدٌ{10} رِزْقاً لِّلْعِبَادِ وَأَحْيَيْنَا بِهِ بَلْدَةً مَّيْتاً كَذَلِكَ الْخُرُوجُ{11} كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَأَصْحَابُ الرَّسِّ وَثَمُودُ{12} وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ وَإِخْوَانُ لُوطٍ{13} وَأَصْحَابُ الْأَيْكَةِ وَقَوْمُ تُبَّعٍ كُلٌّ كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ وَعِيدِ{14} أَفَعَيِينَا بِالْخَلْقِ الْأَوَّلِ بَلْ هُمْ فِي لَبْسٍ مِّنْ خَلْقٍ جَدِيدٍ{15} وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ{16} إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ{17} مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ{18} وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ{19} وَنُفِخَ فِي الصُّورِ ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ{20} وَجَاءتْ كُلُّ نَفْسٍ مَّعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ{21} لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ{22} وَقَالَ قَرِينُهُ هَذَا مَا لَدَيَّ عَتِيدٌ{23} أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ{24} مَّنَّاعٍ لِّلْخَيْرِ مُعْتَدٍ مُّرِيبٍ{25} الَّذِي جَعَلَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ فَأَلْقِيَاهُ فِي الْعَذَابِ الشَّدِيدِ{26} قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِن كَانَ فِي ضَلَالٍ بَعِيدٍ{27} قَالَ لَا تَخْتَصِمُوا لَدَيَّ وَقَدْ قَدَّمْتُ إِلَيْكُم بِالْوَعِيدِ{28} مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ{29} يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ{30} وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ{31} هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ{32} مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ{33} ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُلُودِ{34} لَهُم مَّا يَشَاؤُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ{35} وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ هُمْ أَشَدُّ مِنْهُم بَطْشاً فَنَقَّبُوا فِي الْبِلَادِ هَلْ مِن مَّحِيصٍ{36} إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ{37} وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِن لُّغُوبٍ{38} فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ{39} وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَأَدْبَارَ السُّجُودِ{40} وَاسْتَمِعْ يَوْمَ يُنَادِ الْمُنَادِ مِن مَّكَانٍ قَرِيبٍ{41} يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ بِالْحَقِّ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُرُوجِ{42} إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَإِلَيْنَا الْمَصِيرُ{43} يَوْمَ تَشَقَّقُ الْأَرْضُ عَنْهُمْ سِرَاعاً ذَلِكَ حَشْرٌ عَلَيْنَا يَسِيرٌ{44} نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَقُولُونَ وَمَا أَنتَ عَلَيْهِم بِجَبَّارٍ فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَن يَخَافُ وَعِيدِ{45} سورة ق


إقراء كتابك كفي بنفسك اليوم عليك حسيبا !..

.


{وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً }الجن8


صفحتي الشخصية علي الفيسبوك للتواصل :
https://www.facebook.com/Mohamed.Hesham
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عمر
معبر المنتدى


عدد المساهمات : 30369
تاريخ التسجيل : 20/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: تنويه وجب نشره !..   04.09.14 17:40

أخي الكريم حارس المجرة

قولك

ذكرت " الكتاب الذي نزل علي رسوله والكتاب الذي انزل من قبل " بالنص في احدي الأيات التي أمرتنا بالإيمان بكل الكتب .. والنص واضح صريح هنا .. في النص كتابين لا واحد .. احدهم نزل علي الرسول (القرآن) والاخر انزل من قبل (الانجيل والتوراة) .. ثم تكرار كلمة كتبه .. كلمة انزل من قبل .. لا مجال لتأويلها بشكل مختلف .. كتاب الله واحد ودينه واحد لم ولن يختلف ابدا .. ولذلك علينا تنقيح الكتب التي لدينا الأن مما دخل فيها من تحريف وخلط وضلال والإيمان بالصحيح منها

فأي كتب التي عليك أن تنقحها .. القرآن والتوراة والإنجيل !!!!

أكيد القرآن .. لا

أما التوراة والإنجيل .. فهي اليوم محرفة بنسبة 90%

فلماذا تضيع وقتك في تنقيح كتب .. وعندك القرآن مهيمن عليها ومصدق بما سبقه جميعا ؟!!

إذن هذا تصرف لاينم عن حكمة

وطاقة روحك - التي أنت خايف عليها - سيتم هدرها بالكامل

اسمع مايقوله الحق جل وعلا

(نزل عليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه وأنزل التوراة والإنجيل)

وهذا معناه .. أنك لو درست القرآن .. فكأنك درست التوراة والإنجيل (الأصلية) !

وأما قولك بخصوص الرسل

( نؤمن بهم جميعا ولا نفضل احدهم علي الاخر)

فهذا ما نؤمن به

أن الرسل جميعهم متساويين في الإنسانية

فكلكم من آدم وآدم من تراب

لكن علينا ألا نؤمن فقط بالمساواة بين الرسل الذين نعرفهم

لأن هناك رسل لا نعرفهم

اسمع ما يقوله الحق

(ورسلاً قد قصصناهم عليك من قبل ورسلاً لم نقصصهم عليك)

فإذا وجدت مسلما يفرق بين الرسل .. فدينه في خلل

لكن هناك أمر

فنحن اليوم علينا ألا نؤمن بالتوراة والإنجيل الموجودة حاليا

لأنها تحرفت وتحولت إلى (العهد القديم والعهد الجديد)

لكننا نؤمن بالكتابين الأصليين الذين لم يعد لهما وجود

وبما أن القرآن مهيمن عليهما

فسنقرأه وندرسه لتوفير الوقت والجهد

وأما مقالك عن البصر والبصيرة والشاكرة والمالحة فأنت تضيع وقتك

اسمع مايقوله ربك في كتابه

(يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إَن تَتَّقُواْ اللّهَ يَجْعَل لَّكُمْ فُرْقَاناً)

وهذا يعني أن التقوى هي سلاحك للحصول على الفرقان

لا كتاب فلان ولا كتاب علان ولا فيلسوف

فما هو الفرقان ؟

إنه الفرق بين الحق والباطل

علاوة على أن مؤلفي الكتب هؤلاء منهم غير مسلمين

ولأن الله لايقبل غير الإسلام دينا

فعلى أي أساس أسمح لنفسي أن أؤمن بكتاب ليس من عند الله

ولن تدخلني دراسة ذلك الكتاب جنة .. ولن تمنع عني نارا ؟!!

أليس هذا ضياع في الوقت والجهد والعمر ؟!!

ثم يا أخي افرض أن الملائكة تختصم ؟

ما دخلك أنت .. وما دخلي أنا .. ومادخل فلان وعلان ؟

وماذا سينفع إيمانك لو علمت الحقيقة ؟

خذ من الدين ما ينفعك .. واترك عنه ما يضرك

ولأن الحبيب المصطفى (صلى الله عليه وسلم) لم يترك صغيرة ولا كبيرة إلا شرحها

إذن اسمع هذا الحديث

خرّج الإمام أحمد رحمه الله من حديث معاذ بن جبل رضي الله عنه قال: احتُبِس عنا رسول الله ) ذات غداة في صلاة الصبح حتى كدنا نتراءى قرن الشمس، فخرج رسول الله) سريعاً فثوّب بالصلاة وصلى وتجوّز في صلاته، فلما سلم قال: "كما أنتم على مصافكم". ثم أقبل إلينا فقال: "إن سأحدثكم ما حبسني عنكم الغداة: إني قمت من الليل فصليت ما قدر لي، فنعست في صلاتي حتى استثقلت، فإذا أنا بربي عز وجل في أحسن صورة، فقال: يا محمد! فيمَ يختصم الملأ الأعلى؟. قلت: لا أدري رب. قال: يا محمد! فيم يختصم الملأ الأعلى؟. قلت: لا أدري رب. قال: يا محمد! فيم يختصم الملأ الأعلى؟. قلت: لا أدري رب. فرأيته وضع كفّه بين كتفيّ حتى وجدت برد أنامله في صدري، وتجلّى لي كل شيء وعرفت، فقال: يا محمد! فيم يختصم الملأ الأعلى؟. قلت: في الكفّارات والدرجات. قال: وما الكفارات؟. قلت: نقل الأقدام إلى الجمعات، والجلوس في المساجد بعد الصلوات، وإسباغ الوضوء على الكريهات. فقال: وما الدرجات؟. قلت: إطعام الطعام، ولين الكلام، والصلاة والناس نيام. قال: سلْ. قلت: "اللهم إني أسألك فعل الخيرات، وترك المنكرات، وحب المساكين، وأن تغفر أي وترحمني، وإذا أردت فتنة في قوم فتوفَّني غير مفتون، وأسألك حبك وحب من يحبك وحب عمل يقربني إلى حبك". وقال رسول الله): "إنها حقّ، فادرسوها وتعلموها".

يعني مافي أحلى من هيك حديث (كما يقول أهل الشام)

يعني تصور أن محمدا بن عبد الله خاتم الأنبياء وسيد المرسلين في هذا الحديث

لم يكن يعلم فيما يختصم الملأ الأعلى إلا بعد أن علمه ربه

فكيف تعلم أنت ما لا يعلمه محمد ..... صلى الله عليه وسلم .. !!!!!!!

وأما قولك

(مع كل منا ملاك وشيطان .. رقيب وعتيد)

فهذه والله الطامة الكبرى

لأنك أولت كتاب الله على رأيك

لماذا ؟

اسمع ما يقوله أهل العلم

يقول الشوكاني رحمه الله في تفسيره لهذه الآية وهي قول الحق سبحانه: مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (قّ:18)، أي ما يتكلم من كلام فيلفظه ويرميه من فيه إلا لديه، أي ذلك اللافظ، رقيب، أي ملك يرقب قوله ويكتبه، والرقيب الحافظ المتتبع لأمور الإنسان الذي يكتب ما يقوله من خير وشر، فكاتب الخير هو ملك اليمين، وكاتب الشر ملك الشمال.

وقد حذرتك من قبل ألا تتقول على القرآن برأيك

لأنك ستحرج نفسك

لكنك لا تسمع ولاتريد أن تسمع

وأما قولك

(احرف النور .. لإحكام السور - لها معاني - تشير لأسرار - تستخدمها الملائكة .. ولن يمكنني التوضيح اكثر)

فأنا متفق معك .. أنك لن تحتاج للتوضيح أكثر

لأن هذا هو آخر موضوع لك - إن لم تغير قناعاتك -

وهذا آخر إنذار لك هنا

وأما مشاركتك الأخيرة التي ذيلت فيها سورة الكهف

ثم استشهدتَ أنت بآية الله (اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا)

فسبحان الحق !

سورة الكهف ذكر الله فيها فتنة العلم

ولا أراك إلا قد سقطت فيها

لذلك أقول لك

اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا !

تم قفل الموضوع

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ebadalrehman.com متصل
 
تنويه وجب نشره !..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: الترحيب بالأعضاء الجدد والتهاني وطلبات الدعاء-
انتقل الى: